أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
مصلحة ترامب في التصعيد العسكري مع إيران صبحي غندور*
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 32
 
عدد الزيارات : 35917999
 
عدد الزيارات اليوم : 6177
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

الرئيس السابق للموساد يكشف عن انسجام وتعاون جيدين مع عملاء الاستخبارات السعودية

واشنطن سترسل تعزيزات الى الشرق الاوسط وايران تعتبره “تهديدا للسلام والامن الدوليين” وتؤكد على ضرورة مواجهته.. والكويت تحذّر من تطورات متسارعة

تل أبيب: حماس تمتلك آلاف الصواريخ المُوجهّة بالليزر ومعلوماتنا عنها ضئيلةً وتُخطِّط لأسر طيّارين وضُباطٍ والاحتلال يستنفِر قوّاته لمنع عمليات الاختطاف

نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   أسرى معتقل عسقلان يبدأون إضراباً مفتوحاً عن الطعام      ابن سلمان: لا نريد حرباً ولكننا سنتعامل مع أي تهديد      ضغوط أم صفقة؟: الأردن ذاهب لمؤتمر البحرين و”يناور” حول المشاركة السعودية في الوصاية الهاشمية ويستقبل المزيد من الوفود..      تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة      جنرال اسرائيلي سابق : نتنياهو يمنع الجيش من الانتصار على حماس بغزة      الأسرى والتجربة الجزائرية / بقلم الأسير المحرر د. رأفت حمدونة      فريق" الباء" يريد جر واشنطن لحرب مع طهران بقلم :- راسم عبيدات       دُكّوا عُروشَهُم بقلم : شاكِر فَريد حَسَنْ      إبراهيم ابراش أخطاء منظمة التحرير لا تبرر خطيئة الانقسام      لا ازدهار مع الاحتلال د.هاني العقاد      "ديسكو وبار حلال" في ملهى ليلي آخر صيحات الترفيه في السعودية!      إيران ترفض اتهام أمريكا لها بشأن الهجمات على ناقلتي نفط.. ومدمرة أمريكية تتجه لمكان استهدافهما في خليج عمان      دعوات لاغتيال قادة المقاومة مسؤول اسرائيلي : لو تم محو 40 مبنى شاهقًا في وسط غزة لما تم إطلاق الصاروخ      فجر الجمعة ... طائرات الاحتلال تشن عدة غارات على قطاع غزة      "أنصار الله" تعلن استهداف مطار أبها جنوبي السعودية بطائرات مفخخة      نظرية أمن فلسطينية بروفيسور عبد الستار قاسم      90 عاما على ميلاد العندليب الأسمر (1-2) بين حليم وبليغ: العندليب لا يخون الأصدقاء ولا يقل وعيا سياسيا عنهم زياد شليوط      وزير إسرائيلي : الأسابيع المقبلة مصيرية إما حرب عنيفة مع غزة أو تهدئة      خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز      السودان: تعليق العصيان المدني وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين      مواجهة بين وزير السياحة التونسي و”قناة الميادين” بسبب تقرير للقناة الثانية عشرة الإسرائيلية كشف استقبال الوزير للسياح الإسرائيليين في تونس…      نعم يمكن إسقاط صفقة القرن بقلم :- راسم عبيدات      هزيمةٌ ولّدت نصراً.. وانتصارٌ سبّب حروباً أهلية! صبحي غندور*      اطلاق صاروخ من غزة على "اشكول" و الاحتلال يشن غارات جوية على القطاع      فجر الاربعاء .. الدفاعات الجوية السورية تتصدى ل“صواريخ” إسرائيلية .. الأضرار اقتصرت على الماديات ولا يوجد أي خسائر بشرية      ثلاث قصص قصيرة جدا زياد شليوط      الأسطورةُ في قصيدة فَوْضَى أَلْوانِي الْمُشَاكِسَةِ! بقلم: الناقد عبد المجديد اطميزة      "أنصار الله" تعلن تنفيذ هجوم بعدد من الطائرات المفخخة على قاعدة الملك خالد الجوية      نتانياهو سيدلي بأقواله أمام النيابة العامة بشأن شبهات الفساد مطلع تشرين الأو      سنرجع إلى المربع الأول (حل الدولتين)....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني     
الأسرى 
 

"لن نتراجع حتى لو لمونا جثث"

2019-01-06
 
 

يحكى في العهود الغابرة أن أباً بكى ولده الغائب ثلاثين عاماً. في زمننا، أمٌ، لا تظهر في مقابلة دون أن يبتل محجراها دمعاً. لا تطلب أكثر من رؤية ولدها وتفرح به، على حد قولها. تحمل ثمانينها في صورة كريم. هي "أم كريم"، الباحثة عن طيف ابنها منذ 36 عاماً، وهي التي لم تره سوى مقيد اليدين والقدمين.

كريم أطلق موقفه يومها مستعداً لقضاء مائة عام أخرى في السجون

 

من إحدى قاعات جامعة بن غوريون في النقب بدأت الحكاية. ادلهم طريق الشاب كريم يونس ابن قرية عارة وطالب الهندسة الميكانيكية، ليجد نفسه خلف قضبان السجن، متهماً بقتل جندي إسرائيلي.

كان ذلك في السادس من كانون الثاني/يناير 1983، قبل اثنتي عشر يوماً من اعتقال ابن عمه ماهر، شريكه في التهمة وسنوات الأسر الطويلة.
لم يتوقع كريم يونس وهو في السابعة والعشرين من عمره أن يقضي زهرة شبابه في غياهب سجون الاحتلال، محكوماً بمؤبدٍ حدِد بأربعين عاماً. سنوات ستمر ويأتي حلم التحرر من القيد مدمغاً بحبر أوسلو، سرعان ما اصطدم بتعنت الاحتلال في الإفراج عن كريم بحجة أنه يحمل الجنسية الإسرائيلية كونه من عرب 48.

كريم أطلق موقفه يومها مستعداً لقضاء مائة عام أخرى في السجون، ورافضاً استخدامه كوسيلة ضغط سياسي على القيادة الفلسطينية، وذلك في فترة تعليق الافراج عن الدفعة الرابعة من الأسرى مقابل الاعتراف بيهودية الدولة.

علّ ألم الفرد يذوب في سبيل أمة. أمة الأسرى. هناك خبز كريم وقمحه. فلم ينقطع عن الدراسة متخصصاً هذه المرة في العلوم السياسية والصحافة، وأمسى مشرفاً على عملية التعليم الجامعي للأسرى، ساعده في ذلك تنقله في كل سجون الاحتلال، ليتكرس شخصية نضالية فألّف كتابين هما: "الواقع السياسي في إسرائيل" عام 1990، و "الصراع الأيدولوجي والتسوية" عام 1993.

يحكى في العهود الغابرة أن أباً بكى ولده الغائب ثلاثين عاماً. في زمننا، أمٌ، لا تظهر في مقابلة دون أن يبتل محجراها دمعاً. لا تطلب أكثر من رؤية ولدها وتفرح به، على حد قولها. تحمل ثمانينها في صورة كريم. هي "أم كريم"، الباحثة عن طيف ابنها منذ 36 عاماً، وهي التي لم تره سوى مقيد اليدين والقدمين.

يبادلها كريم حرارة البعد. فيقول صديقه الأسير السابق جبر وشاح، أن كريم يخشى أن تموت أمه وهو في الأسر. ففي عام 2015، توفي والده يونس يونس، ولم يسمح له بالمشاركة في جنازته.

"لن نتراجع حتى لو لمونا جثث.." هذه جملة من كريم. عميد الأسرى، وأقدم أسير سياسي في العالم. رغم توقه للحرية، ثابت على كرامته. من هنا كانت حملة الميادين تحت عنوان #الحرية_كريم_يونس، للإضاءة على قضيته وفتح ملف الأسرى.

 
تعليقات