أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لماذا لا يَخرُج الرئيس الفِلسطينيّ عن صَمتِه ويُصارِح الشَّعب بالحَقائِق بكُلِّ شَجاعَة؟
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 15
 
عدد الزيارات : 32986942
 
عدد الزيارات اليوم : 6059
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   محمد الشبل ....لنتحدث بجد وبالوثائق ... منذرارشيد      ليبرمان مهاتفاً ميلادينوف: قيادة حماس تتحمل مسئولية التصعيد والقتل والدمار القادم في غزة      وزير اسرائيلي: كلما ندعو الاحتياط تركض حماس تبكي وتولول لمصر تريد هدنة      غارات حربية على عدة مناطق بالقطاع.. المقاومة ترد برشقات صاروحية على غلاف غزة      اشتباكات واطلاق نار بين مقاومين والاحتلال على حدود غزة      اصابة جندي بجراح ميئوس منها اربعة شهداء في قصف مدفعي اسرائيلي لعدة مواقع قرب سياج غزة      ليبرمان يلوح بتنفيذ حملة عسكرية مؤلمة وواسعة النطاق ضد قطاع غزة والجيش الاسرائيلي يواجه معضلة حقيقة في وقف الطائرات المحترقة      ابراهيم ابوعتيله // بيع الفلسطينيين أراضيهم للصهاينة بين الحقيقة والإشاعة      لماذا يدفع العرب فلسطين ثمن جريمة ألمانيا النازية وتعاون الصهيونية معها لحل المسألة اليهودية ؟ د. غازي حسين      سعيد نفّاع // هل يستأهل "قانون القوميّة" كل هذه الضجّة؟! أو...حتّى لا تضيع في الضجّة، البوصلة!      مسؤول أميركي يقترح إقامة ست ولايات بدلاً من حل الدولتين      موسكو: لا نبحث مع طهران انسحابها من سوريا والحكومة السورية هي المخول الوحيد بذلك ونسعى لعدم وقوع صدام مسلح بين إسرائيل وإيران داخل سوريا      الغزيون يستعدون لـ جمعة حقوق اللاجئين..بعنوان "لن تمر المؤامرة على حقوق اللاجئين".      كتائب القسام: قصف نقطة لعناصرنا بغزة جريمة تتحمل (إسرائيل) مسؤوليتها      قناة عبرية : مقترح جديد من أمريكا لحركة حماس لحل مشاكل غزة الاقتصادية      شيرين قراقرة // موتُ الفطام      مصادر إسرائيلية تزعم: حماس أبدت استعدادها لوقف تدريجي للطائرات الحارقة وترحيب بدور ميلادينوف      وزير اسرائيلي : لا حرب على غزة قبل استنفاذ الضغوط السياسية والاقتصادية      استهداف موكب نائب الرئيس اليمني ومقتل الملحق العسكري لحكومة هادي في البحرين بالهجوم      الكنيست الاسرائيلي يتبنى مشروع قانون “الدولة القومية” المثير للجدل بتأييد 62 صوتا في مقابل 55      عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة · // صبحي غندور      محمد كناعنة ابو اسعد// من ذاكرة الأسر حلقة ٢      انتقادات لنتنياهو لارتمائه بأحضان ترامب الذي لن يتورّع عن طعن إسرائيل بالظهر.. وما سبب “كشفه” الآن بأنّه أقنعه بالانسحاب من الاتفاق النوويّ؟ وأين بوتن؟      {{عمروش فلسطين}} في ذكرى رجلٍ غنيٍ عن التعريف شعر:عاطف ابو بكر/ابو فرح      ادب بعد أن طيرت العشوش فراخها د. اديب مقدسي      جيش الاحتلال يستعد لعدة سيناريوهات اتجاه غزة بدءًا من عملية عسكرية وانتهاءً باحتلال القطاع      غزة تصعيد فتهدئة ...وتهدئة فتصعيد بقلم :- راسم عبيدات      الجيش الإسرائيلي يلمح لحماس بأنه يعد لعملية واسعة في غزة...اصابتان في استهداف طائرات الاحتلال الاسرائيلي.      اسرائيل تخون حلفاءها من النصرة وداعش وتمنعهم من الهروب الى هضبة الجولان      زيارة فاشلة لنتنياهو في موسكو شاكر فريد حسن     
مختارات صحفية 
 

شبكة “الجزيرة” على أبواب تغييرات شاملة هيكليا ووظيفيا بعد استقالة “ابو هلالة”.. ومصادر تتحدث عن الغاء بعض البرامج التي “ذهبت ريحها”.. وإحالة بعض النجوم المخضرمين الى التقاعد..

2018-05-12
 

شبكة “الجزيرة” على أبواب تغييرات شاملة هيكليا ووظيفيا بعد استقالة “ابو هلالة”.. ومصادر تتحدث عن الغاء بعض البرامج التي “ذهبت ريحها”.. وإحالة بعض النجوم المخضرمين الى التقاعد.. وأخرى تتوقع تغييرا في الخط التحريري في محاولة العودة لـ”العصر الذهبي”.. وحجم التكهنات والفتاوى “بلا حدود”

لندن ـ “راي اليوم” ـ من مها بربار:

فوجئت الأوساط الإعلامية في منطقة الخليج والوطن العربي بنبأ استقالة الزميل ياسر ابو هلاله، مدير قناة “الجزيرة” الإخبارية امس الخميس، وقبول الشيخ حمد بن تامر، رئيس مجلس إدارة المحطة فورا، وتعيين الزميل احمد السقطري القطري الجنسية مكانه، في خطوة يرى الكثير من العارفين ببواطن الأمور في القناة، انها ربما تكون قمة جبل الثلج، التي تخفي سلسلة من الإجراءات والتغييرات في هيكلية ليس قناة “الجزيرة”، وانما الإمبراطورية الإعلامية القطرية واذرعها المتعددة.

الزميل “ابو هلالة” قال على حسابه على “التويتر” مبررا استقالته “ان التجديد يأتي من سمات المؤسسات الناجحة، انه قدم استقالته ثلاث مرات، الامر الذي يذكر بالمثل الذي يقول بأن “الثالثة تابتة”.

مصادر داخل “الجزيرة” اكدت لـ”راي اليوم” ان الزميل ابو هلالة استقال فعلا الصيف الماضي، بإيعاز من الإدارة، ولكن انفجار الازمة الخليجية أدى الى تجميد قرار رحيله، فالعرف الدارج انه “ليس من الحكمة تغيير الخيول في معمعة المعارك والأزمات”.

تعيين ابو هلالة، المعروف بميوله الإسلامية وقربه من حركة “الاخوان المسلمين”، قبل اربع سنوات جاء في ظروف مختلفة، كانت خلالها “الجزيرة” تخوض معارك طاحنة ضد السلطات المصرية بعد “الانقلاب العسكري” في تموز (يوليو) عام 2013، وثورات الربيع العربي، ودعما للإسلاميين وحركة “الاخوان المسلمين” على وجه الخصوص، وبتوجيه من السيد وضاح خنفر، مدير عام المحطة الأسبق، الذي غادرها في ظروف ما زالت غامضة الأسباب، الامر الذي يطرح العديد من علامات الاستفهام حول توقيت هذه الاستقالة، وما يمكن ان يترتب عليها من إجراءات لاحقة.

التكهنات تنتشر في داخل أروقة “الجزيرة” مثل انتشار النار في الهشيم، فهناك من يقول ان دولة قطر، مالكة المحطة، تخطط لتغيير الخط  السياسي، والابتعاد عن حركات الإسلام السياسي، بعد هزيمتها في سورية ومصر، واتهام قطر من قبل التحالف المصري الخليجي المقاطع لها بدعم الإرهاب، واتباع سياسة اكثر مهنية واكثر اعتدالا، وهناك من يتنبأ بخطة إعادة هيكلية جديدة تتخلص من “الاغصان الجافة” في المحطة من محررين وفنيين وبرامج قديمة فقدت بريقها ومعظم متابعيها، وثالث يرى ان ضخامة الانفاق المالي القطري على البنى التحتية لكأس العالم (تقدر بحوالي 200 مليار دولار)، والعجز في الميزانية، وتآكل الاحتياط المالي بسبب صفقات الأسلحة والانفاق السياسي والإعلامي الباذخ، كلها دفعت بإتباع سياسة تقشف مالي، ستكون قنوات الجزيرة، والاعلام القطري عامة، اكثر المتضررين من جرائها.

قبل الازمة الخليجية سرحت شبكة “الجزيرة” حوالي 1500 من العاملين فيها في مختلف الأقسام، ولكن الجانب التحريري لم يتأثر كثيرا، وقيل ان التخفيضات في صفوفه جرى تجميدها بسبب الازمة الخليجية، التي حتمت تقليص “الضجيج”، وإعلان نوع من الهدنة، ريثما تمر العاصفة، ولكن العاصفة استمرت اكثر من عام دون وجود أي حلول وشيكة في الأفق لها.

مصادر مقربة من صناع القرار في “الجزيرة” قالت ان هناك توجها بإحالة نسبة لا بأس بها من نجوم ونجمات “الجزيرة” المخضرمة، عاصروا المحطة منذ انطلاقتها قبل 22 عاما، الى “التقاعد”، واكرامهم بتعويضات مغرية، في اطار خطة تجديد ترمي الى ضخ دماء شابة جديدة في شرايين المحطة التي أصيبت بحالة من التصلب، على حد وصف هذه المصار.

والقاعدة نفسها تنطبق على العديد من المراسلين في مكاتب الشبكة في العالم.

ونفت هذه المصادر بشدة لـ”راي اليوم” ان تكون هذه الإجراءات لها علاقة بمطالب دول المقاطعة اغلاق محطة “الجزيرة”، ولكنها اعترفت بأن عمليه “التجديد” جاءت كخطوة تطويرية لتعزز مكانة “الجزيرة” ومحاولة اعادتها لعصرها الذهبي، ويؤكد مركز إحصاء المشاهدين ان اعداد مشاهدي “الجزيرة” انخفضت في الأعوام الخمسة الماضية، لأسباب عديدة ابرزها طغيان اللون الأيديولوجي القطري عليها، ونجاح الثورات المضادة في اكثر من دولة عربية اجتاحتها ثورات الربيع العربي، وصمود السلطات السورية، وتعافي العراق، وتحول ليبيا واليمن الى دول فاشلة، وصعود المجتمع المدني في تونس وفوزه في انتخابات الرئاسة والبرلمان، مضافا الى ذلك انصراف المشاهدين الى القنوات المحلية التي تكاثرت بشكل مذهل في دول مثل تونس والجزائر ومصر واليمن ولبنان.

التغيير في شبكة “الجزيرة” لا يمكن النظر اليه بمعزل عن احتمالات التغيير المتوقعة في دولة قطر نفسها التي تتعرض الى ضغوط أمريكية وأخرى إقليمية لإعادة النظر في مواقفها السياسية وتحالفاتها الإقليمية، وحجم التغيير الإعلامي سيعكس التغيير السياسي حتما بصورة او بأخرى ومن الحكمة الانتظار وعدم استباق الاحداث.

 
تعليقات