أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لبنان يَنتقل من أزمة “البَلطجة” المَحليّة إلى “البَلطجة الإسرائيليّة” الأخطر.. ليبرمان يُشعِل فَتيل حَرب النِّفط والغاز.. و”حزب الله” يَتوعّد بالتصدّي الحازِم..
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 17
 
عدد الزيارات : 31886207
 
عدد الزيارات اليوم : 174
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   الأمن الفدرالي الروسي يحبط عملية إرهابية في مدينة سان بطرسبورغ      لافروف: موسكو عرضت على المقاتلين الخروج من الغوطة الشرقية لكن “النصرة” رفضت وروسيا مستعدة لدراسة قرار للأمم المتحدة بشأن اتفاق هدنة لمدة 30 يوما في سوريا      عون: الوضع الحالي لا يسمح لإسرائيل بتخطيّ الحدود اللبنانية      تصويت محتمل الخميس في مجلس الامن حول وقف لاطلاق النار لمدة 30 يوما في سوريا لافساح المجال امام وصول المساعدات الانسانية واجلاء المرضى والمصابين      عمرو موسى في لقاء بالجامعة الأمريكية: هناك محاولات الآن لتصفية القضية الفلسطينية ولكنها لن تنجح والدنيا بتتغير بخصوص استيراد الغاز من إسرائيل      انزال أميركي بريف الحسكة... ومفاوضات الغوطة تفشل      إسرائيل تبكي ضياع السلام وتشكو فقدان الشريك بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي      ترامب متّهم.. ولن تثبت براءته! صبحي غندور*      الملك عبد الله الثاني وبوشكين وبيساريف الروسيان // المحامي محمد احمد الروسان*      الـبـُنـيـَة الـداخـلـيـة لـثـقــافـة الخَــوف الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـين يـاسـين      الاستخبارات الألمانية: حان الوقت للحوار مع الأسد      المُحامي العِراقي بديع عارف: يُداهِمني المَوت.. ولا بُد من كَشْفْ السِّر الأهم.. سألت صدام حسين: لماذا لم تُقاوِم عندما اعْتقلك الأمريكيّون؟.. وفيما يلي “جَواب الرئيس الشَّهيد”      غسان فوزي // بدعة الاختلاط والانفصال!      مُحلّل عسكريّ إسرائيليّ يُشكّك برواية الجيش حول مهاجمته مواقع إيرانيّة بعد إسقاط الطائرة وليبرمان: الجولة المُباشرة المُقبلة ضدّ إيران مسألة وقت      خطاب الرئيس عباس ....ما الجديد ...؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      نتنياهو الفاسد الى الاستقالة والسجن..ابرز معاونيه يشهد ضده بتهمة الخيانة والغش      شهداء في دمشق والجيش السوري يقصف مسلحي الغوطة      خشية خسارة الجولان لصالح الجيش السوريّ: إسرائيل تدعم سبع منظمات مُسلحَّة مُعارضِة بالأسلحة والأموال      د/ إبراهيم أبراش المشكلة لا تكمن فقط في آلية التسوية ورعايتها      آمال عوّاد رضوان شاعرةُ الرّقّةِ والجَمالِ والأُنوثةِ وسِحرِ الكلمات! بقلم: شاكر فريد حسن       عريقات: ليبرمان هو الرئيس الفلسطيني والسلطة ستختفي قريباً والحمد الله منسق شؤون الحكومة الإسرائيلية..      لافروف يدعو واشنطن إلى الكف عن اللعب بالنار في سوريا      جميل السلحوت ميسون أسدي تعي ما تقول      قائد الجيش اللبناني: سنتصدى لأي عدوان إسرائيلي دفاعا عن سيادة لبنان       رسالة من المنفى..قصة قصيرة// ابراهيم الأمين      لماذا أصيب نتنياهو بالسُعّار في ميونخ...؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      الجيش السوري يعلن دخول “قوات شعبية” تابعة له إلى عفرين خلال ساعات.. وأنقرة تهدد وتحذر من مواجهات مع قواتها وتقصف جميع الطريق المؤدية      الجولاني يستنفر مقاتليه ..والمحيسني يشير إلى حرب ستأكل الأخضر واليابس      بـالـمـصـالـحة أو بـالحـسـم الـعسـكـري مـلـف الـغوطـة الـشرقـية إلـى الـطـيّ .      مسؤول كردي يؤكد ان الجيش السوري سيدخل عفرين في غضون يومين والقوات الشعبية السورية للقتال إلى جانب وحدات حماية الشعب الكردي فور تلقيها الأوامر من دمشق     
ملفات اخبارية 
 

فرنسا ترغب في مساعدة السعودية على حل ملف الحريري قبل وصوله الى مجلس الأمن والسيناريو المرجح: انتقال الحريري مؤقتا الى باريس مقابل صمته ونفي الاحتجاز

2017-11-11
 

 

تحاول فرنسا مساعدة العربية السعودية على إيجاد حل لملف احتجاز رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، وأصبح ملف الحريري في قائمة انشغالات المخابرات الفرنسية الخارجية “الإدارة العامة للأمن الخارجي” التي يرأسها السفير الفرنسي سابقا في بيروت بيرنار إيميي.

وكان رئيس حكومة لبنان سعد الحريري قد أعلن استقالته من الرياض السبت الماضي، وتبين أنها استقالة تحت الضغط وتدخل في خارطة طريق سياسية ترغب السعودية فرضها في المنطقة والبداية مع لبنان.

ومنذ أيام والحديث يجري عن احتجاز ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للحريري، ولكن تبددت كل الشكوك اليوم السبت بعدما صرح الرئيس اللبناني ميشل عون أنه يمهل الرياض أسبوعا لمعرفة مصير الحريري ورفض وضعه الذي يناقض الاتفاقات الدولية.

واللافت للانتباه أن تصريحات ميشل عون تأتي بعد عودة المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم من باريس والاجتماعات التي عقدها مع مسؤولين فرنسيين وعلى رأسهم مدير الإدارة العامة للأمن الخارجي بيرنار إيمي، خبير في الشأن اللبناني بحكم عمله سابقا كسفير لباريس في بيروت ما بين سنتي 2004 و2007. وقطعت زيارة اللواء عباس إبراهيم الشك باليقين في ملف تقييد حرية الحريري في الرياض.

ونشرت جريدة “لوفيغارو” الجمعة مقالا يتطرق الى الاختلاف الواقع بين الرياض وباريس حول الملف اللبناني، وزادت من تأكيد احتجاز الحريري، فقد نقلت عن مصادر فرنسية أن السفير الفرنسي في الرياض فرانسوا غوييت التقى الحريري الخميس الماضي لفترة وجيزة و كان رفقة عدد من الأشخاص السعوديين. وهذا يدعو للاستغراب لأنه يفترض أن الحديث بين الطرفين يهم دولتي فرنسا ولبنان وليس السعودية حتى يحضر مسؤولون سعوديون من الاستخبارات.

وتفيد مصادر عليمة لرأي اليوم من باريس أن “فرنسا تحاول مساعدة السعودية على إيجاد حل لهذا الملف الشائك الذي سيمس بصورة خطيرة صورة العربية السعودية كدولة تخرق الاتفاقيات الدولية حول الوفود الدبلوماسية وزيارات كبار المسؤولين”.

وهناك إجماع على أن السعودية لا تدرك مدى خطورة طرح ملف في مجلس الأمن حول احتجاز الحريري، فلن ينفعها الأصدقاء والحلفاء لأنه خط أحمر لا تتجرأ أي دولة على خرقه مهما كانت قوتها وقد تتعرض لإدانة دولية قوية.

ويتبادل المهتمون الحديث عن سيناريوهات فرنسية لمساعدة السعودية وهي انتقال الحريري الى باريس للأقامة مؤقتا تحت ذريعة الخوف على أمنه في لبنان ليتماشى والرواية السعودية حول أسباب استقالته، وبعدها يقرر في الانتقال الى بيروت أو البقاء في فرنسا. ويبدو أن هناك قبول مبدئي سعودي للصفقة مقابل صمت الحريري ونفي أي احتجاز له في السعودية.

وتتعامل “الإدارة العامة للأمن الخارجي” الفرنسية بحساسية واهتمام مفرطين مع ملف الحريري، فهي ترغب في مساعدة السعودية للخروج من المأزق وستحفظ الرياض الجميل لباريس، كما ترغب في مساعد لبنان على الاستقرار لأن الملف اللبناني يعتبر ملفا داخليا فرنسيا وبالخصوص في شقه المسيحي والاسلامي السني.

 
تعليقات