أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
مصلحة ترامب في التصعيد العسكري مع إيران صبحي غندور*
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 15
 
عدد الزيارات : 35635798
 
عدد الزيارات اليوم : 436
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حماس تمتلك آلاف الصواريخ المُوجهّة بالليزر ومعلوماتنا عنها ضئيلةً وتُخطِّط لأسر طيّارين وضُباطٍ والاحتلال يستنفِر قوّاته لمنع عمليات الاختطاف

نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   ظريف يؤكد أن “تبجحات” ترامب حول “إبادة” إيران “لن تقضي عليها”.. والإيرانيون بقوا واقفين لآلاف السنين بينما رحل كل المعتدين      الدفاع الجوي الروسي يتصدى لـ6 قذائف أطلقت نحو قاعدة حميميم في سوريا      للمرة الثالثة خلال ثلاثة ايام...المضادات الأرضية للدفاع الجوي السوري تتصدى لأهداف معادية فوق القنيطرة      ترامب: إذا أرادت طهران “خوض حرب” وأقدمت على مهاجمة المصالح الأميركية فسيكون ذلك “النهاية الرسمية لإيران”      البيت الابيض : الجزء الاقتصادي من صفقة القرن سيعلن من البحرين      كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد      جولات أمريكية فاشلة ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      ورحل د. الطيب تيزيني .. المفكر والمثقف السوري المشتبك مع التراث والسلطة// بقلم : شاكر فريد حسن      الـمـَسـيـرة الـطـويـلـة إلى الحـُـرّيـة // الدكتور عبد القادر حسين ياسين      الإتحاد الأوروبي ....إنحياز وعداء سافر بقلم :- راسم عبيدات      يديعوت : وضع المغنية مادونا علم فلسطين على ظهر إحدى أعضاء فرقتها في اليوروفيجن      ليبرمان يطالب بعدم تدخل نتنياهو بقراراته ضد حماس ويريد حسم وليست تسوية      ترقب وشغف في الشارع الاردني للتفاصيل بعد “تسريبات” عن محاكمة وشيكة لمسئول “أمني بارز متقاعد”…إحالات جديدة على التقاعد وتهمة الاساءة والاستغلال الوظيفي في الطريق      إيران ليست جاهزةً للتّفاوض حتى لو “وقفت قِوى العالم” أمامها والسعوديّة تدعو إلى قمّتين “طارئتين” في مكّة      لهندسة لطوق نظيف كخيار لليانكي لاحتواء إيران :المحامي محمد احمد الروسان      إيران تنفي تركيب الحرس الثوري صواريخ مجنحة على قوارب وتؤكد انها لم تأمر قادة الفصائل العراقية المتحالفة معها بالاستعداد لمهاجمة القوات الأمريكية في البلاد      باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد      قائد الحرس الثوري الإيراني: نحن في حرب استخباراتية ونفسية كاملة مع واشنطن وجبهة أعداء النظام الإسلامي      انباء عن إحباط محاولة انقلابية في السودان بعد إعفاء عدد من قادة الشرطة.. والمتظاهرون يزيلون المتاريس والركام حول مكان اعتصامهم في الخرطوم      هشام الهبيشان. // "إدلب ... منظومة الحرب على سورية بدأت بالتهاوي!؟"      خطوط الوساطة مع إيران.. ماذا يحضر ترامب لها من مفاجآت؟ ولماذا تتقدم سويسرا على قطر؟ كمال خلف      هُناك مِنصّات صواريخ باليستيّة منصوبة في قِطاع غزّة.... لماذا يَهبُط شخص في مكانته إلى هذا المُستوى من الكذِب والتّزوير؟      الخارجية الفلسطينية: الرئيس يستعد لإجراء مفاوضات مباشرة مع نتنياهو في موسكو      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان صاروخي اسرائيلي فوق دمشق      الدفاع الروسية: "النصرة" تستعد للقيام باستفزازات في إدلب باستخدام مواد كيميائية      في يوم النكبة أحن إلى المجدل / بقلم الدكتور رأفت حمدونة      حرب إدارة يُقابلُها حرب إرادة ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      سلاح حماس الجديد: طائرات مسيرة تحمل صواريخ مضادة للدبابات      سليماني خلال لقاءات سرية في العاصمة العراقية مع حلفاء ايران: استعدوا للحرب      للمرة الاولى بعد خلعه ..مبارك يكشف خبايا أسرار مهمة للمرة الاولى.. ويتحدث عن عواقب "صفقة القرن"     
مقالات وتحليلات 
 

كمال خلف // الموجة الثانية من الربيع العربي قد بدأت.. هل استوعبت قوى التغيير الدروس.. وهل مصر ولبنان محصنان

2019-03-09
 

الموجة الثانية من الربيع العربي قد بدأت.. هل استوعبت قوى التغيير الدروس.. وهل مصر ولبنان محصنان

March 8, 2019

كمال خلف

انتهى ما سمي بالربيع العربي الذي حل في البلدان العربية، مخلفا كوارث، ادت الى نكوص المزاج العام فيها، إلى درجة الترحم على الوضع الذي سبق دخولهم في اتون الربيع الدامي .

تعثرت  بعض الدول ودخلت في أزمة حكم، ، وانساقت أخرى إلى  نفق الحرب الداخلية والفوضى، وصعدت الجماعات الإرهابية والمتطرفة لتحتل المشهد محولة مدنا  بأكملها  إلى مرحلة العصور الظلامية الحالكة .

 طفى على الساحة الخطاب الطائفي والمذهبي و العشائري و الاثني . وفتح الربيع الأبواب على مصاريعها للتدخلات الخارجية،  وإلى مزيد من التبعية للقوى الكبرى . تدنى الخطاب الديني، وارتفع  صراخ بعض رجل الدين تحريضا وفتاوى  أما للقتل والسحل أو للطاعة العمياء للحاكم . تحولت بعض النخب  إلى قتلة مأجورين عبر كلمات أقلامهم  او افواههم  على الشاشات، ونعق الاعلام معلنا دوس المهنية والموضوعية بالاحذية القديمة .

 وماكانت تحلم به قوى التغيير وفي صلبها الشباب العربي من حرية وديمقراطية و عدالة اجتماعية وتنمية، انقلب على عقبيه، وساءت الأحوال المعيشية أضعاف ما كانت عليه قبل محاولة التغيير .

لكن هذه النتائج الكارثية لا تلغي حاجة المجتمعات العربية الملحة للتغيير، ولا تجرم رغبة الشعوب في التحرك من أجل خلاصها و انطلاقها نحو الحياة الكريمة، كباقي شعوب العالم المتحضر .

إن تحرك الجماهير نحو التغيير كان اعتباطيا وعفويا لدرجة عدم ادركها لأهدافها،  وعدم التفاتها لاهمية البرامج الواضحة خارج إطار تبديل السلطة بأي سلطة اخرى   .

 وقوف النخب في الصف الخلفي لحركة الشارع  أو الاكتفاء بالفرجة والتنظير من بعيد، أدى إلى انحراف حركات التغيير عن مسارها، ومن ثم سهولة استثمارها من هذا القطب الإقليمي أو ذاك الدولي لتحقيق أهداف سياسية . هنا لعبت الكثير من النخب دور السمسار للترويج لهذا التدخل أو ذاك الاستثمار السياسي ، حسب الولاء الايدولوجي أو المال .

 وبدلا من أن تقوم النخبة السياسية المحلية من داخل التيارات والأحزاب   بتحصين حركة الشارع، والعمل على ايصاله الى اهدافه،  وعدم حصرها برحيل الزعيم او قتله انتقاما فقط  كما كان دارجا ورائجا،   فإنها انجرفت إلى الصراع على السلطة و التقاتل على تقاسم التركة .

في سوريا كمثال وقفت  المعارضة كمحامي دفاع و ناطق باسم الجماعات الإرهابية، منكرة وجودها في البداية، ومدافعة عنها عندما انكشف أمرها . من أجل ماذا ؟؟ …فقط لأنها وسيلة إسقاط النظام كما كانوا يقدرون ويعتقدون .

مراكمة الأخطاء والخطايا، واستعجال إسقاط الأنظمة ولو بصواريخ الأطلسي أو وانتحاريي القاعدة وداعش، والاعتقاد أن زوال الرئيس يعني النجاح التام كما في مصر بالإضافة لكل ماسبق ذكره  . كل ذلك جعل الربيع العربي كارثة .

وإذا كان الربيع قد انتهى إلى هذا المآل،  فإن حاجة ورغبة  التغيير مازلت ماثلة، وبيئة التغيير جاهزة . ونحن اليوم أمام الموجة الثانية للتغيير أو الموجة الثانية للربيع، فرغم يأس الشارع العربي من نتائج الربيع الذي ركبت عليه كل قوى المصالح و الحسابات، فإنه مازال يرى أن حل سوء أوضاعه يكمن فقط بالتغيير الجذري للواقع .

في السودان تحرك الشارع مطالبا بالتغيير ويبدو أن الشعب السوداني وعى أهمية سلمية الحراك وخطورة حمل السلاح أو تبني خطاب الثأر .  بينما وعت السلطة سرعة تقديم التنازلات ولو أنها مازلت محدودة،  ولكن الضغط لتحصيل الاهداف مازال مستمرا .

و في الجزائر كذلك حافظت حركة الاحتجاج على حضاريتها ووحدت مطالبها . وفي هذا الوقت يغلي الأردن، ولكن القوى المطالبة بالتغيير تتقدم بحذر شديد هناك  .

 هذه الموجة الثانية  مرشحة بقوة للوصول مرة أخرى  إلى مصر، مع إقدام  الرئيس عبد الفتاح السيسي بتعديل الدستور والتمديد لنفسه بعد انتهاء ولايتي حكمه، حيث تتسع دائرة الرفض لهذا الواقع .

بينما يعتري الشارع اللبناني خيبة أمل كبيرة من الطبقة السياسية، ويبدو أن كثيرين يستثنون لبنان من موجات الربيع، بسبب تركيبة النظام، لكن هذا كما نعتقد لم يعد مضمونا . ولبنان سيلتحق بموجات التغيير العربية . ولا أعتقد شخصيا أن أي بلد عربي سيكون بمنأى عن موجة التغيير .  حتى سوريا الخارجة للتو من حرب ضروس، فإن بداخلها اليوم نقمة عارمة على سوء الأوضاع المعيشية والفساد، تظهر على شكل موجات من الانتقاد الجريء على وسائل التواصل الاجتماعي .

نأمل أن تكون حركة التغيير في المجتمعات العربية، في موجتها الثانية قد وعت الدروس السابقة، ونعتقد أنها ستكون بقدر أقل من الأخطاء، وقدر أكبر من الوعي . ونعتقد أن مسار التاريخ لا يتوقف، وأن شكل  النظام الرسمي العربي المستمر منذ ما بعد الاستقلال حتى اليوم، لابد أن يدخل مرحلة جديدة مواكبة للعصر . ما نرجوه أن تتمسك الشعوب العربية بقضاياه وهي تبحث عن ذاتها، وأن تتمسك بالخطاب الجامع المتسامح  والحضاري،  وأن تعي أن التدخل الخارجي أو الاستعانة بالقوى الأجنبية لأخذ السلطة تعود عليهم بالويلات و الخراب .

 كاتب واعلامي فلسطيني

 
تعليقات