أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
مصلحة ترامب في التصعيد العسكري مع إيران صبحي غندور*
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 21
 
عدد الزيارات : 36013156
 
عدد الزيارات اليوم : 6119
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

الرئيس السابق للموساد يكشف عن انسجام وتعاون جيدين مع عملاء الاستخبارات السعودية

واشنطن سترسل تعزيزات الى الشرق الاوسط وايران تعتبره “تهديدا للسلام والامن الدوليين” وتؤكد على ضرورة مواجهته.. والكويت تحذّر من تطورات متسارعة

تل أبيب: حماس تمتلك آلاف الصواريخ المُوجهّة بالليزر ومعلوماتنا عنها ضئيلةً وتُخطِّط لأسر طيّارين وضُباطٍ والاحتلال يستنفِر قوّاته لمنع عمليات الاختطاف

نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   يديعوت تكشف : هذه ملامح الاتفاق الإسرائيلي مع حماس.. الترتيبات تتضمن إقامة وتنفيذ مشاريع إنسانية وكذلك خدماتية للبنية التحتية في غزة      وزير الاتصالات الإيراني: الهجمات الإلكترونية الأميركية على أهداف إيرانية لم تكن ناجحة      مصادر سياسيّة وأمنيّة في تل أبيب: إسرائيل والسعوديّة دفعتا ترامب لردٍّ عسكريٍّ وغراهام أكّد أنّ إسرائيل وليس أمريكا يجب أنْ تقوم بالمُهّمة… ونتنياهو حوّل البلاد إلى دولةٍ ترعاها واشنطن      لمنع حربٍ شاملةٍ ومُدّمرةٍ بالمنطقة دنيس روس يقترِح مُفاوضاتٍ غيرُ مُباشرةٍ بين طهران وواشنطن بواسطة بوتن ويؤكِّد: طهران تُعوِّل على رئيسٍ آخر بالانتخابات القادِمة      مــهــنـة الـريـاء الدكتورعبدالقادرحسين ياسين      خَسِئوا ..!! إلى الْمُشاركينِ في " وَرْشَةِ الْبَحْرَينِ " بِقًلم : شاكِر فَريد حَسَن      خطة كوشنر.....خطة الوهم بقلم :- راسم عبيدات      يديعوت: النواب العرب نسقوا مع عباس خططهم بشأن الانتخابات الإسرائيلية المقبلة      البيت الأبيض يكشف عن تفاصيل “صفقة القرن” مكونة من 40 صفحة وتشمل مشاريع بـ50 مليار دولار..      صمتٌ مُطبقٌ باسرائيل بعد “تراجع” ترامب عن ضرب إيران والإعلام يُحذِر من تبعات إسقاط طائرة التجسسّ ويؤكّد أنّها خسارةٌ جسيمةٌ لواشنطن وتداعياتها خطيرةٌ جدًا      القوات المسلحة الإيرانية محذرة واشنطن: إطلاق رصاصة واحدة باتجاه إيران سيشعل مصالح أميركا وحلفائها في المنطقة.. والوضع الإقليمي اليوم لصالحنا      ترامب: مستعد للتفاوض مع إيران من دون شروط مسبقة.. واسرائيل تقول ""كلام ترامب في مكان وأفعاله في مكان آخر"      ترامب يسبب اضطرابا في مقياس التفاؤل والإحباط في الخليج.. صمت معسكر الحرب حيال التطورات يعكس حجم الصدمة… ايران تكسب الجولة بالنقاط      السفير الاسرائيلي الأسبق بمصر: الدول العربيّة المحوريّة تُشارِك بمؤتمر البحرين لأنّها بحاجة أكثر من أيّ وقتٍ مضى لواشنطن ودول الخليج أبلغت عبّاس: أمننا أهّم من قضيتكم      ترامب يحذر إيران من " حرب إبادة لم تشهدها من قبل "      شيئاً مهماً سيحدث في قمة البحرين ..؟ د.هاني العقاد      الحرس الثوري: امتنعنا عن إسقاط طائرة أمريكية تحمل 35 شخصا      نصيحة بدون جمل إلى الأشقاء السعوديين.. اذكروها للتاريخ كمال خلف      رئيس الموساد الأسبق: السلطة الفلسطينية بالنسبة لـ"نتنياهو" هي فراغ و "اسرائيل" لا تريد السلام      المشتركة في غرفة الإنعاش من جديد// جواد بولس      فجر اليوم.. ترامب وافق على ضرب إيران ثم تراجع بشكل مفاجئ      واشنطن تحظر تحليق الطائرات الأمريكية في المجال الجوي الذي تسيطر عليه إيران      تل أبيب: الحرب القادِمة ستكون مُختلفةً بتاتًا عن “حروب إسرائيل” ونقصٌ حادٌّ في إمكانيات علاج المُصابين على الجبهات وبالداخل والعمق ما زال مكشوفًا وطواقم الإنقاذ عاجزة      مركز أبحاث الأمن القوميّ: لن تندلِع حربًا بين الولايات المُتحدّة وإيران ويُحذِر من التفاوت بين مصالح وأهداف تل أبيب وواشنطن بالخليج      خطوات التصدي السريعة لاحباط مشروع ترامب كوشنر جاهزة بسام ابو شريف      مَلَامِحِي مُفَخَّخَةٌ .. بِمَوَاعِيدَ مَوْقُوتَة! آمال عوّاد رضوان      الأردن يجب أن يقول لا كبيرة لمؤتمر المنامة بقلم :- راسم عبيدات      إبراهيم أبراش لماذا يتعثر العرب ويتقدم الآخرون      جنرال إسرائيلي يشارك بورشة البحرين .. وكشف تفاصيل جديدة      بوتين حول الصفقة مع الولايات المتحدة بشأن سوريا: روسيا لا تتاجر بالحلفاء أو المبادئ     
مقالات وتحليلات 
 

في ادلب سقط القناع التركي فماذا انتم فاعلون؟ // كمال خلف

2019-05-23
 

المعارك الطاحنة حاليا في ادلب ، تمثل صراع أرادت حقيقي ، قد تكون نتائجه محددة لمستقبل الشمال السوري ، البؤرة الأخيرة التي تجمع فيها المقاتلون ممن قدموا من أصقاع الأرض لاسقاط النظام في سوريا في عام 2011 .  بين أصوات هدير الطائرات والمدافع والصواريخ هناك تتكشف حقائق الميدان . تلك الحقائق التي استترت خلف مسارات سياسية ومفاوضات  ثنائية بين روسيا وتركيا ، وجماعية في جولات استانه .

ما كشفته ايام من التصعيد على تخوم إدلب ، يؤشر أولا إلى سقوط القناع التركي ، وظهور النوايا الحقيقية لانقرة في الأرض السورية . كل كلام الرئيس أردوغان أمام نظيره الروسي عن الإرهابيين في ادلب ، والالتزامات التي قدمها ، لعزل التنظيمات الإرهابية ، وسحب كل الفصائل من منطقة تم التوافق عليها باتفاق مكتوب في سوتشي وقع عليه الرئيس أردوغان بنفسه . كل هذا لم يكن سوى قناع تركي سقط خلال الأيام الماضية  ، وظهر الوجه التركي الحقيقي وبانت النوايا والأهداف .

في المعارك التي تجري حاليا بين الجيش السوري وجبهة النصرة ومن معها ، انخرطت  تركيا بشكل مباشر الى جانب النصرة وكل المنظمات الإرهابية الآخرى ، والاكثر تطرفا من النصرة نفسها ،” مثل حراس الدين ” ، “والحزب الإسلامي التركستاني”  ، وغيرها من تشكيلات القاعدة التقليدية التي رفضت الانخراط بجبهة النصرة ، وابقت على الصلة المباشرة بقيادة القاعدة المتمثلة ” بايمن الظواهري .

المعلومات الواردة من الجبهات تتحدث عن قيادة ضباط أتراك لغرف العمليات ، فضلا عن قرار تركي خلال الساعات الماضية بنقل مليشيات تابعة لها مباشرة وهي مليشيات ما يسمى ” درع الفرات ” و غصن الزيتون ” من عفرين وجرابلس إلى ريف حماه لقتال الجيش السوري . هذه المليشيات جمعتها أنقرة من مختلف المجموعات المهزومة في عموم سوريا ، وقامت بتسليحها و تدريبها ووضعها تحت إمرة الجيش التركي مباشرة لقتال “وحدات حماية الشعب الكردية”  . واليوم لأول مرة تدفع بها أنقرة لتكون كتفا بكتف مع جبهة النصرة و التنظيميات التي وافقت تركيا سابقا على تصنيفها إرهابية لقتال الجيش السوري .

الصور الواردة من جبهات ريف حماه ، لمقاتلي النصرة و الآخرين توضح العتاد التركي الذي يستخدمه هؤلاء ، العربات المصفحة وعربات” بي ام بي” كلها  تركية الصنع وحديثة  . والأدهى الصواريخ الموجهه والمضادة للدروع التي حصلت عليها الفصائل المصنفة إرهابية وفق اتفاق سوتشي واتفاقيات أستانا الموقع عليها التركي بنفسه . تقول مصادر عسكرية أن هذه التنظيمات امتلك إعداد كبيرة من هذه الصواريخ والأسلحة .

الأسلحة والصواريخ حسب مصادر ميدانية بيد جبهة النصرة حصلت عليها في وقت قريب .

إذا الروس والسوريون والإيرانيون وكل الأطراف التي جلست على طاولات الحوار والاتفاق مع أنقرة ، أمام حقيقة اليوم ،  وهي أن تركيا والرئيس أردوغان كان يخدعهم . فماذا هم فاعلون أمام هذه الحقيقة . هاهو يقتلهم مع النصرة في المنطقة التي من المفترض أن ينزع هو سلاحها حسب اتفاقه مع بوتين  .

وزير الدفاع التركي “خلوصي آكار ” قال أمس أن تركيا لن تنسحب من الشمال السوري . ماذا يعني هذا التصريح ، هل ستبقى تركيا في ادلب والارياف الشمالية إلى الأبد ؟! نعتقد انهم يفكرون بهذا بالضبط . تركيا لديها نوايا انتزاع إدلب من الجغرافيا السورية ، وكل تأكيدات مسؤوليها في الاجتماعات الدولية عن التزامهم بوحدة الأراضي السورية هو قناع وكلام لخداع الأطراف . هل سيدرك الرئيس بوتين هذه الحقيقة ؟

الحقيقة التي يجب على كل الأطراف إداركها هي أن الرئيس أردوغان متحالف تحالفا عضويا مع التنظيمات الإرهابية في ادلب والشمال السوري ، وأنه لن يسمح بهزيمتهم تحت أي عنوان ، لان ذلك سوف يعني مغادرة قواته الأرض السورية وإغلاق الباب وراءها إلى غير رجعة . وإذا اردتم أن يخرج من سوريا فهناك طريق واحد ، وهو أن تنزل الصواريخ السورية على رؤوس جنوده وضابطه المتواجدين في ادلب وريف حماه وريف حلب وباقي المناطق السورية .

 

كاتب واعلامي فلسطيني

 

 
تعليقات