أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لماذا لا يَخرُج الرئيس الفِلسطينيّ عن صَمتِه ويُصارِح الشَّعب بالحَقائِق بكُلِّ شَجاعَة؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 15
 
عدد الزيارات : 33187113
 
عدد الزيارات اليوم : 5443
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   باراك: حماس باتت ضابطة الإيقاع وحكومة نتنياهو مشلولة ومُستشرِق إسرائيليّ يقترح “خريطة طريق” دمويّة للقضاء على الحركة وطرد قادتها واغتيالهم وإعادة احتلال القطاع      سلاح للدفاع الجوي السوري: رغم صغر حجمه إلا أنه كبير في أفعاله      غرينبلات: لن يكون أحد راضياً بالكامل عن المقترح الأميركي بشأن خطة السلام      مُستشرِق إسرائيليّ: الهدوء بين حزب الله وتل أبيب نابعٌ من الردع المُتبادل والاحتلال مُوافِق على تطبيق النموذج عينه بالجنوب مع حماس التي تستوحي عقيدتها من نصر الله      يديعوت تكشف تفاصيل جديدة في عملية أسر الضابط لدى القسام "هدار غولدن"      ملف المصالحة مؤجل فيما ملف التهدئة يبدو على عجل... غزة: 48 ساعة حاسمة حول التهدئة بين حماس و(إسرائيل) وهذه سمات الصفقة .      د./ إبراهيم ابراش الحركة الوطنية الفلسطينية : شرعية المنطلقات والتباس الممارسة      انتخابات أميركية في مجتمع تتصدّع وحدته صبحي غندور*      عنصرية الصهيونية والعنصرية الاسرائيلية د .غازي حسين      نصر الله: المقاومة اليوم أقوى من الجيش الإسرائيلي ومحور المقاومة سيخرج من سورية قريبا وما يجرى منذ 7 سنوات حرب تموز أخرى لتحقيق أهداف الأميركيين      اجتماع للمركزي .....أم اجتماع لحركة فتح..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      سعيد نفّاع //وقفات على مفارق لجنة المتابعة والمظاهرة والعرب الدّروز      أزمة الليرة التركيّة بعيونٍ إسرائيليّةٍ: أردوغان يطمح للإثبات بأنّ بلاده ليست في جيب أيّ دولةٍ عظمى لا الأمريكيّة ولا الروسيّة ولا في جيب الاتحاد الأوروبيّ      الأمم المتحدة: ما بين 20 و30 ألف مقاتل في داعش لا يزالون في سوريا والعراق      علي حسن خليل للميادين: حرب تموز قلبت الصورة وأحدثت أزمة في "إسرائيل"      طيار أمريكي ينتقم من زوجته بطريقة غريبة      طِهران تُعاقِب العبادي وتَرفُض استقباله لأنّه وَقَف في خَندَق الحِصار الأمريكيّ ضِدّها.      اجتماع بين نتنياهو والسيسي قبل شهرين في القاهرة لبحث التسوية في غزة      اردوغان يعلن ان الحكومة في حالة نفير عام وتركيا “ستقاطع” الأجهزة الإلكترونية الأميركية ردا على عقوبات فرضتها واشنطن على أنقرة      معاريف: "بينيت" قدّم خطة للكابينت لمهاجمة حماس.. هذه تفاصيلها      الجنود الأتراك في شمال سوريا يسهلون تهريب الفارين مقابل بدل تحدده جنسياتهم      القسام للاحتلال: أي عمل غبي سيكلفك دمارًا وألمًا لا تطيقه وسيكون شيئًا لم تعرفه من قبل      ممثل السيّد خامنئي في العراق: موقف العبادي من العقوبات انهزام وتآمر      السلط : الأردن يعلن انتهاء العملية الأمنية ضد خلية إرهابية في السلط      كيف انفتح في الأردن “عداد الدّم”؟.. قراءة في الأحداث الأخيرة وأبعادها الإعلامية والعملياتية والاستخبارية: نهج الشفافية يثبت نفسه مجدداً كخيار آمن..      مع هبوط الليرة التركية إلى مستوى قياسي جديد..إردوغان يجدد التلويح بالبحث عن حلفاء جدد      حمدونة : الإعتقال الإداري جرح نازف يستوجب ايقاظ الضمير الانسانى       "هآرتس": الأجهزة الأمنية الإسرائيلية تحضّر لاغتيال قادة في حماس في قطاع غزة      إطلاق صاروخ باليستي على معسكر للجيش السعودي في جيزان السعودية      آلاف الفلسطينيين يتظاهرون ضد قانون القومية في تل أبيب والاحتلال يستهدف سفن كسر الحصار     
مقالات وتحليلات 
 

يوم الاثنين 14/5 تاريخ فلسطيني جديد د. فايز أبو شمالة

2018-05-14
 

يوم الاثنين 14/5 تاريخ فلسطيني جديد

د. فايز أبو شمالة

على ضفاف يوم الاثنين 14/5، تلتقي روافد جملة من الأحداث الجسام، والتي ستنعكس بتداعياتها على مجمل القضية الفلسطينية، ففي الوقت الذي يحيي الشعب الفلسطيني بغضب بالغ ذكرى نكبته وترحيله عن بلاده، يحيي الصهاينة بغرور كبير ذكرى اغتصابهم فلسطين، وفرحهم بقيام دولتهم، وفي اليوم الذي يثور فيه الشعب الفلسطيني ضد أمريكا والصهاينة لنقلهم مقر السفارة الأمريكية إلى القدس، بكل صلف وتجبر، يتواقح الصهاينة باحتفالات إعلامية كبيرة وكلمات موجعة تستفز شعب فلسطين وشعوب الأمة العربية والإسلامية.

مفارقات تبعث على التساؤل عن المدى الذي قد تصل إليه الأحداث في ذلك اليوم المميز من التاريخ الفلسطيني الحديث، احداث قد تتطور بشكل طبيعي من رفض وهتاف واعتراض للعدوان الصهيوني على المقدسات إلى مواجهات لا يمكن تقدير أبعادها، ولاسيما أن المشاعر الوطنية والدينية والأخلاقية لدى الشعب الفلسطيني في القدس وغزة والضفة الغربية ستكون في قمة الوجع والانفعال والتوتر والشعور بالألم.

يوم الاثنين تبدأ مسيرات العودة منذ الصباح، مئات آلاف الفلسطينيين من قطاع غزة يتوجهون إلى خطوط الهدنة لسنة 48، مئات ألاف الشباب الفلسطيني والصبايا يستعدون لمفاجآت لم تخطر في بال عدوهم، سلاحهم الإرادة، ووجهتهم الأرض المغتصبة، ومطلبهم العودة، فإذا ترافق كل ما سبق مع درجة التوتر التي ستشعلها عملية نقل السفارة الأمريكية إلى القدس العربية، فإن تقدير حجم الغضب لا يحد، ولاسيما إذا بدأ أهل القدس غضبتهم مبكراً، وهم الذين لا ينامون على ضيم، وما تعودوا الخنوع.

يوم الاثنين ستهب القدس رافضة لظلم الاغتصاب، ستتوحد مع غزة وهي تقتحم خطوط الهدنة بقوة ومضاء، ليمد الجميع يده إلى أبطال الضفة الغربية ورجالها، الذين سيتوحدون بمشاعرهم الوطنية والدينية مع أهلهم، وينطلقون كتاريخهم المقاوم إلى المسيرات والمواجهات التي بدأت إرهاصاتها، وبدأ العدو الإسرائيلي يحسب لها ألف حساب، فراح ينشر كتائبه العسكرية والشرطية حول مدن الضفة الغربية وقراها تحسباً، فإذا توحد كل هذا الجهد مع حراك إخواننا الفلسطينيين المزروعون في تراب الوطن منذ 48، فذلك يعني أننا أما مشهد فلسطيني يضم الملايين في انتفاضة العودة والكرامة.

يوم الاثنين سيكبر مخيم العودة الذي أقامه رجال الأردن ولبنان على الحدود الزائلة، وسيكبر الغضب الشعبي العربي والإسلامي حين تتألق مسيرات العودة في تفجير مفاجآتها، لينتقل هذا الحراك الغاضب من غزة والقدس والضفة الغربية إلى الأردن، ومنها إلى كل عواصم الدول العربية والإسلامية الرافضة لاغتصاب القدس، المدينة التي لما تزل تنادي على أصحابها، ألا هبوا، اغضبوا، ثورا، ولا تهنوا، والنصر حليف الأقوياء.

 
تعليقات