أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
الحرب العبثية على اليمن! بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 37
 
عدد الزيارات : 54487462
 
عدد الزيارات اليوم : 27360
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
مهندس الفرار من “جلبوع” : إذا كانت مريم البتول خانت فإن أهلنا بالناصرة خانوا

التايمز: حزب الله بنى قوة تتفوق على الجيش اللبناني وجيوش العديد من الدول الكبرى

“قائمة الموت”.. هل يُفكّر الرئيس أردوغان باغتيال مُعارضيه للبقاء؟.. زعيم المُعارضة يُفجّر مُفاجأة “الاغتيالات” النيابة تتحرّك فهل تستدعيه؟..

غرفة عمليات حلفاء سوريا: الرد على عدوان تدمر سيكون قاسياً جداً

قلقٌ إسرائيليٌّ من انفجار الوضع في الضفّة الغربيّة وعبّاس يُحاوِل تهدئة الوضع عبر تقديم نفسه للشعب الفلسطينيّ بأنّه مُهتّم والحكومة تعقد جلساتها في المدن

قناة عبرية تنشر نسخة الشاباك لمحاضر التحقيق مع العارضة قائد عملية الهروب من سجن جلبوع

صحيفة عبرية تكشف: بينيت غير مستعد لإتمام صفقة تبادل أسرى مع “حماس” خوفًا من انهيار حكومته والانتقادات التي سيتلقاها

حزب الله: هناك رواية كاملة حول “النيترات” التي دخلت مرفأ بيروت وممكن في أي لحظة أن تنشر كي يطلع الناس جميعاً على مجريات ما حصل

عودة رفعت الأسد إلى دمشق تتفاعل عائليا وشكوك متزايدة حول استقبال الرئيس السوري له في الوقت الحاضر..

نصر الله خلال لقائه عبد اللهيان: إيران أثبتت أنها الحليف الذي لا يخذل أصدقاءه والآمال كبيرة جدا لخروج لبنان من هذه المحنة..

قرار صلاة اليهود في الأقصى.. إعلان حرب من إسرائيل وإشعال فتيل التصعيد.. تنديد فلسطيني وغضب عربي ومناشدات عاجلة لملك الأردن بالتدخل.

ليفين يُهاجم الموحدة بالعربية : ‘ليس هناك حركة إسلامية بالعالم تُصوّت ضد لغة القرآن - عيب عليكم

تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   انقلاب عسكري يطيح القيادة السياسية في بوركينا فاسو      نتنياهو في أول تعليق حول مفاوضات صفقة الإدعاء: لم أوافق على وصمة العار وسأستمر بقيادة الليكود      مصادر جزائرية تكشف لـ”رأي اليوم”: فشل لقاءات الفصائل في الجزائر يقترب كثيرًا والفجوة بين “فتح” و”حماس” لا تزال بعيدة والخلافات كبيرة.      شحنة أسلحة أميركية جديدة تصل كييف وموسكو تؤكد: يستخدمون أوكرانيا كحقل تجارب وواشنطن ولندن تسحبان عائلات دبلوماسييهما في العاصمة      الحريري يعلن تعليق مشاركته في الحياة السياسية وعدم خوض الانتخابات ويدعو حزبه لفعل الشيء نفسه.. ميقاتي يعتبر ان القرار “صفحة حزينة للوطن وله شخصيا”      الجزائرُ الغيورةُ على فلسطينَ ترعى حوارَ تنظيماتِها بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      شهادات في "الهولوكوست اليهودي"...!. نواف الزرو      هارتس:اسرائيل تستعد لجلب 75 الف يهودي من أوكرانيا في حالة حدوث غزو روسي      واشنطن تأمر برحيل عائلات الدبلوماسيين الأميركيين في كييف بسبب التهديد المستمرّ بعمل عسكري روسي      وزير الخارجية الكويتي بعد لقائه عون: أحمل رسالة كويتية خليجية دولية لإعادة بناء الثقة مع لبنان لانه ساحة أمل للجميع وليس منصة عدوان ولا يوجد تدخلات في شؤونه الداخلية..      4911 إصابة نشطة بكورونا في الناصرة      80 ألف مبنى في “إسرائيل” تحت التهديد في حال وقوع هزة أرضية قوية      يحيى سريع: استهدفنا قاعدة الظفرة الجوية في أبوظبي بصواريخ باليستية... الإمارات تعلن اعتراض صاروخين بالستيين أُطلقا من اليمن      مصادر تكشف كواليس مثيرة عن تعيين "الشيخ" لأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير      حماس تتبرّأ من هتافات “مُسيئة” للسعودية وتؤكد أن التصريحات ضد دول عربية وخليجية لا تُعبّر عن مواقفها وتنأى بنفسها عن الصراعات والنزاعات بينها      عفاف خلف تطلق روايتها "ما تساقط"      أبطال غيبتهم القضبان الأسير المناضل/ ناصر محمود عويص (1970م - 2022م ) بقلم:- سامي إبراهيم فودة      متى سيقرأ الرجال "أوديب"؟ فراس حج محمد      استطلاع: نير بركات هو صاحب الحظ الاوفر لخلافة نتنياهو على زعامة الليكود.. .اختلاف الآراء بالليكود حيال صفقة ادعاء مع نتنياهو      ما علاقة قصف أبو ظبي من قبل الحوثيين ولماذا اشترى الكيان الآن ثلاث غواصّاتٍ مُتطورّةٍ؟ للمرّة الثانية: سلاح البحريّة الإسرائيليّة يُشارِك في مناورةٍ بحريّةٍ كبيرةٍ بالخليج.      اليمن: محافظة “إب” تشهد مسيرة حاشدة منددة بجرائم العدوان      ارتفاع قتلى الاشتباكات الدامية بعد هجوم “داعش” على سجن غويران شمال سوريا إلى 102 وتعزيزات عسكرية تصل المكان      نُذر حرب متصاعدة ومخاوف من غزو مُفاجئ.. المساعدات العسكرية تصل أوكرانيا وبريطانيا توجه إتهامًا مُخيفا لروسيا وبايدن يعقد اجتماعًا أمنيًا خاصًا وموسكو ترد بقوة      القانون الدولي والحقّ الفلسطيني- منير شفيق      المؤامرة على الجزائر اقتصادية بالدرجة الأولى.: المحامي محمد احمد الروسان*       الحرب العبثية على اليمن! بقلم: شاكر فريد حسن      الزعيم الأوحد بين الحمير !! لوحات قصصية عن الحمير: نبيل عودة      الغزو الصهيوني للنقب: تحويل اصحاب الارض الى "غزاة يجب إقتلاعهم"...؟! نواف الزرو      2500 أميركي يوقعون على عريضة تطالب بلينكن بالتدخل لوقف التطهير العرقي بالنقب: ما يقوم به”الصندوق اليهودي”دمار      فصليّة الاتّحاد العام للكتّاب الفلسطينيّين – الكرمل 48 "شذى الكرمل" ترى النور بعدد خاص     
كواليس واسرار 
 

الغارديان: محكمة أوروبية ترفض محاولة إعادة فتح التحقيق في وفاة الزعيم الراحل أبو عمار

2021-07-02
 

أفادت صحيفة "الغارديان" البريطانية، مساء يوم الخميس، أن أرملة وابنة الزعيم الفلسطيني الراحل ياسر عرفات، خسرت محاولة إعادة فتح تحقيق في وفاته عام 2004.

وكانت سهى القدوة عرفات وزهوة القدوة عرفات، وهما فرنسيتان، قد رفعن شكوى جنائية للمحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان، تقول إن الزعيم الراحل عرفات كان ضحية جريمة قتل مع سبق الإصرار.

وأوضحت الصحيفة أنهم استأنفوا أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بعد دعاوى قضائية فاشلة أمام المحاكم الفرنسية.

 

وفي حكم صدر يوم الخميس، قالت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان إنه لم يكن هناك انتهاك للحق في محاكمة عادلة وأن الشكوى "لا أساس لها بشكل واضح"، وأعلنت المحكمة بالإجماع عدم قبول الشكوى.

وتوفي الزعيم عرفات في 11 نوفمبر 2004، في مستشفى بيرسي العسكري بالقرب من باريس، حيث كان قد نُقل جوًا من أنقاض المقاطعة، القصر الرئاسي في رام الله في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وتم إعطاء سبب وفاته على أنه سكتة دماغية ناجمة عن اضطراب في الدم، لكن عدم وجود تشخيص واضح أثار تكهنات بين مؤيديه بأنه قد تسمم من قبل إسرائيل، لكن لطالما أنكرت إسرائيل أي دور في وفاته.

توفي عرفات، الذي كان زعيم منظمة التحرير الفلسطينية، وناجيًا من مؤامرات اغتيالات متعددة، وبطل ملايين العرب؛ لدعمه للكفاح المسلح ضد إسرائيل، عن عمر يناهز 75 عامًا، وفي عام 1994 حصل على جائزة نوبل للسلام، إلى جانب الزعيمين الإسرائيليين إسحاق رابين وشمعون بيريز في أعقاب اتفاقات أوسلو.

تم التعرف عليه على الفور بسبب زيه العسكري الأخضر الزيتوني وكوفية مربعة الشكل، ولم يغادر المقاطعة في رام الله، التي تحولت إلى أنقاض من قبل الدبابات الإسرائيلية، لمدة 18 شهرًا قبل وفاته؛ خوفًا من محاولة اغتيال أخرى.

وعندما مرض الزعيم عرفات في خريف عام 2004، شخص فريقه الطبي لأول مرة أنفلونزا المعدة، لكن صحة الزعيم عرفات سرعان ما تدهورت وعانى من نقص سريع في الوزن.

في أواخر تشرين الأول (أكتوبر)، حصل مساعدوه على تصريح من إسرائيل لعرفات بالسفر إلى الخارج لتلقي العلاج، تم نقله إلى باريس حيث توفي بعد 13 يومًا، وبناءً على طلب سهى، لم يتم إجراء تشريح للجثة بعد وفاته.

في عام 2011، سلمت سهى بعض متعلقات عرفات الشخصية من فراش موته إلى مراسل قناة الجزيرة الذي نقلها إلى معهد الفيزياء الإشعاعية التطبيقية في لوزان لإجراء الاختبارات عليها، وفي مارس 2012، خلص المعهد السويسري إلى وجود دليل على تسمم البولونيوم 210.

بعد ذلك، فتحت السلطات الفرنسية تحقيقًا، وأخرج خبراء الطب الشرعي الفرنسيون والسويسريون والروس جثة عرفات - التي دفنت في المقاطعة في رام الله – لفحصها، وقال تقريرهم الرسمي إن التعرض لمادة البولونيوم 210 لا يمكن تأكيده.

ووفق الصحيفة، فقد رُفضت طلبات سهى وزهوة لإجراء مزيد من التحقيقات وقبول أدلة إضافية من الخبراء، على أساس عدم وجود أدلة كافية على تدخل طرف ثالث فيما يتعلق بمرض عرفات ووفاته.

وفي عام 2017، رفعت المرأتان قضيتهما إلى المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان بعد أن أيدت محكمة الاستئناف الفرنسية رفض قضيتهما.

ويشار أن سهى تزوجت سرًا من الزعيم عرفات عام 1990 عندما كانت تبلغ من العمر 27 عامًا، وكان عمره 61 عامًا، وتحولت من الكاثوليكية الرومانية إلى الإسلام، وولدت ابنتهم زهوة عام 1995

 
تعليقات