أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ناجي الزعبي // اتفاق رابح رابح بسوشي
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 25
 
عدد الزيارات : 33475007
 
عدد الزيارات اليوم : 2524
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   الموقف المصري تغير لصالح فتح والسلطة.. "واللا العبري" : انذارات عباس الأخيرة لحماس ستنتهي بحرب دموية بغزة      معلومات للميادين: روسيا رفضت تقرير الوفد الإسرائيلي حول إسقاط الطائرة      صحيفة: سفن روسية تصوب صواريخها نحو إدلب بعد الكشف عن نية المسلحين منع تطبيق اتفاق سوتشي      إطلاق صاروخ زلزال 1 على تحصينات الجنود السعوديين بعسير السعودية      هل حماس ستنتصر على فتح .. ام فتح ستنتصر على حماس؟! منذر ارشيد      صحيفة: رد روسي... إغلاق المجال الجوي السوري أمام الطيران الإسرائيلي      إجماع في تل أبيب: فقط ضربةً قويّةً ستدفع إسرائيل إلى الاستيقاظ من نشوة القوّة وروسيا ستجبي ثمنًا كبيرًا بسبب الطائرة والعملية فشلت لأنّها انتهت بأزمةٍ دبلوماسيّةٍ مع دولةٍ عظمى      الحرية لرجا اغبارية بقلم: شاكر فريد حسن      الخارجية الروسية: معلومات بتزويد "النصرة" للتشكيلات المسلحة في سوريا بالأسلحة الكيميائية      كمال خلف // سوريا والقوة الاستراتيجية.. السر الذي كشفته كلمة نصرالله عن الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة      ناجي الزعبي // اتفاق رابح رابح بسوشي      السيد نصر الله: "إسرائيل" ستواجه مصيراً لا تتوقعه إذا فرضت حرباً علينا      (إسرائيل) تعزز الحماية حول منشآتها النووية وطهران تطالب المجتمع الدولي بإدانة تل أبيب      موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير      في إطار تدويل النضال ضدّ عنصرية إسرائيل: وفد سياسيّ حقوقيّ يُمثل عرب الـ48 يجري لقاءات بالأمم المُتحدّة في جنيف حول قانون القوميّة      تقريرٌ أمريكيٌّ رسميٌ يُشيد بالأجهزة الأمنيّة الفلسطينيّة بمنع “الإرهاب” ضدّ إسرائيل ويؤكّد مُواصلة دعمها ماديًا ومعنويًا لنجاحها بكبح حماس والجهاد الإسلاميّ      السيد نصر الله: الاعتداءات الإسرائيلية على سوريا لم تعد تحتمل ويجب وضع حدٍ لها وليس لها علاقة بنقل أسلحة إلى حزب الله وانما بفشل المشروع الأمريكي السعودي الإسرائيلي      الأسد يعزي سبب إسقاط الطائرة الروسية إلى "العربدة الإسرائيلية" ويرسل برقية تعزية لبوتين      صحيفة " اسرائيل هيوم" : السلطة الفلسطينية تستعد لما بعد أبو مازن      جولة نقاش مع المثبّطين- منير شفيق      انطباعات أولية حول كتاب ‘ سفر برلك ‘ للدكتور خالد تركي زياد شليوط      هكذا هي الآن أميركا صبحي غندور*      بيسكوف: الأسد لم يهاتف بوتين عقب حادث إسقاط الدفاعات السورية خطأ طائرة “إيل 20” الروسية لدى تصديها لغارة إسرائيلية      حمدونة : استشهاد الريماوي يفتح ملف الاعدامات الميدانية من جديد      جميل راتب... "وصية" أخيرة لن تتحقق... وسر ابنته التي لم ينجبها      خطاب حماس حماس والباب والمحراب والتداعيات القادمه بقلم: فراس ياغي      هل جلبت إسرائيل الدب إلى كرمها... ردود فعل الصحف الإسرائيلية على حادث الطائرة الروسية      بإيعاز من بوتين.. تزويد القاعدتين الروسيتين في سوريا بمنظومات مراقبة مؤتمتة متطورة غداة قصف إسرائيل للاذقية واسقاط طائرة روسية بدفاعات سورية      أنقرة: إسرائيل لا تعارض بقاء الأسد في الحكم وترغب في استمرار الحرب السورية وبهجومها على سوريا أرادت تخريب الجو الإيجابي لاتفاق إدلب       إسرائيل تستعين بمقولة بيغن عن صبرا وشاتيلا: عرب قتلوا عربًا وتزعم: سوريون قتلوا الروس بصواريخ روسيّةٍ ولا ذنب لنا وسنُواصِل ضرب سوريّة وتوجّسٌ شديدٌ من ردّ فعل بوتن     
كواليس واسرار 
 

كتابٌ إسرائيليٌّ جديدٌ: اجتياح لبنان 82 طرد م.ت.ف وأنشأ حزب الله العدّو العقائديّ الخطير وشارون زار بيروت سرًا قبل خمسة أشهر من العدوان وأطلع الجميّل على التفاصيل

2018-03-05
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

في خطوةٍ لافتةٍ للغاية سمحت الرقابة العسكريّة الإسرائيليّة بنشر كتابٍ جديدٍ عن حرب لبنان الأولى، حزيران (يونيو) من العام 1982، والذي يعتمد مؤلّفه، وهو ضابط سابق في جيش الاحتلال، على وثائق أمنيّةٍ رسميّةٍ تمّ تدوينها خلال أيّام العدوان، الذي قاده وزير الأمن الإسرائيليّ آنذاك، أرئيل شارون، وانتهى بلجنة تحقيقٍ رسميّةٍ قررت إبعاد شارون عن منصب وزير الأمن للأبد.

المؤرّخ الإسرائيليّ بيني موريس، الذي ينتمي إلى الصهاينة الجدد، نشر في صحيفة (هآرتس) العبريّة مُراجعة شاملةً للكتاب، وأكّد على أنّه يحتوي على معلوماتٍ جديدةٍ لم تُنشر من قبل، مُعربًا عن رأيه في أنّ مقّص القريب عمل على مدار الساعة، لأنّ الكتاب، بحسب تعبيره، يفتقر في العديد من الأبواب إلى المصادر التي اعتمد عليها الكاتب.

ويكشف الكتاب (شيليغ في لبنان)، النقاب عن أنّ شارون، برفقة القائد العّام لهيئة الأركان آنذاك، رفائيل إيتان، وكبار الجنرالات في الجيش ومسؤولين رفيعي المُستوى في جهاز الموساد (الاستخبارات الخارجيّة) قاموا في الـ12-13 من شهر كانون الثاني (يناير) من العام 1982، أيْ قبل خمسة أشهر قبل بدء الاجتياح، بزيارةٍ سريّةٍ إلى بيروت وضواحيها، حيث اجتمعوا إلى قادة حزب الكتائب اللبنانيّة وفي مُقدّمتهم بشير الجميل.

وخلال اللقاء، أكّد المؤلّف اعتمادًا على بروتوكولات الحكومة والجيش، أوضح شارون لمُضيفيه أنّ الهدف من العملية العسكريّة المُخطّط لها هو طرد منظّمة التحرير الفلسطينيّة من لبنان، بما في ذلك الوصول إلى ضواحي بيروت، وقطع طريق دمشق-بيروت، والتواصل مع الكتائب، على أمل أنْ يتمكّنوا من السيطرة على العاصمة اللبنانيّة.

علاوةً على ذلك، كشف الكتاب النقاب عن أنّ الجميّل لم يتحمّس من الخطّة التي طرحها شارون، لأنّها تشمل دخول القوّات الإسرائيليّة إلى منطقة جونيية، الواقعة شمال بيروت، في عمق الأراضي التي يُسيطر عليها الموارنة، وذلك بهدف تطويق بيروت، على حدّ تعبير الكاتب.

أمّا فيما يتعلّق بالتواجد العسكريّ العربيّ-السوريّ في لبنان، فقد عبّر شارون خلال الاجتماع عينه عن أمله في أنّ العمليات العسكريّة ستدفع في نهاية المطاف السوريين إلى مغادرة لبنان بوسائل دبلوماسيّةٍ، مُشدّدًا على أنّ الجيش الإسرائيليّ لن يُواجه الجيش السوريّ، إلّا إذا قام الأخير بمُساعدة الفدائيين الفلسطينيين، وهو الأمر الذي تبينّ أنّه كان كذبًا، إذْ أنّ سلاح الجوّ الإسرائيليّ هاجم المضادات الجويّة السوريّة في بلاد الأرز، دون تدّخل الجيش السوريّ في الحرب، لافتًا إلى أنّ إصرار الجيش السوريّ أدّى إلى تأخير العملية الإسرائيليّة لعدّة أيّام، علمًا أنّه لم يكن بينهما تكافؤ في القوّة، وخصوصًا الجويّة.

المؤرّخ موريس أكّد في مراجعته للكتاب أنّ تسمية إسرائيل لما جري في العام 2006 بينها وبين حزب الله من مُواجهة عسكريّة بحرب لبنان الثانيّة ما هو إلّا هراء، وبرأيه لم تكُن حربًا، بل عمليّةُ عسكريّةً فاشلةً ومُخزيةً في إداراتها ونتائجها، على حدّ تعبيره.

علاوةً على ذلك، لفت موريس إلى أنّ حرب لبنان الأولى، أدّت إلى طرد مقاتلي وقادة منظمة التحرير الفلسطينيّة من لبنان إلى تونس، ولكن بشكل متناقضٍ للغاية، دفع هذا الطرد المنظّمة إلى الاعتدال، على الأقّل لفظيًا وباللغة الإنجليزيّة، وعمليًا قادت حرب لبنان الأولى، شدّدّ موريس، إلى توقيع إسرائيل والمنظمّة على اتفاق أوسلو في العام 1993، الأمر الذي سمح للمطرودين من لبنان إلى العودة بمُوافقةٍ إسرائيليّةٍ إلى مدن الضفّة الغربيّة وقطاع غزّة.

بالإضافة إلى ذلك، أشار المؤرّخ موريس إلى حقيقةٍ جديدةٍ وهي أنّ طرد منظّمة التحرير الفلسطينيّة من لبنان فتح الباب على مصراعيه أمام نشوء وتأسيس حزب الله اللبنانيّ، الذي أثبت منذ نشأته الأولى على أنّه يتمتّع بقدراتٍ أكبر بكثيرٍ من المنظمّة في مُواجهة إسرائيل عسكريًا.

ورأى موريس أنّ حزب الله بات مثل نمسيس بالنسبة لإسرائيل، أيْ عدو خطير وعقائديّ، والكلمة مأخوذة من اليونانيّة، وفي الأساطير اليونانية، نمسيس هي الإلهة الحارسة على أقدار الأشياء، وحامية للآلهة من رذائل البشر، كما جاء في تعريفها العمليّ.

المؤرّخ موريس أكّد أيضًا على أنّه يُستشّف من الكتاب أنّ شارون كان “يحتقر جهل الوزراء” في حكومة مناحيم بيغن، وقام بما يحلو له، دون الحصول على إذنٍ من الحكومة، أوْ أنّه حصل على المُصادقة بعد تنفيذ العمليات، واختتم قائلاً إنّ أهمية الكتاب تكمن في أنّ المؤرّخين سيعتمدون عليه لكتابة تاريخ الحرب الأولى ضدّ لبنان بشكلٍ صحيحٍ ودقيقٍ.

 
تعليقات