أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لماذا لا يَخرُج الرئيس الفِلسطينيّ عن صَمتِه ويُصارِح الشَّعب بالحَقائِق بكُلِّ شَجاعَة؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 25
 
عدد الزيارات : 32977009
 
عدد الزيارات اليوم : 3832
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   شيرين قراقرة // موتُ الفطام      مصادر إسرائيلية تزعم: حماس أبدت استعدادها لوقف تدريجي للطائرات الحارقة وترحيب بدور ميلادينوف      وزير اسرائيلي : لا حرب على غزة قبل استنفاذ الضغوط السياسية والاقتصادية      استهداف موكب نائب الرئيس اليمني ومقتل الملحق العسكري لحكومة هادي في البحرين بالهجوم      الكنيست الاسرائيلي يتبنى مشروع قانون “الدولة القومية” المثير للجدل بتأييد 62 صوتا في مقابل 55      عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة · // صبحي غندور      محمد كناعنة ابو اسعد// من ذاكرة الأسر حلقة ٢      انتقادات لنتنياهو لارتمائه بأحضان ترامب الذي لن يتورّع عن طعن إسرائيل بالظهر.. وما سبب “كشفه” الآن بأنّه أقنعه بالانسحاب من الاتفاق النوويّ؟ وأين بوتن؟      {{عمروش فلسطين}} في ذكرى رجلٍ غنيٍ عن التعريف شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح      ادب بعد أن طيرت العشوش فراخها د. اديب مقدسي      جيش الاحتلال يستعد لعدة سيناريوهات اتجاه غزة بدءًا من عملية عسكرية وانتهاءً باحتلال القطاع      غزة تصعيد فتهدئة ...وتهدئة فتصعيد بقلم :- راسم عبيدات      الجيش الإسرائيلي يلمح لحماس بأنه يعد لعملية واسعة في غزة...اصابتان في استهداف طائرات الاحتلال الاسرائيلي.      اسرائيل تخون حلفاءها من النصرة وداعش وتمنعهم من الهروب الى هضبة الجولان      زيارة فاشلة لنتنياهو في موسكو شاكر فريد حسن       الـدكـتـور عـبـد الـقـادر حـسـين ياسـين // الـدكـتـور قـُسـْطـنـطـيـن زُريـق: مَـكــتـــَبـَة تـسـيـر عـلى قـدمـيـن      انتهاء قمة هلسنكي.. بوتين يشدد على إعادة الجولان المحتلّ إلى اتفاقية 1974 وترامب يؤكد مواصلة بلاده الضغط على إيران      نتنياهو يربط وقف اطلاق النار في غزة بوقف الطائرات الورقية وليبرمان يهدد بمعركة واسعة      الجيش السوري يفتح معركة استعادة قرى القنيطرة.. استشهاد مراسل فضائية سما الصحفي مصطفى سلامة      السيد خامنئي: نحن بحاجة إلى وحدة الصف والقضية الفلسطينية لن تمحى من الذاكرة      بعد فشل التهديدات: إسرائيل تُغلِق معبر كرم أبو سالم وتُقلّص مساحة الصيد بغزّة ومصر تُقفِل معبر رفح والجيش يُجري أكبر مناورةٍ لاحتلال القطاع      تقدم في جهود المصالحة لا يُحدث اختراقاً ومحاولات لـ«صيغة نهائية لتسليم غزة للسلطة      في عدوان جديد على سوريا.. صواريخ إسرائيلية على موقع عسكري شمال مطار النيرب      يديعوت: قرار الكابينيت التعامل العسكري مع البالونات الحارقة يمهد للعملية القادمة      مختارات من خواطر الدكتور بهجت سليمان ( أبو المجد )      مُستشرق إسرائيليّ: قادة تل أبيب لا يقولون الحقيقة للجمهور والتهديدات الإيرانيّة-السوريّة أخطر بكثير من الطائرات الورقيّة الحارقة      جيش الاحتلال: "حماس فوجئت جدًا بقوّة الرد الإسرائيلي وينيت يؤيد استهداف الأطفال بقنابل الطائرات      الجيش اليمني واللجان يسيطرون على 4 قرى وعدد من المواقع في جيزان السعودية      قمة هلسنكي والمياه كقطبة توتر روسية أوكرانية قادمة // المحامي محمد احمد الروسان      فراس حج محمد// العشاق وحدهم من يحق لهم ألا يتغيروا     
مقالات وتحليلات 
 

ليلة سقوط دمشق!!!!..خالد عبود

2018-04-12
 

خالد عبود عضو مجلس الشعب السوري

 

لم أنم ليلة البارحة، كانت بغداد أمام عينيّ، وتمثّال الرئيس المرحوم "صدام حسين" أمامي تماماً، كان "وفيق السامرائي" وأشباهه يسبّحون باسمه تعالى، كي تبدأ ساعة الصفر، ويرون الـ "توماهوك" وهو يدكّ شوارع دمشق وعماراتها وبيوتها ومؤسساتها، وهو يحيل مبنى وزارة الدفاع ومبنى أمن الدولة في العاصمة دمشق إلى أثرٍ بعد عين، ويرون أسفل البنايات تسيل عويلاً وصراخاً ودماً وجثثاً مملوءة بالقهر والظلم، كانوا يسهرون ويقهقهون على إيقاع تهديد "ابن سلمان" ووعيد "ابن موزة"، وكانوا يوزّعون الحلوى في شوارع "الرياض" و"جدّة" و"عمّان" و"دبيّ" و"الدوحة".. ويهلّلون لليلة سقوط دمشق!!!..
لم أنم ليلة البارحة، وأنا أراقبهم واحداً واحداً، أولاد الوسخة، واحداً واحداً، هم هم ذاتهم الذين هلّلوا وصفقوا لملك "السفلس" الذي ثار على تأميم قناة السويس، ملك الأميّة والجهل، وهو يحرّض كلّ العالم على "عبد الناصر" باعتباره "ملحداً" لا يعرف الله، وهم هم ذاتهم الذين هلّلوا وصفقوا لشقيق ملك "السفلس" ذاته وهو يقسم ثلاثاً قابضاً على غطاء الكعبة بأنّ "صدام حسين" يمتلك القنبلة النووية التي لن تبقي حيّاً في شبه جزيرة العرب، وهو يصرخ في العالم بأسره: "خلصونا من هذا الطاغية، إنّه يقتل أبناء العراق"، ملك "السفلس" يخشى على أبناء العراق، كما كان يخشى شقيقه على أبناء بلاد النيل من إلحاد "عبد الناصر"!!!..
وهم هم ذاتهم الذين صفّقوا وهلّلوا لشقيق شقيق ملك "السفلس"، وهو يصرخُ في أروقة "البنتاغون": "خلّصونا من طاغية ليبيا وخذوا ما شئتم يا أبناء الربّ"، ويؤكّد على أنّ العالم بعد "طاغية ليبيا" سيكون أكثر أمناً وأماناً، باعتبار أنّ "طاغية ليبيا" هو وراء عدم استقرار البراكين حول قبر الرسول وأهل بيته الطاهرين، وباعتبار أنّ "طاغية ليبيا" كان مسؤولاً عن "ثقب الأوزون" وعن جوع العالم وقلق "آل سعود"!!!..
لم أنم ليلة البارحة، وأنا أتابع قهقهة "نواطير الكاز" حين كانوا يقيسون لـ "صدّام حسين" حبل مشنقته، وحين أقسموا على أن يكون بطول عدد الصواريخ التي أطلقها على كيان الاحتلال الصهيوني، وحين ضحكوا طويلا، طويلا، عليه وهو يصرخ: "فلسطين عربية، فلسطين عربية"!!!..
لم أنم ليلة البارحة، وأنا أراقب مسارحهم المليئة بالدفوف والسيوف، وأراقب فضائياتهم وهي تشحذ سكاكينها لاستكمال جزّ رؤوس من تبقى حيّاً من أبناء بلاد الشام، وأضحكُ طويلاً وهم يبدّلون ثيابهم ويتأنّقون كي يقنعوا العالم بأنّهم لا يختلفون عن أبناء الربّ من سادة عواصم "أوروبا"، وهم يختالون على إيقاع موسيقى ليل باريس وابتسامات الزعامات الناشفة والوجوه الكالحة!!..
لم أنم ليلة البارحة، وبعض صغار منهم يعرضون عوراتهم كلّها، فهم المثقفون وهم المدنيون وهم الحضاريون وهم اللواطيون لا مشكلة لديهم، المهم في المسألة أن يقنع سيّد البيت الأبيض باستنساخ سيناريو "حريّة العراق وليبيا" لايصاله إلى أبناء سورية، وأن تُلْحق دمشق بأخواتها، قتلا وجوعاً وتدميراً!!!..
لم أنم ليلة البارحة، وأنا أراقب نخوتهم وشهامتهم الساقطة والزائفة، وأنا أضحك على لحاهم المحشوّة بقمل الجهل والأميّة، وأتابع إلياتهم المسكونة بالخنوثة، ووجوهم الطافحة بالقوادة، وأضحك، لم أنم!!!..
لم أنم ليلة البارحة، كانت دمشق تتوسّد خُوَذَ شباب ينشدون للصبح، يقرؤون على أرواح رفاق لهم: "والفجر"، يتبادلون مع حبيباتهم وأمهاتهم قصائد شعرٍ وأغنيات وبعض صور "الجعفريّ" وهو يصرخ في وجه مندوبي حكومات الشيطان: "لن تمروا أيها الأوغاد"، وصبايا لم ينمْنَ، يبحثن في بطن السماء عن الـ "توماهوك" كي يرفعن في وجهه أحذيتهنّ، وجدّات يصلين وينفخن غرباً علّ بوارج السيّد الأبيض تُصابُ بالعمى!!!..
لم يفهم هؤلاء الأوغاد بعد، لم يفهموا، أنّنا لن نسمح لهم بالمرور، سبعاً من السنين العجاف ونحن ننزف دماً على أسوار دمشق، ونحن نعطّر ياسمينها بالرفض، ونحن نسقط الواحد تلو الآخر ولن نسلّم!!..
لم أنم ليلة البارحة، وأنا أنظر سقوطهم واحداً واحداً، واحداً واحداً، وهم يظنون بأنّها: ليلة سقوط دمشق!!!!...

 
تعليقات