أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 26
 
عدد الزيارات : 34970932
 
عدد الزيارات اليوم : 9947
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   السيد نصرالله يلتقي وفدا من حماس ويناقش معه التعاون الثنائي وتنسيق المواقف بعد العدوان الإسرائيلي ​على قطاع غزة​      المدن الاسرائيلية تفتح الملاجيء ... اصابات- قصف اسرائيلي متواصل على قطاع غزة وتدمير مكتب هنية      بدأ بتحريك قواته باتجاه الحدود ..جيش الإحتلال يستنفر لواءين تحت قيادة فرقة غزة ويستدعي الاحتياط على نطاق محدود      تل أبيب تُقّر: إطلاق الصاروخ من غزّة لمركز الكيان وعدم اعتراضه من “القبّة الحديديّة” فاجأ الجميع والردع الإسرائيليّ تعرّضَ لأضرارٍ جسيمةٍ جدًا ويحتاج لإعادة تأهيل      وسائل التحريض الاجتماعي ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      لقاء نتنياهو ترامب// شاكر فريد حسن      قوات الاحتلال تقتحم سجن النقب وتعتدي على أسرى فلسطينيين وتستخدم قنابل الصوت والغاز والرصاص      أهم ردود الفعل الاسرائيلية على صاروخ غزة والذي سقط في هشارون      إصابة سبعة إسرائيليين بجروح وانهيار منزل وإصابة آخر بسقوط صاروخ شمال تل أبيب      نتنياهو يتوجه الى واشنطن للقاء ترامب وشكره لتأييده الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجزء المحتل من هضبة الجولان ولنقل حملته الانتخابية الى الولايات المتحدة      يوآف غالنت عضو الكابينت، الحرب في غزة هي الملاذ الاخير      اغلاق الحسابات// د.هاني العقاد       إبراهيم أمين مؤمن / / ملحمة موت الإله //      مُستشرِق إسرائيليّ: الكيان قلِقٌ على نحوٍ خاصٍّ من تعزّز العلاقة الرسميّة بين سوريّة والعراق وإيران لن تنسحِب حتى لو غادرت روسيا ويجب إقناع ترامب بإبقاء جنوده      وزير الخارجية الإسرائيلي: ترامب سيوقع الاثنبن مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان خلال لقاء سيجمعه بنتنياهو في واشنطن      نتنياهو: صادقت على بيع غواصات ألمانية لمصر لأسباب تتعلق بأسرار الدولة وأمن إسرائيل      سيادة المطران عطا الله حنّا: نرفضْ ظاهرة الكراهيّة والعنصريّة وآلمنا وأحزننا كثيرًا العمل الإرهابيّ بنيوزيلندا ضدّ المُصلّين المُسلِمين      معاريف تزعم : إجراءات جديدة للرئيس عباس في غزة قد تشعل الحرب      هل يمكن للحزن أن يستريح في قلب شاعر؟ سمر لاشين*      من السّجن إلى حيفا يمضي باسم خندقجي! إعداد: آمال عوّاد رضوان      البلطجة الأمريكية تبلغ ذروتها بقلم :- راسم عبيدات      تقرير إسرائيلي : مصر تعد جيشا كبيرا وجاهزة لأي حرب      المقداد للميادين: القيادة السورية تدرس كل الاحتمالات لاستعادة الجولان المحتل      مهاتير محمد يشن هجوما حادا على إسرائيل ويصفها بـ "دولة لصوص"      أمي … حبيبة القلب و الروح ! بقلم : عاطف زيد الكيلاني      أ-د/ إبراهيم ابراش // حدود الدم في فلسطين      والدة الاسير المكافح الرفيق والصديق صدقي المقت بذمة الله ...      غرامٌ وانتقامٌ… نائب رئيس الموساد: كيف نثِق بنتنياهو وهو الذي خان زوجاته الثلاث؟ ورئيس الوزراء: غانتس أخفى في هاتفه الذي اخترقته إيران فيديوهات مع عشيقته      دمشق تعتبر تصريحات ترامب حول الجولان انتهاكا “سافرا” للقرارات الدولية وتؤكد انحياز واشنطن الأعمى للاحتلال ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني..      صراع المحاور...المشرق العربي بقلم:فراس ياغي     
كواليس واسرار 
 

أسرار العلاقات السعوديّة الإسرائيليّة: لقاءات بعيدة عن الأضواء في عدّةٍ دولٍ و”رجل الظلّ” المُحامي مولخو بإيعازٍ من نتنياهو مَهَدّ الطريق لفتح الأجواء؟

2018-03-20
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

بنيامين نتنياهو يخشى جدًا من الإعلام العبريّ ويتوجّس كثيرًا من التسريبات، لذا يعمل على تعيين أشخاصٍ مُقرّبين جدًا منه لتنفيذ مُهمّاتٍ سياسيّةٍ وأمنيّةٍ حساسّةٍ جدًا، بعيدًا عن الأضواء. المُحامي يتسحاك مولخو، (73 عامًا)، الذي تصله برئيس الوزراء الإسرائيليّ أيضًا صلة قرابة، كان حتى تشرين الأوّل (أكتوبر) الماضي 2017 رجل الظّل الأول في علاقات الدولة العبريّة السريّة مع الدول العربيّة، علاوةً على كونه المُراقب للمفاوضات التي جرت بين إسرائيل والسلطة الفلسطينيّة بقيادة الوزيرة السابقة، تسيبي ليفني.

وبحسب صحيفة (يسرائيل هايوم) العبريّة، المُقرّبة جدًا من نتنياهو، والتي اعتمدت على مصادر سياسيّةٍ رفيعةٍ في تل أبيب، فإنّ المُحامي مولخو، المُتّهم الآن بالحصول على رشاوى في قضية شراء الغواصّات من ألمانيا، اجتمع بشكلٍ سريٍّ للغاية مع كلّ زعيمٍ أوْ رئيسٍ أوْ قائدٍ في العالم من أجل مصلحة كيان الاحتلال، وكان دوره بالغ الأهميّة في تثبيت وترسيخ العلاقات مع كلٍّ من مصر والأردن، وكان يقوم بهذه المُهمّات بصفته مبعوثًا خاصًّا لنتنياهو.

المصادر عينها شدّدّت، بحسب الصحيفة، على أنّ “رجل الظلّ”، الذي كان يُفرش له السجاد الأحمر لدى وصوله إلى ديوان رئيس الوزراء الإسرائيليّ، خلافًا لغيره من المُقرّبين، عقد اجتماعاتٍ مع قادة الولايات المُتحدّة الأمريكيّة، ألمانيا وبريطانيا، بالإضافة إلى لقاءات رسميّةٍ وسريّةٍ للغاية مع قادة المملكة العربيّة السعوديّة، مصر والمملكة الأردنيّة الهاشميّة وقادة دول أخرى لا تُقيم مع إسرائيل علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ، في إشارةٍ واضحةٍ إلى الدول المُصنفّة بحسب المُعجم الصهيونيّ، بـ”الدول العربيّة السُنيّة المُعتدلة”.

علاوةً على ما ذُكر أعلاه، فقد أفادت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكيّة للأنباء، والتي يعتمد عليها الإعلام العبريّ كثيرًا، أفادت أنّ المُحامي مولخو برفقة دبلوماسيين اثنين من تل أبيب، التقوا على مدار سنتين بشكلٍ سريٍّ مع شخصياتٍ رفيعةٍ من المملكة السعوديّة في كلٍّ من إيطاليا، التشيك والهند، حيث شدّدّ الجانبان على تقاطع مصالح تل أبيب والرياض في كلّ ما يتعلّق بالتمدد الإيرانيّ في المنطقة، واعتبروا أنّ العدو الأخطر للدولتين هو الجمهوريّة الإسلاميّة في إيران، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ د. دوري غولد، المدير العّام السابق لوزارة الخارجيّة في تل أبيب، كان ضمن الوفد الإسرائيليّ، الأمر الذي مهدّ الطريق أمام الجنرال في الاحتياط أنور عشقي، المُقرّب من العائلة الحاكمة في الرياض، لزيارة تل أبيب بشكلٍ علنيٍّ عدّة مرّاتٍ والمُشاركة في مؤتمراتٍ نظمّتها الدولة العبريّة.

وشدّدّت الوكالة الأمريكيّة في تقريرها المذكور على أنّ العلاقات بين تل أبيب والرياض تزداد قوّة وترابطًا، مُشيرةً إلى الاستطلاع الذي تمّ إجراؤه في السعوديّة، والتي أكّدت نتائجه على أنّ السعوديين يخشون من إيران أكثر بكثير من خشيتهم من إسرائيل.

بناءً على ما تقدّم، كشفت مساء أمس الاثنين شركة الأخبار الإسرائيليّة ( القناتان 12 و13)، نقلاً عن مصادر سياسيّة وصفتها بأنّها رفيعة للغاية، كشفت النقاب عن أنّ المُحامي مولخو كان “المُحرّك الرئيسيّ” أوْ الدينامو، الذي بذل مجهودًا كبيرًا في التوصّل لاتفاقٍ مع السلطات السعوديّة لكي تُوافق الأخيرة على السماح للطائرات المُتوجهة من تل أبيب إلى دلهي وبالعكس المرور في الأجواء السعوديّة، وتابعت المصادر قائلةً إنّه بعد استقالة مولخو من منصبه، تولّى مهمّة الاتصالات مع السعوديّة، مئير بن شابات، رئيس مجلس الأمن القوميّ الإسرائيليّ.

وكانت صحيفة (يسرائيل هايوم) العبريّة كشفت النقاب أخيرًا عن أنّ شركة الطيران الإسرائيليّة “إلعال” تقدّمت بطلبٍ رسميٍّ إلى منظمة الطيران المدنيّ الدوليّ لمساعدتها على تلقي ترخيص من سلطات المملكة العربيّة السعوديّة لاستخدام المجال الجوي السعوديّ من أجل تنظيم رحلاتٍ جويّةٍ بين إسرائيل والهند. ولفتت الصحيفة، نقلاً عن مصادر في الشركة، إلى أنّ “إلعال”، وهي الشركة الأكبر في إسرائيل، قامت بتقديم طلبٍ مُشابهٍ إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

كما قالت المصادر إنّ الهدف من الطلب هو تجاريّ فقط، لأنّ السماح للشركة الهنديّة بعبور الأجواء السعوديّة سيؤدّي إلى تقصير مّدة الرحلة من تل أبيب إلى دلهي، الأمر الذي سنعكس على أسعار التذاكر، في ظلّ التنافس الحّاد بين الشركتين، وسيعود بالأضرار الماديّة على الشركة الإسرائيليّة، التي تُعاني من مشاكل اقتصاديّة جمّة بسبب التنافس مع الشركات الأجنبيّة التي تنقل المُسافرين من وإلى تل أبيب.

ولفهم نظرة الإسرائيليين إلى السعوديّة، يكفي في هذه العُجالة العودة قليلاً إلى الوراء، والاستعانة بأقوال عميل الموساد سابقًا والمؤرخ حاليًا، غاد شيمرون، الذي أكّد في حديث لتلفزيون (I24NEWS)، إنّه لا شيء يجمع بين السعودية وإسرائيل سوى ما وصفه بـ”الشيطان المُشترك”، أيْ إيران، لافتًا إلى أنّ الدولة العبريّة تُعتبر دولةً متقدّمةً وعلمانيّةً بينما السعودية هي دولة محافظة ومتخلفّة، ولا يجمعهما أي شيء، على حدّ تعبيره

 
تعليقات