أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هوامش على إعادة العلاقات الفلسطينية- الإسرائيلية بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 26
 
عدد الزيارات : 44006058
 
عدد الزيارات اليوم : 10926
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   هل نعى ترامب مادونا بدلا من مارادونا؟      فرض الاغلاق على يافة الناصرة وأم الفحم وتمديده في مجد الكروم وكفرمندا وعرابة      بوغدانوف: بايدن قد يتخلى عن "صفقة القرن" ..ولا مجال الا حل الدولتين والتعايش السلمي بين اطراف الصراع      حذر منه نتنياهو...اليوم الجمعة أنباء متضاربة عن اغتيال أكبر عالم إيراني متخصص بالصواريخ النووية..مسؤول البرنامج النووي فخري زادة..      اسرائيل: اتصالات بين الليكود و"كاحول لافان" خلف الكواليس لمنع الانتخابات      سـَيـْبـَويـه لـم يــَكـُـن عـَـربـيـَّاً..! // الدكتور عـبدالقادرحسين ياسـين      جواد بولس //النائب عن الحركة الاسلامية، منصور عباس، ولافتة قف      ترامب: ساغادر البيت الأبيض إذا صدق المجمع الانتخابي على فوز بايدن وتسليم لقاح كورونا يبدأ الأسبوع المقبل      بدءًا من الأحد: السماح بعودة طلاب الثانويات في البلدات الخضراء والصفراء      مُنسق مكافحة كورونا في الحكومة الإسرائيلية، نحمان إش... "خطر كورونا قائم لعام إضافي على الأقل وإمكانية الإغلاق حاضرة"      نتنياهو: للأسف ذاهبون إلى انتخابات جديدة اذا لم يغير كحول لفان نهجه ويتعاون مع الحكومة      مع "همسات وتغاريد" الكاتبة والشاعرة عدلة شدّاد خشيبون بقلم: شاكر فريد حسن      اطلاق نار على فروع بنوك في الرامة ، نحف ، دير حنا وعرابة ومحلات في ‘ بيج ‘ كرميئيل      كورونا: معدل وفيات قياسي بأميركا وتحذير من موجة ثالثة بأوروبا      ترامب يدعو أنصاره إلى “قلب” نتيجة الانتخابات الرئاسية ويتحدث عن فوزه في سائر الولايات المتأرجحة.. وبايدن يقول إنّ الأميركيين “لن يسمحوا” بعدم احترام النتائج الانتخابية      الحرس الثوري يرد على احتمالات تنفيذ أمريكا عملا عسكريا ضد إيران: الحرب العسكرية خارجة عن خيارات الجيش الأمريكي.. والجيش الإيراني يكشف عن قدرات صواريخ بلاده البحرية      9422 اصابة نشطة بفيروس كورونا في اسرائيل - 2826 حالة وفاة      خاض الإضراب عن الطعام "نيابةً عن شعبنا وأسرانا" شاهد.. الاحتلال يفرج عن الأسير ماهر الاخرس      إشكالية التطور والخوف من الحداثة والتحديث ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      فصائل المقاومة تؤكد: تجريم أي إجراءات عقابية تنوي السلطة فرضها ضد قطاع غزة      موقع "واللا" الإلكتروني عن مسؤولين إسرائيليين مطلعين اليوم... الحكومة الإسرائيلية للجيش: استعدوا لاحتمال هجوم أميركي قريب في إيران      الشرطة الاسرائيلية تعلن استشهاد فلسطيني بزعم قيامه بعملية دهس قرب حاجز عسكري على مداخل القدس الشرقية المحتلة      عبد الباري عطوان //هل اقتربت الضّربة لإيران بعد إعلان حالة التأهّب القُصوى في صُفوف الجيش الإسرائيلي ووصول القاذفة العِملاقة “B52” إلى الخليج؟      وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا عن عمر ناهز 60 عامًا      بعد تلميح عضو الكنيست منصور عباس عن امكانية خروجه من المشتركة..مطانس شحادة :‘ منصور عباس اختار قناة المستوطنين لإعلان انشقاقه عن المشتركة‘.      الكورونا يتفشى من جديد في البلدات العربية : نسبة الفحوصات الإيجابية 6.2%      وكالة الانباء السورية "سانا" ..طيران الاحتلال الاسرائيلي يقصف جبل المانع قريب دمشق والدفاعات السورية تتصدى للعدوان      “تصفية” محمد بن سلمان .. صحيفة عبرية تفجر مفاجأة عن عودة الأمير محمد بن نايف      مركز الأمن القوميّ: المصالح الإسرائيليّة السعوديّة بعد ترامب هي بطاقة ائتمان بن سلمان بواشنطن والتطبيع ومحاولة وقف الحرب ضدّ اليمن وتسهيلات شكلية في حقوق الإنسان ستُرضي بايدن      بايدن يؤكد أن رئاسته لن تكون ولاية ثالثة لأوباما ويكشف ما سيفعله مع ترامب بعد مغادرة السلطة     
مقالات وتحليلات 
 

زيارة صاخبة تجسد الاعتراف بضم الضفة الغربية لإسرائيل د. هاني العقاد

2020-11-21
 

قد تكون الزيارة الاخيرة لمايك بومبيو وزير الخارجية الامريكي لاسرائيل ليبرهن اكثر من اي وقت مضي انه صديق اسرائيل الوفي , ويؤكد علي قوة العلاقة بين اسرائيل و واشنطن  وان ادارة ترمب ماضية الي اخر يوم في تقديم ما هو في صالح اسرائيل وحدها بالمنطقة دون تردد, بل وتؤكد هذه الزيارة ان ادارة ترمب لم تغيير شيء من عقيدتها المنحازة لدولة الاحتلال  والصهيونية حتي بعد خسارة ترمب ومغادرته البيت الابيض  في اشارة الي ان الجمهورين هم الحزب الوفي والدائم لاسرائيل والداعم الحقيقي لسياستها ومصالحها بالمنطقة وبقائها الدولة الوحيدة القوية  امنيا وعسكريا وسياسيا بالمنطقة ,لهذا عملت هذه الادارة  منذ يومها الاول لتقديم كل دعم سياسي لاسرائيل وخاصة في مجال الصراع واختارت فريق ليبني صفقة سلام احادي اطلق عليها "صفقة القرن"  لتصفية الصراع مع الفلسطينيين لصالح اسرائيل وحدها , ليس هذا فقط بل اختارت هذه الادارة الاستراتيجية المناسبة لتطبيق كل ما جاء في هذه الصفقة  منذ اعلان ترمب القدس عاصمة للكيان وحتي قبل ان ينهي ترمب ولايته ويغادر الي حيث لا رجعة علي الاقل لفترة اربع سنوات قادمة.

زيارة صخبة جدأ بدأت بلقاء  ثلاثي في القدس يجمع نتنياهو ووزير خارجىة البحرين السيد عبد اللطيف الزياني ونتنياهو لتجسيد اتفاق التطبيع مع البحرين علي الطريق الامريكية التي تريد ان تدخل البحرين في موضوع القدس باعتارها العاصمة الموحدة لاسرائيل ولهذا الاجتماع ابعاد مهمة ابرزها هذه اول الدول العربية التي تجلس علي طاولة ثلاثية في القدس وليس مكان اخر في اسرائيل دون ربط ذلك بحل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي . الملفت للنظر ان بومبيو اراد خلال هذه الزيارة الصاخبة ان يجسد اعتراف ادارة ترمب بالضم الاسرائيلي للارض الفلسطينية بالضفة الغربية المساة ( ج) وهي الخطوة الاولي لذلك وان الولايات المتحدة الان تدعم هذه الخطة اكثر من اي وقت مضي وعلي استعداد ان تعلن اعترافها بالسيادة الاسرائيلية علي كافة المستوطنات بالضفة الغربية كاعترافها السابق بالسيادة الاسرائيلية علي هضبة الجولان السوري المحتل  الذي اعتبر اعتراف الولايات المتحدة بسيادة اسرائيل عليه  اعتراف يحظي باهمية تاريخية خاصة . ولعل  المغزي العميق لزيارة بومبيو لمستوطنة (بيساغعوت)   في انها تعتبر في نظره ارض اسرائيلية تماما كالجولان والقدس و المعروف ان مستوطنة (بيساغوت)  مقامة علي اراضي المواطنين في (تل طويل)  شمال القدس والمطلة وتطل علي البيرة ورام الله  التي وتقطع الاتصال الجغرافي  المباشر بين رام الله والقدس . الخطير ان بومبيو اعلن  إنه سيطلب من جميع المنتجين داخل المناطق التي تمارس فيها إسرائيل سلطات ذات صلة وسم البضائع باسم إسرائيل أو منتج إسرائيلي أو صنع في إسرائيل وذلك عند التصدير للولايات المتحدة. أكد بومبيو على أن التعليمات الجديدة  في هذا الشأن تنطبق بشكل أساسي على المنطقة المصنفة (ج)  وهي جزء من الضفة الغربية تسيطر عليها إسرائيل بالكامل وتسكنها غالبية من المستوطنين وهذا اوضح انتهاك للقانون الدولي واوضح سلوك امريكي اسرائيلي بعدم الالتزام بالمعاهدات والتفاهمات مع السلطة الفلسطينية عشية اعادة العلاقات بين اسرائيل والسلطة الفلسطينية .

من هناك من ارض المستوطنات والمغتصبات الصهيونية علي ارضنا الفلسطينية هاجم بومبيو حركة BDS  الدولية التي تناهض الاحتلال الاسرائيلي من خلال حملة دولية لمقاطعة المنتجات الاسرائيلية القادمة من المستوطنات المقامة علي اراضي المواطنين الفلسطينيين واتهمها بانها منظمة معادية للسامية في اخطر اتهام وتزيف للحقيقة وان إدارة ترمب سوف تتخذ من الاجراءات ما يحد من عمل هذه المنظمة ويقيد حركة اعضائها ونشطائها في امريكا وخارجها وقصد من وراء الهجوم علي BDS تشويه عمل  هذه المنظمة الحقوقية والمدافعة عن حقوق الانسان وسياسة التميز العنصري في فلسطين ومحاولة قمع واسكات كل الاصوات التي تنادي باحترام حقوق الانسان في المناطق المحتلة   كما وتحاول توجيه الشارع الامريكي بعدم التعاطي مع مناشداتها وسياسات المنظمة المعادية لاسرائيل وبالتالي شراء منتجات المستوطنات الاسرائيلية التي سوف توسمها واشنطن بمنتجات صنعت في اسرائيل . ولعلي اعتبر ان هذه محاولة بائسة من بومبيو اراد من خلالها اضافة المزيد من الصخب لزيارته الاخيرة لدولة الاحتلال لان الجمهور الامريكي بات يعرف بالضبط ما هي المنتجات التي تصنع في المستوطنات وبات يميز بين منتجات المستوطنات وغيرها بل ان اسرائيل باتت اكثر قلقا خلال الفترة الاخيرة لنجاح عمل هذه المنظمة في مقاطة كل ما هو اسرائيلي حتي الجامعات بالمستوطنات علي الارض الفلسطينية .

نعم انها الزيارة الاخيرة  لكنها اخطر زيارة يقوم بها مسؤول امريكي في ادارة ترمب  لاسرائيل بالمطلق والصاخبة جدا من ناحية التصريحات المعادية للحقوق الفلسطينين ومن ناحية الاصرار علي انتهاك  الشرعية الدولية وبنود القانون الدولي الذي مازال بُعرف الارض الفلسطينية بالضفة الغربية والقدس علي انها ارض محتلة تنطبق عليها اتفاقيات جنيف الرابعة,لم يكن يتصور احد ان يقدم بومبيو لاسرائيل اعتراف بسيادتها علي المستوطنات بالضفة الغربية قبل ان تكمل اسرائيل ضم المستوطنات ولم يكن احد يتصور خطورة تصريحاته بخصوص القدس  التي اطلقها  وهو علي ابواب القدس بانه لم يكن يتصور ان نقل السفارة الامريكية الي القدس كان بهذه السهولة  مع ان البعض حذر بان خطوة من هذا القبيل قد تشعل الحرب في المنطقة لكن هذه الخطوة جلبت السلام وافضت للتوصل لاتفاق سلام بين اسرائيل وثلاث دول عربية كانت تعتبر اسرائيل عدو للعرب .

Dr.hani_analysisi@yahoo.com

 
تعليقات