أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ماذا يعني اعتقال المكافح الفلسطيني رجا إغبارية؟ د. عبد الستار قاسم
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 23
 
عدد الزيارات : 33928755
 
عدد الزيارات اليوم : 5305
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   السنوار للعرب المطبعين: افتحوا للإسرائيليين عواصمكم.. نحن سنفتح عليهم النار      مشروع قرار يُطرح في الكونغرس ضد السعودية بشأن الحرب على اليمن وقضية خاشقجي      أردوغان وترامب يتفقان على كشف ملابسات مقتل خاشقجي وعدم السماح بالتستر عليها ويعلنان عزمهما على تطوير التعاون بين البلدين في كافة المجالات      في لهجة غير مسبوقة… سوريا “تفتح النار” على السعودية وترفض مشروع قرار لها في الأمم المتحدة حول حالة حقوق الإنسان      "ماذا يمكن أن نفعل لردع حماس؟". ضابط كبير بالجيش الإسرائيلي: نحن في أرذل المراحل الأمنية منذ حرب الغفران..      ياسر عرفات ..ذكرى جواد بولس       ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية بقلم :- راسم عبيدات      الفتن الداخلية العربية والصراع العربي/الصهيوني صبحي غندور*      حسن العاصي // رسمتني مرايا قلبي      إسرائيل تتوعّد الفلسطينيين بـ”ردّ قاس″ بمسيرات العودة في غزة‎ ومستوطنون يطالبون باستقالة نتنياهو بسبب هدنة غزة.. والاخير يلغي زيارة للنمسا      الإدعاء العام السعودي يطالب بتنفيذ حكم الإعدام بحق 6 متهمين بقتل خاشقجي      قضية خاشقجي: سيناريو الإدعاء في العيون التركية..” أفضل نسبيا” لكن أنقرة “تطالب المزيد” وتلوح ب”تدويل التحقيق”      بطـل مـن هـذا الزمـان نبيــل عــودة      نتنياهو يدرس مواعيد مناسبة لإجراء انتخابات مبكرة في مارس      قراءة في الصراع الليبي // بقلم :هشام الهبيشان.      قراءه بمعركة اليومين والنصر المُعلن!!! بقلم:فراس ياغي      اللعب في مستلزمات الهندسة المناخية وملف الطاقة في المنطقة " الهندسة المناخية" كأحد أهم استراتيجيات القرن الحادي والعشرين الأردن وسورية والكويت ولبنان ساحة تجارب لسلاح الطقس هارب *كتب: المحامي محمد احمد الروسان*      القوة الخاصة الراجلة التي دخلت خانيونس مكثت قبل العملية 24 ساعة في منزل أحد العملاء      إلى أين تتجه حكومة نتنياهو بعد استقالة ليبرمان؟! كتب: شاكر فريد حسن      استقالة ليبرمان إعلان هزيمة هنية: المقاومة حققت انتصاراً عسكرياً على المحتل البغيض في أقل من أسبوع      مصادر اسرائيلية رفيعة : انتصار حماس الأكبر هو إسقاطها لحكومة اليمين       ليبرمان يعلن استقالته ويدعو لانتخابات مبكرة والسبب غزة      صحيفة عبرية : حماس تفرض معادلات جديدة وهي التي تقول الكلمة الأخيرة      د/ إبراهيم ابراش تصعيد عسكري لتمرير صفقة سياسية      الولايات المتحدة تصنّف نجل الأمين العام لحزب الله "إرهابياً عالمياً"      إسرائيل، قصة فشل أخرى ! د. عادل محمد عايش الأسطل      غزة تلوي ذراع الإحتلال بقلم :- راسم عبيدات      سعيد نفّاع // كلمة في أدب السجون الكلمة المنتصرة على القُضبان أقوى من كلّ العراقيل!      مصدر بحماس: التهدئة بين الفلسطينيين والإسرائيليين ستدخل حيز التنفيذ خلال الساعات المقبلة      موسكو: نتواصل مع سيف الإسلام القذافي... نعتقد أنه سيكون له دور في مستقبل ليبيا     
مقالات وافكار 
 

تـأمـلات في الـكـتـابـة الـصـحـفـيـة الدكتور عبـدالقـادر حسين ياسين

2018-07-07
 

 

 

"الشُـعـَـراء ، فاعْــلمن ، أربعــَة، 

فـشاعـرٌ يجـري ولا يـُجرى معــَه،

وشاعـرٌ يـُـنـشـدُ وســْط المـَــعــْـمَـعــَة،

وشاعـرٌ لا تـَـستــَحي أن تـَسـمـَـعـَـه،

وشاعـرٌ لا تستـحي أن تــَصـفـَـعــَه...!"

السـمـوأل

 

لا أدري لماذا أغـرتني هذه الأبيات لتصنيـف كتّابنا الأعـزاء،

ولكني لم استطع مقاومة ذلك على أية حال...

 

هناك الكاتب الذي يبدأ شعـبوياً نصيراً للـفـقـراء وأصحاب الحاجات،

ولكنه ما أن يذوق حلاوة الشهرة ،

وملذات فـنادق الخـمـسـة نجوم المدفـوعة مقـدماً،

ويستقـبل اتصالات المسؤولين وهـداياهم ،

حتى يصبح أرسـتـقـراطياً بامتياز ،

ويـقـلب ظهر المجن للشعـبوية وأهـلها...

 

وهناك الذي لا يـَسلم من نـقـده أحد ،

الا الكبار الذين يأتـيه بعض الـفـُـتـات من جـيوبهم وموائدهم...

والأسوأ منه هو الذي يـنـتـقـد كل الجهات الحكومية ،

عـدا تلك التي يسترزق من ورائها،

فهو في هـذا مصداق للمقـولة المـعـروفـة ،

التي تشير إلى أن الإنسان يتحـدث عن المبادئ ويسعى لتطبيقها ،

ولكنه يحاربها إذا تعارضت مع مصالحه الخاصة...

 

 وهناك من تهمه صورته الشخصية ،

وتلـهـيه عن ما يكـتب ويكون "الـمـظـهر الـجـديد" شغـله الشاغـل...

وهناك الذي يعـتـقـد أن القـدرة على الوعـظ الشفهي ،

مع مزيج من الشهـرة الغـوغائية ،

تؤهـل صاحبها للكتابة الصحافية فـيـنـكشف المستور...

وهناك الكاتب الذي ما أن تقـرأ له مرَّات عـدة،

حتى تحيط بتفاصيل حياته العائـلـية وأسماء أولاده وبناته وأعمارهم...

 

وهناك الكاتب النـرجـسي الذي ينظر لك من عـُلـوٍ ،

ويسألك في كل مرة إن كـنت فـهـمـت ما يقـصد...

وإمعاناً في ذلك،  فهو يوهـمـك بأنه "مـُطارد من السلـطة" ،

وبأن الرقيب "يتربـص به"،

لذا فهو مضطر للأحجـية والألغاز ...

فإن فـهـمت ما كتب كان بـه ،  

وإلا فهذا شأنك وشأن فهمك السقـيـم...

 

يفـوت على صاحبنا هـذا أن الرقـيـب الصحافي ،

غالباً ما يكون أكثر نباهة من القـارئ بحــكم التخصص،

ولذا فإن ما يجـيزه - عـدا حالات نادرة لا تكاد تذكر ـ

يعـتـبـر في نطاق المسموح على أي حال...

 

وهـناك الكاتب الذي يكـتـب لأن الله "قـدَّر له أن يفـعـل ذلك"،

وربما كان  الوحـيد الذي يقـرأ ما يكـتـب منذ عـقـود طويلة...

 

وهناك الذي تكون كتاباته انعـكاساً لما يقـوله الناس،

فإن أشادوا بشيء ما تـبعـهم ،

وإن انـتـقـدوا شـيـئاً آخر فعـل مثلهم.

 

أذكر أن أحـدهم كتب عـن مسـرحيـة "شـاهـد مـاشـفـش حـاجـة" ،

لـعـادل إمـام ثناءً عـطراً،

وبعـدها بعام كتب عـنـهـا مـنـتـقـداً ،

وفي كلتا الحالين كان ينـقـل ما يسمع دون رؤية خاصة به،

وأشـك إذا كان قـد شـاهـد المـسـرحية أصـلا...

 

وهناك الكاتب الذي "فـقـد البوصلة" ،

فانحـرف يـمـيـناً وكـتـب...

ثم انحرف يساراً فـبالغ ...

وفي كـلتا الحالـتـين انعدمـت الواقعية وتبعـتها المصداقـية...

 

وهناك الذي كان معـتدلاً ،

ثم كتب مقالاً لامس المشاعـر الديـنـيـة  تبعه تصفـيق وتبجيل ،

فأصبح أسيراً لذلك الجمهور الجـديد،

حيث لا يبحث عن الفكرة الصائبة بقدر بحـثه عـما يـُسعـد هذا الجمهور...

 

وهناك الكاتب الذي تحب أن تقـرأ له ولا تراه،

إذ هو في هذا مـثل المعـيدي،

ما إن تجمعـك الصدف به ، حتى تكتشف أنه لا يطبق المثاليات التي ينادي بها...

 

أذكر أن أحد الكـتـاب كان ولا يزال ،

يتحـدث عن الوحدة الوطنية  الـفـلـسطينيـة في كل ما يكـتب،

مع أنه لا يخـفـي تعـصبه للـفـصـيل الذي يـنـتـمي إليـه ،

وغير عادل في تعامله مع مـَن هم مـِن الـفـصـائل الفلـسـطينيـة الأخـرى!

 

والأسوأ من كل هـؤلاء ذلك "الكـاتب" ،

الذي سافر إلى فـرنـســا  لمدة أسبوع ،

فـبهـرته باريس ، "عـاصـمـة الـنـور والـعـطـور" ، والحضارة الأوروبيـة ،

فـأخذ يجـلدنا ويهـجـونا بلا توقـف...

 

وهناك بالطبع الكاتب المرتزق الذي لا ينافـسه إلا الذي يكتب بالواسطة.

 

آمل أن تقـرأ مقالات هـذا الأسبوع ،

وتصنـف الكُتّاب كما تـشاء،

علماً بأن كتابة المقال بصيغة المذكر ،

لا تـعـني أن الكاتبات خارج التصنيف.

 

 

 

 
تعليقات