أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 34
 
عدد الزيارات : 34354032
 
عدد الزيارات اليوم : 8867
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
هل سيصبح سيف الإسلام القذافي رئيسا لليبيا؟ ولماذا تدعمه القيادة الروسية؟ وما هي نقاط قوته وضعفه؟ وهل يتمتع بتأييد 90 بالمئة من الشعب الليبي

الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية: احتمالية انفجار الأوضاع في الشمال مرتفعة

اغلبية تؤيد التهدئة... مع اسرائيل استطلاع: ازدياد شعبية حماس مقابل تراجع فتح وهنية يتفوق على الرئيس عباس في الانتخابات

النيابة العامة الاسرائيلية توصي باتهام نتنياهو بتلقي رشى في ثلاثة ملفات فساد هي الملفات 1000 و2000 و4000.

هنية : لدينا كنز أمني لا يقدّر بثمن سيكون له تداعيات هامة في فلسطين والخارج

موقع عبري : نتنياهو مرر رسالة شديدة اللهجة إلى حماس واخرى الى الرئيس وهذه مفادها ..

عزام الاحمد لا نثق بحماس وسنقوض سلطنها بغزة .. تصريحات الأحمد انقلاب على المصالحة

قضيّة اختفاء خاشقجي: أنقرة ترغب في اعتراف سعودي يحفظ لتركيا شرفها وأن لا يستغل الغرب الجريمة لإضعاف السعوديّة..

توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   محللون اسرائيليون: خياران امام رئيس الاركان الجديد في التعامل مع حماس بغزة وهما ..      جنرالان: إيران بصدد مُواجهة إسرائيل بعد تلّقيها الضربات بسوريّة.. تل أبيب: يتحتّم على قائد الجيش الجديد مُعالجة الانخفاض الحّاد بالروح القتاليّة فورًا       رابطة خريجي روسيا والاتحاد السوفياتي بالبلاد تحتفل بيوم الخريج      في ذكرى ميلادك يا ناصر صبحي غندور*      قيادي في الحشد الشعبي للميادين: مستعدون لدخول الأراضي السورية للقضاء على فلول داعش      الداخلية توضح ملابسات أزمة الإيطاليين الثلاثة في غزة      مفاجأة قاعدة “العند”… ماذا ينتظر السعودي للاعتراف بالهزيمة؟! هشام الهبيشان      أشرف صالح // راس عباس      موقع اميركي : ترامب طلب وضع خطة لضرب سفن إيرانية بالخليج      تحقيق القناة الثانية الاسرائيلية : تصفية "ابو جهاد" تمت بتعاون احد المقربين منه      رسالة للأخ “ابو مازن”.. نعارض سحب شرعيتك.. ولكن.. بسام ابو شريف       وقف إتصالات يحيى السنوار “العبثية” مع المخابرات المصرية وتيار دحلان… والأردن رفض إقتراحا من “سلطة رام ألله” بتصنيف الحركة ضمن “الإرهاب”      صفقة وارسو ستتقدم على صفقة القرن بقلم :- راسم عبيدات      هل هناك مشروع إصلاح في سوريا؟ هذا ما اطلعت عليه في هذا الملف كمال خلف      آيزنكوت يزعم : السلطة تحارب حماس و أحبطت مؤخرا عملية لخلايا الحركة بالضفة      اذاعة الجيش تتساءل: بعد انتهاء "درع الشمال".. هل يتجه الجيش لإشعال الجنوب ؟      معاون وزير الخارجية السوري .. دمشق: نرحّب بفتح السفارات.. ولن نستجدي أحد      ترامب: سندمر تركيا اقتصاديا إذا هاجمت الأكراد بعد انسحاب قواتنا من سورية وسنقيم منطقة آمنة بعرض 20 ميلا وعلى الأكراد عدم “استفزاز” أنقرة      سفن حربية أميركية باتجاه سوريا بحجة المساعدة في سحب القوات الامريكية من سوريا       ما الجديد في شارع "الأبارتهيد" رقم 4370...؟؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      نمر سعدي: شاعرُ نداءِ الملحِ والنرجس // نمر سعدي: شاعرُ نداءِ الملحِ والنرجس عبد المحسن نعامنة      مصادر الميادين: أحمد الجربا زار بغداد والتقى مسؤولين عراقيين للتوسط له مع دمشق      طائرات الاحتلال الاسرائيلي تشن سلسلة غارات على قطاع غزة ةمواجهات في ارم الله      القسام: سيطرنا على أجهزة تقنية ومعدات اسرائيلية تحتوي على أسرار كبيرة.. والقوة الإسرائيلية زورت بطاقات شخصية باسم عائلات غزية لزرع منظومة تجسس..      الجامعة العربية: قمة بيروت في موعدها الشهر الجاري ولم تدع إليها دمشق ولن تناقش قضايا سياسية أو عودة سوريا لمقعدها      وزير اسرائيلي : الكابينت ناقش مصير عباس ونفكر بمنعه من العودة الى الضفة      إبراهيم مالك وذكرياتُ الشيخ مطيع! آمال عوّاد رضوان      قلتم...وقلتم...وسَكَتُّم، وعند خراب مالطا، لنزع الشرعية والأهلية عنه تناديتم! بقلم الدكتور/ أيوب عثمان      الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان اسرائيلي جديد في محيط دمشق      جريس بولس.// مقاطعة الانتخابات الإسرائيلية - انتخابات الكنيست- واجب وطنيّ- الحلقة الاولى     
مختارات صحفية 
 

هكذا اخترقت وتخترق إسرائيل الوطن العربيّ عبر وسائط التواصل الاجتماعيّ واستضافة صحافيين ناطقين بالضاد…

2018-09-09
 

هكذا اخترقت وتخترق إسرائيل الوطن العربيّ عبر وسائط التواصل الاجتماعيّ واستضافة صحافيين ناطقين بالضاد… ولماذا لا تفعل الأنظمة شيئًا لوقف “التطبيع الرقميّ”؟

 

الناصرة – “رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

من نوافل القول إنّ الاختراق الإسرائيليّ للوطن العربيّ أصبح أكبر سرًّا مكشوفًا، فالدولة العبريّة، تُخصص القدرات، الطاقات والخامات الهائلة لتعزيز تواجدها في قلوب وعقول الناطقين بالضّاد، مُستغلةً حالة الوهن التي أمست تُميّز الدول العربيّة الممزّقة والمُشتتة والمُفتتة، ومن ناحية أخرى، تُوظّف مُستشرقيها أوْ بالأحرى مُستعربيها، الذين يفهمون العقليّة العربيّة، بهدف تقسيم المُقسّم، وتجزئة المجزأ، وتكريس الاختراق في المجتمعات العربيّة.

وفي ظلّ تحوّل العالم إلى قريةٍ صغيرةٍ في حقبة العولمة، وسيطرة وسائل التواصل الاجتماعيّ على الأجندة، اكتشفت إسرائيل مُبكرًا أنّ الـ(فيسبوك) و(تويتر)، هما أفضل سفراء لها في العالم، وبشكلٍ خاصٍّ في الوطن العربيّ، وباتت تستخدمهما للتواصل والتفاعل مع الشباب العربيّ، أينما تواجد.

وبحسب وسائل الإعلام العبريّة، في مبنىً كبيرٍ في وزارة الخارجيّة الإسرائيليّة، يجلس شباب إسرائيليون، ويتواصلون مع شبابٍ عربٍ من جميع أنحاء العالم ويعمل حوالي 10 مسؤولين عن كتابة المنشورات، نشر الصور، ترجمة المواد من العبرية إلى العربيّة، وكتابة تعليقات للمتصفحين، على التواصل بين دولة إسرائيل والشباب في العالم العربي.

إنّه قسم “الدبلوماسيّة الرقميّة” العربيّة في وزارة الخارجيّة، وأفراده يُشكّلون قسم الدبلوماسيّة الرقميّة في وزارة الخارجيّة، التي يقودها بنيامين نتنياهو بشكلٍ فعليٍّ، إذْ يقوم بشكلٍ أساسيٍّ وناعمٍ بتمرير الرسائل الإسرائيليّة إلى الوطن العربيّ على مدار الساعة، والهدف الأساسي هو تحسين صورة دولة الاحتلال وتقديم المُسوّغات التي تُحاول تبرير مختلف الممارسات الإسرائيليّة.

يوناتان غونين، رئيس قسم الدبلوماسيّة الرقميّة، قال لموقع (المصدر) الإسرائيليّ، سبه الرسميّ إنّه في منطقة الشرق الأوسط يعيش نحو 400 مليون عربي، من بينهم 145 مليونًا يستخدمون الإنترنت و80 مليونًا منهم يستخدمون الفيسبوك، وتابع: لقد أدركنا منذ أسسنا القسم في عام 2011 أنّ أفضل وسيلة للتواصل مع الشباب العربي هي الفيسبوك، الذي أصبح الوسيلة الأقوى تأثيرًا على الرأي العام. ووفقًا للإحصاءات الرسميّة للوزارة يبلغ عدد متابعي صفحة الفيسبوك التي يديرها قسم الدبلوماسية الرقمية أكثر من 910 آلاف متابع، أكثرهم في سن 18 حتى 24 عاما. ويعيش معظم المتابعين في مصر، لكن هناك آخرين في العراق والمغرب والأردن وفلسطين ويشاركون في التعليقات على صفحاتهم.

إضافة إلى ذلك فثمة صفحة لوزارة الخارجيّة الإسرائيليّة تتعامل مع 83 ألف متابع، أغلبهم صحافيون ودبلوماسيون وقادة للرأي العام، ومشاركة أمثال هؤلاء في التغريدات الإسرائيليّة تعنى في رأيهم أنّ رسالة وزارة الخارجية تصل إلى عددٍ كبيرٍ من الأشخاص الفاعلين في العالم العربيّ.

ما يُثير الانتباه أنّ صفحات الفيسبوك المذكورة تسمح لممثلي وزارة الخارجيّة بالتوجّه مباشرةً إلى القراء، الأمر الذي يسمح لإسرائيل بتجاوز الحكومات والتفاعل مع العرب من خلال الدبلوماسيّة الرقميّة، التي تنقل إليهم مختلف الرسائل التي تتناول الموضوعات الحساسّة والجادّة، إلى جانب مقاطع فيديو وأغانٍ لمطربين إسرائيليين. وتشكل ممارسات الديمقراطية الإسرائيلية المقصورة على اليهود نقطة جذب للقراء العرب، إذْ أعرب كثيرون من الشبان المتابعين عن احترامهم لها وإعجابهم بها حين علموا بمحاكمة الرئيس الإسرائيليّ السابق موشيه كتساف وسجنه بتهمة الاغتصاب وسجن رئيس الوزراء إيهود أولمرت بتهمة تلقى رشوةً.

وإلى جانب مخاطبة العرب من خلال الإنترنت، فإنّ إسرائيل عمدت إلى دعوة وفودٍ صحافيّةٍ عربيّةٍ لزيارتها، الأمر الذي يُشكّل مساحةً إضافيّةً للتفاعل الذي يُخاطب القرّاء العرب، ويُحاول تجميل صورة دولة الاحتلال. وحتى الآن زارت إسرائيل وفودًا من العراق ومصر والمغرب والأردن وتونس بشكلً علنيٍّ حيث حلّوا ضيوفًا رسميين على خارجية كيان الاحتلال.

السؤال الذي لم نتمكّن من الحصول على إجابةٍ عليه: السواد الأعظم من النظم العربيّة تستخدم حجب مواقع الإنترنيت، والفيسبوك وتويتر، إذا شعرت المُخابرات بأنّ الضجّة في الشبكة العنكبوتيّة ووسائط التواصل الاجتماعيّ، باتت تُشكّل خطرًا على استقرار النظام، فهل التواصل مع الصهاينة لا يُعتبر خطرًا على هذه الأنظمة، ذلك أنّ سياسة إسرائيل تعتمد في الأساس على إثارة النعرات الطائفيّة والمذهبيّة والعرقيّة بين أبناء الأمّة الواحدة.

وفي هذا السياق يجب تنبيه المُستخدِمين/ات العرب بأنّ التفاعل مع الصفحات الإسرائيليّة، حتى لو كان من مُنطلَق الدفاع عن الأمّة العربيّة، هو بحدّ ذاته انتصارًا للصهاينة، فالردّ على ترهاتهم وخزعبلاتهم يمنحهم الفرصة لمعرفة وتحديد الـ”أعداء” والـ”أصدقاء”، لذا يجب مُقاطعة هذه الصفحات كليًا، وعدم التعامل معها بتاتًا.

المسرحيّ السوريّ الراحل، سعد الله ونوس، كان قد أرسى مقولته المأثورة: “كم مرّةٍ هزمتنا الخيانة دون قتالٍ”، واليوم، للأسف الشديد، نُهزم يوميًا، وعلى مدار الساعة، عبر وسائل التواصل الاجتماعيّ، حيث تستغّلها إسرائيل لشنّ الحرب النفسيّة القذِرة والسافِلة ضدّ الأمتّين العربيّة والإسلاميّة.

 
تعليقات