أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 31
 
عدد الزيارات : 42406958
 
عدد الزيارات اليوم : 19861
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   ضابط إسرائيلي: نصر الله هدف للاغتيال في ظروف معينة.. والحرب القادمة ستكون على عدة جبهات      “لو كان صدّام حياً لاحتل كل الخليج”.. تغريدة لمستشار نتنياهو. تثير جدلا واسعا      هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن      حاملة طائرات وبوارج بحرية اميركية تدخل الخليج وسط تهديدات واشنطن بإعادة فرض عقوبات على طهران      عبد الباري عطوان //إسرائيل تُجدّد التّهديد باغتِيال السيّد نصر الله.. وترامب يتحدّث عن إيقاف خطّة لاغتِيال الأسد.. هل التّزامن في التّوقيت مجرّد صُدفة؟      معاريف: كيف تنظر إسرائيل إلى الساحة الفلسطينية بعد رحيل “خبير الانتظار” أبو مازن؟      رسميا ومنذ الثانية ظهرا .. البلاد دخلت في اغلاق كامل لمدة ثلاثة أسابيع لمواجهة وباء الكورونا..اليكم التعليمات مفصلة      جون أفريك: مفاجأة ترامب لشعب الخليج… مقاطعة قطر قد تنتهي قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية      الصحة الفلسطينية:8 وفيات و692 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" خلال الـ24 ساعة الماضية      واشنطن: 5 دول عربية أخرى تدرس التطبيع مع إسرائيل      "طوبى لصانعي السلام" - أريد مسيحًا يسعفني//جواد بولس       الجامعة العربية ليست عربية ولا أمل بإصلاحها // بقلم : شاكر فريد حسن      الأسير يوسف اسكافي مصاباً بمرض القلب ويصارع المرض في سجون الاحتلال (1972م - 2020م ) بقلم :- سامي إبراهيم فودة      حماس تدين تصريحات أمريكية حول استبدال دحلان بعباس وتعتبر بأنها تمثل تدخلاً مرفوضاً في الشأن الداخلي      كورونا عالميا : 30 مليون إصابة ودول أوروبية تشدد القيود      كلامُ عُروبَتي وجعٌ يخونْ د جمال سلسع      الجماهير الفلسطينية صانعة المتغيرات التاريخية بقلم : سري القدوة      هي صبرا تحاصركم ..!! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      العرب بين اتفاق أوسلو وتطبيع الخليج د. عبد الستار قاسم       لَحْنُ الفِدَاء //شعر : حاتم جوعيه      صحيفة "إسرائيل اليوم" تعدل ما نسبته لفريدمان بشأن استبدال الرئيس عباس بالقيادي دحلان يعقب      امريكا ترغب في إعلان الدوحة "حليفا رئيسيا" لها سجل في التعامل معها.. مسؤول امريكي: واشنطن ستتمكن من إقناع قطر بالتفاهم مع إسرائيل      نتنياهو عشية فرض الإغلاق: لن يكون مفر الا بتشديد اكبر للقيود والتعليمات لمحاربة الكورونا... فرض إغلاق شامل على منطقة الضفة وإغلاق المعابر       فيالق الاعلام المأجور في لبنان أخطر من أي سلاح كان زياد شليوط      إبراهيم أبراش المطبعون يُجَرِمون العرب ويبرؤون الكيان الصهيوني      سيناريو فوز ترامب في الانتخابات الأمريكية القادمة د. عبير عبد الرحمن ثابت      الحكومة تصادق على أنظمة الإغلاق التام...اليكم بالتفاصيل ما هو مسموح وما هو ممنوع خلال الاغلاق      وزارة الصحة: 45145 اصابة نشطة بالكورونا و1163 حالة وفاة      دمشق تصف تصريحات ترامب حول عزمه قتل الرئيس الأسد: “أرعن” ولا يدل “إلا على نظام قطاع طرق”      الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!     
كواليس واسرار 
 

خفايا وخبايا: الاتصالات مع الإمارات بدأت بأمرٍ من بيريس بعد أوسلو.. والموساد قاد المفاوضات وجنّد مُستعرِبين

2020-09-05
 

خفايا وخبايا: الاتصالات مع الإمارات بدأت بأمرٍ من بيريس بعد أوسلو.. والموساد قاد المفاوضات وجنّد مُستعرِبين وأُعجِب ببن زايد ووصف بن سلمان بغير المُتوقّع.. التطبيع كان طوال الوقت والآن تمّ تأطيره باتفاق سلامٍ

الناصرة – “رأي اليوم” – من زهير أندراوس:

على الرغم من أنّ إسرائيل تُعاني من مشاكل داخليةٍ وخارجيّةٍ صعبةٍ جدًا، فإنّها ما زالت تحتفي عبر مسؤوليها الكبار باتفاق السلام مع الإمارات، وتسمح لكبار الموظفين الذين شاركوا في “اختراق” هذه الدولة الخليجيّة بكشف المستور، فعلى سبيل الذكر لا الحصر، قال اليئاف بن يمين، مدير التنسيق في مكتب مدير عام وزارة الخارجيّة، مسؤول عن العلاقات الخاصّة بين إسرائيل والدول العربيّة والإسلاميّة التي لا توجد لها علاقات رسمية معها، قال لصحيفة (هآرتس) العبريّة إنّ كلّ شيءٍ بدأ بأوسلو، حيث جاء شمعون بيرس وقال لنا افتحوا الباب أمام العالم العربيّ، مُضيفًا أنّ هناك بدأت الاتصالات، لقد بدأنا الحوارات معهم في واشنطن ونيويورك وأبو ظبي بمباركة الشخصيات الكبيرة، رويدا رويدا وبهدوء. وقد تمّ تشكيل طاقم خاص وكنّا على الخط معهم، معظم النشاطات كانت في البداية اقتصادية من أجل أنْ ينمو من هناك المجال السياسي، على حدّ قوله.

من ناحيته، قال ديفيد ميدان، مسؤول تجنيد العملاء للموساد حول العالم، في حديثٍ أدلى به لصحيفة (يسرائيل هايوم) اليمينيّة، قال إنّ عام 2005 شهد أول زيارة له إلى الإمارات، وهي الرحلة الأولى لأوّل مسؤولٍ كبيرٍ من جهاز الموساد مع هذه الإمارة، وهنا بدأ الاتصال السري، ولذلك فإنّ اتفاقية السلام التي أعلنت مؤخرًا بين تل أبيب وأبو ظبي هي نتيجة لسنوات عديدة من النشاط السريّ، كما أكّد.

وأضاف أنّه منذ أنْ قرر أريئيل شارون، تعيين مائير داغان رئيسًا للموساد في 2002، فقد أكّد على مهمتين: تنمية العلاقات مع العالم العربيّ، وإنتاج قدراتٍ سريّةٍ للتعامل مع إيران، لافتًا إلى أنّ ستين بالمائة من وقته كان في الدول العربية: “أستيقظ صباحًا، وأبدأ يومي مع العرب، وأحضرت مستعربين من جميع أنحاء العالم”،

وأضاف أنّ “معياري في التواصل مع الدول العربيّة، وأيّها الأكثر تفضيلاً استند للجغرافيا، لاسيما الدول المتاخمة لإيران، انتقلنا حرفيًا من بلدٍ عربيٍّ إلى آخر، بدءًا بإجراء الاتصالات الشخصية، ثم ترتيب السفر”، وشدّدّ على أنّ الإماراتيين يرون الموساد الهيئة الرسمية التي يتحدثون إليها، وبالتالي “فإني بصفتي رئيسًا لقسم التواصل مع الدول العربية، فقد تكونت لدي بعد ست سنوات من العمل المكثف حصيلة كبيرة من بناء العلاقة والحفاظ عليها”.

وتابع: “بعد الانتهاء من عملي في الموساد، بدأت منذ 2013 ببناء بنية تحتية تجارية كبيرة جدًا، كأحد ركائز السلام الاقتصاديّ مع الدول العربية، هذا لا يظهر ذات صباح فجأة، لأنها عملية تم بناؤها ببطء، مع العلم أنه بعد إعلان الاتفاق الأخير أرسل لي أحد كبار المسؤولين الإماراتيين رسالة عبر الواتساب باللغة الإنجليزية، نصها: “أنت من بدأت هذه المسيرة يا أخي”.

وكشف ميدان أنّه في “المرّة الأولى التي تواجد فيها في أبو ظبي في 2005، التقى مع بن زايد وإخوته، وقال: عادة ما نلتقي في أحد قصور الحاكم، في غرفة جلوس كبيرة جدًا، وبدوا مصدرًا للثقة”، وأوضح أنّه معجب جدًا بشخصية ابن زايد، وقد اتخذ قراره الجريء بأنْ يخطو خطوة للأمام مع إسرائيل، بعدما كان يقول إنّ السلام غير ممكن مع إسرائيل ما دامت لم تتقدم مع الفلسطينيين، ولكن قبل عام بدا أنّ هناك تقدمًا في الاتجاه المعاكس، اليوم نحن أمام اتفاقية سلام لكل شيء، لقد كان التطبيع طوال الوقت، والآن يتم تأطيره بشكلٍ رسميٍّ.

وتوقع أنّ المزيد من الدول العربية ستأتي تباعًا بعد الإمارات، وليس مهّمًا مَنْ سيكون الأول والثاني، مع أنّ السعودية مهمة، فهي دولة كبيرة ومركزية، لكني أفترض أنّ الأولى ستكون البحرين، ثم سلطنة عمان، ثم السعودية، ثم الكويت، وربّما نفاجأ بدولةٍ عربيّةٍ أخرى.

ولفت ميدان إلى أنّ ولي العهد السعوديّ بن سلمان هو شخص ليس متوقعًا، “لكنّي متأكِّد أنّ خطوة الإمارات تجّاه إسرائيل منسقة معه، واتخذت بموافقته، لكنّه مطالب بأنْ يتخذ قرارًا بشأن التوقيت الذي يناسبه، قد يستغرق شهرًا، ثم سيكون اتفق مع إسرائيل، لن أسقط عن الكرسي إنْ حدث ذلك، في النهاية سيحدث، وهذا سيناريو معقول جدًا”.

وحول مقارنة الاتفاقية مع الإمارات مع الاتفاقيْن مع الأردن ومصر، على اعتبار أنّه كانت لإسرائيل علاقةً سلميّةً مع الإمارات، قال إنّ الأمر مختلف، فإسرائيل خاضت مع مصر أربع حروب قاسية، وقتل عشرات الآلاف من الجانبين، والعديد من الأسرى، والأراضي المحتلة، والكثير من الدماء، فعندما أتى الزعيم المصري السادات، وحطَّم نموذج الحرب، ثم أتى في أعقابه الملك حسين بذات الشجاعة، فإن اختلافهما عن الإمارات أننا أمام واحدة من أغنى الدول، وأكثرها تقدمًا في العالم.

إلى ذلك، كشفت مُحلّلة الشؤون السياسيّة في القناة الـ12 بالتلفزيون العبريّ، دانا فايس، كشفت النقاب في النشرة المركزيّة أمس الجمعة، نقلاً عن مصادر إسرائيليّةٍ وأمريكيّةٍ رفيعةٍ، إنّ الاتفاق الرسميّ بين إسرائيل والإمارات سيُوقّع في البيت الأبيض يوم الـ13 من الشهر الجاري، لافتةً إلى أنّ اتفاق أوسلو تمّ التوقيع عليه في نفس التاريخ من العام 1993، الأمر الذي يؤكِّد رمزية الحدث وأنّ اختياره تمّ بعنايةٍ فائقةٍ، على حدّ قولها

 
تعليقات