أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
كيف سيتعامل الفلسطينيين مع حكومة إسرائيلية لا تعترف بالسلام؟ د. هاني العقاد
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 60
 
عدد الزيارات : 66296271
 
عدد الزيارات اليوم : 1600
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مواجهات مع الاحتلال في القدس: إصابات في جبل المكبر واعتقالات ببيت حنينا.      "وول ستريت جورنال" عن مسؤولين أميركيين: الهجوم على المجمع الدفاعي العسكري في إيران السبت نفذته إسرائيل.      القسام تعلن سيطرتها على حوامة إسرائيلية وتحصل على معلومات حساسة      الجيش الاسرائيلي يدفع بسريتين عسكريتين بالقدس ونقاط التماس.      "كلمة الشيخ المسلم في تأبين المطران المسيحي" بقلم المهندس باسل قس نصر الله.      نتنياهو: بيت عائلة علقم سيهدم والإقامة ستسحب من عائلة منفذي العمليات      النقب: السلطات الإسرائيلية تستأنف عمليات تجريف وتحريش الأراضي.      مقتل شخص وإصابة آخر برصاص الجيش الإسرائيلي بعد محاولتهما التسلل من سوريا.      حسن العاصي // المعتقدات الخاطئة للغرب حول المهاجرين      تحليلات: حكومة نتنياهو لا تملك أدوات جديدة لمنع العمليات الفلسطينية      حالة الطقس: أجواء غائمة وانخفاض في درجات الحرارة      وزير الخارجية الأمريكي يصل مصر اليوم في بداية جولة تشمل إسرائيل والأراضي الفلسطينية.      إغلاق منزل خيري علقم منفذ عملية نيفي يعقوب في القدس تمهيدًا لهدمه      حكومة اسرائيل تخطط لمشاريع استيطانية جديدة في سياق مشروع الضم الزاحف بصمت// إعداد:مديحه الأعرج.      استشهاد شاب بزعم محاولته تنفيذ عملية إطلاق نار قرب قلقيلية      نتنياهو في اجتماع الكابينيت: سنسرع من إجراءات هدم منازل منفذي العمليات وتسليح المواطنين      بن غفير يدفع لإعدام منفذي العمليات عملية القدس: المستشارة القضائية للحكومة الإسرائيلية ترفض طلبا لبن غفير      الإشتباه بتنفيذ عملية دهس قرب حاجز زعترة جنوب نابلس والقوات الإسرائيلية تطلق النار على فلسطيني      الاحتلال يزعم وقوع عملية إطلاق نار على مطعم جنوب أريحا..تعطل سلاح المنفذ وانسحب      يديعوت : الضفة برميل بارودٍ نجلس فوقه ولا يمكن الرهان على هدوء غزة ..      منها ترحيل عائلات منفذي العمليات... في ضوء العمليات الأخيرة.. تعرف على أبرز القرارات التي سيناقشها       إصابات في عملية إطلاق نار في بلدة سلوان بالقدس المحتلة      تفاصيل اتصال هاتفي بين نتنياهو وبايدن عقب عملية القدس      الاردن تدين "عملية القدس"      الإمارات وتركيا "تدينان" عملية القدس      مواجهات بأحياء القدس بين الشبان والاحتلال.. واقتحام منزل منفذ العمليةعلقم واعتقالات      رمزية اللغة وسيطرة الإنسان على الطبيعة إبراهيم أبو عواد      القدس: 7 قتلى وعدة إصابات في عملية إطلاق نار قرب كنيس.      قمة “البريكس” القادمة في جنوب افريقيا في اب المقبل ستدشن العملة الجديدة الموحدة للمنظومة.. هل هي الضربة الأقوى لإنهاء هيمنة الدولار؟.      رئيس CIA يزور إسرائيل والسلطة الفلسطينية في ظل تصعيد أمني     
تحت المجهر 
 

موقع عبري: بن غفير يحمل خطة "جهنمية" ضد فلسطينيي 48..

2022-10-18
 

مع بقاء أقل من أسبوعين على ذهاب الإسرائيليين إلى صناديق الاقتراع، تتزايد قوة معسكر اليمين المتطرف الذي لا يتردد في التهديد بسنّ قوانين عنصرية ضد فلسطينيي48، ما سيجعلهم أمام سيناريو غير بعيد المنال في حال صعود الشخصية الفاشية إيتمار بن غفير إلى الحكومة المقبلة، وقد يكون الوزير الأقوى فيها، حيث إنه يتحضر لطرح خطة عمل لم يجرؤ أحد على الترويج لها في دولة الاحتلال من قبل.

مع العلم أن حكم اليمين الذي استمر قرابة الـ45 عامًا بشكل شبه مستمر، وقبله حكم العمل قرابة الـ30 عاما، شهد جملة من الإجراءات العملية والقوانين التشريعية التي استهدفت فلسطينيي48، بدون فروقات جوهرية، وقد تمثلت أخطرها في جريمة النكبة، وقوانين أملاك الغائبين، ومصادرة الأراضي، وإقامة التجمعات السكانية لليهود فقط، ومع ذلك، فإن القراءة الإسرائيلية لما ستقدم عليه حكومة نتنياهو السادسة في حال نجح في الانتخابات، سيكون "ابتكارًا" لم نشهده منذ 1948؛ مدمرا وخطيرا للغاية.

ميرون رابوبورت الكاتب في موقع "محادثة محلية" " ميكوميت"، ذكر أن "التخوف ليس بسبب نتنياهو، ولكن لأن حكومته ستضم بالضرورة إيتمار بن غفير، ليس فقط بسبب حجمه العددي داخل الائتلاف اليميني، فالاستطلاعات تمنحه ربع أعضائه، ما يقرب من نصف حجم الليكود، ولكن لأنه قوة التغيير القادمة، وسوف يستغل نزعة نتنياهو المصابة بالهوس للحفاظ على موقعه، ما يجعل صعود بن غفير أزمة إسرائيلية حقيقية، لأنه سيقوض الوضع الراهن على جانبي الخط الأخضر بشكل متزايد".

 

وأضاف، أن "منطلقات بن غفير وفريقه من التغير الوشيك تعود إلى أن تقوية "الأقلية" الفلسطينية، ودخولها اللعبة السياسية، يهددان نظام التفوق اليهودي، الذي عملت إسرائيل على أساسه منذ نهاية حرب 1948، ويأتي استكمالا لتوجه نتنياهو نفسه بحفاظه على الوضع الراهن، وحذف الخط الأخضر، وإزالة القضية الفلسطينية من الأجندة، وتعزيز السلام الاقتصادي، لكن كل ذلك، بنظر بن غفير، يجعل السيادة اليهودية في خطر، ما يجعله يتحدث عن المستوطنات والضم، وبالتالي يجعله صورة طبق الأصل لصعود خطاب الفصل العنصري كتعريف للنظام الإسرائيلي".

وأوضح أن "بن غفير يسعى في الحكومة المقبلة، إن وصل إليها، لتغيير قواعد اللعبة الموجودة منذ 1948، في ظل افتقار النخبة الإسرائيلية لحل حقيقي للنزاع مع الفلسطينيين، ما يجعل توجهه هذا تعبير عن العجز والإحباط أكثر من كونه خطة فعلية، ومع ذلك فإنها ستتسبب في أضرار جسيمة، لأنه بزعم الحفاظ على التفوق اليهودي، سيتخذ إجراءات ضد كل من يتحدى ذلك، بما في ذلك تجريده من الجنسية الإسرائيلية، وطرده من الدولة، التي لم تجرؤ على المساس بها".

صحيح أن دولة الاحتلال ارتكبت العديد من الفظاعات خلال الـ 75 عامًا الماضية، لكننا أمام نوع مختلف من التهديد، ورغم أن حرمان فلسطينيي48 من الجنسية وترحيلهم، وردت سابقا على لسان الوزراء العنصريين رحبعام زئيفي، وأفيغدور ليبرمان، وبيتسلئيل سموتريتش، فإن بن غفير يعرض عليهم خيارين اثنين فقط: العيش كأفراد في الدولة اليهودية دون تطلعات وطنية، أو الهجرة إلى دولة عربية أخرى بمساعدة إسرائيل، خاصة أنه يتشرب هذه الأفكار من والده الروحي مائير كهانا.

لا شك أن هذا التخوف له ما يمنحه الوجاهة والمصداقية، لأن لحظة بن غفير السياسية باتت أكثر خطورة من ذي قبل، لأنها تعتمد على دعم إسرائيلي واسع، ليس فقط على المجموعات الهامشية من بين "فتيان التلال"، بل إن أفراد الكشافة يروجون لآرائه العنصرية بابتهاج، وهناك قوى كافية في الشارع الإسرائيلي سيتم تحشيدها لتنفيذ سياساته، لاسيما في ضوء ما يمكن وصفه الاندماج الكامل بين الجيش في الأراضي المحتلة والمستوطنين، ما يجعل قطاعات من قوات الأمن تقبل بمنطق بن غفير.

صحيح أن ذلك ليس سيناريو حتمياً، لكنه بالتأكيد لا يجب استبعاده، خاصة أن نتنياهو وبن غفير يلتقيان بانتظام كل أسبوع، ولم يبد نتنياهو وقادة الليكود تحفظات حقيقية على مشاريع بن غفير العنصرية ضد فلسطينيي48، بل إن من المحتمل أنهم يدعمونها، ما يعني أن تصريحاتهم الأخيرة حول إمكانية حدوث نكبة جديدة تقود لهذا الاتجاه الجنوني الذي سيؤدي إلى كارثة فعلية.

 
تعليقات