أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
راسم عبيدات ..قراءة مبسطة للحرب على غزة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 46
 
عدد الزيارات : 60871839
 
عدد الزيارات اليوم : 3570
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   سواء وقع الاتفاق النووي أم لا.. نصر الله: ذاهبون للتصعيد في حال لم يحصل لبنان على حقوقه      محكمة الاحتلال تصدر قراراً بتجميد الاعتقال الإداري بحق الأسير عواودة.      الخارجية الروسية: موسكو تحذر واشنطن بشأن التصعيد ضدها من الأراضي الأوكرانية       الشرطة الألمانية تفتح تحقيقاً مع الرئيس عباس بسبب تصريحات حول المجازر الإسرائيلية والهولوكوست.      قراءة لنتائج العدوان على قطاع غزة- منير شفيق      استشهاد مواطن برصاص الاحتلال إثر اقتحام الاحتلال لمدينة طوباس      في رسالة احتجاج حادة لبايدن.. إسرائيل تتبرأ من مسودة اتفاقية الاتحاد الأوروبي مع إيران وتؤكد انها لا تتماشى مع الخطوط الحمراء.      استطلاع: المأزق السياسي باق وانتخابات الكنيست لم تُحسم.      توتر بالعلاقات بين مصر واسرائيل: إسرائيل رفضت طلبا مصريا بلجم عملياتها في الضفة      تسريبات حول صفقة مُرتقبة بين أميركا وإيران تُطبّق خلال 4 أشهر وواشنطن تنفي تقديم تنازلات      حَتّامَ؟ شعر عبد يونس لافي      كيف نتصدى "للاڤا" النتنياهوية جواد بولس      ضعف المناعة العربية صبحي غندور*      دمشق – حماس”: “المصالحة” تعطّلت و”مبادرة الوساطة” تجمّدت والاتصالات “انقطعت”      براهيم أبراش البُعد القومي في القضية الفلسطينية بين الماضي والحاضر      ليلة القبض على مستندات ترامب السرّية… القصة الكاملة      الجيش الإسرائيلي يقتحم بطريقة وحشية مؤسسات فلسطينية ويصادر محتوياتها ويصنفها ضمن الجمعيات “الإرهابية”.. .      المصالحة وحل النزاع ، الاشكالية والدلالات بقلم: حسين الديك      الصين تُوجّه رسالة تحذير لأمريكا: يجب تجنّب الأخطاء ووقف التداخلات مع تايوان وعدم إرسال إشارات خاطئة      جيش الاحتلال الاسرائيلي : غزة مغطاة بالطائرات تجمع معلومات على مدار الساعة      قوات الاحتلال تقتحم عدة مؤسسات في رام الله وتغلق مقر اتحاد لجان المرأة وتصادر محتوياته      ما بين المحرقة اليهودية والهولوكوست الفلسطيني: سياسات التطهير العرقي أهم وأخطر العناوين في الحكاية الفلسطينية...! *نواف الزرو      شهيد وعشرات الإصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في نابلس      بين يدي رواية أحمد رفيق عوض الحياة كما ينبغي فراس حج محمد      مراجعة وتقييم.. لماذا لم تشارك حماس في “حرب الأيام الثلاثة” وما هي روايتها؟: تساؤلات عن “إستدراج وكمين إسرائيلي” والحلقة الأهم لماذا دخل الشهيد القائد تيسير الجعبري شقته      إعلام إسرائيلي: السعودية تسمح للجنود الإسرائيليين بالتحليق فوق أجوائها      بعد الانتقادات الهائلة واستدعاء برلين للممثل الفلسطيني.. الرئيس عباس يوضح حقيقة تصريحاته حول “إنكار الهولوكوست” وويقول: لم أقصد ذلك.      السفارة الروسية تطالب واشنطن بإصدار تأشيرة دخول للافروف لحضور الجمعية العامة للأمم المتحدة      بعد اتصال بين لابيد وإردوغان.. "إسرائيل" وتركيا تعيدان تبادل السفراء      دمشق: أي حوار أو تواصل رسمي مع واشنطن لن يكون إلا علنيا ومؤسسا على قاعدة احترام سيادة سوريا     
مقالات وتحليلات 
 

ماذا يحمل "جو بايدن" للمنطقة ..؟ د. هاني العقاد

2022-06-19
 

ماذا يحمل  "جو بايدن" للمنطقة ..؟

د. هاني العقاد

تأتي زيارة جو بايدن للمنطقة في محاولة لترتيب أوراق واشنطن ومصالحها في الخليج العربي خشية دور روسي بديل وبالتالي تحاول واشنطن الحصول مزيد من الطاقة الخليجية بعد الحرب الروسية الأوكرانية وتأتي لإثبات حضور امريكي وهمي في ملف الصراع الفلسطيني الإسرائيلي دون توازن في معايير التدخل. سيركز برنامج بايدن في دولة الاحتلال علي زيارة عدد من المواقع الاستراتيجية الهامة أهمها بطارية القبة الحديدة في قاعدة (بالماخيم) العسكرية التي تحتوي علي اكبر مطار عسكري إسرائيلي ويوجد بها وكالة الفضاء الإسرائيلية ,وسوف يلتقي الرئيس جو بايدن رئيس وزراء الاحتلال (نفتالي بينت) ورئيس الاحتلال (إسحاق هرتصوغ )في تل ابيب وسيجري معهم محادثات مهمة تتعلق باندماج دولة الاحتلال في منطقة الشرق الأوسط  ,  وسيزور جو بايدن متحف (يد فاشيم ) في القدس كدلالة لقوة العلاقة مع دولة الاحتلال . اليوم الثاني للزيارة سيذهب بايدن الي رام الله وان كان سيطير بالهليكوبتر التابعة للبحرية الامريكية ليحط في مدرج المقاطعة فانه سيشاهد من الجو ماذا فعل الاحتلال بالضفة الغربية من تقطيع للأوصال ونشر المئات من الحواجز العسكرية هذا ان سمحت دولة الاحتلال بان تمر الطائرة فوق تلك المواقع، اما ان كان سيذهب بالسيارة المصفحة فانه بالطبع سيمر من على كثير من الحواجز الاحتلالية والمستوطنات ويري بأم عينه كيف يمكن للفلسطينيين ان يعيشوا مع هكذا حال وهذا مهم جدا. في رام الله سيلتقي بايدن الرئيس أبو مازن في المقاطعة بالإضافة لكبار قادة السلطة الفلسطينية وسيجري محادثات مهمة تكون هي الاولي من نوعها منذ تولية إدارة البيت الأبيض وسيقوم بزيارة كنيسة المهد في بيت لحم.

تأتي الزيارة في وقت يسود فيه الظن علي مستويات كبري في المنطقة ان إدارة بايدن قد انسحبت تدريجا من المنطقة بالتالي لم يعد لدي إدارة بايدن أي شغف بحل الصراع حلاً شاملا تعيش فيه المنطقة العربية في امن وسلام واستقرار دائمين , كما وتأتي الزيارة في وقت تصاعدت فيه الهجمة الصهيونية ضد الفلسطينيين ومقدساتهم وفي وقت ترتفع فيه وتيرة  الاعدامات الميدانية والاقتحامات اليومية لمناطق السلطة الفلسطينية وهدم البيوت والاعتقالات وتشريع البؤر الاستيطانية وعزل القدس عن المحيط الجغرافي والسياسي الفلسطيني ببناء الالاف الوحدات السكنية الجديدة  التي من شانها ان تشكل منطقة عازلة  بين المدينة المقدسة وكل من بيت لحم والخليل ,وفي زات الوقت فان القيادة السياسية في دولة الاحتلال بدأت تنفذ مخطط خطير لعزل السلطة تماما عن المشهد السياسي.

تسعي الولايات المتحدة اليوم لإعادة صياغة تحالفات القوي المركزية بالعالم كقوة تقود العالم وتناهض روسيا وحلفائها، وكقوة لها مصالحها بالشرق الأوسط الذي يريد بايدن ان يضمنه الي صفه في معترك التغيرات التي صاحبت العملية العسكرية الروسية على أوكرانيا وظهور روسيا كقوة كبيرة تريد ان تعيد صياغة التحالفات الدولية بدأ من أوروبا وانتهاء بالشرق الأوسط. لذا أصرت إدارة بايدن ان يحضر بايدن اجتماع مجلس التعاون الخليجي + 3 الذي سيعقد في الرياض وتم تنسيق توقيته مع زيارة بايدن لأهداف تتعلق بالحصول على النفط والغاز العربي رخيصا لتعوض واشنطن ما تم استنفاذه من الاحتياطي الأمريكي. ولعل واشنطن تريد ان ترسم خارطة لعلاقات إسرائيلية سعودية عربية من خلال موافقة دولة الاحتلال على نقل جزيرتي (صنافير و تيران ) الي السيطرة السعودية بوساطة أمريكية  على ان يكون البديل هو فتح الأجواء السعودية في المرحلة الاولي للطيران المدني الإسرائيلي كمحطة للوصول الي افريقيا وشرق اسيا وبذلك تكون دولة الاحتلال وضعت اول قدم لها بالسعودية.  

 لن يأتي بايدن بمبادرات لتحريك عملية السلام بالمنطقة وما سياتي به فقط بعض الوعودات الوهمية للفلسطينيين ومزيد من حقن الانسولين لتصبير الفلسطينيين حتى تستقر الحكومة الإسرائيلية وتسمح الظروف بتحرك امريكي لطرح خطط سلام مبنية على أساس حل الدولتين.  اذا كان في نية الفلسطينيين تسليم بايدن رزمة مطالب  تتعلق بإنقاذ مبدأ حل الدولتين بإجراءات حقيقية على الأرض بوقف الاستيطان والحفاظ على الوضع التاريخي بالمسجد الأقصى ووقف انتهاك قدسية المقدسات بالإضافة الي الافراج عن أموال المقاصة ووقف اقتحامات الضفة الغربية واحترام المعاهدات بين الطرفين فعليهم ربط تلك المطالب بسقف زمني محدد , بالإضافة لتحسين علاقة واشنطن بالسلطة وإعادة المساعدات المالية وفتح القنصلية وإعادة فتح مكتب التمثيل الفلسطيني في واشنطن. لا اعتقد ان ادارة بايدن تستطع تغيير سياسة الاحتلال الإسرائيلي التي تتسارع هذه الأيام لفرض وقائع استيطانية خطيرة على الأرض تجعل مجرد مناقشة مبدا حل الدولتين امر مستحيل، ولعل دولة الاحتلال معنية تصل إدارة بايدن الي قناعة بان كل الخطط الأمنية والاستيطانية بالضفة الغربية والقدس هي لصالح ودواعي امن دولة الاحتلال .

فلسطينيا لا يفترض ان نتعامل مع زيارة بايدن بانها بداية سياسة جديدة لتعامل واشنطن مع قضايا الصراع , ولا يفترض ان نعلق امال كبيرة علي هذه الزيارة التي لن تغير في سياسة المحتل بشيء , سياتي بايدن ويعود الي واشنطن دون ان تغير هذه الزيارة شئيا علي المشهد الفلسطيني  او تستطيع اقناع دولة الاحتلال بالجلوس مع الفلسطينيين والتفاوض معهم , فقد رفضت حكومة (نفتالي بينت) المتهاوية اقتراحا أمريكيا مسبقا بتهدئة وخفض التصعيد الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين  , كما ورفض الاحتلال اقتراح امريكي بعقد قمة ثلاثية مع الفلسطينيين  واعتبروا ان هذا الاقتراح "فكرة سيئة " لأنها تبدو كمبادرة للدخول في عملية سلام بين الطرفين دون إمكانية لنجاحها واعتبرت الأوساط السياسية في إسرائيل ان كيانهم ليس بحاجة لاي وسطاء لكي يتحدثوا مع الفلسطينيين لان الجانبان يتحدثوا  بشكل دائم , هذا ما يحتم علي الفلسطينيين تغيير المشهد الحالي وإعادة صياغة العلاقة بالكامل مع دولة الاحتلال ما يجبر دولة الاحتلال بنفسها ان تبحث عن وسطاء لتجلس مع الفلسطينيين وليس العكس .

Dr.hani_analysisi@yahoo.com

 

 
تعليقات