أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هوامش على إعادة العلاقات الفلسطينية- الإسرائيلية بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 36
 
عدد الزيارات : 44021581
 
عدد الزيارات اليوم : 10722
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   سـَيـْبـَويـه لـم يــَكـُـن عـَـربـيـَّاً..! // الدكتور عـبدالقادرحسين ياسـين      جريس بولس //تفاصيل المؤامرة الكونيّة- مؤامرة كورونا--      طقس فلسطين: أجواء باردة وأمطار متفرقة      نتنياهو عاد من نيوم خائبًا.. لماذا تراجع بن سلمان؟      اغتيال عالم نووي إيراني ينذر بمواجهة مع قرب نهاية ولاية ترامب.. و “سي إن إن” عن مسؤول في البنتاغون: تحريك حاملة الطائرات “يو إس إس نيميتز” إلى منطقة الخليج مع سفن حربية أخرى      الإعلام الصهيوني وتزييف الوعي العربي ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      إيران توجه رسالة للأمم المتحدة وتحذر من هجوم اميركي اسرائيلي قادم      قد يتسبب في حرب اقليمية مدير السي اي ايه السابق "بريان" : اغتيال زاده عمل اجرامي وانصح طهران بالتريث في ردها      إيران تتهم إسرائيل باغتيال عالم نووي بارز وتتوعد بالانتقام.. المستشار العسكري لخامنئي متعهدا بمهاجمة القتلة: “سنضرب مثل البرق قتلة هذا الشهيد وسنجعلهم يندمون على فعلتهم”..      دور المجتمع الدولي في حماية الحقوق الفلسطينية بقلم : سري القدوة      ماهر الأخرس بصموده وعنفوانه انتصر ونال الحرية بقلم:- سامي إبراهيم فودة      إبراهيم ابراش هوامش على إشكالية المصالحة الفلسطينية      هل نعى ترامب مادونا بدلا من مارادونا؟      فرض الاغلاق على يافة الناصرة وأم الفحم وتمديده في مجد الكروم وكفرمندا وعرابة      بوغدانوف: بايدن قد يتخلى عن "صفقة القرن" ..ولا مجال الا حل الدولتين والتعايش السلمي بين اطراف الصراع      حذر منه نتنياهو...اليوم الجمعة أنباء متضاربة عن اغتيال أكبر عالم إيراني متخصص بالصواريخ النووية..مسؤول البرنامج النووي فخري زادة..      اسرائيل: اتصالات بين الليكود و"كاحول لافان" خلف الكواليس لمنع الانتخابات      جواد بولس //النائب عن الحركة الاسلامية، منصور عباس، ولافتة قف      ترامب: ساغادر البيت الأبيض إذا صدق المجمع الانتخابي على فوز بايدن وتسليم لقاح كورونا يبدأ الأسبوع المقبل      بدءًا من الأحد: السماح بعودة طلاب الثانويات في البلدات الخضراء والصفراء      مُنسق مكافحة كورونا في الحكومة الإسرائيلية، نحمان إش... "خطر كورونا قائم لعام إضافي على الأقل وإمكانية الإغلاق حاضرة"      نتنياهو: للأسف ذاهبون إلى انتخابات جديدة اذا لم يغير كحول لفان نهجه ويتعاون مع الحكومة      مع "همسات وتغاريد" الكاتبة والشاعرة عدلة شدّاد خشيبون بقلم: شاكر فريد حسن      اطلاق نار على فروع بنوك في الرامة ، نحف ، دير حنا وعرابة ومحلات في ‘ بيج ‘ كرميئيل      كورونا: معدل وفيات قياسي بأميركا وتحذير من موجة ثالثة بأوروبا      ترامب يدعو أنصاره إلى “قلب” نتيجة الانتخابات الرئاسية ويتحدث عن فوزه في سائر الولايات المتأرجحة.. وبايدن يقول إنّ الأميركيين “لن يسمحوا” بعدم احترام النتائج الانتخابية      الحرس الثوري يرد على احتمالات تنفيذ أمريكا عملا عسكريا ضد إيران: الحرب العسكرية خارجة عن خيارات الجيش الأمريكي.. والجيش الإيراني يكشف عن قدرات صواريخ بلاده البحرية      9422 اصابة نشطة بفيروس كورونا في اسرائيل - 2826 حالة وفاة      خاض الإضراب عن الطعام "نيابةً عن شعبنا وأسرانا" شاهد.. الاحتلال يفرج عن الأسير ماهر الاخرس      إشكالية التطور والخوف من الحداثة والتحديث ..! بقلم د. عبد الرحيم جاموس     
مختارات صحفية 
 

شارون عام 2001: “نحن نحكم أمريكا”… نتنياهو ينتهِج نفس ألاعيب ترامب للفوز بالانتخابات وسيخوضها قريبًا بمعزلٍ عن هويّة “ساكِن البيت الأبيض”

2020-11-05
 

شارون عام 2001: “نحن نحكم أمريكا”… نتنياهو ينتهِج نفس ألاعيب ترامب للفوز بالانتخابات وسيخوضها قريبًا بمعزلٍ عن هويّة “ساكِن البيت الأبيض”.. مُستشرِق: اتفاقيات التطبيع الأخيرة هي “صفقة القرن”

الناصرة – “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

يُواصِل الإعلام الإسرائيليّ وبشكلٍ مُكثّفٍ للغاية بتغطية نتائج الانتخابات الأمريكيّة وتداعياتها وتبعاتها على دولة الاحتلال، ولا تخلو التقارير الواردة من واشنطن من عدم الموضوعيّة والتحيّز لصالح الرئيس دونالد ترامب، الذي يُعتبر من وجهة النظر الإسرائيليّة، أكثر الرؤساء تأييدًا للدولة العبريّة، ويبرز هذا التوجّه أكثر وضوحًا في الإعلام اليمينيّ-الوسطيّ واليمينيّ-الاستيطانيّ والمُتطرّف لأنّ ترامب من وجهة نظرهم واعتقادهم هو بمثابة “المسيح المُخلّص”، وهو الذي وجّه الضربة القاضيّة للفلسطينيين ولقضيتهم.

وعلى الرغم من ذلك، فقد تعالت العديد من الأصوات داخل الإعلام الإسرائيليّ، على مختلف مشاربه، والتي تُحذّر من أنّ رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ينتهج نفس الطريقة والأسلوب في التعامل الداخليّ، بما في ذلك التحريض وزرع الفتنة الداخليّة، فقد رأى المُحلّل السياسيّ في القناة الـ13 بالتلفزيون العبريّ، رفيف دروكر، أنّ إعلان ترامب عدم قبوله نتائج الانتخابات وعزمه على التوجّه للمحاكم نُسخةً طبق الأصل عن سلوك نتنياهو، الذي يقود حملةً عشواء ضدّ منافسيه، ويُحذّر تماما مثل ترامب من “سرقة الانتخابات وتزويرها”، فيما يقوم بالتحريض على العرب في إسرائيل، مُذكّرًا بمقولته العنصريّة لناخبيه: “اخرجوا للتصويت، لأنّ العرب يتوافدون بكثافةٍ عبر حافلاتٍ منظمّةٍ إلى صناديق الاقتراع”.

وخلُص المُحلل إلى القول إنّ جميع الألاعيب التي ينتهجها ترامب الآن وهو على عتبة الخسارة، يتّم استيرادها إلى تل أبيب، وأنّ نتنياهو سيُطبّقها حرفيًا في المعركة الانتخابيّة القادِمة، ناقلاً عن مصادر مُقربةٍ جدًا من رئيس الوزراء قولها إنّ نتنياهو قرّرّ إجراء الانتخابات العامّة على الأكثر في شهر آذار (مارس) من العام المُقبِل، أي بعد أربعة أشهر، بصرف النظر عن هوية الرئيس الأمريكيّ الجديد، وفق ما أكّدته المصادر.

إلى ذلك، قال المُستشرق تسفي بارئيل في صحيفة (هآرتس) إنّ “ترامب جدير بالثناء على أنّه نجح في إحداث تطبيع بين إسرائيل والإمارات والبحرين، والسودان في الطريق أيضًا، وكل واحدة حصلت على رزمة كهدية حسب حاجاتها. ستحصل الإمارات على طائرات “إف 35″، وسيتم رفع السودان من قائمة الدول المؤيّدة للإرهاب، وستحظى البحرين بالمتبقيات. ولكن إسرائيل هي الرابحة الكبرى، وهذا حقًا يشكل ثورة تاريخية ضخمة، وتغييرًا منهجيًا، لقد أوجد حزام تأييد عربي لدولة إسرائيل، دون أنْ يكون مطلوبًا منها أنْ تدفع مقابله ثمنًا أيديولوجيًا أوْ جغرافيًا أوْ ماليًا. هذا إنجاز القرن. ولكنها ليست “صفقة القرن” التي تنهي النزاع الإسرائيليّ الفلسطينيّ”.

وتابع: “درّة التاج لفنّ صفقات ترامب كان بالتحديد في إنهاء صفقة: الانسحاب من الاتفاق النووي سنة 2018. لقد كان واثقًا من أنّ سياسة “الضغط بالحد الأعلى” ستجبر إيران على الجثو على ركبتيها وتقبل بكل شروطه. بعد سنتين، ما زالت إيران حيّة ولم تخضع”.

وأوضح المُستشرق الإسرائيليّ أنّ “الشريكة العربية الأهم للولايات المتحدة، السعودية، يحكمها ولي العهد محمد بن سلمان، الذي أصبح شخصية غير مرغوب فيها في الولايات المتحدة بعد قتل الصحافي خاشقجي، ومنذ أكثر من سنتين لم تطأ قدمه أرضها بالرغم من أنها وعدت بشراء سلاح وطائرات بمبلغ حوالي 110 مليار دولار.

و”لكن ترامب”، أردف المستشرق، “هو الزعيم الوحيد الذي امتنع من اتهام بن سلمان بالمسؤولية عن القتل- خلافًا لاستنتاجات الاستخبارات الأمريكية- وقد أحبط الرئيس قرار الكونغرس بمنع بيع سلاح لبن سلمان. وأجبر ترامب السعودية على إجراء مفاوضات مع الحوثيين في اليمن، ولكن القوات السعودية ما زالت تستخدم السلاح الأمريكي في هجماتها على التجمعات السكانية في اليمن، في تلك الحرب التي ما زالت مستمرة لأكثر من 5 سنوات وأزهقت حياة أكثر من 100 ألف شخص”.

ورأى بارئيل أنّه “حتى جهود ترامب في رأب الصدع بين قطر من جهة، والسعودية والبحرين الإمارات ومصر من جهة أخرى، لم تنجح. الحصار الاقتصاديّ الذي فرضته دول الخليجية الثلاث سوية مع مصر على قطر، عزز علاقات قطر مع تركيا وإيران وأسسوا معًا محورًا مشتركًا يحاول أنْ يحّل محلّ المحور العربيّ الذي حلّ مكان أمريكا”.

ومن الجدير بالذكر أنّه في الثالث من شهر تشرين الأوّل (أكتوبر) من العام 2001، عندما كان أرئيل شارون، رئيسًا للوزراء في إسرائيل، عقد المجلس الوزاريّ-الأمنيّ المُصغّر اجتماعًا لتدارس الدعوة الأمريكيّة لإسرائيل بوقف إطلاق النار في الضفّة الغربيّة المُحتلّة. شيمعون بيريس، حذّر في الجلسة من أنّ عدم موافقة إسرائيل على الطلب من شأنه أنْ يعود سلبًا على العلاقات الأمريكيّة – الإسرائيليّة.

شارون، بحسب التقارير الإعلاميّة الإسرائيليّة، والتي لم ينفها رئيس الوزراء آنذاك، ردّ على مطلب بيريس بالقول: “لا تقلق بشأن الضغط الأمريكيّ، نحن الشعب اليهوديّ نُسيطر على أمريكا، والأمريكيون يعرفون ذلك”. وتابع شارون في الجلسة عينها: “أنا أُدرك جيّدًا كيف أنّه من المستحيل تقريبًا تنفيذ السياسة الخارجيّة الأمريكيّة في منطقة الشرق الأوسط، إذا لم تتّم الموافقة عليها من قبل اليهود الأمريكيين”.

ولفت شارون أيضًا إلى أنّ اليهود بأمريكا يتحكّمون بشكلٍ رائعٍ بوسائل الإعلام الأمريكيّة، وحتى أنّهم يتحكّمون بأعضاء الكونغرس، إذْ أنّهم لا يسمحون للكونغرس باتخاذ أيّ قرار ضدّ إسرائيل. النفوذ اليهوديّ، زاد شارون، يُهيمن تمامًا على الساحة الأمريكيّة، واختتم قائلاً إنّ سفارة تل أبيب في واشنطن هي التي تُملي عمليًا أجندتها على الكونغرس، من خلال اليهود الثّريين جدًا في أمريكا، قال شارون لبيريس

 
تعليقات