أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 9
 
عدد الزيارات : 34365706
 
عدد الزيارات اليوم : 2125
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
هل سيصبح سيف الإسلام القذافي رئيسا لليبيا؟ ولماذا تدعمه القيادة الروسية؟ وما هي نقاط قوته وضعفه؟ وهل يتمتع بتأييد 90 بالمئة من الشعب الليبي

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية: احتمالية انفجار الأوضاع في الشمال مرتفعة

اغلبية تؤيد التهدئة... مع اسرائيل استطلاع: ازدياد شعبية حماس مقابل تراجع فتح وهنية يتفوق على الرئيس عباس في الانتخابات

النيابة العامة الاسرائيلية توصي باتهام نتنياهو بتلقي رشى في ثلاثة ملفات فساد هي الملفات 1000 و2000 و4000.

هنية : لدينا كنز أمني لا يقدّر بثمن سيكون له تداعيات هامة في فلسطين والخارج

موقع عبري : نتنياهو مرر رسالة شديدة اللهجة إلى حماس واخرى الى الرئيس وهذه مفادها ..

عزام الاحمد لا نثق بحماس وسنقوض سلطنها بغزة .. تصريحات الأحمد انقلاب على المصالحة

قضيّة اختفاء خاشقجي: أنقرة ترغب في اعتراف سعودي يحفظ لتركيا شرفها وأن لا يستغل الغرب الجريمة لإضعاف السعوديّة..

توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   قوات الاحتلال ووحدات خاصة تقتحم الأقصى والمرواني والصخرة      رحلة جوية من أبو ظبي إلى الأراضي المحتلة ودعوة بحرينية لوزير الصناعة الإسرائيلي      التقدير السنويّ لمركز أبحاث الأمن القوميّ: احتمالٌ كبيرٌ لاندلاع مُواجهةٍ عسكريّةٍ واسعةٍ وشاملةٍ خلال 2019 والنظام الإيرانيّ مُستقّر وارتفاع قابلية انفجار الضفّة الغربيّة      قائد الحرس الثوري الإيراني ردا على نتنياهو: الجمهورية الإسلامية ستبقي على مستشاريها العسكريين في سورية      تلفزيون إسرائيلي: أمريكا ستقترح دولة فلسطينية على معظم الضفة وجزء من القدس الشرقية لا تشمل الأماكن المقدسة..      ربيعٌ وخريف على سطحٍ عربيٍّ واحد! صبحي غندور*      أ-د/ إبراهيم ابراش شباب فلسطين :غضب ينذر بانفجار      {{قرىً مدمّرةً لن تسقطَ منَ الذاكرة}} قضاء يافا شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح      تعويذة حب الى الشام بقلم: شاكر فريد حسن      محللون اسرائيليون: خياران امام رئيس الاركان الجديد في التعامل مع حماس بغزة وهما ..      جنرالان: إيران بصدد مُواجهة إسرائيل بعد تلّقيها الضربات بسوريّة.. تل أبيب: يتحتّم على قائد الجيش الجديد مُعالجة الانخفاض الحّاد بالروح القتاليّة فورًا       رابطة خريجي روسيا والاتحاد السوفياتي بالبلاد تحتفل بيوم الخريج      في ذكرى ميلادك يا ناصر صبحي غندور*      قيادي في الحشد الشعبي للميادين: مستعدون لدخول الأراضي السورية للقضاء على فلول داعش      الداخلية توضح ملابسات أزمة الإيطاليين الثلاثة في غزة      مفاجأة قاعدة “العند”… ماذا ينتظر السعودي للاعتراف بالهزيمة؟! هشام الهبيشان      أشرف صالح // راس عباس      موقع اميركي : ترامب طلب وضع خطة لضرب سفن إيرانية بالخليج      تحقيق القناة الثانية الاسرائيلية : تصفية "ابو جهاد" تمت بتعاون احد المقربين منه      رسالة للأخ “ابو مازن”.. نعارض سحب شرعيتك.. ولكن.. بسام ابو شريف       وقف إتصالات يحيى السنوار “العبثية” مع المخابرات المصرية وتيار دحلان… والأردن رفض إقتراحا من “سلطة رام ألله” بتصنيف الحركة ضمن “الإرهاب”      صفقة وارسو ستتقدم على صفقة القرن بقلم :- راسم عبيدات      هل هناك مشروع إصلاح في سوريا؟ هذا ما اطلعت عليه في هذا الملف كمال خلف      آيزنكوت يزعم : السلطة تحارب حماس و أحبطت مؤخرا عملية لخلايا الحركة بالضفة      اذاعة الجيش تتساءل: بعد انتهاء "درع الشمال".. هل يتجه الجيش لإشعال الجنوب ؟      معاون وزير الخارجية السوري .. دمشق: نرحّب بفتح السفارات.. ولن نستجدي أحد      ترامب: سندمر تركيا اقتصاديا إذا هاجمت الأكراد بعد انسحاب قواتنا من سورية وسنقيم منطقة آمنة بعرض 20 ميلا وعلى الأكراد عدم “استفزاز” أنقرة      سفن حربية أميركية باتجاه سوريا بحجة المساعدة في سحب القوات الامريكية من سوريا       ما الجديد في شارع "الأبارتهيد" رقم 4370...؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      نمر سعدي: شاعرُ نداءِ الملحِ والنرجس // نمر سعدي: شاعرُ نداءِ الملحِ والنرجس عبد المحسن نعامنة     
مقالات وتحليلات 
 

الإعلام الغربي وازدواجية المعايير .. بين خاشقجي وأطفال اليمن الدكتور حسن مرهج

2018-10-29
 

من الواضح أن وسائل الإعلام الغربية تتبع سياسية الكيل بمكيالين، وتعتمد على توجيه الرأي العام العالمي لقضايا لا يكون لها تأثير في السياسات العامة للمنظومة الدولية، وما شاهدناه مؤخرا وتحديدا لجهة تغطية وسائل الإعلام الغربية لمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، إلا تكريسا واضحا لسياسة الغرب، وبالتالي اصبحت دماء الخاشقجي المقتول في غابة بني سعود، اهم من دماء مئات بل الاف الأطفال اليمنين والتي تسفك وبشكل يومي بطائرات آل سعود، فـ على الرغم من أن المجرم واحد، لكن أصبح المنشار على ما يبدوأكثر تأثيرا وإجراما ورعبا من الطائرات والدبابات، ما دفع وسائل إعلام الغرب إلى التفاعل مع منشار آل سعود أكثر من تفاعلهم مع جراح طفل يمني.

على نحومتسارع تزايدت مطالبات الغربي على المستويين الرسمي والشعبي بكشف وإيضاح تفاصيل مقتل جمال خاشقجي، لكن أين هذه المطالبات وصرخات الاحتجاج من ملايين القنابل التي أسقطت على مدارس وحافلات ومساكن اليمنيين، بل أين هذه المطالبات من إجرام آل سعود في سوريا والعراق ودعمهم الواضح والمكشوف للفصائل الإرهابية الجهادية التكفيرية.

صحيح أن ما قام به آل سعود بحق جمال خاشقجي هوعمل مستنكر ومدان، وإن كان خاشقجي أحد المحرضين على سفك دماء الشعب السوري، لكن قضية مقتله تظهر مدى إرهاب آل سعود، حيث أن هذه القضية لن تُزيد من إرهابهم شيء ولن تُنقصه، وعليه يكون هذا الاهتمام المفاجئ لوسائل الإعلام الغربية بهذه القضية هونوع من تعرية ارهاب آل سعود، إضافة إلى إمعان في نفاق التعاطي مع القضايا الإنسانية، فـ من أجل خاشقجي تُستنفر الإنسانية، أما أطفال اليمن وسوريا والعراق فهم غير جديرين بالتغطية الإعلامية ولا حتى بالتعاطف الإنساني.

بحسب تقرير جديد صدر عن مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك، فإن الوضع الإنساني في اليمن هوالأسوأ في العالم لافتاً إلى أن 14 مليون شخص قد يصبحون على شفا المجاعة خلال الأشهر القادمة في اليمن في حال استمرت الأوضاع على حالها في هذا البلد، لوكوك الذي كتب في مذكرة داخلية سُلّمت إلى أعضاء مجلس الأمن الـ15 تحمل تاريخ 18 تشرين الأول/ أكتوبر أن “75% من السكان، ما يعادل 22 مليون شخص بحاجة إلى مساعدة وحماية بينهم 8,4 ملايين في حال انعدام الأمن الغذائي الخطير وبحاجة على توفير الغذاء لهم بصورة عاجلة” وأوضح المسؤول الذي قدّم عرضاً حول الوضع الإنساني في اليمن أمام مجلس الأمن: “في أسوأ الحالات، قد يزداد عدد 8,4 ملايين بمقدار 5,6 ملايين، ما يرفع العدد الإجمالي للأشخاص على شفا المجاعة في اليمن إلى 14 مليوناً وذكر بهذا الصدد سعر البنزين الذي ارتفع بنسبة 45% والريال الذي تراجعت قيمته بنسبة 47% مقابل الدولار” مشيراً إلى أنه منذ أيلول/ سبتمبر فقد 20% من قيمته وأثر هذا التراجع في قيمة العملة يطول جميع العائلات في اليمن وأضاف: “إن أكبر عملية إنسانية تجري في اليمن مؤكداً أن  أكثر من 200 شريك يقدمون المساعدة والحماية من خلال خطة إنسانية دولية”.

بدوره برنامج الأغذية العالمي هوالآخر حذّر في 16 تشرين الأول/ أكتوبر بأن المجاعة قد تطول ما يصل إلى 12 مليون شخص خلال الأشهر القادمة وقال لوكوك في المذكرة إن “الأزمة الغذائية في اليمن على ارتباط مباشر بالنزاع″، وعلى الرغم من البيانات الدامغة التي أوردتها هذه التقارير الأممية، إلا أنها لم تلق اهتماما لدى وسائل الإعلام في الغرب، ونفس هذه الوسائل تقوم بتغطيات مباشرة  من أمام قنصلية الارهاب السعودي في تركيا، في محاولة منها لرصد أي تفصيل قد يوصلها إلى جثة خاشقجي التي ابتلعها آل سعود، لكنها وبكل بساطة فهي عاجزة عن تغطية جرائم السعودية في اليمن.

وسائل الإعلام الغربية والتي تتشدق بالإنسانية والأخلاق المهنية، حاولت وعلى الدوام تبرير جرائم آل سعود في اليمن، فهل قتل امرئ في غابة جريمةٌ لا تُغتَفر وقتل شعب آمن مسأَلةٌ فيها نظر؟

 
تعليقات