أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
مصلحة ترامب في التصعيد العسكري مع إيران صبحي غندور*
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 30
 
عدد الزيارات : 35959189
 
عدد الزيارات اليوم : 8764
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

الرئيس السابق للموساد يكشف عن انسجام وتعاون جيدين مع عملاء الاستخبارات السعودية

واشنطن سترسل تعزيزات الى الشرق الاوسط وايران تعتبره “تهديدا للسلام والامن الدوليين” وتؤكد على ضرورة مواجهته.. والكويت تحذّر من تطورات متسارعة

تل أبيب: حماس تمتلك آلاف الصواريخ المُوجهّة بالليزر ومعلوماتنا عنها ضئيلةً وتُخطِّط لأسر طيّارين وضُباطٍ والاحتلال يستنفِر قوّاته لمنع عمليات الاختطاف

نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   ترامب: نحن على أهبة الاستعداد للتعامل مع إيران بعد التطورات الأخيرة وسنرى ماذا سيحدث      معهد ستوكهولم لأبحاث السلام: إسرائيل تمتلِك 90 رأسًا نوويًا وتلتزِم بسياسة طويلة الأمد تتمثل بعدم التعليق على ترسانتها النوويّة      الاتحاد العام للأدباء الفلسطينييّن- الكرمل 48 يستكمل بناء هيئاته الوحدويّة؛      نتنياهو: سنشارك بمؤتمر البحرين و نجري اتصالات مع كثير من الزعماء العرب      لا نسعى إلى صراع مع إيران.. واشنطن تعلن إرسال ألف جندي إلى الشرق الأوسط       محمد مرسي يوارى الثري من دون مراسم تشييع بحضور أسرته في مدينة نصر في القاهرة عقب صلاة الفجر      تل أبيب: السيسي قادرٌ على استيعاب وقمع مُظاهرات واحتجاجات مؤيّدي مرسي والتحدّي الكبير يوم الجمعة بعد الصلاة      وفاة الرئيس المصري الاسلامي السابق د. محمد مرسي أثناء جلسة محاكمته اليوم إثر نوبة قلبية..و”الإخوان المسلمون” تعتبر وفاته جريمة قتل متعمدة      الحوثيون يستهدفون مطار ابها السعودي مجددا بطائرة “قاصف كاي تو” في رابع هجوم في اقل من اسبوع.. ووزير اعلامهم يهدد بتوسيع القصف ليصل الامارات      نتنياهو يدعو إلى فرض “عقوبات” على الفور ضد إيران في حال تجاوزت مخزونها من اليورانيوم المحدد لها بموجب الاتفاق النووي..      جنرال اسرائيلي: الفلسطينيون حذرون جدا و لن يتنازلوا عن استعادة أراضي 67      نتانياهو يدشن في الجولان المحتل مستوطنة جديدة باسم “رامات ترامب” تكريما للرئيس الاميركي      تـأمـلات فـي التأريخ واختلاق التاريخ الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      الأبعاد الاستراتيجية لمؤتمر البحرين د. عبير عبد الرحمن ثابت      أسرى معتقل عسقلان يبدأون إضراباً مفتوحاً عن الطعام      ابن سلمان: لا نريد حرباً ولكننا سنتعامل مع أي تهديد      ضغوط أم صفقة؟: الأردن ذاهب لمؤتمر البحرين و”يناور” حول المشاركة السعودية في الوصاية الهاشمية ويستقبل المزيد من الوفود..      تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة      جنرال اسرائيلي سابق : نتنياهو يمنع الجيش من الانتصار على حماس بغزة      الأسرى والتجربة الجزائرية / بقلم الأسير المحرر د. رأفت حمدونة      فريق" الباء" يريد جر واشنطن لحرب مع طهران بقلم :- راسم عبيدات       دُكّوا عُروشَهُم بقلم : شاكِر فَريد حَسَنْ      إبراهيم ابراش أخطاء منظمة التحرير لا تبرر خطيئة الانقسام      لا ازدهار مع الاحتلال د.هاني العقاد      "ديسكو وبار حلال" في ملهى ليلي آخر صيحات الترفيه في السعودية!      إيران ترفض اتهام أمريكا لها بشأن الهجمات على ناقلتي نفط.. ومدمرة أمريكية تتجه لمكان استهدافهما في خليج عمان      دعوات لاغتيال قادة المقاومة مسؤول اسرائيلي : لو تم محو 40 مبنى شاهقًا في وسط غزة لما تم إطلاق الصاروخ      فجر الجمعة ... طائرات الاحتلال تشن عدة غارات على قطاع غزة      "أنصار الله" تعلن استهداف مطار أبها جنوبي السعودية بطائرات مفخخة      نظرية أمن فلسطينية بروفيسور عبد الستار قاسم     
ملفات اخبارية 
 

الاستخبارات الاسرائيلية: حماس مرتدعة ونتنياهو لن يشن حربا عشية الانتخابات والضفة هادئة لحين رحيل ابو مازن!

2019-06-07
 

لسنا بحاجة لنصر الله ولا خيارات كثيرة أمام الإيرانيين

الاستخبارات الاسرائيلية: حماس مرتدعة ونتنياهو لن يشن حربا عشية الانتخابات والضفة هادئة لحين رحيل ابو مازن!

أفاد تقرير نشره المحلل العسكري في موقع "يديعوت أحرونوت" الإلكتروني، رون بن يشاي بأن الجيش الاسرائيلي يصف الوضع في سورية ولبنان والعراق، وكذلك في الضفة الغربية وقطاع غزة، بأنه "وضع قيد التشكل

وسعى بن يشاي إلى توضيح أقوال أدلى بها رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية ("أمان")، تمير هايمن، أول من أمس.

ولفت بن يشاي إلى أن صياغة خطاب هايمن كان "ضبابيا"، وأنه بقوله "تشويش الواقع" قصد الإشارة إلى صعوبة إكمال تقديرات استخبارية دقيقة بسبب الأنباء الكاذبة التي تغرق وسائل الإعلام والشبكات الاجتماعية. "الـ’فيك نيوز’ لا تضع صعوبات أمام أجهزة الاستخبارات لتجري تقديرات صحيحة للوضع فقط، وإنما تقود أيضا إلى اتخاذ قرارات خاطئة من جانب قادة الدول، وواضح أنه يقصد بوتين وترامب ونتنياهو والسيسي". 

 

واعتبر بن يشاي أن أقوال هايمن كانت تنطوي على "سبق صحفي"، عندما قال إن "معظم المعلومات الاستخبارية تصلنا من السايبر الذي يتطور ويتحسن"، وذكر "انترنت الأشياء" و"حوسبة ملبوسة" في إشارة إلى الساعات الذكية على سبيل المثال.

وكان هايمن تطرق إلى الوضع في لبنان، في سياق تسلح أنباء نفاها أمين عام حزب الله، حسن نصر الله، حول مصانع لتحسين دقة صواريخ. وقال هايمن إنه "لسنا بحاجة إلى نصر الله كي يقول لنا ما هو وضع هذا المشروع، ونحن نعرفه ربما افضل منه في بعض الحالات". وبحسب بن يشاي، فإن هايمن كان يمرر رسالة تحذير إلى الحكومة اللبنانية.

وأضاف بن يشاي أنه على خلفية احتمال تنظيم قضية المياه الاقتصادية بين إسرائيل ولبنان، ما سيسمح للأخيرة باستخراج غاز من البحر المتوسط، "حذر هايمن الحكومة اللبنانية من أنها لا تعرف كفاية انتشار مصانع تحسين دقة الصواريخ والقذائف الصاروخية التي أقامها حزب الله، وأنها قد تدفع ثمنا غاليا". 

وأضاف بن يشاي، حول الوضع الفلسطيني، أن هايمن قال إن حماس مرتدعة "لكنها تدرك أنه من أجل بالونات حارقة لن يشن رئيس الحكومة ووزير الأمن نتنياهو حربا عشية الانتخابات (للكنيست في 17 أيلول/سبتمبر المقبل)". وأضاف رئيس "أمان" أنه في الضفة الغربية يوجد ركود، سيستمر إلى حين رحيل رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، أو أنه "سيكون هناك حدثا يشعل المنطقة".

واعتبر هايمن أن "الروس يحدثون احتكاكات شبه مبادر إليها ويسعون إلى أن يكونوا على علاقة بحلها بواسطة تواجدهم في المنطقة" في إشارة إلى الوجود الإيراني في سورية، "الذي يستغله الروس"، وفقا لبن يشاي، "من أجل أن يحتلوا، بواسطة ضغوط على بشار الأسد العاجز، المزيد من الكنوز والامتيازات الاقتصادية في سورية. وهم يعينون أيضا، بواسطة الضغط على الأسد، قادة كبار في مناصب مركزية في الجيش السوري، ويستخدمون إسرائيل كوسيلة ضغط على الأسد والإيرانيين من أجل الحصول على ما يريدون – تسوية سياسية سيتمكنون بعدها من جني أرباح إعادة إعمار سورية بتمويل السعودية والإمارات وقطر والكويت".

وبحسب بن يشاي، فإنه "لا خيارات كثيرة أمام الإيرانيين. هم متعلقون بروسيا، التي بواسطتها ما زالوا ينجحون في تصدير النفط وتعبئة خزينة الدولة. والروس يشترون النفط الإيراني بسعر رخيص، بعد تهريبه إلى جنوب روسيا، وبعد ذلك يبيعونه كنفط روسي، بسعر مرتفع، لمستهلكين في أنحاء العالم. ويحصل الإيرانيون في المقابل على بضائع روسية – بسبب العقوبات المالية التي فرضها ترامب. وهكذا يربح الروس مرتين، وأيضا من بيع السلاح للجيشين السوري والإيراني. وفي وضع كهذا لن يكون بإمكان إسرائيل التذمر، فروسيا تقيد إيران اقتصاديا وعسكريا في سورية، وترامب يشدد العقوبات على إيران".

وفيما يتعلق بالعراق، كتب بن يشاي أنه توجد اتفاقيات بين العراق وإيران ستساعد الأخيرة على الالتفاف على العقوبات الأميركية. "توجد اتفاقيات تسمح بممر بري إلى سورية عن طريق العراق، مثل سكة الحديد الجاري بنائها من إيران إلى البصرة، وتوجد اتفاقيات حول زيادة إمداد إيران الكهرباء للعراق".

وتطرق المحلل إلى المجال العسكري وان "المليشيات الشيعية في العراق التي تمولها إيران مستعدة للقفز إلى سورية، وبعضها أصبح موجودا هناك، وإلى لبنان في حال مواجهة مع إسرائيل. ومثل الحوثيين في اليمن، يفترض بهم أن يتحولوا إلى ذراع عسكري مستقل بعيد كفاية عن إسرائيل كي يصعّبوا ضربها من الجو وبواسطة صواريخ أرض – أرض، ولكن قريبة كفاية منا ومن السعودية والكويت كي يشكلوا تهديدا ويمارسوا ضغوطا غير مباشرة على الأميركيين".  

وخلص بن يشاي إلى أن "هذه صورة الوضع الآن. ويصفه الجيش الإسرائيلي بأنه ’وضع قيد التشكل’، ولذلك فإن رئيس ’أمان’ محق في تقديره أن "احتمال حرب مبادر إليها في السنة القريبة ضئيل’. لكن الوضع السياسي في المنطقة ليس مستقرا أبدا، خاصة بسبب العقوبات الأميركية على إيران، وهو قابل للاشتعال من الناحية العسكرية. لذلك قد تنشب حرب من دون أن تكون لأي من هذه الجهات نية مسبقة بالتدهور إليها".

 
تعليقات