أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 57
 
عدد الزيارات : 42413856
 
عدد الزيارات اليوم : 2850
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   ضابط إسرائيلي: نصر الله هدف للاغتيال في ظروف معينة.. والحرب القادمة ستكون على عدة جبهات      “لو كان صدّام حياً لاحتل كل الخليج”.. تغريدة لمستشار نتنياهو. تثير جدلا واسعا      هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن      حاملة طائرات وبوارج بحرية اميركية تدخل الخليج وسط تهديدات واشنطن بإعادة فرض عقوبات على طهران      عبد الباري عطوان //إسرائيل تُجدّد التّهديد باغتِيال السيّد نصر الله.. وترامب يتحدّث عن إيقاف خطّة لاغتِيال الأسد.. هل التّزامن في التّوقيت مجرّد صُدفة؟      معاريف: كيف تنظر إسرائيل إلى الساحة الفلسطينية بعد رحيل “خبير الانتظار” أبو مازن؟      رسميا ومنذ الثانية ظهرا .. البلاد دخلت في اغلاق كامل لمدة ثلاثة أسابيع لمواجهة وباء الكورونا..اليكم التعليمات مفصلة      جون أفريك: مفاجأة ترامب لشعب الخليج… مقاطعة قطر قد تنتهي قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية      الصحة الفلسطينية:8 وفيات و692 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" خلال الـ24 ساعة الماضية      واشنطن: 5 دول عربية أخرى تدرس التطبيع مع إسرائيل      "طوبى لصانعي السلام" - أريد مسيحًا يسعفني//جواد بولس       الجامعة العربية ليست عربية ولا أمل بإصلاحها // بقلم : شاكر فريد حسن      الأسير يوسف اسكافي مصاباً بمرض القلب ويصارع المرض في سجون الاحتلال (1972م - 2020م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      حماس تدين تصريحات أمريكية حول استبدال دحلان بعباس وتعتبر بأنها تمثل تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي      كورونا عالميا : 30 مليون إصابة ودول أوروبية تشدد القيود      كلامُ عُروبَتي وجعٌ يخونْ د جمال سلسع      الجماهير الفلسطينية صانعة المتغيرات التاريخية بقلم : سري القدوة      هي صبرا تحاصركم ..!! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      العرب بين اتفاق أوسلو وتطبيع الخليج د. عبد الستار قاسم       لَحْنُ الفِدَاء //شعر : حاتم جوعيه      صحيفة "إسرائيل اليوم" تعدل ما نسبته لفريدمان بشأن استبدال الرئيس عباس بالقيادي دحلان يعقب      امريكا ترغب في إعلان الدوحة "حليفا رئيسيا" لها سجل في التعامل معها.. مسؤول امريكي: واشنطن ستتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل      نتنياهو عشية فرض الإغلاق: لن يكون مفر الا بتشديد اكبر للقيود والتعليمات لمحاربة الكورونا... فرض إغلاق شامل على منطقة الضفة وإغلاق المعابر       فيالق الاعلام المأجور في لبنان أخطر من أي سلاح كان زياد شليوط      إبراهيم أبراش المطبعون يُجَرِمون العرب ويبرؤون الكيان الصهيوني      سيناريو فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة د. عبير عبد الرحمن ثابت      الحكومة تصادق على أنظمة الإغلاق التام...اليكم بالتفاصيل ما هو مسموح وما هو ممنوع خلال الاغلاق      وزارة الصحة: 45145 اصابة نشطة بالكورونا و1163 حالة وفاة      دمشق تصف تصريحات ترامب حول عزمه قتل الرئيس الأسد: “أرعن” ولا يدل “إلا على نظام قطاع طرق”      الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!     
مختارات صحفية 
 

عبد الباري عطوان يكتب // هل الدّعم العلني السوري للموقف المِصري في ليبيا أحد عناوين استراتيجيّة الانتِقال مِن الدّفاع إلى الهُجوم؟

2020-06-23
 

هل الدّعم العلني السوري للموقف المِصري في ليبيا أحد عناوين استراتيجيّة الانتِقال مِن الدّفاع إلى الهُجوم؟ ولماذا لا نَستبعِد استِخدام سِلاح الهِجرة إلى أوروبا كأحد خِيارات مُواجهة قانون قيصر التّجويعي؟ وما هي المُفاجآت التي يُمكِن رصدها مِن “بَواطِن” تصريحات المعلم؟

عبد الباري عطوان

تأتي إطلالة السيّد وليد المعلم رئيس الدبلوماسيّة السوريّة في مُؤتمرٍ صِحافيٍّ عقَده اليوم (الثلاثاء) بعد انقطاعٍ طويلٍ مُكمّلة للبيان المكتوب الذي وجّهه الرئيس السوري بشار الأسد إلى مجلس الشعب السوري قبل أسبوعين، من حيث مُواجهة قانون قيصر الأمريكي وعُقوباته، بالتّركيز على الجبهة الداخليّة السوريّة وتعزيزها والاعتِراف ببعض أخطاء الحزب والإدارة الحاكِمين والوعد بتَصحيحها، ووضع رغيف خبز، المُواطن وتحسين وضعه المعيشيّ، وتحقيق الاكتِفاء الذّاتي كأولويّات تتقدّم على كُل الاعتِبارات الأُخرى.

السيّد المعلم بهُدوئه المُزمِن، وعباراته العفويّة، المُباشرة، القصيرة، المُنتقاة بعنايةٍ أكّد أنّ الهدف مِن العُقوبات الأمريكيّة الجديدة (قيصر) هو تجويع الشّعب السّوري، وتقويض استِقرار بلده، باستهداف لُقمة عيشه، فمن يُريد مصلحة هذا الشّعب لا يعمل على تجويعه وضرب عملته المحليّة، واحتِلال آبار نفطه وغازه.

صحيح أنّ السيّد المعلم لم يَكشِف في مُؤتمره الصّحافي عن خطط حُكومة بلاده الاستراتيجيّة للرّد على هذا القانون، حتى لا يستفيد منها الأعداء مثلما قال، ولكن مصادر مقرّبة من هذه الحُكومة أكّدت لـ”رأي اليوم” أن هناك العديد من الأسلحة التي يُمكن توظيفها بفاعليّة وكفاءة، أبرزها سلاح الهجرة إلى أوروبا، فإذا جاع السوريّون، ووصلوا إلى حافّة الموت جُوعًا مثلما يُريد لهم جيمس جيفري، ومايك بومبيو، فإنّهم سيجدون أنفسهم أمام خِيارين، الأوّل المُقاومة والعمليّات الاستشهاديّة ضدّ دولة الاحتِلال الإسرائيلي، والأهداف الأمريكيّة في المِنطقة، والثّاني، رُكوب البحر في زحف لمِئات الآلاف باتّجاه أوروبا.

فإذا كانت تركيا استخدمت سلاح الهجرة بفاعليّة للضغط على أوروبا و”روّضت” مواقفها تُجاهها، وحصلت على 6 مِليار يورو كمُساعدات تعويضيّة مُقابل وقف تدفّق المُهاجرين عبر بوّاباتها إلى أوروبا، فلماذا لا تفعل سورية ولبنان الشّيء نفسه، فهُناك مِليونا سوري ومِئتا ألف لاجئ فِلسطيني في لبنان لا ينقصهم غير وجود القوارب، للانطِلاق نحو أوروبا، مثلما تُؤكِّد المصادر نفسها.

***

هُناك الكثير من المعلومات والمواقف الجديدة اللّافتة التي يُمكِن رصدها في ثنايا المُؤتمر الصّحافي للسيّد المعلم بالإضافة لما ذكرناه آنفًا، ويُمكن حصرها في النّقاط التّالية:

  • أوّلًا: الوقوف علنًا إلى جانب مِصر وحُكومة شرق ليبيا (قوّات الجيش الوطني الليبي بقِيادة الجِنرال خليفة حفتر) في مُواجهة التدخّل التركيّ الدّاعم لحُكومة الوفاق، والقيادة السوريّة لم يكشف السيّد المعلم عن خطط حُكومته في هذا المضمار انتظارًا لمعرفة خِيارات الجانب المِصري، ولكن مِن الواضح أنّ هذا الموقف السوري قد لا يقتصر على الدّعم السّياسي، وقد يتطوّر إلى إرسال مُقاتلين والرّد على التدخّل التركيّ في سورية بفتح جبهة مُواجهة جديدة وبالتّنسيق مع الحليف الروسي.

  • ثانيًا: المعلومات التي كشف عنها جيمس جيفري، المبعوث الأمريكي عن عرضٍ أمريكيٍّ بالتّفاوض مع الحُكومة السوريّة إذا قبلت بالشّروط الأمريكيّة وأبرزها التخلّي عن إيران (حزب الله)، ودعم صفقة القرن عَرضٌ صحيح، أكّده السيّد المعلم، ولكنّ الرّد عليه كان بإلقائه في سلّة القُمامة.

  • ثالثًا: قانون قيصر هو الطّلقة الأخيرة في جُعبة العُقوبات الأمريكيّة على سورية، وهو دليلُ إفلاسٍ، فسورية تُواجه هذه العُقوبات مُنذ عام 1978، وأفشلتها مثلما انتصرت على المُؤامرة الحاليّة واستعاد جيشها أكثر من 80 بالمِئة من أراضيها.

  • رابعًا: لن تقبل الحُكومة السوريّة أيّ إغلاق أو جود قوّات دوليّة على حُدودها مع لبنان، وستُقاوم هذا التوجّه بكُل الطّرق والوسائِل ومهما كانَ الثّمن.

***

قانون قيصر الذي جرى إصداره في عُجالةٍ، يأتي نتيجة قلق أمريكي حقيقي على أمن الكِيان الإسرائيلي ومُستقبله، ووصول الإدارة الأمريكيّة إلى قناعةٍ راسخة بأنّ الغارات الإسرائيليّة على سورية لإخراج الإيرانيين وحزب الله منها فشلت في تحقيق أهدافها، وأعطَت نتائج عكسيّة من حيث دفع محور المُقاومة لامتِلاك قُدرات عسكريّة كاسرة للتفوّق الإسرائيلي، ولهذا جرى تخفيف هذه الغارات في الفترة الأخيرة لقلّة جدواها.

الجانبان الأمريكي والإسرائيلي باتا يُدركان أيضًا أن إسرائيل باتت تُواجه تهديدًا وجوديًّا مُرعِبًا ليس قادمًا من جنوب لبنان، وإنّما من جنوب غرب سورية أيضًا، وجبهة الجولان تحديدًا، وهذا ما يُفَسِّر العرض بالتّفاوض الذي طرحه جيمس جيفري، وأعاد تِكراره بالحديث بأن الرئيس الاسد يُمكِن أن يبقى في السّلطة، بل ويتَعزّز، إذا قَبِل بالمطالب الأمريكيّة، وهذا ما قصده السيّد المعلم بأنّ الرئيس الأسد يبقى في موقعه طالما يُريده الشّعب السّوري، أيّ أنّ هذا الشّعب هو الوحيد الذي يُقَرِّر في هذا المِضمار، وليس أمريكا أو غيرها.

خِتامًا نقول إنّ هذا الهُجوم المُضاد للدولة السوريّة سواء على قانون قصير الأمريكي، أو المُؤامرة الجديدة التي تَطُل برأسها، سواءً في لبنان أو الجنوب السوري، يأتي في إطار استراتيجيّة محور المُقاومة، وتعزيز الجبهة الداخليّة وتعبئتها، وتحصينها، في مُواجهة الحرب النفسيّة التي تشنّها أمريكا وأدواتها في المِنطَقة.

عندما يتحدّث “شيخ” الدبلوماسيّة السوريّة بهذه اللّهجة التصعيديّة فإنّ المِزاج في البِلاد هو “مِزاجُ مُواجهة” على الصُّعد كافّة، والمرحلة المُقبلة قد تكون حافلةً بالمُفاجآت، وركّزوا أنظاركم باتّجاه ليبيا.. والأيّام بيننا

 
تعليقات