أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان// فِلسطين العِزَّة والمَجد.. نَفتَخِر بانتمائِنا إلى هذا الشَّعب الذي يُقَدِّم قوافِل الشُّهداء دِفاعًا عن كرامَة الأُمّة والعَقيدة..
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 18
 
عدد الزيارات : 32554741
 
عدد الزيارات اليوم : 4940
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   نتنياهو يبتّز عبّاس: ادفع رواتب غزّة لمنع الانفجار والحرب وإلّا سنخصمها من أموال السلطة ونُحولّها مباشرةً إلى المُوظّفين بالقطاع…      ترامب: لا تزال هناك فرصة لعقد قمة مع كوريا الشمالية      نصر الله: العقوبات الأمريكية السعودية على المقاومة لا أثر لها مادياً أو مالياً.. ولا نسعى إلى الحرب ولكننا لا نخافها.. قلناها سابقاً ونكررها اليوم      الدفاع اليمنية: إحباط أكبر زحف لقوات التحالف السعودي عند الساحل الغربي      ابراهيم ابوعتيله // أليست روسيا حليفاً ..      معلق الشؤون العربية في صحيفة "معاريف" الإسرائيلية ..حان الوقت للاعتراف بالحقيقة      بيسكوف: روسيا ترفض بشكل قاطع الاتهامات بتورطها في كارثة الطائرة الماليزية      من رسائل الود والاعجاب بين بيبي وترامب 2) دودو يرد على بيبي // زياد شليوط      جواد بولس //حيفا عيّافة الزبد وولّادة المنى      أمسية رمضانية استثنائية أعادتني الى الحياة من جديد / عاطف زيد الكيلاني      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان صاروخي اسرائيلي على مطار الضبعة العسكري بريف حمص      مادورو يعلن اعتقال مجموعة من العسكريين بتهمة التآمر لقلب نظام الحكم      ربي العراقي( اف 16 ) يقصف مواقع لداعش ومستودع للصواريخ يتواجد فيه عدد من عناصرهم في منطقة هجين داخل الاراضي السورية      بومبيو:مازلنا ملتزمين بالحوار مع كوريا الشمالية رغم الغاء قمة ترامب كيم والتي يعزو البيت الابيض إلغاءها الى عدم التزام كوريا الشمالية بـ”العديد من الوعود”      الإحتلال يعزز قواته في القدس تحسبا لوقوع مواجهات واستعدادات في غزة لمسيرات العودة      خواطر فكرية في شهر القرآن الكريم صبحي غندور*      موقع عبري .. اسرائيل تهدد محمود عباس، بعدم الاستمرار في تجميد رواتب الموظفين في غزة.      كوريا الشمالية تفكك ميدان بونغيري للتجارب النووية      بوغدانوف: بإيعاز من بوتين... لافرينتيف أجرى مباحثات مع الأسد في سوريا      كاتس يتوقع أن تعترف واشنطن بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان      خامنئي يضع 7 شروط للاتحاد الأوروبي للإبقاء على الاتفاق النووي.... والحرس الثوري يهدد أمريكا إن هاجمت إيران      التحالف الأميركي يستهدف موقعين للجيش السوري في مواجهة داعش بمنطقة البادية..لاحقا مصادر سورية تنفي      لبنان: بري رئيساً للمجلس النيابي الجديد للمرة السادسة بـ98 صوتاً       فيصل المقداد، انسحاب او بقاء القوات المتواجدة في الاراضي السورية بدعوة من الحكومة هو شأن يخص الحكومة السورية وحدها      حيفا تنتصر لغزة والقدس بقلم :- راسم عبيدات      نتنياهو ينقل مقر اجتماعات حكومته إلى مخبأ تحت الأرض نتيجة التوتر مع سوريا وإيران      طائرات الاحتلال الاسرائيلي تقصف ميناء غزة البحري فجر اليوم      بعد يوم من إعادة انتخابه.. مادورو يطرد القائم بالأعمال الأميركي      واشنطن تسعى لتغيير النظام في ايران.. هل نصدق؟ كمال خلف      مخيم اليرموك شبه مدمر بالكامل وعدد الفلسطينيين الذين بقوا لا يزيد عن 200     
مواضيع مميزة 
 

الرئيسة السابقة لوحدة الأبحاث بالموساد: إسرائيل غيرُ قادرةٍ على إضعاف إيران وحزب الله وعليها تعزيز الحوار مع الإدارة الأمريكيّة لحماية مصالحها الإقليميّة

2017-03-07
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

رأت المديرة السابقة لوحدة الأبحاث في جهاز الموساد الإسرائيليّ، سيما شاين، أنّ التوتّر في العلاقات الإيرانيّة-الأمريكيّة تصاعد منذ دخول الرئيس ترامب إلى البيت الأبيض، لافتةً إلى أنّ الإدارة الجديدة تسعى لإفهام طهران بأنّها لم تمرّ مرّ الكرام على خطوات إيرانيّة استفزازيّة كما كان الحال في حقبتي الرئيس السابق باراك أوباما، على حدّ تعبيرها. وتابعت قائلةً إنّ الرئيس الإيرانيّ، حسن روحاني، ليس معنيًا بتصعيد الأمور مع واشنطن، لأنّه يخشى أنّ من شأن ذلك، أنْ يُقوّي المعسكر المحافظ في الجمهوريّة الإسلاميّة، علمًا أنّه سيخوض الانتخابات الرئاسيّة للمرّة الثانيّة في شهر أيّار (مايو) القادم.

وبحسب الدراسة التي نشرتها شاين على موقع مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ، التابع لجامعة تل أبيب،  فإنّ الإدارة الجديدة في واشنطن تسعى لتغيير قواعد اللعبة مع إيران، والتي تشمل تقليل تأثيرها الإقليميّ، ولكن دون الانجرار إلى مُواجهةٍ عسكريّةٍ، ومن دون أنْ تقوم إيران بالردّ على ذلك، أيْ أنّ واشنطن تسعى لتعزيز قوّة ردعها أمام إيران.

ومن أجل تطبيق هذه الإستراتيجيّة، أضافت الباحثة الإسرائيليّة، فإنّ الإدارة الأمريكيّة تُواجه عوائق كثيرة، الأمر الذي يجعلها بعيدة المنال، في ظلّ التعقيدات والتركيبات في الوضع بالمنطقة، وهذه العوامل تتطلّب ردًا ليس موجودًا لدى الإدارة الأمريكيّة الجديدة، بحسب وصفها.

بناءً على ما تقدّم، شدّدّت شاين، على أنّ واشنطن وطهران ليستا معنيتين بأنْ يتصاعد التوتر بينها ويقودهما إلى نزاعٍ مسلحٍ، ولكنّها مع ذلك أشارت إلى أنّ التوتّر في التصريحات بين الطرفين من شأنه أنْ يُفهم لدى الطرف الآخر بأنّه نواة لعدوانٍ.

ووفقًا لها فإنّ المباحثات بين تل أبيب وواشنطن حول الموضوع الإيرانيّ يجب أنْ تتركّز على النقاط التالية للوصول لتحقيق الأهداف المبتغاة من الدولتين: تغيير سياسة إيران في الشرق الأوسط، منع تآكل العقوبات المفروضة على إيران، والتي يشملها الاتفاق النوويّ الذي تمّ التوقيع عليه بينها وبين مجموعة دول (5+1)، وشدّدّت على أنّ الدمج بين عوامل الردع من جهة وبين الانفتاح من الجهة الأخرى، سيؤكّد للرئيس الإيرانيّ روحاني، أنّه سيكون المُستفيد الأكبر من عدم كسر قواعد اللعبة الجديدة مع إدارة ترامب، على حدّ قول شاين.

علاوة على ذلك، لفتت إلى أنّه في السنة الأخيرة شهدنا تقاربًا خارجًا عن المألوف بين إيران وروسيا، مُضيفةً إنّ هذه التطورات تُساهم في تقوية مكانة إيران كلاعبٍ مركزيٍّ في الشرق الأوسط، وكطرفٍ له دور مهم في أيّ اتفاقٍ مستقبليٍّ في سورية وفي العراق.

وبحسبها فإنّ النتيجتين المترتبتين عن هذه التطورات، تصاعد قوة إيران وحزب الله، والمس بمحور الدول السُنيّة بقيادة السعودية التي تحاول كبح نفوذ إيران، تتعارضان مع مصالح إسرائيل. وأشارت أيضًا إلى أنّه ظاهريًا شهدت السنوات الأخيرة تقاربًا مهمًا في علاقات إسرائيل مع روسيا.

لكن، استدركت متسائلةً، هل يدل هذا الواقع على تطابق في المصالح في ما يتعلق بقضايا أساسية تتعلق بالأمن القومي في إسرائيل؟ وردّت قائلةً: حتى الآن يتضح أنّ مصلحة روسيا هي تقوية النفوذ المستقبليّ لأعداء إسرائيل، إيران وحزب الله في سورية والعراق ولبنان.

وأضافت أنّ هذه التطورّات تحدث في ظروفٍ مريحةٍ بصورةٍ خاصّةٍ لروسيا وحلفائها في المنطقة، فالولايات المتحدة ليست مهتمةً بتعميق تدخلها في المنطقة، وهي مستعدة للقبول ببقاء الرئيس السوريّ، د. بشّار الأسد وزيادة تدخل روسيا في المنطقة شرط مساهمتها في القضاء على “داعش”، أمّا تركيا التي تتخوف من انعكاسات تفكك سورية والعراق على موقع الأكراد، فإنّها مستعدة هي أيضًا للقبول ببقاء الأسد وتزايد قوة إيران وروسيا.

بالنسبة للسعوديّة، قالت شاين، فإنّها تنظر بقلقٍ إلى تعاظم قوة ما أسمته بالمحور الشيعيّ، لكن باستثناء الاستمرار في تقديم السلاح والمال إلى أطراف المعارضة في سورية، فإنّها غير قادرة على تغيير التوجه، كما أنّ الدولة العبريّة لا تستطيع التأثير في اتجاهات الأحداث.

بناءً على ذلك، خلُصت شاين إلى القول إنّ إن استمرار الحوار مع روسيا أمر مهم ويجب تطويره على الرغم من التعارض في المصالح، واحتمالات التعاون مع الدول العربيّة السنيّة يمكن أنْ يبدو أقّل جاذبيةً إذا ضعف الـ”محور السنيّ” في مواجهة الـ”محور الشيعيّ”، وفي مواجهة هذا كلّه، فإنّه من الضروريّ لإسرائيل تعزيز الحوار مع الإدارة الأمريكيّة الحاليّة قدر الإمكان، من أجل حماية مصالحها الإقليميّة.

 
تعليقات