أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 33
 
عدد الزيارات : 41704864
 
عدد الزيارات اليوم : 13011
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مأزق إسرائيل.. الكنيست يصوت على مشروع قانون جديد لتفادي الإنهيار ومنع أي شخص متهم بقضايا جنائية من تشكيل حكومة      هل تنتهج الحكومة اللبنانية العتيدة سياسة الخيارات المتعدّدة؟      في ظل أضرار انفجار بيروت.. لبنان يسجل رقما قياسيا في إصابات كورونا      إصابات “كورونا” حول العالم تقترب من 3ر20 مليون وترامب يعلن التعاقد مع شركة “موديرنا” لتوفير 100مليون جرعة من لقاح الفيروس      الهند.. عشرات القتلى والجرحى خلال احتجاجات عنيفة بين الشرطة والمتظاهرين عقب منشور مسيء للنبي محمد على فيسبوك      " لا مَساس للحزن " إصدار أدبي مشترك للفلسطينية منال دراغمة والأردني سامر المعاني كتب : شاكر فريد حسن      طائرات الاحتلال الاسرائيلي تشن غارات على عدة مواقع في قطاع غزة فجرا      الحرب النفسيّة تتأجج: صحافيٌّ وباحثٌ إسرائيليُّ مُقرّبٌ من خارجية الدولة العبريّة يزعم وصول السيّد نصر الله إلى إيران واجتماعه مع كريمة الشهيد سليماني في طهران      جُرُح بيروت بقلم : شاكر فريد حسن      حاتم جوعيه // إلى لبنان الجريح       رماح يصوّبها- معين أبو عبيد بيروت تنزف وتستغيث *عروس البحر تنزق نتيجة اغتصابها *مظاهرات واحتجاجات عنيقه ضد النظام      أمن الدولة اللبناني يكشف تفاصيل جديدة حول انفجار مرفأ بيروت      لماذا يُريدون تطبيق السّيناريو السوري في لبنان حاليًّا؟ وهل ستكون النّتائج مُختلفة؟ وكيف سيكون “حزب الله” الأكثر استفادةً مِن إلغاء اتّفاق “الطائف”؟      نائب رئيس مجلس النواب اللبناني السابق إيلي الفرزلي نائب رئيس مجلس النواب يكشف طبيعة المرحلة المقبلة ويسمي الحريري لتشكيل الحكومة      5 دول ستنتج اللقاح الروسي ضد كورونا: منها كوبا والسعودية      كحول لفان يتهرب مرة اخرى من قانون إنهاء حياة نتنياهو السياسية      وزارة الأمن الإيرانية: فككنا 5 خلايا تجسس يقف وراءها ضباط استخبارات من الموساد و”سي اي ايه”      موقع اسرائيلي: حماس ارتكبت خطأً فادحا في إطلاق البالونات.. والرد هذه المرة سيكون صعبًا ومختلفًا!      لاول مرة ..إسرائيل تتخطى الصين بإصابات كورونا      بعد الغضب والمطالب الشعبية إثر انفجار مرفأ بيروت: حكومة حسان دياب تقرر الاستقالة      "سيكون مغامرة غير محسوبة النتائج"... حركة عربية تحذر من عدوان إسرائيلي على قطاع غزة      دمشق تصدر بيانا بشأن مواد متفجرة في الموانئ السورية عقب "كارثة بيروت"      بولتون يحذر الإسرائيليين : ترامب قد يتغير.. وبايدن سيئ لكم      فوضى القانون والمحاكم وسلحفة القضاء في فلسطين عبد الستار قاسم      التوصل إلى حل "مؤقت" بين الليكود وأزرق أبيض لمنع انتخابات رابعة ..دحرجة الازمة قليلا      طائرات الاحتلال تقصف موقعا للمقاومة الفلسطينية شمال قطاع غزة..القسام تطلق وابلًا من الصواريخ التجريبية في رسائل تهديد للاحتلال.      جثث كثيرة لقتلى أجانب في انفجار مرفأ بيروت لا تزال مجهولة الهوية      العالم في مواجهة سياسة الضم والأبرتهايد الإسرائيلية بقلم : سري القدوة      قراءة في المجموعة الشعرية "استعارات جسدية" للشاعر نمر سعدي بقلم : محمد الهادي عرجون-      الربع ساعة الأخيرة لنتنياهو ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني     
مقالات وتحليلات 
 

أزمة تشكيل حكومة في اسرائيل لن تحل بانتخابات ثالثة ..! د. هاني العقاد

2019-12-09
 

 

ازمة كبيرة في اسرائيل لم تسجل منذ قيام هذا الكيان الغاصب , انها ازمة سلطة بات الكل يسعي ورائها دون ان ينالها بسبب بيروقراطية الكتل الحزبية  ,نتنياهو يريد ان يبقي الحاكم الوحيد باسرئيل  بل وامبراطور اسرائيل الجديد ويريد ان تعمل كل الاحزاب حسب اهوائه واجنداته , بيني غانتس لا يريد ان يتشارك مع نتنياهو الا اذا تخلي الاخير عن كتلة اليمين التي شكلها , ليبرمان يريد ان يتفق الطرفان علي حكومة ليبرالية وقد ادي  دور الوطني الغيور علي اسرائيل  وسمعة الديموقراطية فيها  وبالتالي هو صاحب المبادرات الوطنية المنقذه  . ازمة سلطة بكل المقايس اسبابها التطرف الاسرائيلي واستئثار اليمين بالحكم وادارة البلاد  لابقاء المنطقة متوترة وتمدد الاحتلال من خلال حسم ضم المستوطنات في الضفة وغور الاردن  علي اعتبار  ان اسرائيل تتهددها  تحديات كبيرة تنذر بزولها عن الخارطة .  نتنياهو يصور للاسرائيلين ان ايران ستمحوا اسرائيل ان لم يحكم اليمين الاسرائيلي ويبقي هو راس هذا اليمين ,كما ويصور ان الفلسطينيين في غزة والضفة لا يريدوا ان يعيشوا بسلام وهم من يهدد الامن والاستقرار لكل اليهود بالضفة وحواف غزة والقدس , بيني غانتس يتهم نتنياهو بانه غير مكترث بمصلحة اسرائيل ولا مواطنيها وما يهمه هو فقط ذاته لا شيئ اكثر لكن لا يختلف معه في موضوع ايران وغزة وسوريا  وهو يؤمن بما يؤمن به نتنياهو ويولي الخطة الامريكية في الشرق الاوسط اهتمام كما نتنياهو والتي باتت الولايات المتحدة تطبق شقها السياسي دون انتظار تشكيل لحكومة في اسرئيل  ودون انتظار نتائج  الانتخابات الثالثة ان حدثت , الازمة في اسرائيل ليست بسيطة ولا يمكن تفكيك تعقيداتها بسهولة فلن يتمكن الاسرائيلين من تشكيل حكومة ما لا يمينة ولا يسار و وسط ولا حكومة وحدة ولا حكومة اقلية  ولا حكومة خبراء طالما بقي نتنياهو يتصدرهذا  المشهد في انتخابات جديدة وبقية تركيبة الكتل البرلمانية كما هي  .

محاولات لانقاذ اسرائيل من انتخابات ثالثة تجري علي قدم وساق كلها تأتي بصورة مبادرات مرة يقدمها نتنياهو ومرة ليبرمان ومرة رئيس الدولة رؤوفين ريفلين  لكن يبدوا ان الامور مستعصية   لان العقده باتت في وجود نتنياهو ذاته علي راس المشهد السياسي والذي هو قدم مبادرة لحكومة وحدة وطنية مع ازرق ابيض يتولي هو رئاستها اولا ويقدم استقالته بعد ستة شهور دون ان يوضح الاعلام مغزي الستة شهور التي يريدها نتنياهو للبقاء في الحكم لكن بتقديري  انها الفترة التي يريدها لانجاز برامج ما تتعلق بملفات الفلساد التي  تقض مضجعه كل ليلة والملف الاخر هو ما يجري الان بوساطة مصر وقطر والامم المتحدة  لانهاء ملف غزة وعقد اتفاق تهدئة يمهد الطريق لتسوية شاملة مع حركة حماس .كما وان نتنياهو يريد ان يستثمر هذه الشهور بالاستمرار بضرب قواعد ايران في سوريا والعراق ولبنان ليقول انني اعدت الردع والهدوء معا لاسرائيل , واعتقد ان تولي ابيض ازرق اي بيني غانتس بعد ذلك الحكم لن يطول فسرعان ما يتمكن الليكود من نسف الائتلاف والعودة لانتخابات مبكرة يخطط فيها نتنياهو للعودة للمشهد بقوة . الساعات المقبلة حرجة في اسرائيل فاما ان تولد حكومة وحدة وطنية بمزاج يميني او ان تذهب البلاد الي انتخابات ثالثة لا يحبذها احد لان تنائجها ياضا لن تمنح احد القدرة علي تشكيل حكومة اسرئيلية ذات اغلبية .

الكل بات مقتنعا ان الازمة ليست في نتائج اي انتخابات لكن الازمة في تركيبة الخارطة الحزبية و التكتلات و بالتالي الذهاب  الي انتخابات ثالثة قد يتبعها  انتخابات رابعة وخامسة  ايضا ان  بقي نتنياهو هو اللاعب الاكبر في معادلة الكتل الحزبية  والمتنفذ الوحيد في كافة السياسات الداخلية والخارجية وخاصة الامن  وان لم  يتفق الاسرائيلين علي طريقة جديدة يتفادوا فيها اللجوء لهذه الانتخابات من خلال ما يقترحهبعض الساسة  مثل ما اقترح ليبرمان لتشكيل حكومة خبراء او ما يقترحة اريه درعي  اليمني لاجراء انتخابات مباشرة لرئاسة الوزراء فقط، يتنافس فيها بنيامين نتنياهو وبيني غانتس، بدون حل الكنيست ويدعم هذه الفكرة رئيس حزب العمل عامير بيرتس أيضا .لكن في هذا الخضم بدا  رئيس الدولة اكثر تشاؤما واتهم كل من نتنياهو وبيني غانتس بالجنون وانهما سيأخذان اسرائيل الي الجنون ذاته  . مهما احتدمت الصراعات علي الحكم في اسرائيل الا ان نتنياهو  لن يتخلي  عن قيادة الليكود والذهاب الي انتخابات ثالثة لانه بذلك سيحصل علي مدة الشهور السته التي يريدها  ليبقي بعيدا عن قفص  الاتهام من ناحية  ويحقق مما يريد تحقيقة في الملفات السياسية تكون ورقه رابحة بيده في اي معترك انتخابي قادم, الخلاصة   ان انتخابات ثالثة في اسرائيل بدون تغير في الكتل والاحزاب الانتخابية ستأتي  بنتائج مقاربة للنتائج انتخابات الجولة الثانية وهذا ما يجعلنا نؤكد ان ازمة اسرائيل اليوم  ذاهبة الي مزيد من التعقيد  لانها ازمة سلطة لن تحلها انتخابات دون تغيرات دراماتيكية وجذرية في تشكيلات الاحزاب الاسرائيلية بل وتفكيك كتلة اليمين وبالتالي سقوط نتنياهو ودخولة القفص , وخروجه من الحياة السياسية .

dr.hani_analysisi@yahoo.com

 

منطقة المرفقات
 
تعليقات