أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 43
 
عدد الزيارات : 37039393
 
عدد الزيارات اليوم : 10656
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مركز أبحاث الأمن القوميّ الإسرائيليّ: الهجوم على منشآت النفط السعوديّة الأخطر والمملكة نمرٌ من ورقٍ والرياض لا تثِق بواشنطن وإيران وجهّت رسائل صارِمة للدولة العبريّة      الجبير ردا على تلويح ظريف بـ”حرب شاملة”: يقول أمورا مشينة وغريبة ومضحكة      شركة "الكهرباء الإسرائيلية" تقطع اليوم التيار عن الفلسطينيين في الضفة      الاعلام الجديد والسيطرة الأمنية الإسرائيلية بقلم : سري القدوة      ضربة "أرامكو" ومؤشرها// -منير شفيق      تدخل امريكي في مشاروات تشكيل الحكومة الاسرئيلية الجديدة د. هاني العقاد      لأسير المحرر/ حسن علي النجار يتنسم عبير الحرية بقلم - سامي إبراهيم فودة      مناورات في الخليج تحمل مُفاجئات ...... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      سقط نتنياهو (في الانتخابات22) ولم يسقط اليمين ...! بقلم د. عبدالرحيم جاموس      إسرائيل ما بعد "الصهيونية" بقلم:فراس ياغي      الصراع ليس مع شخص نتنياهو فقط صبحي غندور*      حسن العاصي // قبل أن يشيخ الليل      قائد الحرس الثوري يحذر من أن أي دولة تهاجم ايران ستكون “ساحة المعركة” الرئيسية” في النزاع .. لن نسمح أبدا باي حرب أن تصل الى أرض ايران      مصر: مظاهرات في القاهرة وعدة محافظات تطالب برحيل السيسي وهتافات مدوية “الشعب يريد إسقاط النظام” والقبضة الأمنية تبدو “هشة”..      بطلبٍ من الرياض وأبو ظبي... واشنطن ترسل تعزيزات عسكريّة إلى الخليج      أول تعليق لوزير خارجية إيران بعد إعلان "البنتاغون" إرسال قوات عسكرية إلى السعودية والإمارات      السيد نصر الله: نرفض أي قواعد اشتباك جديدة ومن حقنا الاستمرار بالتصدي للطائرات المسيّرة… ندعو الامارات والسعودية لوقف الحرب في اليمن      صحيفة أمريكية: غانتس سيسير على خطى نتنياهو لكنه سيختلف عنه مع غزة      إدوارد سَــعـيـد: الـمـُـفـكـِّـر الذي فــَقـدنـاه الدكتور عـبـد القـادر حسين ياسين      موسكو حول التحالف الأمريكي في منطقة الخليج: إجراءات واشنطن لن تجلب الاستقرار للمنطقة      مسيرات في غزة اليوم: تأكيد المصير المشترك في الداخل والخارج      نتائج شبه نهائية : "كاحول لافان 33 مقعدا يليه "الليكود" 31 مقعدا والمشتركة 13 مقعدا      تفجيرات أرامكو: وقاحة أهل الغرب وعملاؤهم العرب عبد الستار قاسم      ايمن الحاج يحيى // عن نسبة المشاركة بانتخابات الكنيست      سفارة الجمهوية العربية السورية في عمّان تحتفي بالوفد البرلماني السوري      إبراهيم أبراش التضليل في مصطلح (المشروع الإسلامي)      الإنتخابات الإسرائيلية للخروج من المأزق ...منْ سيخون منْ....؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      الدفاعات الجوية السورية تتصدى طائرة مسيّرة وقامت بتدميرها قبل الوصول إلى هدفها فوق بلدة عقربا بالريف الجنوبي الغربي للعاصمة دمشق.      المُرشّح لوزير الأمن: الجنرال أشكنازي مطلوب للعدالة بأوروبا لارتكابه جرائم حربٍ ضدّ الفلسطينيين..لا يؤمن بإقامة “الدولة الفلسطينيّة”… وما زال يُطالِب بقتل الرئيس الأسد      نتانياهو يدعو غانتس إلى أن يشكلا معا حكومة وحدة في اسرائيل بعد أن أظهرت نتائج الانتخابات التي أجريت الثلاثاء تقاربا حادا بينهما     
بيانات و تصريحات 
 

نريد التأثير، دون اوهام // فاتن غطاس

2019-08-29
 

قرأت بتمعن وتفحص مقابلة الرفيق ايمن عودة مع الصحفي ناحوم برنيع وأصبت بخيبة أمل كبيرة.

1. واضح ان المقابلة والطرح هو بمبادرة رئيس قائمة الجبهة، وليس سؤالا مفاجئا من قبل الصحفي، اي ان الموضوع مخطط له، وجاء التأكيد على ذلك بعد ساعات قليلة من النشر يوم الخميس 22.8، من خلال الفيديو الذي نشرته مجموعة "عومديم بياحد" إذ من واضح انه تم اعداده من قبل! وهو ضمن كامبين اعلامي! بالمقابل وبسبب معرفة الرفيق ايمن ان قيادة الحزب والجبهة ترفض هكذا طرح، لم يقم باستشارتهم، بل وضعهم تحت الأمر الواقع وخاصة اننا عشية الانتخابات. السؤال: لماذا؟

2. كان من الممكن ان اتفق مع الشروط التي وضعت في المقابلة، لو استمر الحديث عن دخولنا الى "الجسم المانع"، مع ان المطالب المطروحة ليست كافية، لا في مجال المواطنة ولا في مجال القضية الفلسطينية، ونحن نقف على اعتاب حروب جديدة على غزة وكل المنطقة، لن يختلف عليها اي طرف كان في الحكومة المقبلة.

3. عندما يتم الحديث عن دخول ائتلاف حكومي، فهذا اصبح قضية لها ابعاد كبيرة جدا جدا، وما غاب عن بال احد موقف الحزب التاريخي من الموضوع. وهو كان ولا يزال الموقف الطبيعي والصحيح، ربّما لم يصغه احد لان الموضوع لم يطرح اصلا، لكن من يجلس في الحكومة فهو يتحمل مسؤولية كاملة عما تقوم به هذه الحكومة: تمييز عنصري مبني على النظرية الصهيونية ضد الشعب الأصلاني المتجذر في وطنه، مصادرة اراض وهدم واحتلال بكل بشاعته، القيام بدور ذراع للإمبريالية، معتدٍ، ازعر، القوة الضاربة في المنطقة. هذا الاسبوع ضرب الجيش الاسرائيلي العراق، سوريا، لبنان وغزة طبعا! شو رأي "الوزير" العربي القادم؟

كان من الطبيعي ان يكون الجواب على شروط دخول الائتلاف:

  • الاعتراف بنا كأقلية قومية أصلانية متساوية الحقوق في وطنها، لها حقوق قومية ومدنية.

  • هذا يتطلب الغاء قانون القومية، الغاء قانون كامينتس، محاربة ظاهرة العنف... ومعالجة كافة القضايا الوجودية لشعبنا.

  • زوال الاحتلال وكنس المستوطنات واقامة دولة فلسطينية على حدود 1967 وعاصمتها القدس.

  • الاعتراف بحق العودة للاجئين وفق قرارات الدولية.

  • الانسحاب من الجولان وكافة المناطق المحتلة.

وإذا كان كل هذا الطرح بعيدا عن واقعنا أصلا، ومفهوم للجميع اننا بعيدون كل البعد عن كل هذا الحديث، فلماذا زرع الاوهام؟!

4. هذه الخطوة لن تقف عند حد انها بالون اعلامي يتغنى به البعض وكأنه حرك الانتخابات الراكدة، وانه مرفوض اصلا من "كحول لفان"، بل هو موقف سيسجل علينا جميعا! اننا نقبل الجلوس في حكومة الحرب، والمطلوب منها فقط أن تبدأ مفاوضات مع م.ت.ف! (وان كل اتفاق مع المنظمة نوافق عليه، كما جاء في المقابلة) الامر الذي يشرعن الكثير من الخطوات التي تهدف السلطة الى تمريرها على طريق "تدجين العرب".

5.في الاسبوع الماضي انضم حزب الليكود الحاكم الى المحكمة بطلب شطب القائمة المشتركة! وتلاه تصريحات جانتس وجوقته: "لن نجلس مع العرب"، على هذه التصريحات يجب ان يدور كامبين الانتخابات للمشتركة وليس ان نختلف على طروحات أرى أنها انبطاحية!

6.يتغنى البعض ان غالبية مجتمعنا العربي تؤيد الانضمام للائتلاف الحكومي، نريد التأثير، هذا صحيح، نحن نريد ان نؤثر، لكن ضعف الاحزاب وقياداتها وعملية التفريغ السياسي للجمهور، هي ما اوصلته لقبول اي شيء. نعم تغلبت الدعاية الصهيونية وابواقها باتهام القيادات بانها لا تلتفت لمصالح الناس. هنا بالضبط دور القائد السياسي، ان يقود وان يرجع العربة الى مسارها الصحيح، لا ان يزيد الطين بلة ونعود لاتهام باقي الاحزاب العربية انها تحمل مواقف رفضية.

وأخيرا...

يمكننا التأثير على السياسة العامة اذا توحدنا، وتحاورنا وسرنا معا بإخلاص وثقة، اذا احترمنا الاحزاب التي انتخبتنا ووضعت ثقتها فينا، دون التربص وتخوين بعضنا البعض، مع الابتعاد التام عن التفرد في العمل.

علينا العودة لتعبئة الجمهور سياسيا، تقديم طرح وتحليل جوهري لقضايا الناس وايجاد حلول لها. "لازم نرجع للشارع".

(الرامة)

 
تعليقات