أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
في ذكرى هبة القدس والأقصى: لن ننسى ولن نغفر شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 59
 
عدد الزيارات : 51648677
 
عدد الزيارات اليوم : 10711
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

معهد اسرائيلي: تل أبيب أمام تهديدات متعددة الجبهات قابلة للأنفجار.. وهذا ما يجب عليها فعله!

الجيش الإسرائيلي ينهي استعداداته لحرب ضد حزب الله.. ويعلن عن اهداف عسكرية

رئيس (الشاباك) الإسرائيليّ السابِق: أحداث الضفة الغربية قد تطيح بعبّاس.. السلطة الفلسطينيّة فقدت السيطرة على زمام الأمور بالضفّة وحماس تنتظِر في الزاوية لتعزيز قوّتها وسيطرتها..

إسرائيل تتوقع المواجهة العسكرية مع لبنان وغزة.. اندلاع الحرب الثالثة مع لبنان مسألة وقت فقط في ضوء تقدم حزب الله في مشروع الصواريخ الدقيقة

مصادر سياسية لبنانية تتحدث عن تكرار مشهد العام 2005 بشكل أقوى وأخطر وبأدوات وظروف وشخصيات مختلفة لاستعادة لبنان من حزب الله وحلفائه حسب تعبيرهم..

أزمة مالية طاحنة تضرب السلطة الفلسطينية والرئيس عباس يلعب بأوراقه الأخيرة.. الضغط الدولي يزداد بعد قضية “قتل بنات” والسؤال من المُنقذ؟

جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   الزيتون الفلسطيني رمز الصمود والشاهد على الزمان والمكان بقلم: شاكر فريد حسن      واللا يكشف مهام “جيش الظل”.. وضابط اسرائيلي: ضاعفنا من عملياتنا السرية      الرسالة الثالثة والستون الكتابة صنعة لكنّها صنعة مؤذية بالضرورة فراس حج محمد      تقرير الإستيطان الأسبوعي من 9/10/2021-15/10/2021 إعداد: مديحه الأعرج       حسن العاصي // يختنق ليل المدينة       حزب الله وكوهين لبنان الجديد – جع جع صراع المحاور والدور الروسي :المحامي محمد احمد الروسان      قناصو “الجيش الإسرائيلي” هم من اغتال الاسير المحرر مدحت الصالح في عين التينه ودمشق تتهم اسرائيل      دمشق تتهم إسرائيل بقتل عضو سابق في البرلمان السوري أمضى 12 عاما في السجون الإسرائيلية      أنقذوا الأسير الفلسطيني حازم مقداد القواسمي المضرب عن الطعام لليوم الـ 89 يوما بقلم:- سامي ابراهيم فودة      أسرى الجهادِ الإسلامي بين الانتقام الإسرائيلي والتضامن الفلسطيني بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      ملفات تقرر مصير فلسطين وأسئلة استراتيجية عاجلة على الاجندات الفلسطينية-العربية..!. *نواف الزرو      حزب الله: لن ننجر إلى حرب أهلية في لبنان وحزب القوات اللبنانية المسيحي بدأ بإطلاق النار عن عمد      دعوة للمشاركة في وقفة إسناد للأسير مقداد القواسمي أمام "كابلان" السبت      يديعوت: "لحظات درامية" رافقت مفاوضات إبرام صفقة "شاليط"..أولمرت:"استسلام كامل"       في ذكرى رحيل الشاعر والكاتب والمناضل حنا إبراهيم أحد الوجوه الأدبية والنضالية البارزة في تاريخ شعبنا الفلسطيني نبيل عودة.      اللغة بين النظام الرمزي والمنظومة الاجتماعية إبراهيم أبو عواد      صدر حديثا ، عن دار سهيل عيساوي للطباعة والنشر – كفر مندا شرفات سرديّة      أسبوع من أدب بين القصة القصيرة الهادئة والشعر الثوري الغاضب زياد شليوط      فلسطين على موعد مع الوجع في موسم الجوع الكبير جواد بولس      ميقاتي يعتذر للبنانيين ويؤكد أن الاتصالات مع الجيش تفيد بتحسن الوضع الأمني.. عون يتعهد بمحاسبة المسؤولين عن العنف.      العراق: خسارة الحشد الشعبي تُثير مخاوف اندلاع حرب أهلية طاحنة ونتائج الانتخابات تُفجر خلافات وتوتر ومعركة النفوذ ستتعقد      "نتنياهو لم يفعل شيئا": بينيت سيستثمر بجهوزية خيار عسكري ضد إيران      العبـــــــــــــــور قصة نبيل عودة      نبذة عن تاريخ الصحافة الرقمية //عبده حقي      6 قتلى وعشرات الجرحى في بيروت بعد إطلاق نار على مظاهرة والجيش اللبناني يعلن إطلاق النار باتجاه أي مسلح (فيديوهات)       الـيـَمـيـن الفاشي في أوروبـا الدكتور عبدالقـادر حسين ياسين      غرفة عمليات حلفاء سوريا: الرد على عدوان تدمر سيكون قاسياً جداً      استشهاد جندي سوري وثلاثة مقاتلين من المقاومة في قصف جوي إسرائيلي استهدف منطقة تدمر في سوريا والدفاعات الجوية تتصدى له      إيران تحذر إسرائيل من أي “خطأ في الحسابات أو المغامرة” وتؤكد: دولة الاحتلال المسئولة عن الهجمات على برامجنا النووية      بعد تهديدات النخالة.. سرايا القدس: نعلن النفير العام في صفوف مقاتلينا ونحن على جهوزية كاملة ورهن الإشارة     
مقالات وافكار 
 

آن الأوان لمحمود عباس أن يستقيل ..! بقلم: شاكر فريد حسن

2021-06-02
 

آن الأوان لمحمود عباس أن يستقيل ..! 

بقلم: شاكر فريد حسن  

يومًا بعد يوم تتصاعد وتتعالى الأصوات الفلسطينية المطالبة باستقالة وتنحي الرئيس الفلسطيني محمود عباس أو اقالته وعزله من كلّ المناصب الإدارية وإفساح المجال للشعب الفلسطيني أن يقرر ويختار من يقوده في المرحلة القادمة، ويأخذ بيديه نحو الحرية والخلاص من الاحتلال. 

لقد ضاق شعبنا الفلسطيني في كل مواقعه واماكن تواجده، ذرعًا من خطاب وممارسات محمود عباس ومواقفه المتلعثمة، ومن فساد السلطة الفلسطينية. 

فمحمود عباس لم يعد يمثل قطاعات شعبنا الفلسطيني، والهبة الشعبية الأخيرة دفاعًا عن القدس والأقصى والشيخ جراح ثم الاحتجاج على الحرب والعدوان الاسرائيلي الغاشم على قطاع غزة، هذه الأحداث كشفت عجزه وسياسته وموقفه الذي لم يرتقِ لمستوى الأحداث كرئيس فلسطيني، وكان عاجزًا بل من اكبر العاجزين عن اتخاذ موقف صلب وشجاع، والغائب في الانتفاضة الشعبية الأخيرة. 

لقد أثبت محمود عباس فشله في قيادة شعبنا، ولم يعد قادرًا على رسم وصياغة رؤية سياسية واضحة، وتوجهات ملموسة تمضي بالقضية الفلسطينية إلى الامام، ومسار المفاوضات الذي انتهجه ولا يزال يتمسك به، لم يحقق شيئًا سوى السراب وابتلاع المزيد من الأرض الفلسطينية وتوغل الاستيطان. ومنذ  ان تعطلت المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي لم يكشف أو يعلن عن استراتيجية بديلة، وهو لا يصغي لأي أحد من رفاق الدرب الكفاحي ومن الشخصيات الفلسطينية الكبيرة إلا لنفسه وصدى صوته، ويتشبث بكرسي السلطة كمن يتشبث بالفرح، وهو يرى السفينة تغرق في بحر سياسي متلاطم، ويخادع نفسه بالقدرة على البقاء والتمسك بموقعه رغم الفشل والاخفاق الاداري والسياسي. 

ومحمود عباس غير جاد وغير معني في انهاء الانقسام في الشارع الفلسطيني، وكل مرة يماطل ويبحث عن تخريجة لتأجيل المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية، وأعلن عن تأجيل بل تعطيل وربما إلغاء الانتخابات التشريعية، لأنه يخشى من هزيمة محققة، ومن غيره يعرف ويعلم بأنه سيكون هو وحركته الخاسر في هذه الانتخابات. 

لم تكن القضية الفلسطينية في يوم من الأيام محكومة بالتمزق والفوضى والاحباط كما هو الحال في السنوات الأخيرة، ومحمود عباس يتحمل المسؤولية عن ذلك، والقسط الكبير من هذا الواقع البائس. 

لقد أًصدرت مجموعة من المثقفين والأكاديميين والشخصيات الوطنية الفلسطينية قبل أيام قليلة، بيانًا طالبت فيه بضرورة تنحي أو عزل محمود عباس نظرًا لمواقفه الخنوعة، وبسبب فشله الذريع وتراجع القضية الفلسطينية وتآكل الحقوق الوطنية الفلسطينية، وعدائه للمقاومة والانتفاضة، وغيابه المخجل في انتفاضة القدس الأخيرة. وبدوري أضم صوتي إلى هذه الأصوات الفلسطينية المطالبة بإقالة أو تنحي الرئيس الفلسطيني محمود عباس (أبو مازن)، الذي أثبت فشله، ولا مشروع سياسي وكفاحي لديه في مواجهة تحديات المرحلة، والمؤامرات التي تستهدف النيل من شعبنا وقضيته الوطنية العادلة. فشعبنا ليس عاقرًا ولديه الكثير من الكفاءات القادرة على قيادة السفينة الفلسطينية نحو بر الأمان وشاطئ الحرية والاستقلال، وآن الأوان لعباس أن يستقيل أو يُقال. 

 

 

 
تعليقات