أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
ميلادك عبد الناصر.. ميلاد أمة ومستقبل واعد زياد شليوط
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 15
 
عدد الزيارات : 31621506
 
عدد الزيارات اليوم : 1334
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

حرب جديدة تلوح في الافق ستكون كارثة للجميع يديعوت احرونوت : غزة ستنهار عشية انتهاء رمضان ولا بد من مفاوضة حماس

روسيا الرابحة من الافراج عن سيف الإسلام وعودته الى السياسة.. والسعودية وفرنسا على رأس الخاسرين

حزب الله يكشف بنك أهدافه: 9 مواقع استراتيجية إسرائيلية

معهد واشنطن: دول الخليج تُواجِه تحدّيات داخليّةٍ وخارجيّةٍ تُهدد استقرارها وعلى ترامب الإقرار بأنّ القضيّة الفلسطينيّة لا تُشكّل عائقًا أمام تطوير العلاقات مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
موقع زيتونة
موقع ميثاق الاحرار العرب الدروز في ال 48
اسرى 48
كرملنا
سورية العربية
موقع البروفسور محمد ربيع
الصفصاف
فلسطيني
الاردن العربي
نبض الوعي العربي
 آخر الأخبار |
   نصر الله: تفجير صيدا بداية خطيرة وكل المؤشرات تدلّ على تورّط إسرائيل      سليماني: محور المقاومة انتصر على المؤامرة الكبرى ومن وقف وراءها في سوريا والعراق      السفارة الإسرائيلية في عمّان ستستأنف عملها بعد "الاعتذار"      القناة الثانية الاسرائيلية: الاحتلال يفشل في تصفية الخلية التي نفذت عملية نابلس      مبعوث ماكرون الخاص زار رام الله سرا والتقى اللواء فرج و عريقات وهذا ما تم مناقشته      وإذا هدمت إسرائيل الأقصى! زهير أندراوس*      ابراهيم ابو عتيلة //نظرة عاجلة على قرارات المجلس المركزي      دمشق: أي عملية قتالية تركية في منطقة عفرين ستعتبر عملا عدوانيا وسنسقط الطائرات التركية في سماء الجمهورية العربية السورية      العملية في جنين لم تنته...اغتيال شاب واعتقال اخر      كباش دولي متفاقم وخيارات الناخب الروسي القادمة: المحامي محمد احمد الروسان      تيلرسون: سنحتفظ بوجود عسكري ودبلوماسي في سوريا للمساعدة في إنهاء الصراع      واشنطن بوست: عباس “محشور” من كل الزوايا والكل اصطف ضد الفلسطينين بشكل لايصدق      البنتاغون: الولايات المتحدة مستمرة في تدريب قوى أمنية "محلية" في سوريا      القدس تصرخ.....فهل من مجيب...؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس صبحي غندور*      بعد التقارير عن موافقة السعوديّة على استخدام إسرائيل أجوائها لضرب إيران والإعلان عن خطٍّ مُباشرٍ من تل أبيب للرياض لنقل الحجاج: محادثات لنقل الإسرائيليين للهند عبر المملكة      عوض حمود // ترامب ينطق وعد بلفور الثاني بعد مئة عام على وعد بلفور الاول      طلال ناجي للميادين: بحثنا مع نصر الله استراتيجية مشتركة لمواجهة إسرائيل      د/ إبراهيم أبراش خطاب الرئيس وقرارات المركزي والدوران في حلقة مفرغة      دعا لمنع تشكيل هامش أمن لإسرائيل..خامنئي: فلسطين تتعرض لـ "مؤامرة الصمت"      تصرفات وسلوكيات ترامب “ترهق” المؤسسة العريقة في وزارة “الخارجية” وضجر وإرتباك في المجتمع الدبلوماسي .      هارتس: ترامب كـ"المخرب الانتحاري الذي يطلق عدة عبوات متفجرة وستنفجر في وجه إسرائيل      هل تشنّ تركيا الحرب على عفرين في شمال سوريا      بعد إخفاق” التمكين الشرعي” في سورية والعراق: ليبيا “نقطة جذب” متقدمة وملاذ آمن لمئات”الجهاديين”..تسهيلات أمريكية وتواطؤ ” إستخباري” والمئات من كوادر القاعدة وداعش دخلوا “أرض الجهاد الجديد”      لافروف: إقامة منطقة يسيطر عليها مقاتلون تدعمهم أمريكا قد يؤدي لتقسيم سوريا ونطلب من واشنطن توضيحا بشأن تشكيل القوة الحدودية      ميلادك عبد الناصر.. ميلاد أمة ومستقبل واعد زياد شليوط      من لحّود إلى عبد الناصر: ستبقى رمزاً نادراً ونطمئنك أن الشعلة ما زالت مضيئة      المجلس المركزي يكلف اللجنة التنفيذية تعليق الاعتراف بإسرائيل حتى اعترافها بدولة فلسطين ويعتبر اتفاقية أوسلو منتهية ويطلب وقف التنسيق الأمني..      المقداد للميادين: القوة الأمنية الأميركية ستفشل والجيش السوري وحلفاؤه بالمرصاد      مسؤول فلسطيني يكشف: خلافات حادة في اجتماعات المجلس المركزي على قضايا جوهرية     
مقالات وتحليلات 
 

ما الذي يكمن خلف الأكمة للاردن// ناجي الزعبي

2017-12-12
 

ما لذي يكمن خلف الأكمة للاردن

لم يكتفوا بتهميش الاردن الرسمي وتُعمد الاساءة التي ارتقت لحد الاهانة بل وذهبوا لابعد 
شكوه لمجلس الامن الاداة الاميركية التي يرهبون بها الضعفاء المرتعدين من سطوتهم الزائفة لاستقباله البشير - مسمار جحا الاميركي- الذي يسرح ويمرح واعطى اميركا والعدو الصهيوني أضعاف ما ارادته منه . 
لماذا شكواه برغم ضلوعه في كل السيناريوهات الاميركية الصهيونية والرجعية العربية السريالية 
هل للحصول على المزيد من الذل والهوان والرضوخ والاذعان للسيناريوهات الاكثر جموحاً وجنوناً القادمة ؟
سيكتوي الاردن الرسمي بنفس النار التي ساهم في تأجيجها حين عمل كاداة وموظف عند أولي الامر وقد باعوه في اول منعطف. 
حذر المخلصون وكنت احدهم الاف المرات من هذه المآلات لكن الصمم المعتاد كان يحكم النهج. 
المدهش ان يبتلع الحكم الاهانة تلو الاخرى ويمعن في الرضوخ والتسول والانحناء للسادة الذين فرضوا على شعبنا كل شئ و ليمتطوا ظهور الملايين من جماهير شعبنا الذين اكتووا بنار التهميش والإفقار والفساد والذل والاستبداد. 
عذاب مجاني لجماهير شعبنا يدفعون كلفه أثمان باهظة جدا من السياسات الخرقاءوالتحرك بالريموت الاميركي الصهيوني والرجعي العربي التي لا ناقة لهم بها ولا جمل دون ان يبدو أفق للتغيير في نهاية النفق بل على العكس تماما اصرار للمضي الى الهاوية .
فهو في عزلة تامة من الجميع فالسعودية قطعت المعونات وتجاهلت الحكم بمشروع نيوم وقطر والامارات والبحرين والكويت ودوّل الخليج قاطبة التي طالما أغدقت على نخب السلطة الأموال والتي لم ينل منها شعبنا الا الفتات فعلت الشئ ذاته وهي اليوم تتخطاه هي والعدو الصهيوني الذي وضع آبار النفط الخليجية في جيبه ولم يعد للطرفين حاجة به فبمنطق الاشياء ما حاجتهم لمحطة إضافية وهم يرتمون باحضان بعض ؟
واميركا تخطته فهي تلعب مع الاغنياء الكبار وتبتزهم ماليًا وسياسياًوعسكرياً وهزيمتها وهزيمة إرهابها الوظيفي بسورية والعراق ولبنان مدوية وعلى رؤوس الأشهاد ولم يعد للاردن دور لتدريبه وضخه لدول الجوار .
كيف تسنى للسياسة الاردنية الرسمية ان تنحدر لهذا المأزق حتى عزلت نفسها عن جماهيرها شعبنا الذي بات يرى بأركانها وباءً خطيرا يتآمر على الجميع ويستنزف الجميع وآفة تأكل الاخضر واليابس ولا تعطي شيئاً وقد اصبح رقماً لا يعتد به بلا حيثيةمن اي نوع ولون .
الحل السحري وكلمة سر العبور للمستقبل هي
نصف استدارة باتجاه محور المقاومة اسوة بتركيا وقطر وحماس تفتح آفاقا بلا حدود وتطيل عمر الحكم الذي ( لا يستهدف وجوده عاقل اردني ) وتفرض إيقاعاً جديداً وجردة حساب من نوع اخر: 
اذ سنتمكن من الحصول على النفط العراقي والايراني بكلف متدنية جداً 
وتبادل تجاري عراقي سوري لبناني وتركي اردني قريباً ربما
وأمن روسي واصطفاف لمحور المقاومة اي عمق قومي وإقليمي ودولي .
لتسمى ذلك تكتيكاً وفي للاستراتيجيا لا بأس من اللجؤللاحضان المعتادة .
يمكن حينها التخلص الى حد معقول من سطوة صندوق النهب والإذلال والإفقار الدولي واعادة النظر بسياسات السطو على قوت المواطن وتحميل طبقته الكادحة التي باتت تشكل الغالبية تبعات الاذعان للامبريالية وصندوق النهب والربا الاميركي 
وبذا يصبح الشارع اقرب لمعادلة الحكم الهابط بالمظلة وببساطة الشعب لن يصطف الى جانب حكم امتطى ظهره حتى أدماه ، وهاهي الفرصة مؤاتية لنسخ هذا التاريخ المشين برمته 
عندها فقط يمكن للحكم ان يقلب طاولة الروليت الاميركية السعودية والصهيونية رأسا على عقب ويقول لا لسطوة وذل الاقتراض ويمد إصبعه الاوسط لمحكمة النصب الدولية والهيئات الدولية التي تعمل بالريموت الاميركي. 
العالم يتغير وسياسات الحكم المحنطة اصبحت معول هدم للحكم ونهجه اي كمن يحفر قبره بيديه

ناجي الزعبي ١٢/١٢/٢٠١٧

 
تعليقات