أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
حصار قطر والنظام الإقليمي الجديد
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 18
 
عدد الزيارات : 29446989
 
عدد الزيارات اليوم : 8898
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
حزب الله يكشف بنك أهدافه: 9 مواقع استراتيجية إسرائيلية

معهد واشنطن: دول الخليج تُواجِه تحدّيات داخليّةٍ وخارجيّةٍ تُهدد استقرارها وعلى ترامب الإقرار بأنّ القضيّة الفلسطينيّة لا تُشكّل عائقًا أمام تطوير العلاقات مع إسرائيل

نقل خبرته الى حماس جيولوجيون وخبراء إسرائيليون يؤكّدون: حزب الله يحفر أنفاقًا ضمن منظومةٍ قتاليّةٍ ضدّ تل بيب

عزت الدوري يبعث رسالة إلى إيران عبر حزب الله يطالب بعقد تفاهمات معها ومع أمريكا والاعتذار للكويت عن الغزو عام 1990

اهتزاز في العلاقات؟ الرياض تتحفظ على دعم لبنان في الجامعة العربية

زكي يحذر من مؤامرة على اللاجئين الفلسطينيين: "ما يحصل في لبنان يحتّمها"

الرئيسة السابقة لوحدة الأبحاث بالموساد: إسرائيل غيرُ قادرةٍ على إضعاف إيران وحزب الله وعليها تعزيز الحوار مع الإدارة الأمريكيّة لحماية مصالحها الإقليميّة

مصادر تحذر من العبث السعودي القطري في الساحة الاردنية

مخطط ارهابي خطير بترتيب خليجي يستهدف الاردن

البرلمان المصري: مواقف قطر عدائية ضد مصر ومصالحها في المنطقة وتوجه وزيرة خارجيتها إلى أثيويبا لن يستفزنا

الأجهزة المصرية تكشف فضيحة تضليل جديدة: تصوير أطفال ومشاهد دموية على أنها من حلب

سنوقف دعم المعارضة السورية ترامب:من يقاتل الجيش السوري يدعم داعش والمشكلة ليست في بشار الاسد

الأسد للتلفزيون البرتغالي: ترامب سيكون “حليفا طبيعيا” لدمشق مع الروس والإيرانيين إذا حارب “الارهاب”

 
مواقع صديقة
موقع زيتونة
موقع ميثاق الاحرار العرب الدروز في ال 48
اسرى 48
كرملنا
سورية العربية
موقع البروفسور محمد ربيع
الصفصاف
فلسطيني
الاردن العربي
نبض الوعي العربي
 آخر الأخبار |
   وسيا تقول إنها سترد "بشكل متناسب" إذا نفذت أمريكا ضربة في سوريا      لقاءٌ مع ِ الشَّاعِر الفلسطينيِّ الكَبير شَـفِيـق حَبيـب أجرى اللقاء : - حاتــم جوعـيــــــة      مردخاي : السلطة قلصت تمويل التحويلات الطبية لغزة ولن نعالج احدا مجانا      هارتس : خطة اقليمية لتعيين دحلان رئيسا لحكومة غزة ولاحقا لكل السلطة      نفي سوري لاستهداف مطارات في حمص وحماه      إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”      سيف الإسلام أو”القذافي الصغير” بحماية طوارق الجنوب وعلى صلة بمشروع طموح لإعادة تجميع قوات جيش والده.      هجوم إلكتروني كبير عبر فيروس “رانسوم وير” يضرب شركات عبر أوروبا والولايات المتحدة      ماكرون يتفق مع ترامب: ردّ مشترك على أي هجوم كيميائي في سوريا      هبوط غامض ومستمر في الاحتياطيات الخارجية السعودية!      مرصد دولي يحذر من التدهور الحاد غير المسبوق في أوضاع غزة الإنسانية.. 40٪ نسبة عجز القطاع الصحي و39٪ من سكان غزة تحت خط الفقر.      الجبير: مطالبنا من قطر غير قابلة للتفاوض..وتيلرسون: عليكم بالتفاوض الحوار!      "الهجمات السيبرانية" تضرب 3 شركات إسرائيلية كبرى ومخاوف من تعطيل دوائر امنية وعسكرية      الأتراك في جزيرة العرب بعد مئة عام.. ها قد عدنا يا شريف حسين كمال خلف      حول ما يسمى بمبادرة السلام الإسرائيلية بقلم :- راسم عبيدات      ابراهيم ابو عتيلة /مصر بين قناة بن غوريون وسد النهضة       القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى      إسرائيل تخشى أن يعرقل حزب الله استكمال بنائها "الجدار" مع لبنان      طائرات الاحتلال تقصف موقعين للمقاومة في غزة ورفح وأرضاً فارغة في محافظة الوسطى      صَرْحُ البَلاغةِ - ( قصيدة رثائيَّة في الذكرى السنويَّة على وفاة الشاعر والأديب الكبير المرحوم الدكتور " جمال قعوار " ) ( شعر : حاتم جوعيه      لماذا هذا “التسخين” الإسرائيلي المفاجيء لجبهة القنيطرة؟ وهل جاء تحذير نتنياهو لإيران من التورط في سورية ردا على تهديدات السيد نصر الله      أمير قطر يرد على طلب تخفيض العلاقات: مستعدون لتنمية شاملة مع إيران      المعارض جهاد مقدسي يفجر مفاجأة ويعلن انسحابه عن العمل السياسي ويؤكد: ما يُحاك لسوريا “قذر” ولن أشارك فيه      “تمكين” آردوغان من الجلوس عسكريا وإقليميا في حضن العمق الخليجي مفاجأة متسارعة لدول المقاطعة والأردن تبلغ بان ملف تركيا هو النقطة الأكثر حساسية      بروجردي يتهم السلطات السعودية بـ "التضليل" بشأن اتهام إيرانيين بهجوم مكة      بعد تصديق السيسي على “تيران وصنافير”.. معارضون يدعون للتظاهر بالتزامن مع عيد الفطر      لأول مرة .. ترامب يعترف بأنّ روسيا تدخلت في الانتخابات الرئاسية الأخيرة      هرتسوغ :مخاوف حقيقة من فشل جهود واشنطن للسلام وفرص دخول اسرائيل في حرب اقليمية كبيرة      نتنياهو وليبرمان يتوعدان سوريا ويحذران جيشها من المساس بالسيادة الاسرائيلية على الجولان      صحيفة عبرية تكشف الخيارات التي وضعت على الطاولة أمام محمد بن نايف قبل تنحيته     
ملفات اخبارية 
 

قطر: فرض الوصاية علينا مرفوض ومطالب الدول المحاصرة متناقضة وهذا اكبر دليل على هشاشة الأساس الذي يقيمون عليه هذه الإجراءات الجائرة

2017-06-18
 

قطر: فرض الوصاية علينا مرفوض ومطالب الدول المحاصرة متناقضة وهذا اكبر دليل على هشاشة الأساس الذي يقيمون عليه هذه الإجراءات الجائرة والمخالفة للقانون الدولي ضد دولة قطر وشعبها”

( الأناضول)- أعرب وزير خارجية قطر الشيخ محمد عبدالرحمن آل ثاني عن استغرابه من قيام السعودية والإمارات والبحرين بفرض “إجراءات جائرة” على بلاده، دون أن يكون لهم مطالب واضحة.

وأوضح في حوار مع تليفزيون قطر الرسمي بث مساء السبت أن “التناقضات في التصريحات والاتهامات (من مسؤولي الدول المحاصرة) هي أكبر دليل على هشاشة أساس هذا الخلاف الذي لا نعرف خلفياته حقا”.

وقال وزير خارجية قطر: “هناك جهد حثيث من أشقاءنا في الكويت وعلى رأسهم أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح للحصول على رؤية واضحة لمطالب هذه الدول التي اتخذت إجراءات جائرة ضد دولة قطر”.

وأردف: “إلى الآن لم يتم تسليم الكويت أية مطالب ولم تسلم حتى لائحة اتهمات وقد حيرتنا تصريحات المسؤولين من هذه الدول”.

وتابع: “مرة يذكرون انهم سيسلمون المطالب إلى الكويت وان الخلاف خليجي خليجي ويجب احتوائه خليجيا، ومرة أخرى يقولون أن المطالب ستسلم إلى الولايات المتحدة، ومرة أخرى يريدون ان تقوم قطر بإجراءات تتجاوب مع المطالب التي هي واضحة ولا نعرفها للأسف”.

واعتبر أن “هذا أكبر دليل أن الخلاف المبني على أخبار مفبركة وعلى جريمة قرصنة في وكالة الأنباء القطرية 24 مايو/ آيار الماضي ومطالب ليست جاهزة لديهم يستطيعون تسليمها حتى الآن على هشاشة الأساس الذي يقيمون عليه هذه الإجراءات الجائرة والمخالفة للقانون الدولي ضد دولة قطر وشعبها”.

وتعليقا على تصريحات وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بأن السعودية تعمل مع شركاءها على إصدار قائمة شكاوى وتسليمها للدوحة، قال آل ثاني: مطالب تلك الدول “ليست واضحة حتى الآن فقد بدأت بمطالب وحديث عن خلاف خليجي يجب عدم تدويله، ووصلت لمطالب ستسلم للولايات المتحدة والآن تحولت إلي قائمة شكاوى سيتم اعدادها”.

وأردف: “ما هي المطالب. المطالب ليست واضحة، إذن لماذا هذا الخلاف؟ وهذه الإجراءات إذا الشكاوى ليست معدة حتى الآن؟”.

وتابع: “هل عادة تحل الشكاوى والخلافات باتخاذ الاجراءات أم تتخذ الاجراءات بعد استنفاذ آليات الحوار الدبلوماسية والمتعارف عليها دولياً؟”.

وأكد أن التناقضات في التصريحات وإطلاق الاتهامات جزافا هي أكبر دليل على هشاشة أساس هذا الخلاف الذي لا نعرف خلفياته حقا، هل هناك خلفية صلبة وأساس صلب لهذا الخلاف وهذه الاجراءات ام لا.

وأضاف: “هل هذه الإجراءات اتخذت لتغيير سياسة دولة قطر تجاه شئ خاطئ مثل ما يدعون أم لفرض وصاية على دولة قطر وهذا الأمر مرفوض وأوضحناه أكثر من مرة”.

وبين أن “الخيار الاستراتيجي لدولة قطر هو الحوار” لحل الأزمة، مشيرا إلى أنه يجب “أن تحل المشاكل على الطاولة وأنت نتعامل مع المسالة بمسؤولية ونضج”.

**اتهمات مفبركة

وفي رده على اتهامات وسائل إعلام تلك الدول لقطر بدعم جماعات ارهابية بـ 65 مليار دولار، قال آل ثاني: “الحملة على قطر بدأت بناء على اتهامات مفبركة وجريمة قرصنة وكالة الأنباء القطرية 24 مايو/ آيار الماضي، واستمرت على افتراءات ثم تلتها إجراءات جماعية من الدول الخليجية الثلاث بالتنسيق مع مصر لمعاقبة قطر على اتهمات مرسلة”.

وبين أن “هذه الاتهامات المرسلة أكبر دليل على فبركتها التناقضات التي جمعتها تلك الاتهمات، فوفقا لاتهماتهم قطر تدعم القاعدة وداعش والأحواز وإيران وكلها متناقضات”.

وأردف: “أريد أن اعرف اساس مبلغ الـ65 مليار دولار، أين التقارير التي استندوا عليها؟. هذا مبلغ كبير جدا، لا يمر مرور الكرام في النظام المالي العالمي؟”.

** مكالمة مستشار الأمير.. والتدخل في البحرين

وفند وزير خارجية قطر ما بثه التلفزيون الرسمي للبحرين الجمعة لمكالمة هاتفية بين حمد بن خليفة العطية المستشار الخاص لأمير البلاد وأحد قيادات جمعية الوفاق البحرينية المعارضة، وترويجه على أنه تحريض وتدخل قطري في شئون البحرين.

وقال في هذا السياق: “اختيار توقيت البث (خلال الأزمة الحالية) يفقد البث قيمت ومصداقيته”.

وأردف: “عملية الوساطة القطرية في 2011 كانت لحقن الدماء، والتهدئة في البحرين، وتمت بعلم السلطات في البحرين والسعودية، والحكومة البحرينية في ذلك الوقت أشادت بدور قطر في محاولة احتواء الأوضاع وتهدئتها”.

وبين أنه “رغم إخراج المحادثة من سياقها التاريخي وإخراج مقتطفات منها لكي تثبت للمستمع أن هناك تدخل في الشئون البحرينية، لم ينجحوا فيها”.

وقال أن “الكلام الذي طرح رغم أنه مقتطع يوضح أن دولة قطر لم تكن تحرض أحد وإنما كانت تريد تهدئة في البحرين”.

** قرصنة الوكالة الرسمية

وأبدى آل ثاني استغرابه من ردود فعل الدول الخليجية المحاصرة لقطر على جريمة القرصنة التي تعرضت لها وكالة الأنباء القطرية.

وأوضح ” أنه نظرا لأن الجريمة تمت فجر يوم 24 مايو، آيار الماضي تم التواصل مع وزراء الخارجية بمجلس التعاون عبر الرسائل لعدم الأخذ بعين الاعتبار ما تم بثه بسبب القرصنة”.

وأردف: “لكن التواصل لم يستمر صباح اليوم التالي سوى مع وزيري خارجية الكويت وسلطنة عمان اللذين أبديا تضامنهما وطلبا منا عدم التصعيد في مقابل تصعيد إعلام الإمارات والسعودية ونحن من جهتنا استجبنا لمثل هذه المطالب”.

وبين “أن الأمور كانت طبيعية مع الدول الخليجية ( قبل الأزمة) ولم يتطرق أي طرف لأي نوع من الخلافات ولم تكن هناك أي بوادر خلافات وكانت الأجواء ودية”.

وبين انه “كان من المستغرب ردة الفعل المفاجئة التي تلت جريمة القرصنة خاصة أننا لاحظنا أن الأمور كانت معدة سابقا من أشرطة ومحللين خرجوا للإساءة لقطر”.

** رسالة شديدة اللهجة

ووجه وزير خارجية قطر رسالة شديدة اللهجة للدول التي اتخذت إجراءات دبلوماسية ضد قطر “نزولا على الضغوطات” التي مورست عليهم من دول الحصار.

وقال إن “هذه الدول اتخذت إجراءات للاسف لا تعرف عواقبها في الفترة المستقبلية، قطر تعرف أصدقاءها جيدا وتعرف من يقف معها ومن لم يقف معها في هذه المحنة”.

ومنذ 5 يونيو/ حزيران الجاري، قطعت 7 دول عربية علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وهي: السعودية والإمارات والبحرين ومصر واليمن وموريتانيا وجزر القمر، واتهمتها بـ”دعم الإرهاب”، فيما نفت الدوحة تلك الاتهامات.

وشدّدت الدوحة أنها تواجه حملة “افتراءات” و”أكاذيب” تهدف إلى فرض “الوصاية” على قرارها الوطني.

 
تعليقات