أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 78
 
عدد الزيارات : 66501027
 
عدد الزيارات اليوم : 44792
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مسؤول إسرائيلي: اتفاقات وشيكة للتطبيع مع دولتين إسلاميتين..      شهيد برصاص الاحتلال قرب نابلس      الجريمة مستمرة | مقتل الشاب همام ابو زرقا من عارة واصابة اخر باطلاق نار في أم الفحم      "هآرتس" تحذر : قد نكون على أعتاب صراع عسكري مع غزة لم يسبق خوضه      بعد ظهور منطاد غريب فوق كندا وامريكا...بكين تدعو واشنطن إلى الكف عن تكهناتها بشأن مزاعم منطاد تجسس صيني.      يديعوت تكشف ...إدارة بايدن قدمت مقترحا لنتنياهو يشمل إيران والسعودية والفلسطينيين      روسيا: أوكرانيا ستنتهي بمصير المستعمرة التي سيتدمر اقتصادها تدريجياً..      حالة الطقس: بارد وماطر في بعض المناطق..      مقتل شقيقين في جريمة إطلاق نار فجر اليوم بالناصرة      جواد بولس // المظاهرات في تل ابيب حرام، والمظاهرات عند العرب يوك , فما العمل ؟.      رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..     
مواضيع مميزة 
 

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

2022-02-26
 

ستكون تموجات الغزو الروسي لأوكرانيا محسوسة على نطاق واسع. ولكن من المرجح أن تضرب هذه التموجات إسرائيل والشرق الأوسط بقوة أكبر من أجزاء أخرى من العالم.

لماذا ا؟ أولًا، بسبب القرب، الشرق الأوسط ليس بعيدًا عن أوكرانيا.

تركيا، التي هي جزء من الشرق الأوسط، على الجانب الآخر من البحر الأسود من أوكرانيا، ودولة واحدة فقط (أرمينيا) جنوب روسيا. تل أبيب على بعد 3000 كيلومتر فقط من كييف، وأوديسا 2000 كيلومتر.

 

كما أشارت آنا بورشيفسكايا، الخبيرة في سياسة روسيا الشرق أوسطية في معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، "تاريخيًا، تنظر الدولة الروسية دائمًا إلى هذه المنطقة ككل. في الواقع، فإن الموقف العسكري الذي أسسته روسيا في سوريا يساعد الآن في الضغط على أوكرانيا عبر شبه جزيرة القرم. ".

السبب الثاني، هو أن روسيا موجودة في المنطقة بشكل كبير.

قال وزير الخارجية لابيد هذا الأسبوع، عند حديثه عن وجود روسيا لمدة سبع سنوات في سوريا، أنه قال للأمريكيين إن إسرائيل تشبه دولة البلطيق أكثر من كونها دولة في الشرق الأوسط، لأنها لديها حدود مع روسيا.

تستغل روسيا وجودها في سوريا، حيث تمتلك قاعدة بحرية وقاعدة جوية، لاستعراض قوتها العسكرية وكنقطة انطلاق لتدريبات عسكرية ضخمة تجريها حاليًا في شرق البحر المتوسط.

قالت بورشيفسكايا : " إن هذا مثال على الموقف العسكري الذي أسسته روسيا في سوريا والذي مكنها من إبراز قوتها في شبه جزيرة القرم وأوكرانيا من خلال وصول بحري أكبر عبر مضيق البوسفور والدردنيل. هذا يخلق نقطة ضغط استراتيجية أخرى مهمة للغاية".

وأضافت بورشيفسكايا : " انتقال روسيا إلى سوريا في عام 2015 كان أكبر من مجرد الرغبة في دعم نظام الأسد، على الرغم من أن هذا بالتأكيد كان أيضًا جزءًا من الدافع ".

و تابعت: "في الأساس، كان التدخل في سوريا حملة معادية لأمريكا . لقد أرادوا إقامة موطئ قدم استراتيجي في ذلك الجزء من العالم مما سيسمح لروسيا بإبراز قوتها على كل الأطراف الجنوبية لحلف الناتو، في جنوب أوروبا وكذلك في الشرق الأوسط. إنه موقع استراتيجي حاولت الدولة الروسية دائمًا الوصول إليه تاريخيًا ".

"أنت ترى الرئيس بوتين يحاول إعادة الحرب الباردة بنهاية بديلة. قيم النظام العالمي الليبرالي الذي تقوده الولايات المتحدة تتعارض مع المصالح الاستبدادية للدولة الروسية التي تريد أن ترى تآكلًا لهذا النظام العالمي القائم على القواعد الليبرالية ".

السبب الثالث، هو أن الروس يمكنهم استخدام هذه المنطقة لممارسة الضغط على الولايات المتحدة والغرب.

أو كما قال تسفي ماغن الصارخ، سفير لإسرائيل في روسيا وأوكرانيا، "هناك وضع قد تؤدي فيه روسيا إلى إشعال الشرق الأوسط لخلق أزمة أخرى للضغط على الغرب ".

قال ماغن، الباحث البارز في معهد دراسات الأمن القومي في تل أبيب، إن الردود الروسية الأخيرة على الضربات العسكرية الإسرائيلية المزعومة في سوريا خلال الأسابيع القليلة الماضية كانت بمثابة إشارات واضحة للغرب بأن الروس لديهم القدرة في سوريا على خلق اضطراب.

وأضاف ان هناك احتجاج كبير في وسائل الإعلام الروسية في وقت سابق من هذا الشهر بعد هجوم صاروخي إسرائيلي بالقرب من دمشق. وقال انه بينما ينظر الغرب إلى الوضع في أوكرانيا، فإنه يتجاهل ما يجري في الشرق الأوسط.

وأشار إلى "إنهم يقولون: انظروا ماذا تفعل إسرائيل. هذه محاولة لإرسال رسالة، ليس إلى إسرائيل، ولكن إلى العالم مفادها أننا، الروس، يمكن أن نخلق الفوضى."

إذا قرر الروس ذلك، فيمكنهم تقييد حرية إسرائيل في التصرف في الأجواء السورية، مما يجعل من الصعب على إسرائيل محاربة وكلاء إيران في المنطقة ومنع ترسيخ إيران وحزب الله في سوريا.

هناك طريقة أخرى يمكن لروسيا من خلالها استخدام سوريا للضغط على الغرب وهي خلق أزمة لاجئين، كما فعلت في الماضي.

قالت بورشيفسكايا: "قد يمارسون المزيد من الضغط على تركيا، كما فعلوا من قبل، من خلال تهديد اللاجئين. هذه بطاقة قياسية تلعبها روسيا، مضيفة أنه عندما انتقلت روسيا إلى سوريا في عام 2015، استفادت من تدفق اللاجئين إلى تركيا، ثم إلى جنوب أوروبا، وزادت من تدفق اللاجئين من خلال غاراتها الجوية.

لكن سوريا ليست سوى نقطة ضغط روسية محتملة واحدة على الغرب في الشرق الأوسط، إيران هي النقطة الكبيرة.

في الفترة التي سبقت الغزو الروسي لأوكرانيا، كان هناك الكثير من التكهنات بأن الولايات المتحدة ترغب الآن في التوصل إلى اتفاق نووي جديد مع إيران، حتى تتمكن من إخراج هذه القضية من جدول الأعمال والتركيز على القضية الأوكرانية.

في هذا السيناريو، يمكن أن تتحرك موسكو لإقناع الإيرانيين بعدم التوقيع على أي اتفاق نووي جديد مع الغرب، ووعدهم بتقديم مساعدة روسية. مع احتمال فرض عقوبات صارمة ضد روسيا، بما في ذلك على نظامها المصرفي وقدرتها على استيراد التكنولوجيا الحيوية، قد تستنتج موسكو أنه ليس لديها ما تخسره، وأنه إذا كان الغرب يعاملها كدولة مارقة، فسوف يتصرف مثل دولة مارقة وترعى تطوير برنامج إيران النووي، ربما من خلال مساعدة طهران في بناء بنية تحتية نووية مدنية ضخمة يمكن أن تكون للاستخدام المدني/ العسكري المزدوج.

هذه خطوة من شأنها أن تخلق حالة من الذعر في الغرب والشرق الأوسط، وستسبب ألمًا واضحًا لإدارة بايدن من خلال إلحاقها بهزيمة سياسية هائلة. تجديد الاتفاق النووي مع إيران هو أمر وضعته إدارة بايدن على رأس قائمة أولويات سياستها الخارجية.

على الصعيد الإقليمي، نجح بوتين في فعل شيء لم يفعله قادة الاتحاد السوفيتي قط؛ جعل روسيا لا غنى عنها لجميع الأطراف في الشرق الأوسط من خلال الحفاظ على علاقات جيدة مع الجميع.

وقالت بورشيفسكايا "هذه هي السمة المميزة لنهج بوتين في الشرق الأوسط. وضع بوتين نفسه كوسيط وشخص يمكنه التحدث إلى جميع الأطراف. لقد وضع نفسه وسيطا بين إيران وحماس وحزب الله وإسرائيل، أقامت روسيا علاقات جيدة مع جميع الحكومات وحتى مع حركات المعارضة لها. هذا نهج مختلف تمامًا للشرق الأوسط ".

وفقا لبورشيفسكايا، فإن الرغبة في الحفاظ على علاقات جيدة مع جميع اللاعبين في الشرق الأوسط قد يكون هو ما يمنع روسيا من ضرب الولايات المتحدة والغرب من خلال تأجيج النيران على الحدود الشمالية لإسرائيل. حقيقة الأمر هي أن روسيا لا تريد أزمة ثنائية خطيرة مع إسرائيل.

وهذا يفسر أيضًا سبب عدم كون إسرائيل الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تتعامل بحذر شديد فيما يتعلق بكيفية الاستجابة للأزمة الحالية. تواجه معظم الدول الأخرى في الشرق الأوسط مأزقًا مشابهًا، ولديها علاقات جيدة مع روسيا وتخشى أن تجعلها عدوًا من خلال دعم منافستها.

 
تعليقات