أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لبنان يَنتقل من أزمة “البَلطجة” المَحليّة إلى “البَلطجة الإسرائيليّة” الأخطر.. ليبرمان يُشعِل فَتيل حَرب النِّفط والغاز.. و”حزب الله” يَتوعّد بالتصدّي الحازِم..
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 13
 
عدد الزيارات : 31852435
 
عدد الزيارات اليوم : 1254
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
توتير أميركي ولقاء روسي تركي إيراني مرتقب.. إلى أين يسير المركب السوري؟

بينيت: تسلّح حزب الله بـ 130 ألف صاروخ إخفاق استراتيجي لإسرائيل

لماذا الآن؟ لبنان يفتح مطاراته وموانئه أمام الطائرات القتالية والسفن الحربية الروسية!

تل أبيب: عبّاس يؤمن بمُواصلة التنسيق الأمنيّ ونجاحات أجهزة السلطة الأمنيّة منعت استنساخ الفلسطينيين أنماط عمل “حزب الله” خلال احتلال جنوب لبنان

الليكود يصوّت بالإجماع لصالح تأييد فكرة فرض السيادة الإسرائيلية على الضفة

إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

 
مواقع صديقة
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   اتفاق بوساطة روسية على دخول قوات شعبية سورية عفرين لدعم الاكراد.. والجيش السوري يحبط محاولة تسلل مجموعة إرهابية من الأراضي اللبنانية إلى ريف حمص      الاحتلال يحقق إذا كانت الجهاد وراء الهجوم... اصابات بتفجير عبوة ناسفة في قوة اسرائيلية على حدود خانيونس      إعادة الاعتبار لنشأة منظمّة التحرير صبحي غندور*      منخفض جوي وأمطار اليوم وغداً 17 و 18      تل أبيب: الصواريخ السوريّة مرّت فوق تل أبيب وحيفا والإعلام العبريّ يؤكّد حيازة حزب الله صواريخ سام 5 .. ويُحذّر مُستحيل حسم الحرب القادمة من الجوّ      الجيش الإسرائيلي يكشف تفاصيل تحطم طائرته بصاروخ سوري..الدفاعات الجوية السورية أطلقت أكثر من 20 صاروخا      لافروف: أميركا تسعى إلى التواجد العسكري في سوريا إلى الأبد      نصر الله: المقاومة قوة لبنان في معركة النفط والغاز وتستطيع إيقاف المنصات الإسرائيلية خلال ساعات      اللواء سليماني: مغنية أسطورة كسرت حاجز الخوف من إسرائيل      الجيش السوري يرفض طلب الأكراد بدخول عفرين للتصدي للهجوم التركي قبل تسليمهم السلاح.. وواشنطن تنفي علمها بأي اتفاق      تَحْلِيقَاتٌ سَمَاوِيَّةٌ! آمال عوّاد رضوان      بفعل الحدث السوري تعسكرت العلاقات الدولية *كتب: المحامي محمد احمد الروسان*      الخارجية الروسية: الوجود الأميركي في قاعدة التنف السورية احتلال      د/ إبراهيم أبراش خروج حروب غزة عن السياق الوطني      وسائل إعلام إسرائيلية: الصواريخ السورية مرّت فوق حيفا وتل أبيب      القادة اللبنانيون لتيلرسون: لا تنازل عن شبر واحدة من السيادة      17 قتيلا في اطلاق النار داخل مدرسة في فلوريدا هي الأسوأ منذ 25 عاما.. ترامب يقول ان منفذ العملية مختل عقليا ويأمر بتنكيس الاعلام      المالية الإسرائيلية "تعيق" تشريع مشروع قانون سلب مخصصات الأسرى الفلسطينيين      درس في علوم السياسة!! قصة: نبيل عودة      ميساء البشيتي//وجوه عابرة      ليبرمان: لا نقبل بأيّ تقييدٍ روسيٍّ وهذا ليس وقت النباح بل زمن العضّ ويُشيد بالتنسيق الأمنيّ بعد إنقاذ الشرطة الفلسطينيّة المجندَّيْن الاثنين في جنين      نائب وزير الخارجية السوري: سنسقط اي طائرة تعتدي على سورية ولا نمتلك أسلحة كيميائية واستخدامها “غير مقبول ولا أخلاقي” والهجوم الامريكي على سورية “جريمة حرب”      17 قتيلا في اطلاق النار داخل مدرسة في فلوريدا هي الأسوأ منذ 25 عاما      وسائل إعلام إسرائيلية: نتنياهو أصبح كالبطّة العرجاء في ظلّ الاتّهامات الموجّهة له.      محاكمة عهد التميمي وافلاس المؤسسة الاحتلالية بقلم:شاكر فريد حسن      دوائر ومؤسسات الإحتلال...والتفنن في إذلال المقدسيين بقلم :- راسم عبيدات      الدفاعات السورية تتصدى للطائرات الاسرائيلية وتجبرها على الانسحاب      أبعد من إسقاط طائرة.. انه اسقاط النظام العربي معن بشوّر      خزان فلسطين النفطي وليس الهيكل الأسطورة ولماذا يريد ترامب قواته في سورية؟ وهل غاز لبنان في خطر بسام ابو شريف      إهانة من البيت الأبيض لنتنياهو... البيت الابيض يصفه بالكذاب     
مختارات صحفية 
 

لأوّل مرّةٍ: وزير إسرائيليّ يُقّر بارتكاب “عملياتٍ” ضدّ المدنيين في عدوان الـ2006 ويتوعّد بإعادة لبنان إلى “فترة المغارات” وتدمير بنيته التحتيّة كاملاً

2018-02-07
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

في أوّل إقرارٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ بارتكاب جرائم ضدّ المدنيين، اعترف وزير الاستخبارات في الدولة العبريّة، يسرائيل كاتس، وهو من صقور حزب الليكود الحاكم بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، أقّر بقصف المدنيين خلال عدوان تموز 2006 على لبنان، وذلك خلال مقابلة مع القناة العاشرة في التلفزيون العبريّ، والتي تناولت مجمل المواضيع التي تُشغل الرأي العّام في الدولة العبريّة، ومنها ما يسمى في إسرائيل التهديد على الجبهة الشمالية.

المذيع في التلفزيون وجّه سؤالاً إلى الوزير كاتس قائلًا له: أنتَ من الذين وجهوا تهديدات إلى لبنان، بأننا سنهاجمهم ونعيدهم إلى العصر الحجري، هل تعتقد أنّ هذه الطريقة الصحيحة لردع لبنان؟، فأجاب الوزير: سأوضح الأمر، أعتقد أننّي سأوضح السياسات الإسرائيلية بواسطة نماذج وكلمات كما تريد أنت وآخرين، قال الوزير.

وتابع كاتس، وهو عضو في المجلس السياسيّ-الأمنيّ المُصغّر (الكابينيت)، تابع قائلاً إنّه خلال حرب لبنان الثانية في العام 2006، قامت إسرائيل بضرب الضاحية الجنوبية لبيروت وجنوب لبنان، لكنّ إطلاق النار كان باتجاه المدنيين، أيْ الجبهة الداخلية اللبنانية، لكنّ إسرائيل قيدّت نفسها ولم تهاجم بنية تحتية في لبنان، على حدّ تعبيره.

وساق الوزير الإسرائيليّ قائلاً: هذه المرة سيبدو الأمر مختلفًا، فإذا وجدنا أنفسنا في مواجهة، أكرر أننّا لا نريد ذلك، وإذا أطلق حزب الله النيران بشكل مفتوح باتجاه إسرائيل، فإنّ إسرائيل سترد بكلّ قوّةٍ ضدّ البنية التحتية اللبنانية التي تخدم حزب الله أيضًا، حينها وبشكلٍ واضحٍ، أردف الوزير كاتس، لبنان سيعود إلى الوراء كثيرًا، إلى فترة العصر الحجري، إلى فترة المغارات، ولبنان لن يبدو على ما هو عليه الآن، ومن لا يعجبه هذا الكلام فليستنتج ما يريد،، حسب تعبير الوزير الإسرائيليّ.

وكان الجيش الإسرائيليّ في عدوان تموز 2006 قد ارتكب العديد من المجازر بحقّ المدنيين في لبنان من نساء وأطفال وعُزّل، مستهدفًا المنازل السكنية ومراكز الإيواء. وبحسب منظمة “هيومن رايتس ووتش” فقد استشهد أكثر من ألف مدني، فضلاً عن 4399 جريحًا، وتسببت الغارات الجوية الإسرائيليّة بتدمير كامل لعشرات الآلاف من المنازل اللبنانية، مع إلحاق أضرارٍ جسيمة بعشرات الآلاف من المنازل أيضًا.

وفي بعض القرى، بلغت أعداد المنازل التي دمرها القصف الإسرائيلي كليًا المئات: 340 منزلاً تم تدميرها بالكامل في صريفا، و215 منزلاً تم تدميرها بالكامل في صديقين، و180 منزلاً تم تدميرها بالكامل في ياطر، و160 منزلاً تم تدميرها بالكامل في زبقين، وأكثر من 750 منزلاً تم تدميرها بالكامل في عيتا الشعب، وأكثر من 800 منزل تم تدميرها بالكامل في بنت جبيل، و140 منزلاً تم تدميرها بالكامل في الطيبة، وتطول هذه القائمة كثيراً في مختلف أرجاء جنوب لبنان، وفق تقرير “هيومان رايتس ووتش”.

على صلةٍ، أكّدت وسائل الإعلام العبريّة على أنّ التناغم بين وزير الأمن، اليمينيّ المُتشدّد، أفيغدور ليبرمان، ورئيس هيئة الأركان العامّة في جيش الاحتلال، الجنرال غادي آيزنكوط، وصل إلى أعلى مراحله في المسألة اللبنانيّة، وتحديدًا بضرورة تدميرها كليًّا في حرب لبنان الثالثة.

وهذه النظرية، أيْ نظرية الضاحية، ليست جديدةً، فقد وضعها قبل عدّة سنوات الجنرال آيزنكوط، عندما كان قائدًا للمنطقة الشماليّة في جيش الاحتلال، حيث قال في مقابلةٍ أجرتها معه صحيفة (يديعوت أحرونوت)، إنّه في المُواجهة القادمة مع حزب الله، سيقوم الجيش الإسرائيليّ بتطبيق نظرية الضاحية الجنوبيّة في العاصمة بيروت، أيْ تدميرها بشكلٍ كاملٍ، على الدولة اللبنانيّة برّمتها، متوعدًا بإعادة لبنان سنواتٍ إلى الوراء.

الاثنان، أكّد مُحلل الشؤون العسكريّة في القناة الثانية بالتلفزيون العبريّ، روني دانئيل، يؤمنان بأنّ المُواجهة القادمة لن تشمل حزب الله فقط، بل الدولة اللبنانيّة برّمتها، لأنّ الجيش اللبنانيّ، أكّدت المصادر الأمنيّة في تل أبيب، بات ذراعًا لحزب الله.

ووصل التحريض إلى حدٍّ كبيرٍ في القناة العاشرة بالتلفزيون العبريّ، عندما أكّد مراسل الشؤون العسكريّة أور هيلر على أنّ جيش بلاد الأرز، “تشيّع″، أيْ بات شيعيًا، ومن هنا أضاف، فإنّ القيادة الأمنيّة والسياسيّة بالدولة العبريّة أعدّت الخطط اللازمة لتدمير البنية التحتيّة اللبنانيّة، مهما كلّف الأمر، على حدّ تعبيره.

 
تعليقات