أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
كلمات في ذكرى نكسة حزيران // بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 19
 
عدد الزيارات : 40436058
 
عدد الزيارات اليوم : 8151
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
    العشقُ منارُ الروح - شعر : حاتم جوعيه      العنصريّة الإسرائيليّة تُوحِّد "بيت العنكبوت" زهير أندراوس      روسيا ترد بقوة على التصريحات الأمريكية بشأن "وجوب خروجها" من الشرق الأوسط      عن الفتيات اللواتي لا يعرفنّ جدّهنّ فراس حج محمد/ فلسطين      مقتل 9 أشخاص في الغارة الإسرائيلية على معامل الدفاع بريف حماة السورية       كلمات في ذكرى نكسة حزيران // بقلم : شاكر فريد حسن      عيّنة من معجم لهجة آزِخ العربية ب. حسيب شحادة      جواد بولس // أهل فلسطين بحاجة إلى الأمل      واشنطن والضفة الغربية وهروب ترامب تحت الارض بسام ابو شريف      الأسير فتحي محمد محمود النجار يصارع المرض في سجون الاحتلال بقلم :- سامي إبراهيم فودة      قناة عبرية : إسرائيل تعلق الأمر العسكري ضد البنوك الفلسطينية      سهيل ذياب // لماذا تصنف واشنطن علاقة إسرائيل مع الصين في خانة " ألأمن ألقومي ألأمريكي"*** ؟      فوضى الكورونا بالمدارس ...‘فوضى وكل واحد يفعل ما يريد‘ - منظمتا المعلمين تطالبان نتنياهو بإعادة التعليم عن بعد      هل مصير عبّاس سيكون مثل عرفات؟ إسرائيل تُلمِّح لمنعه من مغادرة رام الله بدون التنسيق معها وتطرح أسماء شخصياتٍ لوراثته      مسؤول رفيع في البيت الأبيض: لا تجميد للاستيطان بالضفة الغربية بموجب "صفقة القرن"      بلير : العلاقات الإسرائيلية الخليجية أهم متغير بالشرق الأوسط      إبراهيم ابراش// جذور وأسباب رفض إسرائيل قيام دولة فلسطينية      الإعلام الصهيوني وتأثيراته الخطيرة في الوسط العربي ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      هموم المقدسيين تكبر كل يوم بقلم :- راسم عبيدات      تنامي العنصرية في أمريكا !! بقلم : محمد علوش *       أقـَلّ من كـَلـب...! الـدكـتـور عـبـد القـادر حسين ياسين      الجيش السوري يبدأ عملية عسكرية في جبل الزاوية في ريف إدلب لطرد الجماعات المسلحة جنوبي الطريق الدولي ام 4..      الأمن الإسرائيلي يناقش اليوم "السيناريو المتطرف": قطع العلاقات مع الأردن والفلسطينيين      المرشد الإيراني: وضع الولايات المتحدة “متزلزل” وتعاملها مع المواطن فلويد تطبقه في سوريا وغيرها من البلدان      اشتية: إسرائيل بدأت بتنفيذ خطط الضم وأزالت اللوحات التي تشير إلى أنها أراض فلسطينية في الأغوار       صيرورة القصة القصيرة الفلسطينية بقلم : شاكر فريد حسن      كيف سيبدو العالم بعد اختفاء وباء كورونا // عبده حقي      الطيراوي يوجه تحذيراً شديد اللهجة للمالكي : "حان وقت ذهابك إلى المنزل لمقابلة نفسك "      هشام الهبيشان ." التاريخ لن ينسى ... ماذا عن تفاصيل المذبحة الأرمنية !؟"       ماذا يحدث في أمريكا ..؟! بقلم : شاكر فريد حسن     
مقالات وتحليلات 
 

تدخل امريكي في مشاروات تشكيل الحكومة الاسرئيلية الجديدة د. هاني العقاد

2019-09-22
 

 

سقط نتنياهو سقوط مدو بالرغم من ان الفارق بين الليكود وابيض ازرق فارق ليس كبير وهو مقعد او مقعدين الا ان تكتل اليمين الذي يراهن عليه نتنياهو مني بهزيمة نكراء ايضا قد تحدث هزة كبيرة في اسرائيل وواشنطن بسبب ذهاب اليمن وزعيم اليمين "نتنياهو" الي البيت وقد يكون الي السجن وفشل اليمن يعني فشل التطرف وفشل كل الاجندات التي تدعم هذا النهج ."نتنياهو" لم يقبل هذا الفشل بعد لذا استنجد بالامريكان لدعمه في الوصول الي حكومة وحدة وطنية  تضمن له حصانة لفترة زمنية ما وهذا فد لا يحدث الان لان لا احد من زعماء ابيض ازرق يوافق حتي الان ان يدخل في حكومة وحدة وطنبية مع الليكود مع بقاء نتنياهو في الحكم . كان متوقعا سقوط نتنياهو وكان متوقعا ان يكابر ولا يعترف بهذا السقوط لان اعترافه بهذا السقوط وتسليمه يعني كل ملفات الفساد ستفتح وتوجه له لائحة اتهام بالعيديد من التهم التي جاءت في المفات التي اغلقت في الماضي بسبب الحصانة التي وفرها له منصبه . عندما يخسر نتنياهو يخسر ترامب فهم في حدة التطرف وجهان متساويان واقول ان ترامب  تبني رواية نتنياهو كاملة فيما يخص الصراع  وبالتالي اعطي نتنياهو الضوء الاخضر  ليقدم علي تنفيذ مخطط متفق عليه لتصفية القضية الفلسطينية وساعده ترامب في هذا باخراج اهم قضاياها من دائرة المفاوضات المستقبلية واولها القدس واللاجئين .

بخسارة نتنياهو بات واضحا ان المجتمع الاسرائيلي ادرك ان هذا الرجل كاذب وقد ياخذ اسرائيل الي متاهة متعددة الممرات لن توصلهم الي مخرج  امن في النهاية , يتطرف بعلاقتة مع الفلسطينين ويجعل العيش مستحيلا  وبدا ينفذ مخطط حرب بالوكالة في الاقليم ,  ولم يستطيع توفير الامن للمستوطنين بحواف غزة بالرغم من وعده لهم  "اذا ما صوتوا له فانه سيدمر حكم حركة حماس في غزة"  , لكن المهم في كل هذه الخسارة هي صفقة القرن التي تلقت ضربه خطيرة  بخسارة نتنياهو  فلم يعد تاجيل نشر بنود الخطة الامريكية ينفع من الان فصاعدا وهذا لا يعني ان من سيشكل الحكومة اي "بيني غانتس" رئيس حزب ابيض ازرق يرفض الصفقة لكن المعطيات تقول ان حلفائه في الائتلاف قد لا يوافقوا علي ما وافق عليه نتنياهو من ضم وفرض للسيادة الاسرائيلية علي غور الاردن وشمال البحر الميت وخاصة بعد تصاعد حدة التهديدات لاسرائيل من الكثير من دول العالم الاوربية والعربية ونسف كل الاتفاقيات السابقة مع العرب وخاصة  اتفاقية "وادي عربة مع الاردن " و"كامب ديفيد مع مصر"  . ما يعني واشنطن  الان ان من يشكل الحكومة الاسرائيلية الجديدية يقبل بالصفقة وان كل مشاوراته لا تاتي علي رفض الصفقة او اعاقة نشرها خلال المرحلة القادمة مع ان واشنطن تدرك تماما ان اكثر من نصف بنود الصفقة قد تم تطبيقها فعليا علي ارض الواقع في عهد نتنياهو .

جيسون غريمبلات وصل الي اسرائيل اليوم التالي لظهور النتائج النهائية للانتخابات وثبوت تفوق ابيض ازرق على الليكود واحتمالية تكليفه من قبل رئيس دولة الكيان بتشكيل الحكومة , جيسون غريمبلات جاء لمهمة خطيرة وهو المحاولة بكل الطرق اقناع الفرقاء في اسرائيل تشكل حكومة وحدة وطنية يقودها الحزبين الكبيرين ابيض ازرق والليكود "نتنياهو وبين غانتس " وان فشل في ذلك فانه سيناقش مع رئيس حزب ابيض ازرق الصفقة الامريكية والوقت المناسب لاعلان بنودها وقبولها كما هي واستكمال الدور الذي بدأه نتنياهو مع واشنطن , وهذا يظهر ان واشنطن اصبحت الوصي علي اسرائيل في كل شيئ حتي تشكيلة حكومتها القادمة والتي بالتاكيد تريدها بمقاسات تناسب رؤية الرئيس ترامب  نتنياهو في المنطقة . غريمبلات جاء مكلف من البيت الابيض علي وجه السرعة الي اسرئيل  لثبوت  ان نتائج الانتخابات ابعدت رجلهم بعيدا عن المشهد السياسي في اسرئيل وقد يكون مستقبله السياسي انتهي تماما , لا اعتقد ان واسنطن ستنجح في انقاذ نتنياهو  لذلك ليس  لدي واشنطن اي مشكلة في التعامل مع اي رئيس حكومة اسرئيلي جديد وخاصة "بيني غانتس" بالرغم من التجاهل الذي ساد لبيني غانتس خلال الفترة التي سبقت اجراء الانتخابات في اسرائيل بالرغم من ان نتنياهو لعب دورا قذراً لدي ادارة ترامب وحرض علي خصومة في المعسكر الاخر اي اليسار والوسط  .

ما بات مفهوما ان واشنطن تتدخل الان ومنذ اليوم الاول لصدور نتائج الانتخابات في اسرئيل في مناقشات تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة وحتي في مرحلة التوصية لرئيس الدولة من قبل الكتل المركزية ليكلف احد الاحزاب الكبيرة بتشكيل هذه الحكومة لكن المؤكد ان رئيس الدولة سيكلف بيني غانتس رئيس ابيض ازرق باجراء المشاورات لتشكيل الحكومة الاسرئيلية ولن تنجح واشنطن في اقناع احد في اسرائيل بعودة نتنياهو ضمن  حكومة وحدة وطنية فان وافقت الكتل المركزية علي حكومة وحدة لن توافق علي عودة نتنياهو لان عهد نتياهو انتهي . تدخل واشنطن في تشكيل الحكومة الاسرائيلية الان لن يحقق نجاح باي شكل كان سوي الحفاظ علي ماء وجه الولايات المتحدة الامريكية وأبقاء صفقة القرن علي الطاولة في المناقشات الداخلية في اسرائيل  وبعد تشكيل الحكومة واستكمال تطبيق ما تتضمنه من بنود الي حين اعلانها لذا استبعد ان تعلن ادارة ترامب بنود الصفقة الان وقد تؤجل اعلانها لما بعد تشكيل حكومة اسرئيل الجديدة .

Dr. hani_analysisi@yahoo.com

منطقة المرفقات
 
تعليقات