أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان //حُكم الإعدام السياسيّ صدَر.. والزّنزانة التي ستستقبل نِتنياهو قيد التّحضير وهل ستتعمّق الفوضى السياسيّة الإسرائيليّة وتتّسع؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 26
 
عدد الزيارات : 38048351
 
عدد الزيارات اليوم : 524
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   ماذا سيحدث في الـ36 ساعة المتبقية.. غانتس يلوح بعدوان ضد قطاع غزة ويتعهد بإعادة الهدوء والردع      أقّر بفشلهما.. مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ: على اسرائيل والسعوديّة إقامة حلفٍ إستراتيجيٍّ لمُحاربة حزب الله والحوثيين وتل أبيب لم تنتصِر على الحزب منذ 36 عامًا      الدكتور حنا ناصر، رئيس اللجنة المركزية للانتخابات المحترم...من: بروفيسور عبد الستار قاسم      إبراهيم أبراش // الدور المركزي لمصر في إفشال أو إنجاح دولة غزة      د. مصطفى اللداوي // 2020عام جميل بلا ترامب ونتنياهو      الأسد: سأشعر بالاشمئزاز إذا تعيّن علي إجراء نقاشات مع إردوغان.. "الإرهاب مدعوم من أوروبا، وبالطبع من الولايات المتحدة، وتركيا وآخرين.      تحطم طائرة شحن تشيلية على متنها 38 شخصا      الكشف عن تفاصيل اجتماع حماس والجهاد مع عباس كامل      طائرات “سو-35” الروسية تعترض مقاتلات إسرائيلية فوق سوريا كانت تخطط لشن سلسلة من الغارات الجوية على قاعدة T4      تصريحات المطران عودة واتهامه لـ”حزب الله” تثير جدلا سياسيا.. الحزب يرد: “هذا الكلام ليس بريئاً ومن يقوله ليس بريئا”..      ردا على تصريحات بينت.. إيران تتوعد برد "قوي وحازم" على أي هجوم إسرائيلي محتمل      تفاصيل تنشر لأول مرة.. اغتيال أبو جهاد أكبر عمليات الاغتيال الإسرائيلية وأكثرها تكلفة      يومان حاسمان.. لبيد "يتنازل" ونتنياهو يستنجد بليبرمان واقتراب وشيك من انتخابات ثالثة!      لا للتدخل الأمريكي السافر في الشأن الصيني الداخلي هونج كونج ليست بحاجة لما يسمى قانون " حقوق الإنسان والديمقراطية " بقلم : محمد علوش      الرد على أمريكا في فلسطين – منير شفيق      شاكر فريد حسن // انتفاضة الحجر      هشام الهبيشان . // لماذا التلويح بالتحالفات العسكرية الآن … وماذا عن رد محور المقاومة !؟"       الشَّاعِرَة ُ والمُعَانَاة - ( في الذكرى السنويَّة على وفاة الشاعرةِ الفلسطينيَّة الكبيرة " فدوى طوقان" ) / بقلم حاتم جوعيه      أزمة تشكيل حكومة في اسرائيل لن تحل بانتخابات ثالثة ..! د. هاني العقاد      الجيش العراقي: إصابة 6 جنود إثر سقوط 4 صواريخ كاتيوشا قرب مطار بغداد الدولي      المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق      إسرائيل تُهدِّد بجعل سورية فيتنام ثانية لإيران.. والانتقال من الرّدع إلى الهُجوم لإخراج قوّاتها.. هل تنجح؟ ولماذا نتوقع العكس؟      الحشد الشعبي يروي تفاصيل حادثة مقتل وإصابة العشرات يوم الجمعة وسط بغداد      بعد فشل تشكيل الحكومة.. خلاف بين الليكود و"كاحول لافان" حول موعد الانتخابات الثالثة      ماذا نحن فاعلون؟ بقلم: فراس ياغي      لماذا قد تُشكّل حادثة إطلاق النّار في قاعدة فلوريدا إحراجاً إضافيّاً للسعوديّة نظراً لحساسيّة زمانها ومكانها ومُنفّذها “السعودي”؟..      إسرائيل تهدد إيران بجبهة سعودية إماراتية أمريكية وتحذر من “ضربة جديدة” على دول الخليج وتستبعد الحوار مع الاسد وتهاجم اوروبا لعدم دعمها نهج امريكا ضد طهران      إصابتان في غارات إسرائيلية متفرقة على غزة...واطلاق رشقات صاروخية على المستوطنات      "عندما يولد الإبداع من رحم الألم وتنصب الفخاخ لتفاديه" قراءة في ديوان "ما يشبه الرثاء" للشاعر: فراس حج محمد بقلم: سماح خليفة       الكاتب الفرنسي جـان جـيـنـيـه: اللـص الذي تـحـول إلـى قـديـس الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حسـين ياسـين     
مقالات وتحليلات 
 

استشهاد بهاء ابو العطا مدخل لانهيار اسرائيل بسام ابو شريف

2019-11-14
 

البعض أطلق على العملية الاجرامية التي ارتكبتها اسرائيل باغتيال بهاءابوالعطا وزوجته ومحاولة اغتيال أطفاله تعريف ” حماقة نتنياهو ” ، والبعض أطلق عليها حماقة نتنياهو وبينت – وزير الدفاع المعين حديثا لكننا نضع هنا ارتكاب هذه الجريمة ، والجريمة التي ارتكبت في دمشق وذهب شهيد آخر فيها هو معاذ نجل القائد أكرم العجوري الذي كانت تستهدفه اسرائيل ولكي نضع الأمور في نصابها الصحيح كتبنا منذ أيام قليلة مقالا شرحنا فيه مخطط واشنطن للعمل في المنطقة في ضوء :-

1- هزائم واشنطن المتتالية من المحيط للخليج للمتوسط .

2- عجز واشنطن عن تركيع ايران أو حتى اقناعها بالتفاوض معها .

3- تقدم ايران بثبات وثقة عالية بالنفس وبالقدرات في تطبيق مانصت عليه الاتفاقية النووية في حال تراجع الأطراف الموقعة عن تنفيذ التزاماتها .

4- الانجازات التي خققها الجيش العربي السوري والرئيس بشار الاسد والشعب العربي السوري بدعم من حلفاء سوريا (روسيا – ايران – محور المقاومة) .

5- فشل كل محاولات اثارة فتنة في لبنان مستهدفين حزب الله والعهد في لبنان .

6- فشل استمالة أي صوت فلسطيني يقبل بمشروع ترامب الفاشل للشرق الأوسط .

في ضوء كل هذه الحقائق ووفق أن ترامب على عتبة الانتخابات الاميركية يعاني من فشل ذريع لكل خطته ، ويصارع ماكشف من تصرفاته الخارجة عن القانون والدستور مما هدد جديا ويهدد بتصاعد امكانية نجاحه في الانتخابات القادمة ، وعكس هذا نفسه بسلبية أكبر على قدرته على استبدال الخطط في الشرق الأوسط فازدادت اخطاؤه وراح يقع في كمين تلو الآخر

وأسرع بارسال قوات اميركية صاروخية ومدرعة الى شمال شرق سوريا ، وتحديدا لحقول النفط واضطر أن يكشف علنا أهداف واشنطن من دعم داعش والارهاب وقسد ، أي السيطرة على حقول النفط هناك ونهبها ونهب ثروات السيليكون .

ووضع ترامب واشنطن فورا في موقف متناقض مع اوروبا التي تبحث عن حصتها من ثروات سوريا وتركيا التي تريد تصفية قسد – (التي استخدمتها واشنطن لتبرير عمليات نهب النفط والذهب من شمال شرق سوريا وسعت لتكون لغمها الموقوت الدائم داخل سوريا  ) ، لكن الفشل والعجز الاميركي الذي برز بوضوح على الجبهة الايرانية واليمنية والسورية وكذلك جبهة لبنان وفلسطين مادفع واشنطن وعبر بومبيو وكوشنر لتكليف اسرائيل بالقيام بمجموعة من العمليات العسكرية والاستخبارية لاشاعة الدمار والقتل والفتن في المنطقة الى حين انهاء الانتخابات الاميركية .

واتخذ هذا القرار قبل اربعة اشهر تقريبا ، ووضعت لجان متخصصة على ضوئه خططا للقيام بعمليات ارهابية واستخبارية وتفعيل جهاز العملاء في المنطقة لاثارة جو عام ضد ايران ومحور المقاومة ، ولالحاق الأذى بمحور المقاومة وسوريا والعراق وايران واليمن .

وجاءت ردود على ماسرب من معلومات ، أو على ما استخرج من معلومات من عدد من العملاء تم اعتقالهم قبل تنفيذ مهماتهم ، فقد أعلن عبدالملك الحوثي أن اليمن سيوجه ضربات لاسرائيل ان هي اعتدت على اليمن ، وذلك استنادا لمعلومات استخبارية حول وصول خبراء اسرائيليين لقواعد عسكرية اميركية في السعودية والامارات والبحرين والعراق والمنطقة المحاذية لأقصى الجنوب السوري ، كما حذر الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله من العمليات التي تخطط لها اسرائيل وتعهد بالتصدي لها .

وقلنا ان اسرائيل مكلفة بالقيام بهذه المهمة في وقت يعتبر ضائعا على هذا الصعيد في واشنطن المنغمسة في الحملات النتخابية ، وقلنا أيضا (ونقول الآن) ، ان ارتكاب اسرائيل لمثل هذه الجرائم المكلفة بها (والراغبة هي بها ) ، هي في وجهها الآخر فرصة لمحور المقاومة للرد بماهو غير متوقع من واشنطن وتل ابيب والرياض ، وهو التقاط فرصة قيام اسرائيل بهذه العمليات لتحويلها الى رد واسع يشمل كل الأرض الفلسطينية ، ويكيل الضربات لدولة العنصرية التي أنهكتها الصراعات والسياقات العنصرية .

اذ أجبر صاروخ اسرائيل على اغلاق المدارس وشارع ديزينكوف في تل ابيب فماذا سيفعل صاروخان أو مئة ؟

واذا كان الشريط (40 كيلو متر) ، الذي يسمى غلاف غزة قد فرغ من المستوطنين فما الذي يمنع انقضاض المجموعات القتالية الخاصة على عسقلان ؟

وماذا وماذا وماذا …. بما في ذلك القدس …. اننا نرى فرصة انهيار كبير في صفوف العدو ولايجبر العدو على تنفيذ قرارات الامم المتحدة الا بهزيمة في الميدان .

كاتب فلسطيني

 
تعليقات