أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هل انتهى عهد نتنياهو..؟! بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 50
 
عدد الزيارات : 48517308
 
عدد الزيارات اليوم : 13313
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   عالمٌ أفضلُ بلا نتنياهو وترامب بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي       "معاريف": استعدادات إسرائيلية لمواجهات محتملة بالقدس غدًا..شرطة الاحتلال ستزيد من قواتها في منطقة البلدة القديمة       سعدي يوسف، الشيوعي الأخير، يترجل عن صهوة القصيدة بقلم: شاكر فريد حسن      الشعر في زمن الخيانة عبد الله ضراب الجزائري      ماجدات فلسطين خلف قضبان السجون شموخ وعزيمة لا تلين رغم الألم الأسيرتين تسنيم ورحمة الأسد بقلم :- سامي إبراهيم فودة      إلى امرأةٍ تُدعى "صوفي" فراس حج محمد       قصص قصيرة جدا زياد شليوط      كاتبان إسرائيليان..الحكومة الأكثر تطرّفًا وعنصريّةً في تاريخ الكيان قامت بفضل الحركة الإسلاميّة في الداخل الفلسطينيّ .      نتنياهو يلتقي بينيت قبل تسلم الأخير للسلطة ورؤساء الأجهزة الأمنية يطلعون رئيس الوزراء الجديد على معلومات ومواد سرية      عودة إطلاق النار مطروحة بشكل جدي ..حماس تنقل رسالة إلى وزير المخابرات المصرية بشأن مسيرة الأعلام.. الفصائل رفعت حالة التأهب      "مسيرة الكراهية" الاستيطانية في القدس قد تفجر مواجهة جديدة ..!! د. هاني العقاد      الكنيست يصادق على تنصيب حكومة بينيت - لبيد بفارق صوت ..59 مقابل 60      بينيت يؤكد ان الائتلاف الجديد سيمثل “إسرائيل برمتها” و”لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي” يتعهد بمواصلة الاستيطان ويهدد “حماس”.      حماس تدعو إلى النفير العام في القدس يوم الثلاثاء بالتزامن مع مسيرة الأعلام الإسرائيلية      اعتقالات بالضفة والقدس واعتداء على عمال قرب جنين      انفجار غاز في الصين يودي بحياة العشرات وجرح المئات...      هيئة الأسرى تطالب بملاحقة ومحاسبة الوحدات الخاصة التى اعتدت على الأسرى في معتقل النقب      نهاية حقبة نتنياهو ؟.. الكنيست يصوت على حكومة التغيير اليوم ..تناقض مواقف وضبابية تغلف مستقبل حكومة بينيت – لبيد.      الأوضاع تتأزم في تونس.. مواجهات عنيفة بين قوات الأمن والمحتجين ضد انتهاكات الشرطة.. اغلاق للطرق واعتقالات ومطاردات وتهديد بتصعيد حدة الاحتجاجات      "واشنطن بوست" تؤكد وجود صلة بين محاولة الانقلاب في الأردن و"صفقة القرن" وتوضح دور إسرائيل       سميرة الخطيب شاعرة القدس الحالمة .. رحيل صامت بقلم: شاكر فريد حسن      وسائل إعلام اسرائيلية: نتنياهو يوجه “نداء اللحظة الأخيرة” إلى غانتس ويتعهد لحلفائه بقيادة المعارضة      هل انتهى عهد نتنياهو..؟! بقلم: شاكر فريد حسن      محافِلٌ رفيعةٌ في تل أبيب: الملّفان الفلسطينيّ والإيرانيّ مصدر خلافٍ أمريكيّ إسرائيليٌّ وواشنطن ملتزمةٌ بالحفاظ على التفوّق النوعيّ العسكريّ لإسرائيل في مواجهة التهديدات الإقليميّة      استشهاد فلسطينية إثر إصابتها برصاص قوات الاحتلال على حاجز قلنديا شمال القدس      المواجهة المقبلة قد تمتد على ثلاث جبهات: القاهرة تطالب واشنطن بلجم نتنياهو      الثقافة والتاريخ والبناء الاجتماعي إبراهيم أبو عواد      ليلة سقوط النتنياهو ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني       ابدأ بنفسك أولا «من رواية قنابل الثقوب السوداء» بقلمي:إبراهيم أمين مؤمن      من تاريخ الحركات الوطنية في الداخل الفلسطيني حركة (الأرض) بقلم: شاكر فريد حسن     
مقالات وتحليلات 
 

ماذا يقول المطبعون العرب بعد العدوان والمجزرة...هل يشعرون بالخجل.......؟! *نواف الزرو

2021-06-10
 

ماذا يقول المطبعون العرب بعد العدوان والمجزرة...هل يشعرون بالخجل.......؟!  

*نواف الزرو 

Nzaro22@hotmail.com 

  

دعونا نعود مرة اخرى الى ملف المطبعين العرب-الجنائي-الاجرامي...فتقريبا هناك شبه اجماع فلسطيني وشعبي عربي على ان الهبة-الانتفاضة-المواجهة الاخيرة وجهت ايضا ضربة قوية للمطبعين العرب الذين انبطحوا وتساوقوا مع السردية والمطالب الصهيونية، وهذه الضربة يفترض ان تكون معنوية واخلاقية بالاساس، ونعتقد اننا في الداخل والخارج الفلسطيني، يجب ان نسلط الأضواء ككتاب ومثقفين واعلاميين وسياسيين على  حجم وخطورة التطبيع الرسمي العربي على مستقبل القضية الفلسطينية والصراع مع المشروع الصهيوني، ويجب ان نربط كذلك جريمة المطبعين العرب بجرائم الاحتلال اليومية، فهذا التطبيع العربي كأنه منح ويمنح الشرعية للإحتلال بالمضي قدما بل بالايغال في نهج الجرائم اليومية المقترفة بحق الشعب الفلسطيني، بل يمكن ان نوثق للتاريخ بأن جريمة المطبعين العرب أشد وطأة وخطورة ومرارة على الشعب الفلسطيني وعلى الامة من جرائم الاحتلال....! 

 فالمشروع الصهيوني هو هو لم يتغير..!. 

والاحتلال الصهيوني هو هو ليس فقط لم يتغير بل ذهب ابعد نحو المزيد من الدم والنار ضد الفلسطينيين.....؟

والمذابح والمجازر والجرائم الصهيونية لم تتوقف بل هي مستمرة ضد الشعب الفلسطيني حتى الساعة....!؟ 

والاهم من كل ذلك ان فلسطين العربية بجذورها وتاريخها وحضارتها وشعبها باتت بكاملها تحت مخالب الاستعمار الصهيوني...!؟ 

    وبالتالي من الطبيعي لاحظوا ان يقف العرب من محيطهم الى خليجهم الى جانب الشعب الفلسطيني، بل وواجبهم القومي العربي العروبي- ان يدعموا الشعب الفلسطيني بكل امكاناتهم....!؟ 

ولكن...؟

    طالما ان بعض الأعراب ذهبوا بالاتجاه الآخر، اي باتجاه الاعتراف بالعدو وعقد معاهدات واتفاقات سلام-استسلام-معه، فان هذا يعني بمنتهى البساطة ان هؤلاء الاعراب اصطفوا في خندق العدو ضد الشعب الفلسطيني الذي يواجه اخطر مرحلة في تاريخه في ظل صفقة القرن التصفوية وما بعدها من مخططات وهجمات لا تتوقف، بل يمكن القول انهم اصبحوا يشاركون العدو في جرائمه ضد الشعب الفلسطيني...!؟ 

ألم يقرأ هؤلاء مثلا الاستراتيجيات والمخططات الصهيونية....؟

ألم يقرأوا الفكر التكفيري الارهابي الاجرامي الصهيوني....؟

ألم يتابعوا المجزرة الصهيونية المفتوحة على مدار الساعة ضد رجال ونساء واطفال وشباب فلسطين....! 

ألم يتابعوا العدوان الاخير على غزة والمجازر التي اقترفها العدو ضد النساء والاطفال....؟

حسب المفكر المغربي، أبو زيد المقرئ الإدريسي ف"إن التطبيع كان الخاسر الأكبر من العدوان الإسرائيلي الأخير على الأراضي الفلسطينية، إذ وجدت الأنظمة المطبعة نفسها في حرج بالغ مع شعوبها والمسلمين عامة-: 21/05/2021 –". 

فماذا يقول المطبعون العرب في ضوء كل ذلك...؟

هل من المحتمل ان يشعروا بالخجل....!؟ 


 
تعليقات