أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
لمواجهة الضم ..!! بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 28
 
عدد الزيارات : 41678151
 
عدد الزيارات اليوم : 13809
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت

نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية

المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   بعد الغضب والمطالب الشعبية إثر انفجار مرفأ بيروت: حكومة حسان دياب تقرر الاستقالة      "سيكون مغامرة غير محسوبة النتائج"... حركة عربية تحذر من عدوان إسرائيلي على قطاع غزة      دمشق تصدر بيانا بشأن مواد متفجرة في الموانئ السورية عقب "كارثة بيروت"      بولتون يحذر الإسرائيليين : ترامب قد يتغير.. وبايدن سيئ لكم      فوضى القانون والمحاكم وسلحفة القضاء في فلسطين عبد الستار قاسم      التوصل إلى حل "مؤقت" بين الليكود وأزرق أبيض لمنع انتخابات رابعة ..دحرجة الازمة قليلا      طائرات الاحتلال تقصف موقعا للمقاومة الفلسطينية شمال قطاع غزة..القسام تطلق وابلًا من الصواريخ التجريبية في رسائل تهديد للاحتلال.      جثث كثيرة لقتلى أجانب في انفجار مرفأ بيروت لا تزال مجهولة الهوية      العالم في مواجهة سياسة الضم والأبرتهايد الإسرائيلية بقلم : سري القدوة      قراءة في المجموعة الشعرية "استعارات جسدية" للشاعر نمر سعدي بقلم : محمد الهادي عرجون-      الربع ساعة الأخيرة لنتنياهو ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      كارثة تضرب السودان.. الفيضانات والسيول تقتل 30 شخصًا وتشرد عشرات الآلاف وتدمر قرابة 4000 منزل خلال 4 أيام      في ذكراه .. محمود درويش القصيدة التي لا تنتهي بقلم : شاكر فريد حسن      وزارة الصحة الاسرائيلية: 11 وفاة و1753 اصابة جديدة بالكورونا منذ الامس      صحيفة اسرائيلية : نتنياهو يبحث عن تشكيل حكومة ضيقة واستبعاد "كاحول لفان"      مستشار الرئيس عون يتوعد بـ" الرد" على إسرائيل إذا ثبُت تورُّطها بانفجار بيروت      مشتهياتُ الحبّ في حياة محمود درويش وشعره فراس حج محمد/ فلسطين      الذكرى الثانية عشر لرحيل أيقونة الثقافة والشعر ... محمود درويش ...! // بقلم د. عبد الرحيم جاموس      ائتلاف نتنياهو غانس اصبح هشاً وحكومته تترنح د. هاني العقاد      وفاة شرطي لبناني خلال اشتباكات مع المتظاهرين واصابة المئات خلال اقتحامهم مبنى “الخارجية” ودياب يقترح انتخابات مبكرة للخروج من الازمة      قناة اسرائيلية: نتنياهو لا ينوي إخلاء مقعده لغانتس ويسعى لانتخابات جديدة نهاية العام      مجلس الدفاع اللبناني يكشف معلومات خطيرة عن شحنة نيترات الامونيوم وانفجار مرفأ بيروت...      قوى الأمن في لبنان تعلن مقتل أحد أفرادها في تظاهرات بيروت      تعالوا نستورد “عيد ضرب الرجال” شوقية عروق منضور      إبراهيم أبراش ما بين لبنان وفلسطين      بيروت بين مشهدين.. ماكرون والهتافات بعودة الاستعمار الفرنسي معن بشور      اسرائيل ارتكبت جريمة مرفأ بيروت.. ضباط البنتاغون وماكرون يحاولون التغطية خوفا من رد حزب الله بسام ابو شريف      الحريري “يتبرأ” من شحنة متفجرات مرفأ بيروت.. والأمم المتحدة تقول لم يطلب منها أحد التحقيق في الانفجار بعد دعوة ماكرون      هل تعرّضت بيروت لحربٍ صامتةٍ جديدةٍ عبر تنشيط متفجّرات “نترات الأمونيوم” من خلال ليزر من طائرة بدون طيّار؟      البيت الأبيض: ترامب وماكرون ناقشا إرسال مساعدة فورية إلى لبنان     
كواليس واسرار 
 

قاسم سليماني.. حاولوا اغتياله لأنه اغتال مؤامراتهم

2019-11-04
 

قاسم سليماني.. حاولوا اغتياله لأنه اغتال مؤامراتهم

أمين أبوراشد

محاولة اغتيال رجل قيادي بمستوى اللواء قاسم سليماني، يستلزم التحضير لها سنوات، نتيجة الأمن الممسوك في الداخل الإيراني، سيما وأن العملية كان يُعدّ لها عبر وضع كمية هائلة من المتفجرات في نفقٍ تحت حسينية يملكها والد سليماني في مدينة كرمان، وكان اللواء يزورها بشكلٍ خاص في التاسع والعاشر من مُحرَّم.

وبناء على تحقيقات جهاز استخبارات الحرس الثوري الإيراني مع الخلية الإرهابية التي تمّ القبض على أفرادها، اعلن قائد الجهاز الشيخ حسين طائب، أن محاولة اغتيال قائد قوة القدس في الحرس الثوري اللواء قاسم سليماني هي نتاج تنسيق أجهزة عربية وعبرية، وهو اعلان له دلالات لافتة.

اكتسبت “قوة القدس” أهمية إيمانية منذ إعلان الامام الخميني يوم القدس في آخر يوم جمعة من شهر رمضان المبارك، وبات على هذه القوة التي تولى اللواء سليماني قيادتها منذ العام 1998، مسؤولية دعم حركات المقاومة في المنطقة والعمل على طريق تحرير فلسطين من رجس الإحتلال الصهيوني، وسط تخاذل بلغ حدود العمالة لبعض الأنظمة العربية التي تُجاهر اليوم بتطبيع العلاقات مع الكيان الغاصب، والمصلحة مشتركة بين إسرائيل وبين هؤلاء العملاء منذ قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979.

الحديث عن دور اللواء سليماني بدأ عام 2003 في مواجهة الإحتلال الأميركي للعراق، وقد اعترفت أميركا أنه من أكثر القادة الذين عملوا على تنظيم المقاومة العراقية وألحقوا الهزائم القاسية بالجنود الأميركيين، الى أن تدفَّق الإرهاب على سوريا من ثمانين دولة، وبرز إسم اللواء سليماني في مواجهة مخططات الارهاب في المنطقة وهي مخططات صهيونية غربية، وقد برز سليماني كظاهرة تجمع الإستراتيجية الهادئة الهادفة والخطط العسكرية الشجاعة، ورجولة الميدان التي يتمتَّع بها، سواء في رسم الخرائط الواقعية على أرض الميدان أو التواجد حيث يجب في الصفوف الأمامية.

بين المقاومين يعيش هذا القائد المتواضع، يعانقهم كأخوةٍ له في متاريس المواجهة، يفترش الأرض مثلهم، يتناول معهم طعامه، يؤدي معهم صلواته، ويُسامرهم في استراحاتهم، وهو قدوتهم ومثالهم الأعلى.
بناء على ما سلف تكمُن خطورته بنظر الأعداء، لأنه ليس ذلك المُنظِّر الإستراتيجي عن بُعد، بل هو أشبه بعلماء الفيزياء النووية الإيرانية يُتابع مهامه الجهادية من الألف الى الياء، وكان له نصيبه الأبرز من العقوبات الأميركية على المؤسسات والقادة الإيرانيين.
وبناء على دوره الكبير في احباط مخططات الاميركيين والصهاينة وحلفائهم في المنطقة يبرز سعي هؤلاء للانتقام ووقف دوره، فهو ركن كبير في المواجهة الخارجية، كما ان القدس قِبلته، فدوافع محاولة إغتياله مُتوقَّعة من الجبناء الذين هزمتهم إيران بالحق في ميادين المواجهة…

 
تعليقات