أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 48
 
عدد الزيارات : 52965816
 
عدد الزيارات اليوم : 38461
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
مهندس الفرار من “جلبوع” : إذا كانت مريم البتول خانت فإن أهلنا بالناصرة خانوا

التايمز: حزب الله بنى قوة تتفوق على الجيش اللبناني وجيوش العديد من الدول الكبرى

“قائمة الموت”.. هل يُفكّر الرئيس أردوغان باغتيال مُعارضيه للبقاء؟.. زعيم المُعارضة يُفجّر مُفاجأة “الاغتيالات” النيابة تتحرّك فهل تستدعيه؟..

غرفة عمليات حلفاء سوريا: الرد على عدوان تدمر سيكون قاسياً جداً

قلقٌ إسرائيليٌّ من انفجار الوضع في الضفّة الغربيّة وعبّاس يُحاوِل تهدئة الوضع عبر تقديم نفسه للشعب الفلسطينيّ بأنّه مُهتّم والحكومة تعقد جلساتها في المدن

قناة عبرية تنشر نسخة الشاباك لمحاضر التحقيق مع العارضة قائد عملية الهروب من سجن جلبوع

صحيفة عبرية تكشف: بينيت غير مستعد لإتمام صفقة تبادل أسرى مع “حماس” خوفًا من انهيار حكومته والانتقادات التي سيتلقاها

حزب الله: هناك رواية كاملة حول “النيترات” التي دخلت مرفأ بيروت وممكن في أي لحظة أن تنشر كي يطلع الناس جميعاً على مجريات ما حصل

عودة رفعت الأسد إلى دمشق تتفاعل عائليا وشكوك متزايدة حول استقبال الرئيس السوري له في الوقت الحاضر..

نصر الله خلال لقائه عبد اللهيان: إيران أثبتت أنها الحليف الذي لا يخذل أصدقاءه والآمال كبيرة جدا لخروج لبنان من هذه المحنة..

قرار صلاة اليهود في الأقصى.. إعلان حرب من إسرائيل وإشعال فتيل التصعيد.. تنديد فلسطيني وغضب عربي ومناشدات عاجلة لملك الأردن بالتدخل.

ليفين يُهاجم الموحدة بالعربية : ‘ليس هناك حركة إسلامية بالعالم تُصوّت ضد لغة القرآن - عيب عليكم

تحقيق مشترك لوسائل اعلام اجنبية يكشف ..برنامج إسرائيلي استخدم للتجسس على سياسيين وصحافيين حول العالم.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   منسق كورونا يؤيد التطعيم الإلزامي ضد كورونا: "الوضع مقلق"      وزير خارجية إسرائيل يدعو من باريس إلى “تشديد” العقوبات على إيران ويدعو لممارسة تهديد عسكري “حقيقي” عليها      بوتين: اختبرنا صاروخا بسرعة 9 ماخ يصل إلى من يصدر الأوامر لأوكرانيا في 5 دقائق.. لم أقرر خوض انتخابات 2024 الرئاسية      منظمة الصحة العالمية تُصدر توصية عاجلة حول السفر بزمن المتحور “أوميكرون” المُخيف: هذه الفئة ممنوعة والخطر كبير      رجال بحجم الوطن غيبتهم القضبان الأسير المناضل اللواء/ فؤاد حجازي الشوبكي (1942م-2021م) بقلم:- سامي إبراهيم فودة      كلماتٌ مُهداةُ إلى روحِ الشاعر الكبير محمود درويش محمودٌ، أنتَ مَحمود ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس       في رحيل عاشق فلسطين سماح إدريس بقلم: شاكر فريد حسن      كاتس ينتقد بينت.. والجيش الاسرائيلي يستعد لسيناريوهات شن هجمات عسكرية ضد إيران      رئيسي يكرر دعوته لرفع العقوبات في إطار الملف النووي.. وماكرون يدعو طهران إلى “الالتزام بشكل بناء” في المفاوضات      محلل اسرائيلي يكشف ..إسرائيل لا نملك القدرة العسكريّة للهجوم على إيران وإذا نُفذّ سيفشل وستكون نتائجه كارثيّةً علينا والتهديدات فارِغة..      إطلالة على المِنْدائيّين (حلقة اولى) بروفيسور حسيب شحادة      رماح يصوّبها- معين أبو عبيد // أرض الاحياء وأرض الأموات      بار ليف: إسرائيل لا تعرف بمواقف الدول العظمى الخيار العسكري ضد إيران على طاولة إسرائيل      الضفة ..قرارات جديدة بعد "أوميكرون" وزيرة الصحة تكشف عن توصيات لجنة الوبائيات لمجلس الوزراء      نقل “شيخ الاسرى” فؤاد الشوبكي بشكل مفاجئ لمستشفى “سروكا”      سلسلة غارات لطيران العدوان السعودي على صنعاء      رام الله تُغضب الفلسطينيين وتُشعل نار الانتقادات.. لقاء “تطبيعي مجاني” في مقر المقاطعة “بحثًا عن السلام الضائع”..      القدس المحتلة: 100 عائلة فلسطينية مهددة بيوتها بالهدم الفوري      بعد تلميحات الرئيس الجزائري.. الجعفري: التحركات الدبلوماسية لحضور سورية القمة العربية تسير بالاتجاه الصحيح ونأمل أن تكون جامعة      الرئيس اللبناني عن الأزمة الخليجية: من الظلم تحميل الشعب مسؤولية ما قاله مواطن واحد ولم اطلب من قرداحي الاستقالة..      إيران تحسم الجدل: لن نقبل بأقل من رفع العقوبات ولن نتعهد بأكثر مما ورد في الاتفاق النووي والالتزامات الجديدة لامكان لها      قاءٌ مع الكاتبةِ والشاعرةِ زينة الفاهوم - أجرى اللقاء : الشاعر والإعلامي الدكتور حاتم جوعيه      جماليّة المعنى الأيروسي في ديوان "وشيء من سرد قليل"* رائد الحواري      أبطال غيبتهم القضبان الأسير المناضل/ عمر اسماعيل عمر وادي (1992م - 2021م ) بقلم:- سامي إبراهيم فودة      يوميات نصراوي: أحدات في الذاكرة من "استقلال إسرائيل" نبيل عودة      الاتفاق الأمني الإسرائيلي المغربي يشكل تهديد استراتيجي لدول شمال افريقيا د. هاني العقاد      ابراهيم ابوعتيلة // إمبراطورية بوتين وعلاقتها مع سوريا      التوسع الاستيطاني وعنصرية الاحتلال ويهودية الدولة الاستعمارية بقلم : سري القدوة       يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني بقلم: شاكر فريد حسن       يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني بقلم: شاكر فريد حسن     
ملفات اخبارية 
 

هل يتحوّل جعجع إلى “هاربٍ” ومُتوارٍ عن الأنظار؟.. المُفوّض العسكري يطلب الاستماع لإفادته رسميّاً حول “كمين الطيونة” الأربعاء فهل يذهب.

2021-10-26
 

هل يتحوّل جعجع إلى “هاربٍ” ومُتوارٍ عن الأنظار؟.. المُفوّض العسكري يطلب الاستماع لإفادته رسميّاً حول “كمين الطيونة” الأربعاء فهل يذهب وهل يُمكن تحقيق شرطه باستدعاء السيّد نصر الله وكيف يُحاجِج أنصاره في حزب القوّات باعتقاله وتفجير الكنيسة العام 94 وماذا علّق الحريري وجنبلاط؟

اشترط زعيم حزب “القوّات اللبنانيّة” سمير جعجع في مُقابلةٍ تلفزيونيّة على إحدى الشاشات المحليّة، استدعاء السيّد حسن نصر الله أمين عام “حزب الله”، وذلك كي يمثل أمام المُخابرات لتقديم إفادته حول أحداث أو “كمين الطيونة”، وهذا الاشتراط، صعب التطبيق يقول جمهور الحزب، لأن نصر الله له وضع أمني يتطلّب احتياطات خاصّة، وهو هدف مرصود من قبل “إسرائيل”، ولأنّ نصر الله ثانياً لم يقف وراء القنّاصة الذين استهدفوا المُعترضين سلميّاً على القاضي طارق البيطار المسؤول عن ملف تفجير مرفأ بيروت.

الجدل مُستَمرٌّ في لبنان حول القاضي البيطار، وهُناك من يُحاول توظيف “نظافه يده” بمسألة تسييسه للتحقيق في تفجير مرفأ بيروت، وإصراره على استدعاء شخوص محسوبة على الحزب، وهو استدعاءٌ يراه الأخير مُوظّفاً سياسيّاً.

ومع توجيه حزب الله وزعيمه الاتهام المُباشر لسمير جعجع ومسؤوليّته المُباشرة عن أحداث الطيونة، والمخاوف التي صدّرها حول عودة الحرب الأهليّة، كان قد ترك الحزب للجيش اللبناني القبض على المُتورّطين (قبض على 13 قوّاتي من منطقة عين الرمانة) في الطيونة، والمُتسبّيين في مقتل 7 أشخاص سلميين، والآن يذهب الحزب للأطر الرسميّة والقضائيّة في خطوته الثانية، للبحث عن المُحرّض للفاعلين، حيث لم يجر حتى الآن تسجيل أي بوادر ثأريّة لحزب الله، وهو الذي يُعطي لدماء جمهوره كامل الاهتمام، كما قبض الجيش على 3 أشخاص محسوبين على الحزب وأمل (الثنائي الشيعي).

رسميّاً، جرى تبليغ جعجع بالحُضور إلى مديريّة المخابرات التابعة للجيش اللبناني، وذلك للاستماع لإفادته حول أحداث الطيونة- عين الرمانة، ويُفترض أن يجري الاستماع لتلك الإفادة غدًا الأربعاء، وهو حُضور يحبس أنفاس المُناصرين لحزب القوّات، ويبدو أن جعجع لم يتسلّم التبليغ لعدم وجوده، وهو ما دفع بالمُبلّغ لصق التبيلغ على بابه.

وتشن المواقع الصحفيّة المحسوبة على القوّات هُجوماً على رئيس الجمهوريّة ميشيل عون، والذي برأيهم سمح لهذا الاستدعاء، رغم أن استدعاءه وفق الوثيقة التي نشرتها قناة “الجديد” المحليّة والتي جرى تبليغه فيها ليّدلي بإفادته، بصفته “مُستمع إليه”، لا كمُتّهم في أحداث الطيونة، ومع هذا يقول قانونيّون أن توقيفه وارد.

ويُدرك جعجع تماماً أن طلبه استدعاء السيّد نصر الله للاستماع لإفادته بأحداث الطيونة يستحيل أن يتم، وهو بالتالي لن يُقدّم إفادته التي اشترطها بإفادة نصر الله، وهو موقف بات من قبيل المُناكفة السياسيّة، وإطالة أمد الأزمة، التي كانت قد تكون شرارة حرب أهليّة جديدة في لبنان، نقطة انطلاقها من الطيونة.

وعلى خلفيّة الاستدعاء لجعجع، يبدو أن حزب القوّات اللبنانيّة بدأ يحشد أنصاره منصّاتيّاً، ويدفع بتصريحات هُجوميّة وتقديم الاستدعاء بواقع مظلوميّة، فعضو حزب القوّات اللبنانيّة نديم الجميل المُتواجد في أمريكا حاليّاً، اعتبر أن تهديد نصر الله بمئة ألف مُقاتل أخاف الأجهزة الأمنيّة، والقضاء، فهو لن يُرهبه أبدًا، وحول استدعاء جعجع قال: “لا إنت ولا أكبر منك بخوّفنا”، وكان السيّد نصر الله قد نوّه في خطابه بعد واقعة الطيونة، بأن إشارته لعدد مُقاتليه لمنع حرب أهليّة، وليس لخوضها.

مُفوّض الحكومة لدى المحكمة العسكريّة القاضي فادي عقيقي هو من طلب رسميّاً الاستماع لإفادة سمير جعجع، لكن الأخير كان قد وصفه بمُفوّض حزب الله، وبالتالي هُناك شبه إجماع من أنصار القوّات، يُوحي بأن جعجع لن يذهب لتقديم إفادته الأربعاء في وزارة الدفاع.

ويُحاجِج أنصار القوّات اللبنانيّة في عدم ذهاب زعيمهم إلى تقديم إفادته، بأنه العام 1994 وضع جعجع نفسه بتصرّف القضاء، وأنه كان لديه الثقة به، وجرى بعدها سجنه بموجب اتهامات مُلفّقة، وجرى تبرئته لاحقاً، وهو هُنا لن يُكرّر ذات الخطأ.

وفي العام 1994 جرى اعتقال جعجع على إثر اتهامه بتفجير كنيسة سيّدة النجاة في جونيه، والذي خلّف عشرة قتلى، وحلّ حزب القوّات اللبنانيّة حينها من قبل مجلس الوزراء اللبناني، وحظره تماماً، ووصل الأمر لإصدار القضاء حُكماً بإعدام جعجع جرى تخفيفه إلى الأشغال الشاقّة بجُرم اغتيال رئيس الحكومة عام 1987 رشيد كرامي.

وتُطرح التساؤلات حول طريقة التعامل مع جعجع حال رفضه التوجّه لتقديم إفادته وهو الذي لم يتبلّغ حُضوريّاً، وما إذا كان سيجري إجباره على تقديم الإفادة قانونيّاً، حيث يُمكن للنيابة العامّة العسكريّة إرسال قوّة من الضابطة العدليّة أو الشرطة العسكريّة أو مخابرات الجيش لإحضاره، وفي حال تواريه هل يُصبح هارباً من القانون، وهل يُعاد مشهد حصار منزله لأيّام مساء 24 إبريل العام 1994، والذي اعتقل على إثره، وهو كان (جعجع) قد أكّد بأن مشهد الكنيسة، واعتقاله، لن يسمح بتكراره، وهو الذي كان قد قدّم نفسه من الرافضين للوصاية السوريّة في لبنان.

وفي المواقف علّق سعد الحريري على “تويتر”: الإعلان عن تبليغ الدكتور سمير جعجع لصقًا للمُثول أمام مديريّة المخابرات، يقع أيضًا في خانة العبثيّة ويستدعي البلاد إلى مزيد من الانقسام، مشددًا على أن المطلوب هو “تبليغ كافة المعنيين، شفاهة أو لصقًا، بوجوب المُثول أمام مُقتضيات المصلحة الوطنيّة، أمّا وليد جنبلاط فعلّق على “تويتر”: “من الأفضل توقيف جميع مُطلقي النار في حادثة الطيونة دون تمييز، ووقف هذا السجال السياسي العقيم والمدمر”

 
تعليقات