أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
هل انتهى عهد نتنياهو..؟! بقلم: شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 47
 
عدد الزيارات : 48518122
 
عدد الزيارات اليوم : 14127
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
جنرال بالاحتلال: ثلاثة أوْ أربعة صواريخ دقيقة كافيّة لشلّ إسرائيل والجبهة الداخليّة الإسرائيليّة ستكون الساحة الرئيسيّة في الحرب المقبلة

تقرير اممي يحذّر: إسرائيل توسّع النشاط في مفاعل ديمونا والذي يتضمن أسلحة نوويّة

هل جرت مُقابلة رغد صدام حسين على الأراضي الأردنيّة وهل يُمكن أن يعود نظام الرئيس العِراقي الراحل للحُكم؟.. قصّة انشقاق ومقتل حسين كامل بلسان زوجته

“واشنطن بوست” تفجر المفاجأة: الرئيس الأمريكي قرر رسميًا رفع السرية عن تقرير مقتل خاشقجي وسيكشف دور بن سلمان

السيد نصر الله: ستواجه الجبهة الداخلية الإسرائيلية في الحرب المقبلة ما لم تعرفه منذ قيام “إسرائيل” وفكرة التدويل بشأن الحكومة اللبنانية دعوة للحرب..

تفكيك “لغز زيارة حسين الشيخ”: فدوى البرغوثي تحدّثت عن “شبه تهديد” و”الأخ أبو القسام” تلقّى عرضًا ورفضه قبل اقتراح “خطّة تقاسم” لأعلى ثلاثة مناصب

تل أبيب: “إطلاق آلاف الصواريخ الدقيقة يوميًا سيمنع المنظومة الدفاعيّة الإسرائيليّة من توفير حمايةٍ مُحكمةٍ لأجوائها والخطر سيزداد إنْ أتت صواريخ كروز من العراق أو اليمن”

الشيخ يكشف تفاصيل لقائه بالبرغوثي في سجون الاحتلال وتقارير إسرائيلية تتحدث عن تقديم الرئيس عباس “عرضا مغريًا” للتنازل عن ترشحه لانتخابات الرئاسة الفلسطينية

إعلام إسرائيلي: الهدف من التطبيع بناء حلف إقليمي لمواجهة إيران وكبح تركيا وقطر

مصدر إسرائيلي: بن سلمان ولي العهد الأكثر دعماً لـ”إسرائيل” في النظام السعودي ولو كان الأمر مرتبطاً به لكان حصل التطبيع

اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل

الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   خُطُواتٌ فوقَ جسدِ الصّحراءِ مَسرحةُ الْقصيدةِ الْعربيّةِ قراءة وتحليل: أ.د. محمد مصطفى منصور      إبراهيم أبراش المقاومة الفلسطينية و الأجندة الخارجية      عالمٌ أفضلُ بلا نتنياهو وترامب بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي       "معاريف": استعدادات إسرائيلية لمواجهات محتملة بالقدس غدًا..شرطة الاحتلال ستزيد من قواتها في منطقة البلدة القديمة       سعدي يوسف، الشيوعي الأخير، يترجل عن صهوة القصيدة بقلم: شاكر فريد حسن      الشعر في زمن الخيانة عبد الله ضراب الجزائري      ماجدات فلسطين خلف قضبان السجون شموخ وعزيمة لا تلين رغم الألم الأسيرتين تسنيم ورحمة الأسد بقلم :- سامي إبراهيم فودة      إلى امرأةٍ تُدعى "صوفي" فراس حج محمد       قصص قصيرة جدا زياد شليوط      كاتبان إسرائيليان..الحكومة الأكثر تطرّفًا وعنصريّةً في تاريخ الكيان قامت بفضل الحركة الإسلاميّة في الداخل الفلسطينيّ .      نتنياهو يلتقي بينيت قبل تسلم الأخير للسلطة ورؤساء الأجهزة الأمنية يطلعون رئيس الوزراء الجديد على معلومات ومواد سرية      عودة إطلاق النار مطروحة بشكل جدي ..حماس تنقل رسالة إلى وزير المخابرات المصرية بشأن مسيرة الأعلام.. الفصائل رفعت حالة التأهب      "مسيرة الكراهية" الاستيطانية في القدس قد تفجر مواجهة جديدة ..!! د. هاني العقاد      الكنيست يصادق على تنصيب حكومة بينيت - لبيد بفارق صوت ..59 مقابل 60      بينيت يؤكد ان الائتلاف الجديد سيمثل “إسرائيل برمتها” و”لن يسمح لإيران بامتلاك سلاح نووي” يتعهد بمواصلة الاستيطان ويهدد “حماس”.      حماس تدعو إلى النفير العام في القدس يوم الثلاثاء بالتزامن مع مسيرة الأعلام الإسرائيلية      اعتقالات بالضفة والقدس واعتداء على عمال قرب جنين      انفجار غاز في الصين يودي بحياة العشرات وجرح المئات...      هيئة الأسرى تطالب بملاحقة ومحاسبة الوحدات الخاصة التى اعتدت على الأسرى في معتقل النقب      نهاية حقبة نتنياهو ؟.. الكنيست يصوت على حكومة التغيير اليوم ..تناقض مواقف وضبابية تغلف مستقبل حكومة بينيت – لبيد.      الأوضاع تتأزم في تونس.. مواجهات عنيفة بين قوات الأمن والمحتجين ضد انتهاكات الشرطة.. اغلاق للطرق واعتقالات ومطاردات وتهديد بتصعيد حدة الاحتجاجات      "واشنطن بوست" تؤكد وجود صلة بين محاولة الانقلاب في الأردن و"صفقة القرن" وتوضح دور إسرائيل       سميرة الخطيب شاعرة القدس الحالمة .. رحيل صامت بقلم: شاكر فريد حسن      وسائل إعلام اسرائيلية: نتنياهو يوجه “نداء اللحظة الأخيرة” إلى غانتس ويتعهد لحلفائه بقيادة المعارضة      هل انتهى عهد نتنياهو..؟! بقلم: شاكر فريد حسن      محافِلٌ رفيعةٌ في تل أبيب: الملّفان الفلسطينيّ والإيرانيّ مصدر خلافٍ أمريكيّ إسرائيليٌّ وواشنطن ملتزمةٌ بالحفاظ على التفوّق النوعيّ العسكريّ لإسرائيل في مواجهة التهديدات الإقليميّة      استشهاد فلسطينية إثر إصابتها برصاص قوات الاحتلال على حاجز قلنديا شمال القدس      المواجهة المقبلة قد تمتد على ثلاث جبهات: القاهرة تطالب واشنطن بلجم نتنياهو      الثقافة والتاريخ والبناء الاجتماعي إبراهيم أبو عواد      ليلة سقوط النتنياهو ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني     
مختارات صحفية 
 

عبد الباري عطوان ..ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟

2020-07-04
 

ثلاث هجَمات “مجهولة” تستهدف مُنشآت نوويّة وباليستيّة حسّاسة في العُمق الإيراني في غُضون أسبوع.. اتّهامات “غير مُباشرة” لأمريكا وإسرائيل.. هل انتقلت المعركة من سورية إلى الأراضي الإيرانيّة؟ وما هِي احتِمالات الرّد وأينَ ومتَى؟

عبد الباري عطوان

تعرّضت إيران إلى ثلاثة هجمات على مناطقٍ حسّاسةٍ جدًّا في أقلّ من أسبوعٍ، الأوّل كان مبنى في مجمع نطنز النووي المُخصّص لتخصيب اليورانيوم، والثّاني استهدف مِنطقة أنفاق تَضُم معامل لإنتاج الصّواريخ الباليستيّة، أمّا الثّالث فتسبّب في إشعال حريق في محطّة “مدحج زرعان” للغاز في مدينة الأهواز جنوب غرب إيران حسب البيانات الرسميّة.

التّفاصيل حول هذه الانفِجارات، وحجم الأضرار النّاجمة عنها، والجِهات التي تَقِف خلفها، ما زالت شحيحةً جدًّا بسبب حساسيّة المواقع المُستَهدفة وسرّيتها، وحالة التكتّم الرسميّة، ولكن هُناك تسريبات تتحدّث عن هجمات “سبرانيّة” وعدم استِبعاد حُدوث اختِراقات أمنيّة من قِبَل عناصر إيرانيّة مُعارضة للنّظام الإيراني، مدعومةً من جِهاتٍ خارجيّةٍ.

أصابعُ الاتّهام الرسميّة الإيرانيّة تُشير “تلميحًا” إلى الولايات المتحدة الأمريكيّة ودولة الاحتِلال الإسرائيلي، وذلك بسبب حالة القلق الشّديد التي تسود البلدين من جرّاء برنامج إنتاج وتطوير الصّواريخ الباليستيّة الإيرانيّة، ونجاح إيران مُؤخَّرًا في استِخدام إحداها في إطلاق صاروخ حمل قمَرًا صِناعيًّا إلى ارتفاعٍ يزيد عن 440 كيلومترًا في الفضاء، وتَراجُع المُراقبة الدوليّة للمنُشآت النوويّة الإيرانيّة.

***

الإدارة الأمريكيّة شنّت حملةً في مجلس الأمن الدولي الأسبوع الماضي لتمديد حظر السّلاح الدولي على إيران الذي ينتهي رسميًّا الخريف المُقبل، لكنّها تُواجِه بالفشل بسبب تهديد كُل من روسيا والصين، الدّولتين دائمتيّ العُضويّة، باستِخدام حقّ النّقض (الفيتو) لتعطيل أيّ قرار بهذا الصّدد.

براين هوك المُمثّل الخاص للرئيس الأمريكي للشّأن الإيراني، أكّد الأسبوع الماضي بأنّ دونالد ترامب عازمٌ على شنّ حرب ضِدّ إيران إذا أصبح احتِمال إنتاجها للأسلحة النوويّة حقيقيًّا، في تهديدٍ تزامن مع آخَر إسرائيليّ ورد على لسان بنيامين نِتنياهو بأنّ حُكومته لن تسمح مُطلَقًا بامتِلاك إيران رؤوسًا نوويّةً.

مُعظم المُحلّلين الأمريكيين يُرَجِّحون احتِمال إقدام الرئيس ترامب على شنّ حرب ضدّ إيران قبيل الانتخابات الرئاسيّة لتعزيز حُظوظه في الفوز بعد تقدّم خصمه الديمقراطيّ جو بايدن عليه بعَشرِ نِقاط في استِطلاعات الرأي الأخيرة، والتّغطية على فشله في مُواجهة فيروس كورونا، وانتِشاره الواسع في مُعظم الولايات المتحدة الأمريكيّة، وتَعاظُم القوّة الاقتصاديّة والعسكريّة الصينيّة.

تكثيف الهجمات في العُمق الإيراني، واستِهداف مُنشآت نوويّة وباليستيّة، سواءً بأسلحة “سبرانيّة”، أو عبر عُملاء مزروعين في الدّاخل، تطوّرٌ جديدٌ يُثير قلَق القِيادة الإيرانيّة حتمًا، ويُشَكِّل ضربةً معنويّةً شديدةً لها، خاصّةً أنّ ردّ الفِعل الأوّلي لها انهِيارٌ كبيرٌ في قيمة الرّيال الإيراني (210 آلاف ريال لكُل دولار).

الهجمات الإسرائيليّة المُكثّفة على مواقعٍ إيرانيّةٍ في سورية طِوال الأعوام الثّلاثة الماضية، واغتِيال اللواء قاسم سليماني قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، ودعم رئيس وزراء عِراقي (مصطفى الكاظمي) مَعروفٌ بقُربه منها، وعداوته للنّفوذ الإيراني في بلاده، كلّها فشلت في استِفزاز إيران ودَفعِها للرّد عَسكريًّا ضدّ أهداف إسرائيليّة أو أمريكيّة.

من غير المُستبعد أن تأتي خطوة تكثيف الهجمات ضدّ أهداف نوويّة حسّاسة تصعيدًا جديدًا لتحقيق الهدف نفسه، أي لدفع إيران لاتّخاذ قرار الرّد، وتكون البادِئَة بإشعال فتيل الحرب بالتّالي، وفي التّوقيت الذي يُناسِب كُل من ترامب ونِتنياهو المأزومَين.

الثّنائي الأمريكي الإسرائيلي أعلنا الحرب على حُلفاء إيران في سورية (قانون قيصر) ولبنان (ضرب الاقتصاد اللّبناني وتدمير قيمة اللّيرة)، والهدف تجويع الشعب في البلدين وخلق حالة من الفوضى فيهما وبما يؤدّي إلى اندلاع شرارة حُروب أهليّة تُطيح بالنّظامين فيهما، ونزع سِلاح “حزب الله” على وجه الخُصوص، وتباهي جيمس جيفري المبعوث الأمريكي لسورية بالوقوف خلف هذه الحرب علنًا.

لا نعرف كيف سيكون الرّد الإيراني على هذه الهجمات الإسرائيليّة الأمريكيّة التي باتت تُشَكِّل إحراجًا للقِيادة الإيرانيّة أمام شعبها، وتَعكِس “انتِصارًا” ولو جُزئيًّا في الحرب النفسيّة المُتصاعِدة، فهل سيكون الرّد “سيبرانيًّا” على غِرار ذلك الذي استهدف حواسيب مؤسّسات المياه والمجاري الإسرائيليّة قبل شهر، وكان الرّد الانتقامي الإسرائيلي “السّيبراني” باستِهداف حواسيب ميناء رجائي لتصدير النّفط، في جنوب غرب إيران، أم بالهُجوم على سُفنٍ أمريكيّةٍ في مِياه الخليج؟ أو حتّى بالإيعاز للأذرع الحليفة الضّاربة في لبنان والعِراق وقِطاع غزّة، وشمال اليمن (الحوثيّون) بضرب العُمق الفِلسطيني المُحتل بزخّاتٍ مِن الصّواريخ الدّقيقة؟

***

الخِيارات أمام القِيادة الإيرانيّة تبدو في قمّة الصّعوبة، فعدم الرّد قد يعني المزيد من الهجَمات الأكثر خُطورةً مثلما حدَث ويَحدُث في سورية، خاصّةً أنّ الأهداف الجديدة نوويّة حسّاسة في العُمق الإيراني، أمّا المُبادرة بالرّد فربّما تُوفِّر الذّريعة التي تتطلّع إليها كُل مِن إسرائيل والولايات المتحدة لشَن حرب مُباشرة شامِلة ضدّ إيران؟

مِن المُستَبعد أن يكون الخَيار الإيراني هو عدم الرّد، ومُحاولة امتِصاص هذه الاستِفزازات الأمريكيّة الإسرائيليّة، لكسب المزيد من الوقت، انتِظارًا للحظة المُناسبة، أي إنتاج أسلحة نوويّة في ظِل غِياب التّفتيش الدولي وتسريع عمليّات التّخصيب ورفع مُستواها، فالسكّين وصَلَت إلى العظم مِثلَما يقول المثَل الشّعبي.

وما يجعلنا نُرجِّح هذا الخِيار بالرّد الإيراني بإسقاط طائرة “غلوبال هوك” الأمريكيّة المسيّرة التي اخترقت الأجواء الإيرانيّة فوق مضيق هرمز، وقصف قاعدة عين الأسد الأمريكيّة بعشَرات الصّواريخ انتِقامًا لاغتِيال الحاج سليماني.

أمّا كيف سيكون الرّد ومتَى فالقرار عند السيّد علي خامنئي المُرشد الأعلى.. واللُه أعلم

 
تعليقات