أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
الشيخ جراح معركة بقاء ووجود بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 40
 
عدد الزيارات : 47577713
 
عدد الزيارات اليوم : 4531
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   اللد ...مستوطنون يقتحمون المسجد العمري الكبير وتجدد المواجهات..فرض حظر تجول ليلي في اللد من الثامنة مساء ونشر 500 عنصر      "حماس" تؤكد لمبعوث بوتين استعدادها لوقف التصعيد ضد إسرائيل على أساس متبادل ومشروط      كتائب القسام تقصف مدن الاحتلال بـ130 صاروخ ردا على استهداف برج الشروق      تطورات التصعيد لليوم الثالث.. ارتفاع عدد شهداء الغارات الإسرائيلية على غزة لـ53 شهيدًا والاحتلال يعلن عن 6 قتلى بسبب صورايخ المقاومة بينهم جندي..      “القسام” تُعلن استشهاد عدد من كبار قادتها في قصف إسرائيلي وجيش الإحتلال يقول انهم أعضاء في فريق تصنيع الأسلحة وبينهم قيادي كبير..      مُنَمْنَمَةٌ لفعلِ النّصر فراس حج محمد/ فلسطين      الداخِل الفلسطينيّ يهُبّ نصرةً للقدس وغزّة ويُوجِّه رسالة حادّةً كالموس: “نحن مع أبناء شعبنا في القدس والضفّة وغزّة والشتات”..قائد رفيع في مخابرات الاحتلال يُحذِّر من انتفاضةٍ داخِل أراضي الـ48.      ارتفاع حصيلة شهداء غزّة إلى 43 شهيدًا بينهم 13 طفلًا.. ومصر تدخل على خط التهدئة      مقتل رجل عربي وابنته بانفجار صاروخ في دهمش في اللد - حالة طوارئ خاصة بالمدينة على ضوء الأحداث      عَبَرات إشفاق على أمّتنا //عبد الله ضراب الجزائري      من ثروة البيترول إلى ثروة البيانات الرقمية : عبده حقي      إبراهيم أبراش إرهاصات ثورة فلسطينية معاصرة      هشام الهبيشان . // عنوان المقال :" قطاع غزة والكيان الصهيوني ... ماذا عن المواجهة المؤجلة !؟"      قتيل و إصابات خطيرة باستهداف جيب إسرائيلي بصاروخٍ موجه شمال غزة والقسام يحاول اعاقة اسعافهم      بالأسماء والأماكن: الجيش الإسرائيلي يحدد "بنك أهدافه" في غزة..ويهدد باغتيال قادة حماس      الداخل الفلسطيني ..مواجهات واشتباكات وحرق إطارات وأجواء مشحونة في البلدات العربية من الشمال وحتى الجنوب      كتائب القسام توجه ضربةً صاروخيةً هي الأكبر لتل أبيب وضواحيها ب130 صاروخاً      طائرات الاحتلال تدمر برج هنادي بشكل كامل وسط مدينة غزة...كتائب القسام توجه رسالة تحذير شديدة اللهجة للاحتلال..      الصحة بغزة: 28 شهيدا بينهم 10 اطفال وسيدة و152 اصابة جراء العدوان الاسرائيلي      إعلام إيراني: "حزب الله" في أهبة الاستعداد وجاهز لتنفيذ عمليات عسكرية ضد إسرائيل      آخر تطورات التصعيد في الأراضي الفلسطينية.. ارتفاع شهداء الغارات الإسرائيلية على غزة لـ24 شهيدًا والمقاومة تطلق 200 صاروخًا..      مصر تدخل على الخط...العدوان على غزة: اتصالات أممية للتهدئة وحماس تتوعد بالمزيد.      وتآخينا هلالاً وصليبا.. المطران عطا الله حنّا: رسالة المقدسيين إلى العالم “كلمة الاستسلام ليست موجودةً في قاموسنا والشباب يُدافِعون عن الأمّة العربيّة بأكملها”      محللون إسرائيليون: حماس كسرت القواعد ولجمت تشكيل "حكومة التغيير"      اللد: استشهاد الشاب موسى حسونة واصابة اخرين بعد تعرضهم لاطلاق نار من مستوطنين      إصابة 7 إسرائيليين بقصف صاروخي لثلاثة منازل في عسقلان      القدس صوتت وانتخبت فلسطين بقلم: فراس ياغي      وَطَنُ القَصيدَةِ ...!!! // نص / د. عبد الرحيم جاموس       الشاعرة د. روز اليوسف شعبان تشدو لزهرة المدائن//قلم: شاكر فريد حسن      الاتّحاد العامّ للأدباء الفلسطينيّين – الكرمل 48 بيان الانتفاضة المقدسيّة على عتبات الأقصى والقيامة وحجارة الشيخ جرّاح وباب العامود تجذّر مرحلة كفاحيّة فلسطينيّة حيّة     
مقالات وتحليلات 
 

ايار “مايو” شهر الانعطاف الكبير ايرانيا وامريكيا كمال خلف

2021-05-01
 

المفاوضات حول العودة الى اطار اتفاقية الشاملة المشتركة بين ايران والولايات المتحدة بمشاركة القوى الدولية في فيينا تسير بوتيرة سريعة ، اغلب المصادر المتابعة للملف في طهران تؤكد ان النجاح بات في قبضة اليد .ومن المرجح ان يشهد شهر ايار مايو الحالي الاعلان الرسمي لعودة الاتفاق الى مساره الطبيعي بعد ان تعطل اربع سنوات بسبب انسحاب دونالد ترامب منه ، وبدء ايران بالتحلل من التزاماتها منه تدريجيا ردا على انتهاج ترامب سياسية الضغوط القصوى،  وما تخللها من احتكاك عسكري بين الطرفين وصل الى مراحل بالغة الخطوة وانذر بمواجهة شاملة .

المرحلة الحساسة والاكثر دقة في مفاوضات فيينا بدات الخميس الماضي ، وتتمثل في نقاش تفصليلي على مستوى الخبراء للاجراءات التنفيذية التي يتوجب على كل طرف ان يقوم بها ، ويشمل هذا الجزء بشكل اساسي الية رفع العقوبات عن ايران وتحديد القطاعات التي يتوجب ان ترفع عنها العقوبات في المرحلة الاولى وهما  القطاعين النفطي والمال  . واول نتائج تنفيذ هذا البند سيكون حصول ايران على 900 مليار دولار من اموالها المجمدة . بالمقابل سيعود الايرانيون عن الخطوات التي اتخذوها سواء رفع نسبة تخصيب اليورانيوم او زيادة اعداد اجهزة الطرد المركزي او تقييد حركة المراقبيين التابعين للوكالة الدولية للطاقة الذرية .

حتى الان لم يجلس المفاوضون الايرانيون مع نظرئهم الامريكيين بسبب رفض ايران لصيغة التفاوض المباشر قبل رفع العقوبات عن البلاد ، تتم المفاوضات بشكل غير مباشر ولكن بصورة فعالة . لن يستمر الوضع كذلك خلال الايام القليلة المقبلة ، وستنتقل المفاوضات الى الصيغة المباشرة وصولا الى اعلان العودة الكاملة للاتفاق وسيتم ذلك مثلما يبدو قبل موعد الانتخابات الرئاسية الايرانية في حزيران المقبل ، ولا نعتقد ان ادارة بايدن ومبعوثها الخاص لايران روبرت مالي سيوقفون مسار التواصل والحوار مع ايران بعد انجاز الاتفاق النووي   .

صيغة المفاوضات غير المباشرة حول النووي الان  توازيها صيغة مبتكرة جديدة حول مفاوضات تخص الوضع الاقليمي ، مفاوضات غير رسمية وغير معلنة من فيينا ، لكنها تجري بالتساوق معها  وعلى صلة غير مرئية بها   . هي صيغة توائم طلب واشنطن والاوربيين ببحث الدور الاقليمي لايران   وكذلك ترضي ايران ، لانها تتم عبر تشجيع واشنطن لحلفائها الاقليميين على فتح حوار مباشر مع ايران لمناقشة ملفات التوتر في المنطقة ، وليس مفاوضة الولايات المتحدة مباشرة . واللقاء المباشر بين طهران والرياض في بغداد ، واللقاءات المقبلة التي ستقعد خلال هذا الشهر ،  ومن ثم المرونة التي بدات تبديها البحرين ، واستقبال الكويت للوزير ظريف كلها تحركات ترتبط بمسار فيينا وبصيغة مقبولة لحوار حول الوضع الاقليمي .

اما بالنسبة لاسرائيل .  وسائل الاعلام العربية  بغالبيتها تذهب نحو وجود محاولات اسرائيلية حثيثة لثني الادارة الامريكية عن انجاز العودة الى الاتفاق مع ايران .  نعتقد بان هذا بعيد عن واقع مع يجري الان بين تل ابيب وواشنطن . ومن المؤكد ان اسرائيل اصبح بحوزتها معلومة واضحة خلال زيارات عدة مسؤولين اسرائيليين  الى البيت الابيض ” مستشار الأمن القومي، ورئيس أركان الجيش، ورئيس المخابرات العسكرية، ومدير جهاز المخابرات (“الموساد”)  ان الامر قد قضي .

 ونستطيع ان نقدر حسب بعض المعطيات المتواضعة لدينا ان الاسرائيلين يبحثون في واشنطن عن تعويض مجز وعن مكافات وجوائز سياسية وعسكرية مقابل ابتلاعهم  هذا الوضع الجديد . ويريدون بالتوازي استمرار بذل الادارة جهودا واهتماما بملف العلاقة مع الدول العربية وتعزيز اتفاق “ابراهام ” وتوسيع نطاقه .

لدى المبعوث الدولي لايران” روبرت مالي”  ربما تصور يخص الاسرائيلين قائم على نظرية الاستقرار الاقليمي الذي يوفر الامن لاسرائيل . وقد يعتقد مالي ان فتح مسارت الحوار بين ايران ودول الخليج وتحديدا السعودية ،  واستكمال مسار المفاوضات مع ايران ما بعد فيينا  سوف يقيد ايران ويجعلها تدخل مرحلة التهدئة والتسويات  والحفاظ على الاستقرار ، وهذا ما يمكن ان تستفيد منه اسرائيل هدوءا  على جبهات ساخنة عدة .  لا نعرف على وجهة الدقة ان كان هذا ما يعمل عليه مالي مع فريقه . لكن المؤكد ان شهر ايار مايو الجاري سوف يشهد العديد من المفاجات والتغييرات على صعد متعددة  . ويمكن تسميته شهر الانعطاف الكبير

 
تعليقات