أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 28
 
عدد الزيارات : 41018628
 
عدد الزيارات اليوم : 2642
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   قتلى وجرحى في انفجار جديد يضرب العاصمة الإيرانية طهران      ليبرمان يفجر مفاجأة ويكشف عن دور إسرائيلي في هجوم منشأة "نطنز" الإيرانية      لا ضم ولا انتخابات: كورونا يهيمن على جدول أعمال الحكومة الإسرائيلية      ارتفاع حاد : تشخيص اكثر من 1000 اصابة بالكورونا بالامس      رؤية إستراتيجية لمستقبل أونروا علي هويدي*      اربع خطوات لتحصين وحدة الموقف بين فتح وحماس د. هاني العقاد      المقاومة الشعبية الفلسطينية بروفيسور عبد الستار قاسم      عدد المرضى المؤكدين يجتاز الـ30 ألف في البلاد..إرجاء مواعيد إمتحانات البسيخومتري لأجل غير مسمى!      “كورونا” خلال 24 ساعة.. 39 ألف إصابة في الولايات المتحدة والوفيات بتشيلي تتجاوز 10 آلاف.. الهند تتجاوز روسيا في عدد الإصابات بالفيروس والفلبين تسجل رقم قياسي جديد لأول مرة      مستشار الرئيس الإيراني: وفاة شخص كل 10 دقائق بكورونا في البلاد      الجيش الإسرائيلي يَشُن غارات على مواقع لحماس في غزّة ردًّا على إطلاق صواريخ من القطاع باتّجاه الأراضي المحتلّة      سقط القناع عن وجه زهافا غلئون المزيف زياد شليوط      المصادقة رسميًا: بدءًا من الغد سيسمح بتواجد 50 شخصًا فقط في الأعراس..تقييدات اخرى في المستقبل      الخارجية الفلسطينية: 167 حالة وفاة و3329 إصابة في صفوف جالياتنا      وكالة إيرانية: تأجيل الإعلان عن أسباب حادث نطنز النووية يُمهّد لاتخاذ قرارات استراتيجية للحيلولة دون تِكرار الحادث      وزير الخارجية الإسرائيلي يُحذّر من تضرّر العلاقات مع دول أوروبية في حال نفّذت إسرائيل مخطّط الضّمّ ويدعو إلى “تقييم الأوضاع قبل اتّخاذ القرارات”      رئيس "الشاباك" السابق: علينا التعلم من أخطائنا في غزة.. وخطة ترامب سلعة إسرائيلية كما أوسلو!       منظمة التحرير ...... المظلة الجامعة بقلم :- ا. حكم طالب      التوتر في بحر الصين الجنوبي عبد الستار قاسم      قـاع الأمـّيـَّة العـَمـيـق في العـالم العـَرَبي الدكتور عـبد القادر حسين ياسين      إبراهيم أبراش العروبة ليست تهمة -أنا عربي وأفتخر بعروبتي-      العرب.. وذكرى الثورة الأميركية! صبحي غندور*      بعد هجوم نطنز النووية.. وكالة مقربة من الحرس الثوري الإيراني تلوح مهددة بضرب مواقع نووية إسرائيلية وتحذر من التداعيات      عبد الباري عطوان ..ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟      شخصيات قومية عربية تعمل على تأسيس " الهيئة العربية لنصرة الشعب اليمني "      القناة 12تزعم : السلطة اعطت حماس ضوءا اخضرا لاعادة تنظيم صفوفها بالضفة.      هل تراجعت اسرائيل عن الضم ..؟ د. هاني العقاد      ما مستقبل الروبوت الصحافي: عبده حقي      واليومَ تُنْجِبُ مِنْ جديدٍ مريمُ]// شعر:عاطف أبو بكر/أبو فرح      5 سنوات على رحيل الكاتب الناقد والأكاديمي د. حبيب بولس بقلم : شاكر فريد حسن     
مقالات وتحليلات 
 

ناجي الزعبي // غزة تصنع الانتصار

2019-11-13
 

يندرج العدوان الصهيوني على غزة ودمشق في سياق المعركة المفتوحة مع العدو الصهيوني هذا العدو لا يفهم لغة المفاوضات ولا التسويات بل  لغة البندقية ولا يردع شهيته للقتل سوى منطق القوة والمقاومة وحرب التحرير الشعبية , وليس ادل على ذلك من اعادة المقاومة اللبنانية قواعد الاشتباك الى سابق عهدها مع العدو الصهيوني بعملية افيفيم .

ان هذه العملية التي استهدفت قائدين للمقاومة بغزة ودمشق ستحصن غزة وتدفعها للمزيد من التوحد ورص الصفوف وحشد القوى وتعزيز غرفة العمليات المشتركة .

 لقد كان الشهيد ابو العطا الذي ارعب العدو ذله مشروع شهيد منذ ال 2012 وقد تعرض لثلاث محاولات اغتيال و لحملة صهيونية اعلامية منذ شهر تقريب مهد بها العدو لعملية الاغتيال التي كانت محاولة يائسة  لرد  الاعتبار لنتنياهو الذي تعرض للقصف اثناء حملته الانتخابية وفر مذعورا" امام شاشات الفضائيات هلعا" من صواريخ المقاومة والتي نسبت للجهاد الإسلامي وللشهيد نفسه .

نحن امام قوة فاشية مصطنعة من حثالات القتلة والأفاقين في العالم يحتلون ارضنا الفلسطينية ويغتصبون الأرض العربية ولا سبيل لاجتثاث هذه الغدة السرطانية إلا بالمقاومة المسلحة.

ان هذه الكيان المصطنع هو رأس حربة ومعسكر وثكنة اميركية متقدمة وهو في النزع ألأخير ولهذا يستميت جاهدا" لأثبات قدراته ودوره لسادته الإمبريالية الاميركية ألأطلسية.

لقد تخلت اميركا عن الإرهابيين بجنوب سورية برسالة واضحة من ترامب قال لهم فيها قاتلوا لوحدكم نحن لن ندعمكم, وتخلت عن الإرهابيين بادلب , وعن قسد وتركتهم يواجهون مصيرا" مجهولا" بمواجهة اردوغان .وتخلت عن كل العملاء وعن السعودية برغم ان ترامب قال صراحة للسعودية اذا اردتم ان نحميكم عليكم ان تدفعوا , ودفعوا , وحين تعرضوا للعدوان قال لهم لن نقاتل نيابة عنكم احموا انفسكم بأنفسكم , ولم يفعل شيئا" ازاء اسقاط طائرته الأغلى الغوبال هوك , وسيقول لنتن ياهو الشيء نفسه شريطة استمرار المقاومة .

ان علميات الاغتيال هي محاولة لأثبات الذات للداخل الصهيوني ورسالة زائفة لأميركا مفادها اننا لا زلنا قادرين على لعب ادوارنا السابقة وبأن دورنا لم ينتهي , ورسالة تطمين  للرجعية العربية المذعورة  وللإرهابيين بسورية وللمقاومة اللبنانية , والرسالة الأهم هي للداخل الصهيوني ولحسم معركة تشكيل الحكومة فنتنياهو في سباق مع الزمن  , ولقد قلب نتنياهو الطاولة على غانيتس الذي لم ينجح للآن بتشكيل حكومة وألب الساحة الداخلية وقطعان المستوطنين وخلق مزاجا" عاما" داعما" لتشكيل حكومة وحدة وطنية .

ان عجز نتنياهو عن تشكيل الحكومة سينهي مستقبله السياسي وحياته كلها اذا ان سلسلة من الفضائح ستذهب به الى السجن .

كما ان هذه العملية اختبار واستطلاع بالقوة لجاهزية المقاومة الفلسطينية وقدراتها وانواع اسلحتها ومحاولة لشق الصف الفلسطيني المقاوم .

والمسألة البالغة الخطورة التي ينبغي التوقف امامها هي تعزيز المنظومة الأمنية بغزة وسورية وبناء جهاز امني محكم يتمتع بمهنية عالية  قادر على اختراق عمق العدو وخططه وحصانته الامنية , والقيام بعمليات استباقية واكتشاف شبكات العملاء والجواسيس وتحصين الجبهة الداخلية  فمن الجلي ان العدو لديه معلومات دقية وقادر على تتبع قادة المقاومة وهذا تكرر ربما لمئات المرات المر الذي يعني ان هناك خروقات انية ينبغي معالجتها .

ان هذه العملية الغادرة الجبانة محاولة يائسة لاستعادة زمام المبادرة وضخ دماء وحيوية جديدة داخل الكيان الصهيوني المأزوم وتفدي نهاية حياة نتنياهو السياسية والاجتماعية والقاءه في زنازين السجون والوقت يداهمه  منذ الآن لنهاية الأسبوع .

ان المقاومة غرفة عمليات مشتركة وجسد واحد ممتد من صنعاء لبغداد لدمشق ثم لبيروت وغزة فطهران والرهان على كسرها وهم ومحض احلام يقظة وهراء.

ان خطوة نتنياهو متأخرة كثيرا" برغم انها قد تبعث قليل من الأوكسجين السياسي لحالة الوفاة السريرية للحالة الصهيونية .

ان هذه العملية تسلط الضوء على سلطة أوسلو وتعريها , لقد صرح الناطق الرسمي باسم عباس اليوم اسامة القواسمي بان على المجتمع الدولي والحكام العرب هذه الخرافة الزائفة واشاد ببعضهم , ان على قوى شعبنا الفلسطيني الحياة وكل فصائله المسلحة ان تعمل على اسقاط سلطة الشاباك والموساد ان تعري الحكام العرب المرتمين بالحضن الصهيوني والذين يدعون دعم غزة فيزودوها بالأكفان .

لقد آن الأوان لأن تدرك جماهير شعبنا العربي بأن المعركة مع العدو الصهيوني معركة مصير وحياة او موت وان كل العواصم والبلدان العربية مستهدفه ومن لا يحصن عاصمته وشعبه ووطنه ينتظر الدور للموت والدمار فالمعركة معركة مصير فهذا العدو الفاشي القاتل وبين شعبنا العربي معركة بقاء او عبودية ودمار وفناء ومعركة واحدة لكل شعبنا ووطننا العربي من اقصاه لأقصاه   .

 

العميد الركن المتقاعد ناجي الزعبي

عمان – الأردن

 
تعليقات