أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية// الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا....
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 25
 
عدد الزيارات : 36642193
 
عدد الزيارات اليوم : 13399
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

باحثٌ أمريكيٌّ بعد لقاءٍ مُطوَّلٍ مع كوشنير: العرّاب تعمّد تجاهل “دولةً” للفلسطينيين وترامب لم يقرأ “صفقة القرن” ونتنياهو يراها كحزام النجاة من تورّطه بقضايا الفساد

كشف ما عرضه نتنياهو عليه حول غزة مبارك: صفقة القرن ستؤدي الى انفجار المنطقة وعلى العرب الاستعداد

القائد السابق للـ(الموساد) للتلفزيون العبريّ: “الجهاز هو منظّمة جريمة مرخّصة”… وعناصره يقومون بتنفيذ الخطف والإعدام والاغتيال بترخيصٍ رسميٍّ إسرائيليٍّ

كشف تفاصيل مثيرة و كاملة لـ"صفقة القرن"... وثيقة مسربة داخل وزارة الخارجية الإسرائيلية

إجماع فلسطيني على رفض مؤتمر البحرين..ومنظمة التحرير تعلن مقاطعتها لاجتماع البحرين

تل أبيب: السلطة ستنهار خلال 3 أشهر وشعبيّة عبّاس مُهينة ووصلت للحضيض وإسرائيل معنيّةٌ باندلاع الانتفاضة لتسهيل ضمّ أجزاءٍ من الضفّة الغربيّة

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ عن محافل رفيعةٍ بالكيان: السيسي ينظر للحكومة الإسرائيليّة على أنّها الجانب المُشرِق من الكوكب ويعمل بوتيرةٍ عاليّةٍ لوقف مُقاطعتها ثقافيًا أيضًا      لماذا لا تُعلِن إسرائيل مسؤوليتها عن تفجيرات العراق الـ”غريبة”؟ ولماذا لا تتهِّم بغداد الكيان بتنفيذها؟      محلل عسكري : الضفة ستشتعل قبل انتخابات الكنيست على خلفية الازمة الاقتصادية      مسؤول إسرائيلي كبير : "صفقة القرن" خلال أسابيع... وهذه لاءاتنا      غزليَّات على نافذة صيفية نمر سعدي/ فلسطين      عادة صياغة تقاليد بعض المناسبات الفلسطينية عبد الستار قاسم      على هامش ما حدث ويحدث في جامعة الأزهر: تهاونت مع الحق أمس ففقدت قدرة الدفاع عنه اليوم! // بقلم الدكتور/ أيوب عثمان      خطة ضم الضفة الغربية بدأت قبل سنتين ..؟ د. هاني العقاد      فصليّة       سعيد نفّاع // تدريز العرب المسيحيّين في إسرائيل (قراءة في دراسة وإعادة طرح مقالة!)      الجيش السوري يقطع طرق الإمداد على مسلحي "النصرة" في ريف حماة الشمالي      عباس ينهي خدمات وامتيازات كافة مستشاريه.. وإلزام رئيس وأعضاء الحكومة الـ 17 بإعادة المبالغ التي كانوا قد تقاضوها      شاكر فريد حسن // خمس سنوات على رحيل فارس الشعر الوطني المقاوم سميح القاسم      ما الهدف من منع دوري العائلات المقدسية..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      د. نضير الخزرجي// العربية والهوية .. ضياع في الشرق وفي الغرب اتباع      الجيش السوري يسيطر على حاجز الفقير بخان شيخون في ريف إدلب الجنوبي      كلمة عن الكاهن الأكبر يعقوب بن عزّي (١٨٩٩-١٩٨٧) حسيب شحادة      عاطف ابو بكر //[الواهمووووونْ]      إيران تقول إنها حذرت الولايات المتحدة من احتجاز ناقلتها النفطية وعدم القيام بمثل هذا الخطأ إذ سيكون له عواقب وخيمة      تل أبيب: نتنياهو أوهن من شنّ حربٍ على القطاع وتصريحاته لا تمُتّ للحقيقة بصلةٍ وتقريرٌ سريٌّ يُحذِّر من انفجار الضفّة الغربيّة واندلاع الانتفاضة الشعبيّة      الياسر للميادين: أميركا هي من استهدفت معسكر الصقر في سياق الضغط على الحكومة العراقية      مؤرِّخٌ إسرائيليٌّ: “عقيدة الضاحية” وُضِعَت بتل أبيب وحزب الله سيُطبِّق”عقيدة وزارة الأمن”… في الحرب القادِمة سيدفع الكيان الثمن الأشّد      ابراهيم امين مؤمن // مقامة الرقصة الأخيرة      ليبرمان: نتنياهو استعراضي و زعيم ضعيف و سيقدم ملايين الدولارات كحماية لحماس بنهاية الشهر      الجهاد وحماس : الاحتلال الاسرائيلي يتحمل مسؤولية جريمة الامس في غزة      تلفزيون اسرائيلي : مجموعتان حاولتا التسلل من غزة لإسرائيل سبقها إطلاق صواريخ للتمويه      سلطات جبل طارق ترفض طلبا أمريكيا لاحتجاز ناقلة النفط الإيرانية وتؤكد ان عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد طهران أقل بكثير عن تلك المطبقة في الولايات المتحدة      مقاومة نصر الله.. و جبهة خامسة إسرائيلية أمريكية عربية// دكتورة ميساء المصري      رحلة الموت : العثور على جثة طالبة التخنيون اية نعامنة من عرابة التي اختفت آثىرها خلال رحلة تعليمية في صحراء إثيوبيا       زهرة على ضريح طالبة العلم آية نعامنة بقلم : شاكر فريد حسن     
كواليس واسرار 
 

كيف نجا أبو عمار من قنابل حمام الشط ؟ شهادة تونسية

2019-06-01
 

كشف أحمد القديدي السياسي التونسي والمستشار السابق لأمير دولة قطر السابق الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، تفاصيل مثيرة عن نجاة الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات من موت محقق أثناء العدوان الإسرائيلي على مقر إقامة القيادة الفلسطينية في حمام الشط بتونس عام 1985.  

ونقل القديدي، الذي يعيش منذ عدة سنوات في قطر، عن رئيس الوزراء التونسي السابق الراحل محمد مزالي، أن الرئيس الفسطيني الراحل ياسر عرفات نجا من الموت بسبب سهرة مطولة استمرت لفجر تشرين الأول (أكتوبر) 1985، مما جعل عودته إلى بيته أمرا متعبا، فاختار المبيت في منزل ممثل منظمة التحرير الفلسطينية بتونس حكم بلعاوي القريب من بيت محمد مزالي.


وقال القديدي: "هذه قصة قصها علي مباشرة بعد يوم الغارة على حمام الشط غرة تشرين الأول (أكتوبر) 85 محمد مزالي رحمة الله عليه قال لي: مساء يوم 30 أيلول (سبتمبر) كنت على موعد في بيتي في سكرة مع ياسر عرفات وأبو جهاد وأبو إياد وحكم بلعاوي ممثل منظمة التحرير في تونس، حيث دعوتهم للعشاء والنقاش حول خطة الرئيس الأمريكي ريغن لفتح حوار برعاية واشنطن بين إسرائيل والمنظمة، وطال السهر إلى حدود الثالثة صباحا ورافقت الوفد إلى الباب واستعد ياسر عرفات لامتطاء سيارته صحبة السائق وعوني حراسته الشخصية للعودة إلى حمام الشط لكن حكم بلعاوي أمسك بكتف أبو عمار وقال له: الساعة متأخرة ونحن في صباح أول تشرين أول (أكتوبر) وحمام الشط بعيدة وأنا أقترح عليك سيدي الرئيس أن تقضي بقية الليل في بيتي في قرطاج، فهي على بعد عشر دقائق من سكرة".

وأضاف القديدي: "قال لي مزالي: أنا أيدت اقتراح حكم بلعاوي ورجوت عرفات أن يرافق حكم إلى قرطاج فوافق وودعت الرجال الثلاثة، وفي العاشرة من يوم غرة تشرين الأول (أكتوبر) بلغنا نبأ قصف مقر المنظمة في عملية سمتها إسرائيل (عملية الرجل الكسيح) إشارة إلى إشاعة مقتل سائح كسيح على متن مركب سياحي من قبل القوة 17 الفلسطينية!".

وتابع القديدي: "هكذا شاء القدر أن ينقذ عرفات مرة أخرى من الاغتيال وكم مرة كنت إلى جانب الوزير الأول وياسر عرفات وهو دائما يقول لمحمد مزالي: إني مدين بحياتي للسهرة في بيتك". 

وأعرب القديدي عن أسفه لوفاة عدد من قادة النضال الفلسطيني في المنافي، وأشار إلى أنه والراحل محمد مزالي يشتركان في النهايات مع ما انتهى إليه عدد من قادة منظمة التحجرير الفلسطينية، وهي المنافي والتشريد.

وقال: "رحم الله الجميع بعد أن اغتيلوا جميعا: أبو جهاد (خليل الوزير نيسان / أبريل 88 في سيدي بوسعيد) وأبو إياد (صلاح خلف كانون الثاني / يناير 91 في تونس) وياسر عرفات (تشرين الثاني / نوفمبر 2004 في مستشفى برسي بباريس بعد تسميمه بمادة البولونيوم كما سأبينه لأصدقائي بالحجج في حديث قادم) ومحمد مزالي توفي في مستشفى (تونون) بباريس بعد 15 سنة منافي قضاها وقضيتها معه مطلوبين في (أنتربول) وبيوتنا مباعة وأولادنا مشردون ولله الأمر من قبل ومن بعد!"، على حد تعبيره.

يذكر أن سلاح الجو الإسرائيلي كان قد نفذ هجوما على مقر القيادة العامة لمنظمة التحرير الفلسطينية الواقع في حمام الشط أحد ضواحي العاصمة التونسية فجر الفاتح من تشرين الأول (أكتوبر) 1985، مستهدفا أحد أهم اجتماعات منظمة التحرير الفلسطيني، موقعا عشرات الشهداء من التونسيين ومن القيادات الفلسطينية السياسية والعسكرية.

 
تعليقات