أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 29
 
عدد الزيارات : 34948568
 
عدد الزيارات اليوم : 4756
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   تقرير إسرائيلي : مصر تعد جيشا كبيرا وجاهزة لأي حرب      المقداد للميادين: القيادة السورية تدرس كل الاحتمالات لاستعادة الجولان المحتل      مهاتير محمد يشن هجوما حادا على إسرائيل ويصفها بـ "دولة لصوص"      أمي … حبيبة القلب و الروح ! بقلم : عاطف زيد الكيلاني      أ-د/ إبراهيم ابراش // حدود الدم في فلسطين      والدة الاسير المكافح الرفيق والصديق صدقي المقت بذمة الله ...      غرامٌ وانتقامٌ… نائب رئيس الموساد: كيف نثِق بنتنياهو وهو الذي خان زوجاته الثلاث؟ ورئيس الوزراء: غانتس أخفى في هاتفه الذي اخترقته إيران فيديوهات مع عشيقته      دمشق تعتبر تصريحات ترامب حول الجولان انتهاكا “سافرا” للقرارات الدولية وتؤكد انحياز واشنطن الأعمى للاحتلال ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني..      صراع المحاور...المشرق العربي بقلم:فراس ياغي      رفض عربي وأوروبي لتصريح ترامب عن الاعتراف بسيادة      مصادر بتل أبيب والقاهرة لصحيفةٍ عبريّةٍ: خطّةٌ إسرائيليّةٌ-مصريّةٌ لنزع سلاح المُقاومة الثقيل بقطاع غزّة وإبقاء حماس بالسلطة بمُوافقة دولٍ عربيّةٍ وخليجيّةٍ والأمم المُتحدّة وواشنطن      ترامب: حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان.. ونتنياهو يرحب ويقول له “انت صنعت تاريخا”..      بين حانا ومانا.. فقدنا خيارنا زياد شليوط      القياديّ بالجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين مزهر: الشعبيّة في صفِّ الجماهير وعلى حماس مُراجعة سياساتها والاعتذار للشعب الفلسطينيّ      صحيفة عبرية: ترتيبات عربية – دولية بشأن قطاع غزة تشمل تجريد التنظيمات من الأسلحة      شهيد رابع واصابات برصاص الاحتلال في بيت لحم الليلة      تطورات قادمة خطيرة .. تضع المنطقة على فوهة بركان البارود كمال خلف      حماس تهدد: الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم إسرائيل بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية      مركز أبحاث الأمن القوميّ: موسكو نصبت فخًّا لتل أبيب بسوريّة والمؤسسة الأمنيّة الروسيّة تتبنّى لغةً مختلفةً وأكثر عدائيّةً تجّاه إسرائيل وتُعارِض تحسين العلاقات معها      كتاب بعنوان "شركة كوشنر" يكشف مزيدا من تفاصيل وغرائب "صفقة القرن"      سليم سلامة // قطع غانتس قول كل المخوِّفين والمضلِّلين!      ديموكتاتوريّة إسرائيل: ارتفاع حاد العام الماضي في تدّخل الرقابة العسكريّة بالكيان وحظر 6 مقالات أسبوعيًا والأمن “بقرة مُقدّسة والعرب “خارِج التغطيّة”      بسم الله الرحمن الرحيم بيان صادر عن "جمعية أساتذة الجامعات- فلسطين"      روسيا تتجه إلى أفريقيا ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال واستشهاد عمر أبو ليلى منفذ عملية سلفيت      استشهاد منفذ عملية “سلفيت آريئيل” في عملية تبادل لاطلاق النار بعد محاصرة مبنى في قرية عبوين في شمال مدينة رام الله..      مسؤولية القيادات في عصر التطرّف صبحي غندور*      طائرات الاحتلال تستهدف موقع للمقاومة شرق غزة       ناجي الزعبي // سر اجتماع رؤساء الاركان الثلاث      جنرالُ إسرائيليُّ للشرطة: نتنياهو ربح حوالي خمسة ملايين دولار من صفقة شراء الغواصّات من ألمانيا ووافق على بيع مصر غواصّاتٍ خلافًا لموقف الأجهزة الأمنيّة     
مقالات وتحليلات 
 

السعودية الخاسر ألأكبر ومواقفها طامة كبرى وعارًا عليها..!! بقلم:شاكر فريد حسن

2018-04-10
 

السعودية الخاسر ألأكبر ومواقفها طامة كبرى وعارًا عليها..!!
بقلم:شاكر فريد حسن
ما من شك أن المشهد السياسي والعسكري والاستراتيجي انقلب منذ اللحظة التي حقق فيها الجيش السوري الباسل انتصارًا حقيقيًا باستعادة غوطة دمشق لما تشكله من أهمية، كونها كانت حضنًا آمنًا للمجاميع الارهابية ولكل الدول الحاضنة والداعمة للارهاب.
وهذا الانتصار باستعادة الغوطة غير كل المعادلات والموازين والمواقف، اقليميًا ودوليًا، فقد انهزم المشروع الارهابي التكفيري الظلامي في سورية، وفشلت كل الرهانات الامريكية والسعودية والقطرية، وخابت آمال عزمي بشارة وفيصل القاسم.
فكل المخططات الرامية لاسقاط الرئيس السوري بشار الأسد أخفقت جميعها، وفشلت سياسيًا وعسكريًا.
لقد خسرت السعودية رهانها في سورية العروبة والصمود والبطولة والعزة والشموخ، وانهزم مشروعها الارهابي الوهابي أمام الجيش السوري البطل، ولعل ما قاله محمد ابن سليمان حول مصير الرئيس السوري بشار الأسد، وما اعترف به أنه باق في السلطة وعلى سدة الحكم ويجب دعم نظامه ليكون قويًا لأبرز دليل على الانكسار والفشل والانهزام، ولعل تسليم السعودية وأمريكا بحقيقة بقاء الأسد الذي فرضه الجيش السوري ببسالته ومقاومته وتصديه لقوى الارهاب بكل مسمياتها هو تأكيد آخر على ذلك.
ابن سليمان وسواه من المراهنين على اسقاط سورية يعرفون ويدركون جيدًا ومليًا أن بشار الأسد لا يحتاج منة من أحد في بقائه بالسلطة، وما تصريحات هذا المراهق السياسي ابن سليمان دليل قاطع على أن السعودية ليست سوى نعلًا في أقدام سيدها الأمريكي.
الخاسر الأكبر مما جرى من انتصار في الغوطة هي السعودية، التي تحاول جاهدة الاستعاضة عن الخسارة بخروج عملائها والتابعين لها من كل مناطق الغوطة بجانب دمشق.
والطامة الكبرى والأكثر وقاحة وانحرافًا خطيراً عن الأولويات والحقائق التاريخية هي تصريحات ولي العهد السعودي محمد ابن سليمان البائسة، في المقابلة التي أجرتها معه مجلة"تايم"الأمريكية، فهي تصريحات تنم عن سذاجة وصبيانية وجهل بالتاريخ والجغرافيا، وبأنه غير مدرك لتطلعات الشعب الفلسطيني وأحرار العالم.
ولا ريب أن السياسة السعودية الجديدة تجاه الكيان الاسرائيلي الغاصب والمحتل، عار كبير عليها، وستقودها الى نهاية مشؤومة. فهذه العلاقة تطورت كثيرًا في السنوات الأخيرة وتحولت من العلاقة السرية والتعاون والتنسبق من وراء الكواليس الى العلاقة العلنية، دون أي ذرة خجل.
وما هذه التصريحات ما هي الا مكافاة ثمينة لاسرائيل التي تحتل الأراضي الفلسطينية والعربية، وتتنكر للحقوق الفلسطينية بدعم غير مسبوق من الولايات المتحدة الأمريكية.

 
تعليقات