أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لنحذر من فوضى الموقف - بقلم: أمير مخول.
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 63
 
عدد الزيارات : 64220430
 
عدد الزيارات اليوم : 15232
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   شهيدان برصاص الاحتلال خلال اقتحام قوات الاحتلال الاسرائيلي، مدينة ومخيم جنين.      مشروع قانون إسرائيلي يصف السلطة الفلسطينية بأنها "كيان معاد"      فيلم “فرحة” يفضح جرائم إسرائيل خلال نكبة48 ورواية حيّة أبكت الجميع..      واشنطن لأنقرة: نعارض العملية العسكرية في سوريا وتدعوها إلى خفض التصعيد..      الأمم المتحدة تعتمد 4 قرارات لصالح فلسطين      محسوبيّات وهدايا وفَساد" بقلم المهندس باسل قس نصر الله      بن غفير يثير أزمة داخلية في "إسرائيل".. يائير لابيد، "التحريض الوحشي الذي يقوده اليمين الإسرائيلي ضد قادة الجيش خطير ومدمّر".      داعش يعلن مقتل زعيمه أبي الحسن الهاشمي القرشي ويعيّن خليفة له.. البيت الأبيض يرحب.      نتنياهو في رسائل طمأنة لواشنطن للعالم: حقيبة الأمن لليكود      طلعات جوية مشتركة لموسكو وبكين في منطقة آسيا-المحيط الهادىء على خلفية النزاع في اوكرانيا والتنافس بين بكين وواشنطن      تعزيزات عسكرية روسية لمناطق الأكراد والحكومة السورية في شمال على وقع تهديدات تركية بشن عملية برية       استشهاد شاب برصاص الاحتلال واعتقال أسير محرر في يعبد قضاء جنين      رئيس الأركان الإسرائيلي يحذر من تدخل السياسيين بقرارات الجيش ويُهدد: لن أسمح لأي سياسي يميني أو يساري بفعل ذلك      الجامعة العربية تدين تصعيد إسرائيل في الضفة وتحذر من انفجار خطير للوضع      تقديرات أمنية إسرائيلية حول "موجة العمليات" و"انهيار السلطة الفلسطينية".      قتيل بجريمة إطلاق نار في رهط      عتقالات بالضفة والقدس واشتباكات في جنين.. "عرين الأسود" تدعو لإضراب شامل اليوم      "قصر نظر" في رؤية "المؤامرات الخارجية"! صبحي غندور*      يوم دام في الضفة: 5 شهداء في رام الله والخليل خلال 12 ساعة      يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني ..! بقلم د. عبدالرحيم جاموس      “لن تُبقي ولن تذر” سياسيون مصريون يتوقعون اشتعال انتفاضة فلسطينية ثالثة عما قريب وتأكيدات أن المصالحة طوق النجاة الآن      البرغوثي يدعو لتحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية كاملة ويحذر أن التصعيد مرشح لانفجار عام      شهيد برصاص الاحتلال في بلدة المغير قرب رام الله مساء اليوم ليرتفع عدد شهداء اليوم الى الخمسة شهداء      إعلام إسرائيلي: اعتقال مطلوب فلسطيني في جنين ونشاط أمني مكثف في القدس      وحدات القمع تقتحم قسم المعتقلين في سجن "هداريم"      رئيس الشاباك لنتنياهو : الانتفاضة قادمة لا محال وامريكا توجه رسالة حادة لصناع القرار في تل ابيب.      تشييع مهيب لجثامين الشبّان الثّلاثة الذين ارتقوا برصاص الجيش الإسرائيلي في رام الله والخليل      صادقت على بناء 10 آلاف وحدة استيطانية في الضفة ...غانتس يكرر مجددا :"أبو مازن ليس صديقي ولن يكون صديقي"      عملية دهس على شارع 60 بالضفة| إصابة شابة يهوديّة بجراح خطيرة وإطلاق النار على المنفذ       ثلاثة شهداء برصاص قوات الاحتلال بالضفة..شهيدان شقيقان غرب رام الله..شهيد ثالث قي بيت امر     
مقالات وافكار 
 

"إنّا ننفضُ لكم حتّى الغبارَ العالقَ بأرجُلِنا من مدينتكم"// زياد شليوط

2022-07-07
 

"إنّا ننفضُ لكم حتّى الغبارَ العالقَ بأرجُلِنا من مدينتكم"

زياد شليوط

 

استوقفتني الآية السابقة، عندما استمعت إلى كاهن الكنيسة وهو يقرأها من انجيل لوقا يوم الأحد الأخير، وأخذت أفكر ليس في معناها فحسب بل في أبعادها وانعكاسها على ما نعيشه في الأيام الأخيرة من نقاش وحيرة وقلق، بعدما أعلن عن اجراء انتخابات جديدة للكنيست في إسرائيل هي الخامسة من نوعها خلال ثلاث سنوات.

وجعلتني هذه الآية أراجع في ذهني خلال دقائق معدودة، وقائع علاقتنا كأبناء للشعب الفلسطيني الذين بقوا في موطنهم بعد قيام دولة اسرائيل، وكان مصيرهم أن يتحولوا إلى مواطنين داخل إسرائيل رغم إرادة الدولة الفتية التي عرّفت نفسها ومنذ اليوم الأول على أنها "دولة اليهود"، أي أنها ترفض أي شعب آخر والمقصود الشعب الأصلاني لهذه البلاد، وهذا يفسّر عدم رغبتها في منح من بقي في وطنه من الفلسطينيين الهوية الإسرائيلية، مما اضطر إلى خوض معركة "الهويات" والتي لعب فيها محامي الأرض المرحوم حنا نقارة، دورا بارزا مما ساهم في تثبيت وجود الشعب في أرضه ووطنه ضمن الدولة الجديدة.

ورغم رفض الدولة الجديدة قبولنا في صفوفها كمواطنين عاديين، إلا أن محاولات عدد كبير من عربنا في الاندماج في حياة الدولة، لم تأت بنتائج تذكر. فقد حاولت بعض الزعامات التقليدية دخول السياسة الإسرائيلية عبر الكنيست، وشكلت تحالفات وطيدة مع الأحزاب الصهيونية وخاصة الحاكم منها، لتحقيق بعض المطالب وتسهيل حياة المواطنين العرب، الذين خضعوا للحكم العسكري كشكل من أشكال رفضهم وابعادهم عن المجتمع اليهودي الذي تحول إلى مجتمع الأغلبية في الدولة.

وهذا ينسف الادعاءات بأن منصور عباس، الذي تحول إلى ظاهرة حديثة في نهج الاندماج، هو أول من أسس لنهج جديد يتمثل في دخول الائتلاف الحكومي والتقرب من السلطة، من أجل الحصول على بعض المكاسب المادية الملموسة لتحسين وضع المواطنين العرب. فهو لم يكن الأول ولن يكون الأخير. دائما كانت هناك محاولات كهذه بشكل أو بآخر، ودائما صدّ الجانب اليهودي تلك المحاولات. من لا يذكر من أبناء جيلي لقاءات "التعايش" كما أطلقوا عليها بين طلاب المدارس العربية واليهودية، والتي فشلت فشلا ذريعا ليس بسبب الطلاب العرب انما بسبب رفض الطلاب اليهود والمعلمين كذلك، الذين تحفظوا من تلك اللقاءات ولم يقبلوا عليها كما أقبل الطلاب العرب، وكانوا سلبيين جدا إلى حد عدم التقرب من العرب، وهكذا وجد العرب أنفسهم في موقف محرج ومخيب للآمال.

وعلى صعيد الأحزاب السياسية خاصة تلك التي صنفت كأحزاب "يسار" وإنسانية وغيرها من الألقاب المزورة، أغلقت الأبواب أمام انضمام أعضاء عرب إلى صفوفها، وخاصة "حزب العمل" الذي كان ممثلا في تنظيم الأحزاب الاشتراكية في العالم! وأكثر ما كان يمكنه قبوله هو تشكيل قوائم عربية تدور في فلكه وتكون تابعة له من الخارج.

ولا ذلت اذكر جيدا حالة الحزن الشديد، التي انتابت المجتمع العربي على مقتل رئيس الحكومة الإسرائيلية يتسحاك رابين عام 1995، خاصة أني كتبت مقالا أتحدث فيه عن رفض المجتمع اليهودي مشاركة العرب لهم حزنهم، حتى حزننا لا يريدونه، ويومها تعرضت لانتقاد بعض الأصدقاء القوميين الذين فهموا مقالي خطأ أيضا. وسبق أن رفض المجتمع اليهودي اتكاء رابين على أعضاء الكنيست العرب (الكتلة المانعة).

ومرة أخرى أراد العرب أن يتقربوا أكثر نحو مركز القرار والمشاركة في التأثير من الداخل، ورأينا ذلك في توصية القائمة المشتركة، يوم ضمت جميع الأحزاب العربية، على بيني جانتس لتشكيل الحكومة، لكن الرفض جاء مرة أخرى من الجانب اليهودي، حيث لم يتجرأ جانتس من اتخاذ قرار شجاع خشية معارضة اليمين، وخسر بالتالي فرصة تشكيل حكومة برئاسته تعتمد على الصوت العربي، دون الدخول للائتلاف. إلى أن جاء منصور عباس واتخذ خطوة أخرى نحو الأمام، حيث أسقط كل المحرمات وتخلى عن الثوابت جميعها، ودخل الائتلاف "عنوة" عن المعترضين اليمينيين، مستغلا الفرصة التاريخية التي سنحت لليميني بينيت بتشكيل حكومة تعتمد على أصوات النواب العرب من "الموحدة"، فهل قبله المجتمع اليهودي والأغلبية اليمينية في الكنيست؟

واستفقت ثانية على صوت الكاهن يردد كلمات السيد المسيح، له المجد، التي أوصى فيها تلاميذه بالخروج لنشر الدعوة قائلا لهم "وأيّ مدينةٍ دخلتم ولم يقبلوكم فاخرجُوا إلى السّاحات وقولوا: إنّا ننفضُ لكم حتّى الغبارَ العالقَ بأرجُلِنا من مدينتكم. ولكن اعلموا أن ملكوت الله قد أتى." (لوقا 10: 10-11)، فهل سيجرؤ المجتمع العربي بأحزابه وحركاته وقياداته على مواجهة المؤسسة الإسرائيلية بالقول " إنّا ننفضُ لكم حتّى الغبارَ العالقَ بأرجُلِنا من برلمانكم"؟!

(شفاعمرو- الجليل)

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

مصير سدوم أهون مصيرا من تلك المدينة

 

 
تعليقات