أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 32
 
عدد الزيارات : 34963266
 
عدد الزيارات اليوم : 2281
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   نتنياهو يتوجه الى واشنطن للقاء ترامب وشكره لتأييده الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجزء المحتل من هضبة الجولان ولنقل حملته الانتخابية الى الولايات المتحدة      يوآف غالنت عضو الكابينت، الحرب في غزة هي الملاذ الاخير      اغلاق الحسابات// د.هاني العقاد       إبراهيم أمين مؤمن / / ملحمة موت الإله //      مُستشرِق إسرائيليّ: الكيان قلِقٌ على نحوٍ خاصٍّ من تعزّز العلاقة الرسميّة بين سوريّة والعراق وإيران لن تنسحِب حتى لو غادرت روسيا ويجب إقناع ترامب بإبقاء جنوده      وزير الخارجية الإسرائيلي: ترامب سيوقع الاثنبن مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان خلال لقاء سيجمعه بنتنياهو في واشنطن      نتنياهو: صادقت على بيع غواصات ألمانية لمصر لأسباب تتعلق بأسرار الدولة وأمن إسرائيل      سيادة المطران عطا الله حنّا: نرفضْ ظاهرة الكراهيّة والعنصريّة وآلمنا وأحزننا كثيرًا العمل الإرهابيّ بنيوزيلندا ضدّ المُصلّين المُسلِمين      معاريف تزعم : إجراءات جديدة للرئيس عباس في غزة قد تشعل الحرب      هل يمكن للحزن أن يستريح في قلب شاعر؟ سمر لاشين*      من السّجن إلى حيفا يمضي باسم خندقجي! إعداد: آمال عوّاد رضوان      البلطجة الأمريكية تبلغ ذروتها بقلم :- راسم عبيدات      تقرير إسرائيلي : مصر تعد جيشا كبيرا وجاهزة لأي حرب      المقداد للميادين: القيادة السورية تدرس كل الاحتمالات لاستعادة الجولان المحتل      مهاتير محمد يشن هجوما حادا على إسرائيل ويصفها بـ "دولة لصوص"      أمي … حبيبة القلب و الروح ! بقلم : عاطف زيد الكيلاني      أ-د/ إبراهيم ابراش // حدود الدم في فلسطين      والدة الاسير المكافح الرفيق والصديق صدقي المقت بذمة الله ...      غرامٌ وانتقامٌ… نائب رئيس الموساد: كيف نثِق بنتنياهو وهو الذي خان زوجاته الثلاث؟ ورئيس الوزراء: غانتس أخفى في هاتفه الذي اخترقته إيران فيديوهات مع عشيقته      دمشق تعتبر تصريحات ترامب حول الجولان انتهاكا “سافرا” للقرارات الدولية وتؤكد انحياز واشنطن الأعمى للاحتلال ودعمها اللامحدود لسلوكه العدواني..      صراع المحاور...المشرق العربي بقلم:فراس ياغي      رفض عربي وأوروبي لتصريح ترامب عن الاعتراف بسيادة      مصادر بتل أبيب والقاهرة لصحيفةٍ عبريّةٍ: خطّةٌ إسرائيليّةٌ-مصريّةٌ لنزع سلاح المُقاومة الثقيل بقطاع غزّة وإبقاء حماس بالسلطة بمُوافقة دولٍ عربيّةٍ وخليجيّةٍ والأمم المُتحدّة وواشنطن      ترامب: حان الوقت لاعتراف الولايات المتحدة بسيادة إسرائيل على الجولان.. ونتنياهو يرحب ويقول له “انت صنعت تاريخا”..      بين حانا ومانا.. فقدنا خيارنا زياد شليوط      القياديّ بالجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين مزهر: الشعبيّة في صفِّ الجماهير وعلى حماس مُراجعة سياساتها والاعتذار للشعب الفلسطينيّ      صحيفة عبرية: ترتيبات عربية – دولية بشأن قطاع غزة تشمل تجريد التنظيمات من الأسلحة      شهيد رابع واصابات برصاص الاحتلال في بيت لحم الليلة      تطورات قادمة خطيرة .. تضع المنطقة على فوهة بركان البارود كمال خلف      حماس تهدد: الخيارات مفتوحة للمقاومين للرد على جرائم إسرائيل بعد استشهاد ثلاثة فلسطينيين في الضفة الغربية     
ادب وثقافة  
 

الحُبُّ كلبٌ من النار نمر سعدي/ فلسطين

2019-01-08
 

الحُبُّ كلبٌ من النار



نمر سعدي/ فلسطين



 

 

في القطارِ الذي يقطعُ الليلَ 


قالَ غريبٌ لآخرَ:


تلكَ التي في الوراءِ تحدِّقُ مثلَ المجانينَ بي


وترسلُ بعض الإشاراتِ لكنني أتجاهلها 


وكأني أعدُّ النجومَ


فأمثالُها يتحلَّقنَ حولي 


كأغربةٍ فوقَ سروِ السياجْ


وأنا رجلٌ غامضٌ 


عاطفيٌّ كذئبٍ جريحٍ


كثيرُ المتاعبِ


ليسَ لنفسي هوىً في الزواجْ


*


لم يكن فاشلاً كابنِ زيدونَ في حبِّ ولَّادةٍ


لم يكن جسمُهُ ساحلاً للعذارى اللواتي ضللنَ طريقَ امرئِ القيسِ..


لا جاهلاً كالفراشةِ


أو ناحلاً حينَ خبأَ نبضَ حبيبتهِ في الصدى


قلبُهُ لا يدُلُّ على نجمةٍ في الكلامْ


ومراياهُ لا ترتوي من صراخِ الندى


فالشعراءُ يعيشونَ مثلَ ذكورِ الحمامْ


والشعراءُ يموتونَ حتفَ اشتهاءاتهم


فإمَّا انتحاراً


وإمَّا انهياراً


وإمَّا انكساراً


وإمَّا سُدى


*


كانَ الفراغُ العاطفيُّ فراشةً في القلبِ 


ترقصُ كالأميرةِ في الصباحِ


مسلَّةً ضوئيَّةً للغيبِ كانَ


وغيمةً منسيَّةً فوقَ الوسادةِ


شمعةً حجريَّةً في الماءِ


عاصفةَ البنفسجِ في السريرِ


وكانَ سرَّ الحُبِّ


أو نظرَ الغزالةِ في عيونِ الذئبْ


*


هل أنا رغبةٌ تتسكَّعُ في آخرِ الليلِ


كالغرباءِ الوحيدينَ 


أم مطرٌ في المدينةِ


أم شاعرٌ يتجرَّعُ حتى المناعةِ سُمَّ الحياةِ اللقيطةِ؟


أعرفُ أنكِ أفعى بسبعينَ ناباً وظفراً


وأعرفُ أنَّ الذينَ يحيطون بي 


(مثلَ عبَّادِ شمسٍ يحيطُ بخصرٍ فتاةٍ 


تربِّي المزاميرَ في معزلٍ عن هواها)


كلابٌ سلوقيَّةٌ تترصَّدني


في الطريقِ إلى البيتِ


أعرفُ أيضاً بأنكِ لن تخرجي من نحيبي 


ولو متِّ يوماً ولم أنتبهْ


*


لمن يُكتبُ الشِعرُ في هذهِ الأرضِ


كالروحِ مطويَّةً في كتابْ؟ 


أللنسوةِ العابثاتِ وللغائبينَ؟


لأُخوةِ يوسفَ؟


للبئرِ مكتظَّةً بالحنينْ؟


لمن يجرحُ النايُ وردَ البحيرةِ مثلَ نسيمِ السرابْ؟ 


لمجازِ الحقيقةِ أم للفراغِ وللوجعِ العاطفيِّ؟


لمن ترقصُ النارُ في الماءِ؟


أو تتمشَّى الأيائلُ في ظلمةٍ من ذئابْ؟


وتبكي الصبايا على قمرٍ في العراءْ؟


ولماذا البيوتُ بغيرِ نساءْ


كالمقابرِ أو كاليبابْ؟


لمن يُكتبُ الحُبُّ يا رجلاً طاعناً في الشقاءْ


*


غنائيَّتي تجرحُ البعضَ 


تحملُ عبءَ العباراتِ عني


غنائيَّتي شركٌ للنهاراتِ


أو حيرةٌ في القصيدةِ منصوبةٌ كالفخاخِ


لظلٍّ نجا من حبالِ التمنِّي


لا صداقةَ بينَ الرمالِ وبينَ بنفسجةِ الثلجِ


بينَ القصيدةِ وامرأةٍ تأخذُ الذكرياتِ 


إلى الغدِ من يدها مثلَ أُمٍّ رؤومْ


لا صداقةَ في الشِعرِ بيني وبيني 


بينَ أوجِ اكتمالِ هلالِ الأنوثةِ سرَّاً


وبينَ اكتهالِ الجمالِ


وبينَ الثيابِ وبينَ الغيومْ


*


تحبِّينَ تعذيبَ نفسكِ 


مع أنَّ كلَّ شبيهاتِ جنسكِ يسكنَّ فيَّ


يسافرنَ.. يسكرنَ.. ينعفنَ أزهارهنَّ بكلِّ اتجَّاهٍ 


ويشربنَ قهوتهنَّ ويذهبنَ عندَ المساءِ


ليصطدنَ عشَّاقهنَّ


ويخترنَ صيفاً بذوقِ الأميراتِ


أو ينطفئنَ من الانتظارْ


*


لي من شبيهي مرايا / رغبةٌ / لغةٌ 


منها استردَّتْ نحيبَ الريحِ أضلعُهُ


لا من رميمِ الخطايا.. لا من امرأةٍ


شتاؤها كانَ يذروهُ ويجمعُهُ


تراهُ من غيرِ أن يأتي وترشدهُ


إلى الضلالِ بصوتٍ ليسَ يسمعُهُ


*


ذلكَ الحُبُّ كلبٌ من النارِ


(قالَ بوكوفسكي بلحظةِ سُكرٍ)


عصافيرُ في الرأسِ من كهرباءٍ وماءْ


تدقُّ نوافذَ عينيَّ 


كيما تطيرَ وترجعَ من برزخِ الاشتهاءْ


ذلكَ الحُبُّ لا ما تشائينَ


لا ما يشاءُ لنا الآخرونَ 


ولا ما أشاءُ أنا أبداً


ذلكَ الحُبُّ تفَّاحةٌ


كلَّما لامستْ جسداً آدميَّاً بليلٍ أضاءْ


*


لا أفهمُ كيفَ يعادلُ نعلُ امرأةٍ قلبَ امرأةٍ أُخرى؟ 


كيفَ تعادلُ ضحكتها ماءَ الوردةِ؟ 


ونسيمُ أنوثتها البيضاءِ فصولَ السنةِ؟


وكيفَ تُربِّي امرأةٌ ما عصفوراً سحريَّاً في جوفِ أصابعها


وعلى فمها كالقبلةِ؟


وامرأةٌ أُخرى تطردهُ عن غصنِ يديها أو من شمسِ حديقتها؟ 


لا أفهمُ كيفَ تعيشُ امرأةٌ 


طولَ أنوثتها الزرقاءِ بلا قلبٍ وبلا عينينْ؟


*


 
تعليقات