أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
كيف سيتعامل الفلسطينيين مع حكومة إسرائيلية لا تعترف بالسلام؟ د. هاني العقاد
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 92
 
عدد الزيارات : 66317295
 
عدد الزيارات اليوم : 22624
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   للرة الثانية ..طائرات مجهولة تعاود استهداف شاحنات مساعدات في معبر البوكمال..الاعلام العبري يتحدث عن اهداف ايرانية      "الصحة العالمية": جائحة كورونا ما زالت تشكل حالة طوارئ دولية      عشرات القتلى والجرحى في انفجار بمسجد غربي باكستان      "عواقب لا يمكن التنبؤ بها".. موسكو تدين استهداف المنشأة الإيرانية في أصفهان      وليام بيرنز للرئيس عباس: التهدئة هي البرنامج الوحيد.. “سكوتكم” على العرين والأقصى وكتيبة جنين ” ليس في مصلحتكم ”      يديعوت: الحكومة الإسرائيلية تنتظر مغادرة بلينكن لتعزيز الاستيطان في القدس والضفة      منخفض جوي - امطار ورياح قوية يومي الثلاثاء والأربعاء      اليوم- الكنيست يصوت على قانون سحب جنسية أسرى القدس والداخل      الخليل: استشهاد الشاب نسيم أبو فودة برصاص الاحتلال صبيحة اليوم الاثنين      مواجهات مع الاحتلال في القدس: إصابات في جبل المكبر واعتقالات ببيت حنينا.      "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أميركيين: الهجوم على المجمع الدفاعي العسكري في إيران السبت نفذته إسرائيل.      القسام تعلن سيطرتها على حوامة إسرائيلية وتحصل على معلومات حساسة      الجيش الاسرائيلي يدفع بسريتين عسكريتين بالقدس ونقاط التماس.      "كلمة الشيخ المسلم في تأبين المطران المسيحي" بقلم المهندس باسل قس نصر الله.      نتنياهو: بيت عائلة علقم سيهدم والإقامة ستسحب من عائلة منفذي العمليات      النقب: السلطات الإسرائيلية تستأنف عمليات تجريف وتحريش الأراضي.      مقتل شخص وإصابة آخر برصاص الجيش الإسرائيلي بعد محاولتهما التسلل من سوريا.      حسن العاصي // المعتقدات الخاطئة للغرب حول المهاجرين      تحليلات: حكومة نتنياهو لا تملك أدوات جديدة لمنع العمليات الفلسطينية      حالة الطقس: أجواء غائمة وانخفاض في درجات الحرارة      وزير الخارجية الأمريكي يصل مصر اليوم في بداية جولة تشمل إسرائيل والأراضي الفلسطينية.      إغلاق منزل خيري علقم منفذ عملية نيفي يعقوب في القدس تمهيدًا لهدمه      حكومة اسرائيل تخطط لمشاريع استيطانية جديدة في سياق مشروع الضم الزاحف بصمت// إعداد:مديحه الأعرج.      استشهاد شاب بزعم محاولته تنفيذ عملية إطلاق نار قرب قلقيلية      نتنياهو في اجتماع الكابينيت: سنسرع من إجراءات هدم منازل منفذي العمليات وتسليح المواطنين      بن غفير يدفع لإعدام منفذي العمليات عملية القدس: المستشارة القضائية للحكومة الإسرائيلية ترفض طلبا لبن غفير      الإشتباه بتنفيذ عملية دهس قرب حاجز زعترة جنوب نابلس والقوات الإسرائيلية تطلق النار على فلسطيني      الاحتلال يزعم وقوع عملية إطلاق نار على مطعم جنوب أريحا..تعطل سلاح المنفذ وانسحب      يديعوت : الضفة برميل بارودٍ نجلس فوقه ولا يمكن الرهان على هدوء غزة ..      منها ترحيل عائلات منفذي العمليات... في ضوء العمليات الأخيرة.. تعرف على أبرز القرارات التي سيناقشها     
كواليس واسرار 
 

هل حاول محمد بن سلمان اغتيال الراحل الملك عبد الله وما هي تفاصيل هذه الخطّة وما علاقة “السّم الروسي”؟.. الجبري في مُقابلةٍ ساخنة

2021-10-28
 

هل حاول محمد بن سلمان اغتيال الراحل الملك عبد الله وما هي تفاصيل هذه الخطّة وما علاقة “السّم الروسي”؟.. الجبري في مُقابلةٍ ساخنة يتجرّأ بتوصيفات بحق بن سلمان فهل ينجح بمُساعدة أمريكا الإفراج عن أبنائه؟.. اتّهامات مُوثّقة بالفيديو فهل تتحوّل لأوراق ضغط وكيف استقبل السعوديّون التربّص بوليّ عهدهم؟

عمان- “رأي اليوم”- خالد الجيوسي:

هي ليلةٌ طويلةٌ وساعاتٌ مُتأخّرةٌ ساخنة، حُبِسَت الأنفاس السعوديّة فيها، وعلى اختلاف الضفّة المُوالية، أو المُعارضة، كان الجميع يترقّب الظّهور الأوّل لمُستشار ولي عهد السعوديّة السابق الأمير محمد بن نايف سعد الجبري، ضمن برنامج “ستون دقيقة” الأمريكي التحقيقي، على شاشة “سي بي إس” الإخباريّة، فيما انقلبت المنصّات لساحة حرب كلاميّة على وقع المُقابلة غير المسبوقة.

لم يحفظ الجبري في مُقابلته السّاخنة تلك، أيّ خط رجعة فيما بدا حيث كان هُجوميّاً بتصريحاته، ويبدو أنه فقد الأمل من احتماليّة الإفراج عن أبنائه المُعتقلين في السعوديّة، حيث طلب من الأمريكيين والشعب الأمريكي مُساعدته في الإفراج عنهم، فيما تنفي المملكة رسميّاً هذا الاعتقال الذي تم بعد فرار الجبري لتركيا ثم كندا، للضّغط عليه للعودة كما يقول الجبري نفسه.

الأمير محمد بن سلمان، كان نجم المُقابلة بامتياز، حيث الجبري كان جريئاً بتوصيفاته لوليّ عهد بلاده الحالي، واصفاً إيّاه بأنه مُجرم ومُختل عقليّاً، كما أنه يُشكّل خطرًا على العالم بأسره، ولا يملك من العاطفة شيئاً، ولا يتعلّم من تجربته وهي توصيفات تضع الجبري بطبيعة الحال بشَكلٍ مُباشر على عداءٍ صريحٍ علنيّ مع الأمير بن سلمان، والأخير المُتّهم غربيّاً وحُقوقيّاً، بأنه يُلاحق مُعارضين الكلمة، والجبري انتقل في تلك المُقابلة من مُعارضين، لمُتطاولين على شخص الأمير بن سلمان، وهو ما يضع علامات استفهام أخرى حول سلامة أبناء الجبري الذي قال إنهم جرى اعتقالهم لإجباره على العودة للمملكة.

الجبري والذي يُعتَبر صندوق أسرار نظرًا لمنصبه الحسّاس، وقُربه من الأمير محمد بن نايف، ومُتّهم من قِبَل الصندوق السيادي للمملكة بسرقته أموالاً عامّة، فجّر القنبلة الأكبر في مُقابلته، حين قال بأن الأمير بن سلمان حاول اغتيال “عمّه” الملك الراحل عبد الله بن العزيز، كما تأكيده على تفاخر بن سلمان بذلك، واللافت أن ذلك الادّعاء أو الاتّهام، اتبعه الجبري بقوله بأن هُناك تسجيلات تُثبِته، وهذا اتهام سيترك صداه الإعلامي والسياسي السلبي على صعيد الصورة لولي عهد السعوديّة الشاب، الذي قدّم نفسه إصلاحيّاً، وأدخل الحداثة والانفتاح إلى بلاده، وسمح بقيادة المرأة للسيّارة.

هذا الظّهور الإعلامي للجبري، المدروس دقيق التوقيت، وبضُوءٍ استخباريّ أمريكيّ كما يبدو، كان قد دفع بالسّفارة السعوديّة في واشنطن لإصدار بيان استباقي، قالت فيه إنّ الجبري “فاقدٌ للمصداقيّة”، لكنّ الأخير يبدو أنه يملك كما قال تسجيلات تُؤكّد ادّعاءاته، وتحديدًا الاتّهام الصادم، فيما يتعلّق برغبة الأمير بن سلمان بقتل عمّه الراحل الملك عبد الله، وهي ورقة ضغط سيجري التلويح بها “أمريكيّاً” للضّغط على السلطات السعوديّة، وتحديدًا في ظل تراجع العلاقات بين البلدين وإدارة جو بايدن، ورفع المملكة لأسعار النفط بشَكلٍ حاد، وهو الأمر الذي حمّل بايدن مسؤوليّته للسعوديين.

ويبدو أنّ الاتهام المُوجّه للأمير بن سلمان بخُصوص إمكانيّة قتله للملك عبد الله، وعن طريق المُصافحة فقط، يتعدّى رغبة الأمريكيين بتشويه الصورة للأمير الشاب، بل يصل لحُصول الأمير على السّم من روسيا كما كشف الجبري، كما تأكيد الأخير على مُحاولة اغتيال كان يُخطّط بن سلمان الاستعانة فيها بقوّات روسيّة، وهذه الاتهامات المُزدوجة للسعوديين والروس، تكشف لعلّها بشَكلٍ أو بآخر، الضّلوع الأمريكي في التخطيط لهذه المُقابلة، والأهم توابعها، فبعد هُدوء عاصفة مقتل جمال خاشقجي، تعود أنظار العالم للحديث عن مُحاولة اغتيال ملك، والمُتّهم هُنا ذاته وفق الادّعاء.

وقال الجبري بأنّ محمد بن سلمان يخاف مني لأنني أمتلك معلومات كثيرة، مُتوقّعاً أن يجري قتله على يد بن سلمان، لأنه لن يهدأ حتى يراني ميتاً.

وفي حال تشكيل الجبري خطرًا على حُكم الأمير بن سلمان، فإنّ اغتياله قد يُفجّر أسرارًا أخطر، فبحسب الجبري فقد سجّل مقاطع فيديو تتضمّن الكثير من الأسرار السعوديّة- الأمريكيّة حال اغتياله.

وحول اغتيال خاشقجي، قال الجبري بأنّ رجال محمد بن سلمان مُجرمون، ويُريدون تحقيق أهدافهم بأيّ طريقة، ولا يهمّهم الاحترافيّة، وهو هُنا يُشير الجبري إلى فشل عمليّة الاغتيال، فهي وفق صُحف أمريكيّة وصفتها بأغبى عمليّة اغتيال في التاريخ الحديث، حيث القاتل معلومٌ للجميع ومكشوف.

وبالعودة إلى الجبهة الداخليّة السعوديّة، فيبدو أنها كانت تُتابع المُقابلة، والمنصّات الافتراضيّة قلّلت من قيمة ما جاء على لسان الجبري، وعادوت توجيه اتهامات سرقته لأموال عامّة خلال تواجده في منصبه، مع عبارات التخوين، والتكذيب، والسخرية، وخلال عرض المُقابلة جرى حجبها محليّاً، وحذّرت أصوات من دُخول بعض روابط المُقابلة، لاحتوائها على روابط مُخترقة، قيل إنه جرى نشرها من قبل “الذباب الإلكتروني” للتشويش، ورصدت “رأي اليوم” 28 ألف تغريدة لوسم المُقابلة المُتصدّر في السعوديّة حتى الآن.

بكُلّ حال قد لا يكون ظُهور الجبري هذا هو الأخير، لكنّه لقاء أوّلي يحمل رسائل هامّة ومعلومات خطيرة، قد يتبعها معلومات أخطر قادم الأيّام، فيما التساؤلات مطروحة في المُقابل حول الرّد السعودي على اتّهامات الجبري، وما قد تمتلكه من أوراق ضغط قد تمنع المُتربّصين بحُكم الأمير بن سلمان، وأوّلهم الأمريكيين ومنعه من الوصول للعرش، خاصَّةً أنّ الجبري قال بأنّ بن سلمان يُشكّل خطرًا على الأمريكيين أنفسهم، وكثير من القادة العرب قُدّموا على أنهم يُشكّلون خطرًا على أمريكا، وجرى الإطاحة بهم.

نيّة الأمير بن سلمان اغتيال الملك عبد الله، وفق ادّعاء الجبري، هي سابقة تجدر الإشارة لم تحدث بين أفراد العائلة الحاكمة السعوديّة، وإن وقعت خلافات، فهي كانت تظل خلف الكواليس، ليكون المشهد أمام الشعب السعودي، انتقالاً سلميّاً للسّلطة، أما اليوم فهو مشهدٌ مُختلف، سيسعى الفضوليّون كثيرًا للبحث في خاتمته

 
تعليقات