أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
الشيخ جراح معركة بقاء ووجود بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 40
 
عدد الزيارات : 47551791
 
عدد الزيارات اليوم : 22929
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   الداخل الفلسطيني ..مواجهات واشتباكات وحرق إطارات وأجواء مشحونة في البلدات العربية من الشمال وحتى الجنوب      كتائب القسام توجه ضربةً صاروخيةً هي الأكبر لتل أبيب وضواحيها ب130 صاروخاً      طائرات الاحتلال تدمر برج هنادي بشكل كامل وسط مدينة غزة...كتائب القسام توجه رسالة تحذير شديدة اللهجة للاحتلال..      الصحة بغزة: 28 شهيدا بينهم 10 اطفال وسيدة و152 اصابة جراء العدوان الاسرائيلي      إعلام إيراني: "حزب الله" في أهبة الاستعداد وجاهز لتنفيذ عمليات عسكرية ضد إسرائيل      آخر تطورات التصعيد في الأراضي الفلسطينية.. ارتفاع شهداء الغارات الإسرائيلية على غزة لـ24 شهيدًا والمقاومة تطلق 200 صاروخًا..      مصر تدخل على الخط...العدوان على غزة: اتصالات أممية للتهدئة وحماس تتوعد بالمزيد.      وتآخينا هلالاً وصليبا.. المطران عطا الله حنّا: رسالة المقدسيين إلى العالم “كلمة الاستسلام ليست موجودةً في قاموسنا والشباب يُدافِعون عن الأمّة العربيّة بأكملها”      محللون إسرائيليون: حماس كسرت القواعد ولجمت تشكيل "حكومة التغيير"      اللد: استشهاد الشاب موسى حسونة واصابة اخرين بعد تعرضهم لاطلاق نار من مستوطنين      إصابة 7 إسرائيليين بقصف صاروخي لثلاثة منازل في عسقلان      القدس صوتت وانتخبت فلسطين بقلم: فراس ياغي      وَطَنُ القَصيدَةِ ...!!! // نص / د. عبد الرحيم جاموس       الشاعرة د. روز اليوسف شعبان تشدو لزهرة المدائن//قلم: شاكر فريد حسن      الاتّحاد العامّ للأدباء الفلسطينيّين – الكرمل 48 بيان الانتفاضة المقدسيّة على عتبات الأقصى والقيامة وحجارة الشيخ جرّاح وباب العامود تجذّر مرحلة كفاحيّة فلسطينيّة حيّة      الفلسطينيون والوضع العربي.. زمن المراهنات الجديدة- منير شفيق      سقط خداع حكومة الاحتلال للمجتمع الدولي // صلاح الزحيكة      الصمت علي جريمة اسرائيل في المسجد الاقصي جريمة د. هاني العقاد      عبد الباري عطوان // حماس” هدّدت وتوعّدت وأوفَت بالوعد وتنتقم لضحايا الجرائم الإسرائيليّة في القدس المحتلّة.. هل تَقِف المنطقة على حافّة حرب إقليميّة؟      الصحة بغزة: 20 شهيد من بينهم 9 اطفال و 65 اصابة بجراح مختلفة جراء العدوان الاسرائيلي      عقب مصادقة الكابينيت الاسرائيلي على توجيه ضربة جوية “كبيرة” في القطاع.. نتنياهو يهدد بالرد بقوة كبيرة على قطاع غزة      الداخل الفلسطيني ..لليوم الثالث على التوالي ..مظاهرات صاخبة في بلدات عربيّة نصرة للقدس المحتلّة: اعتقالات ومواجهات      أكثر من 305 مصاب بينهم حالات خطرة وإصابة 9 من شرطة اسرائيل.. المواجهات تتصاعد وتشتد.. وفلسطينيون يرشقون سيارة إسرائيلية بالحجارة تعمدت دهسهم..      مع انتهاء المهلة التي منحتها كتائب القسّام لإسرائيل..صافرات الانذار تدوي في القدس - القسّام: أطلقنا عشرات القذائف الصاروخية من غزة      رصاص مطاطي وقنابل مقابل الحجارة: إصابات بينها حرجة وحالات اختناق بصفوف المصلين والمآذن تستغيث      القدس .. الشعر والقصيدة // بقلم: شاكر فريد حسن      ليلةُ الزحفِ نحوَ القدسِ ومسيرةُ الرباطِ في الأقصى// بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      من جديد: نهاية الزمن العاقر / نبيل عودة      عودوا إلى الحب يا أهل اليمن عبد الله ضراب الجزائري      مواجهات عنيفة واصابات داخل باحات الاقصى بعد اقتحامه من قبل قوات الاحتلال فجر الاثنين     
تحت المجهر 
 

لقاء الشيخ- برغوثي و”همسات بالاذن” تثير عاصفة “روايات وتوقعات”..فوضى المشهد الفلسطيني : لماذا يؤمن الاحتلال “الاتصالات” مع الاسرى بخصوص”الإنتخابات”؟

2021-02-14
 

لقاء الشيخ- برغوثي و”همسات بالاذن” تثير عاصفة “روايات وتوقعات”..فوضى المشهد الفلسطيني : لماذا يؤمن  الاحتلال “الاتصالات” مع الاسرى بخصوص”الإنتخابات”؟..وماذا قال طاقم بلينكن عن “معوقات المساعدات”؟..حنا ناصر رفع يافطاته وحماس وفتح “منقسمتان” وتيار المفصولين “يتربص”

حركة حماس ذهبت لملف المصالحة وهي”منقسمة” وبعض التناقضات داخلها مرتبطة بأجندة إنتخابات تخصها وتجاذبات بعنوان من هو الرئيس القادم للمكتب السياسي؟.

حماس ولأول مرة بالرغم من تصريحات زعيمها الشيخ اسماعيل هنية وتوقيعها على وثيقة  مصالحة الفصائل في القاهرة عليها قبل المضي قدما في خطة “مشاركة القوائم الانتخابية” تجاوز إمتحان عسير له علاقة بإنتخابات داخلية لمؤسساتها وهيئاتها مثل المكتب التنفيذي.

 الخلافات بين اقطاب الحركة لا يمكن إخفائها هنا عشية مؤشرات الاشتباك النادرة في المشهد الداخلي الفلسطيني وفيما بدأت لجنة الانتخابات ترفع يافطاتها وتنشر إعلاناتها بخصوص  قرب التسجيل للمقترعين بصفة قانونية وما يتبع من خطوات تنقيح وطعن وخلافه.

حركة فتح ايضا وعشية تدشين إجراءات الدكتور حنا ناصر رئيس اللجنة العليا للإنتخابات  “غير موحدة” وفيها تيارات ومؤشرات على إحتمالية بروز “أكثر من قائمة” بالرغم من توصيات المجلس الثوري التي حذرت حركيا من ولادة اي قوائم “غير مستقلة” تنتحل صفة التنظيم الحركي.

مصر والاردن  مهتمتان فعلا  بان تذهب حركة فتح لإنتخابات التشريعي موحدة حتى لا تتسلل حركة حماس بين التباينات وتعزز حصتها.

وسط هذه الفوضى في المشهد التحضيري للإنتخابات الفلسطينية يسعى الرئيس محمود عباس للإمساك بزمام المبادرة  ويتمكن الوزير الفتحاوي حسين الشيخ مع حليفه الاهم مدير المخابرات ماجد فرج “تأمين” اللقاء الوجاهي الوحيد مع الاسير مروان البرغوثي وهو لقاء لم يكن ليتم لولا” التنسيق الامني” مع الاسرائيليين الذي شمل إتصالات موازية مع العديد من رموز وقادة الاسرى ايضا.

روايتان عن لقاء “الشيخ – البرغوثي” تتصدران الاولى بلسان وخطاب اللواء جبريل الرجوب وهي رواية يمكن طبعا حسابها على الرئيس عباس  وضمن مسارات”المصالحة” وعلى اساس اقناع جماهير اقاليم حركة فتح بان البرغوثي ليس بصدد “أي إنقلاب على ترتيبات الشرعية الحركية والرئاسية”.

 والثانية بلسان اوساط مطلعة جدا كانت تتحدث مع وعن البرغوثي طوال الاسابيع الثلاثة الماضية وفكرتها أن البرغوثي وهو قيادي مؤثر جدا في الخارطة الانتخابية والفتحاوية  “يسعى للشراكة” مع تيار المفصولين من حركة فتح بقيادة محمد دحلان.

 في الاثناء تصل من واشنطن وعبر حلقات إتصال خاصة تلك الرسالة التي تقول بان الادارة الامريكية الجديدة ليست معنية بالتحدث مع حركة حماس الان لكنها لا تمانع التنسيق مع حكومة منتخبة تشارك فيها حركة حماس.

 الجزء الثاني من رسالة مكتب الشرق الادنى التابع لوزير الخارجية الامريكي اننتوني بلينكن هو ذلك الذي يرجح بأن “نزاهة الانتخابات” مسألة اساسية حتى ينطلق مشروع التسوية والاهم عدم وجود “فيتو” امريكي على ترشيح الاسير مروان البرغوثي للإنتخابات “ما دام الفلسطينيون يريدون ذلك وقانونهم الاساسي يسمح به” وبصرف النظر عن الموقف الاسرائيلي.

 يلاحظ في الاثناء بان الاسير البرغوثي ومن سجنه يسمح له الاسرائيليون بإجراء كل منظومة الاتصالات التي يريدها وهو قرار يبدو ان مؤسسة العمق الاسرائيلية التي تدير السجون هي التي تسمح به.

 ولغرض سياسي على الارجح فيما تدخل الازمة بين الرئيس  جو بايدن ونتنياهو على خط الملف برمته ويتم إبلاغ أمريكيين فلسطينيين رسميا بان ” ما يؤخر او يعيق حتى الان” تقديم مساعدات مباشرة للسلطة الفلسطينية ماليا هو حصريا “سلسلة قرارات قضائية” قررها القضاء الامريكي بخصوص “تعويضات لضحايا” ما يسمى بعمليات إرهابية فلسطينية .

 تلك مسألة “قيد الترتيب” وفي السياق القانوني..هذا ما ابلغه هادي عمرو المسئول الجديد في الخارجية الامريكية لنشطاء من الجانب الفلسطيني

 
تعليقات