أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
حكومة طوارئ كتب : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 20
 
عدد الزيارات : 40286182
 
عدد الزيارات اليوم : 6268
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   جنرالٌ إسرائيليٌّ: الجيش أوهن من الحرب على الجبهتين الشماليّة والجنوبيّة والكيان فقد قدرة الدفاع عن الجبهة الداخليّة      مستقبل العالم بعد فيروس كورونا؟// عبده حقي      حكومة نتنياهو الجديدة تُعلن رسميًا موعد بدء ضم أراضِ فلسطينية من الضفة الغربية المحتلة ووضعها تحت سيادة إسرائيل      أزمة الاقتصاد الأمريكي وصفقة القرن بقلم : بكر نعالوة *      تل أبيب: أيّ احتكاكٍ بين أمريكا وإيران سيدفع حزب الله لإمطار إسرائيل بعشرات آلاف الصواريخ… وخشية الدولة العبريّة من الصواريخ الدقيقة واحتلال مُستوطناتٍ بالشمال      مُحلِّل أمنيّ بتل أبيب يُقِّر: إسرائيل شاركت في اغتيال الشهيد الجنرال سليماني وأهّم عمليةٍ كانت قتل الشهيد مغنية بدمشق والأكثر بؤسًا تصفية الشهيد المبحوح في دبي      إسرائيل: عبّاس لن يُوقِف التنسيق الأمنيّ لأنّه أطلق هذه التهديدات كثيرًا بالسنوات الأخيرة ولم يُخرِجها إلى حيِّز التنفيذ والتنسيق سيستمِّر بشكلٍ سريٍّ      ما هي أبرز ردود الفعل الإسرائيلية على محاكمة نتنياهو؟      نفي فلسطيني قوات الاحتلال تطلق النار تجاه شابين بزعم محاولة تنفيذ عمليةطعن قرب رام الله      في رحيل المناضل والمفكر الفلسطيني المشاكس د. حسين أبو النمل كتب : شاكر فريد حسن      التمرد على بلطجة اليانكي تدشين لعصر جديد بقلم :- راسم عبيدات      تلفزيون يزعم: الفلسطينيون مستعدون لإعادة التنسيق الأمني مع إسرائيل إذا تخلت عن فكرة الضم      مجاز "الخارج" وانقلاب الأدوار في زمن الكورونا بقلم: الأسير كميل أبو حنيش      جردة حساب درامية فراس حج محمد/ فلسطين      أنـا وَغَـزالــةُ الجَنـوبِ وكورونـا شعــر : حســين حســن التلســـيني      الـعـَـرَب فـي الأدب الإسـرائـيـلي. // الـدكـتـور عـبـدالقادرحسين ياسين      هل بدأت السلطة بالتراجع قبل التنفيذ؟ مسؤولٌ فلسطينيٌّ رفيعٌ لإسرائيل: لن نُلغي التنسيق الأمنيّ بشكلٍ كاملٍ وسنُبقي على جزءٍ منه ولن نسمح للفصائل بنشر “الإرهاب” بالضفّة      إسرائيل تتخوف من مواجهة عسكرية مرتقبة مع حركة “حماس” في قطاع غزة بعد قرار وقف التنسيق على المعابر الحدودية      هل بدأت إسرائيل في محاولة "نزع الشرعية" عن الرئيس عباس وما علاقة حماس بغزة ؟      معركة التصريحات بين إسرائيل وطهران مستمرة: نتنياهو وغانتس يُهدّدان بتدمير إيران      محمد أبو أسعد كناعنة // (تَغريدَة شَخصية رقم 23):      خامنئي: إسرائيل ورم سرطاني و معركة تحرير فلسطين فرض وجهاد      تل أبيب: العاهِل الأردنيّ لن يجرؤ على إلغاء اتفاق السلام وهو أوهن من تعليق عدّة بنودٍ من اتفاقية وادي عربة      علامات فارقة بين وقف العمل بالاتفاقيات أو التحلل منها! د. فايز أبو شمالة      ما بعد إسقاط أوسلو !!! بقلم : سري القدوة      إبراهيم أبراش قرارات ملتبسة، ولكن يمكن البناء عليها       جواد بولس // كما كان يجب أن يكون والأسرى أولًا      الـعـَـرَب فـي الأدب الإسـرائـيـلي. // الـدكـتـور عـبـدالقادرحسين ياسين      أوامر فلسطينية بوقف التنسيق فورا السلطة في رسالة رسمية لإسرائيل: "لن نسمح بانتشار العنف حتى في ظل وقف التنسيق الأمني"      محمد أبو أسعد كناعنة //(تَغريدَة شَخصية رقم 20):     
كواليس واسرار 
 

"الجارديان".. اعترافات جديدة بفضيحة "رشوة" حمد بن جاسم و"باركليز"

2019-02-04
 

اعترف أحد كبار المصرفيين في بنك "باركليز"، بأنه كان يعاني من "ليالي مؤرقة"، وهو يشعر بالقلق إزاء اكتشاف الصحافة، أن المصرف البريطاني دفع "رشوة" بملايين الإسترليني لرئيس وزراء قطر السابق حمد بن جاسم. 

وقال ريتشارد بوث، وهو مسؤول تنفيذي في قسم الخدمات المصرفية الاستثمارية في بنك باركليز، لمحام كبير في البنك أنه سيبدأ في "الارتجاف" عندما يعيد قراءة الوثائق المتعلقة باتفاق "مريب" أبرمه المديرون التنفيذيون بالبنك مع مستثمرين قطريين، بحسب محاضر تمت تلاوتها على هيئة المحلفين خلال اليوم الرابع من محاكمة الاحتيال في محكمة ساوثوارك الملكية بلندن، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

باركليز: حمد بن جاسم طلب عمولة شخصية لتسهيل استثمارات قطر في البنك
لعنة الرشاوى القطرية تطال مسؤولين في بنك باركليز 

 

ويُتهم بوث و3 مديرين تنفيذيين سابقين في "باركليز"، بينهم الرئيس التنفيذي السابق جون فارلي، بالتآمر لدفع مبلغ 322 مليون جنيه إسترليني سرا مقابل استثمارات بمليارات الجنيهات الإسترليني في البنك، ما سمح له بتجنب خطة إنقاذ حكومية خلال الأزمة المالية عام 2008.

واستمعت المحكمة إلى تلاوة محاضر تسجيلات مكالمات هاتفية بين المصرفيين، قال فيها أحدهم: "جون (فارلي) يكاد يموت من الخوف من أن تأتي الحكومة صباح الغد".

[محاكمة مسؤولين في باركليز بتهم فساد بمال قطري]

وكان روجر جينكينز، الرئيس السابق لمؤسسة "باركليز كابيتال"، قلقًا بشأن ما قد يحدث لأجره عندما يتوجب إنقاذ البنك من قبل الحكومة، وذلك وفقًا لمكالمة هاتفية عرض محضرها على هيئة المحلفين. وقال ممثل الادعاء العام للمحكمة إن جينكينز تقاضى 39.5 مليون جنيه إسترليني في العام السابق.

في مكالمة هاتفية، يُزعم أن جينكينز أخبر بواث: "توقفوا عن العبث أيها الأغبياء... نريد أموالهم، لذا خُذْوا المخاطرة اللعينة، ضعوها في البيان التمهيدي، دعونا نمضي قدما".

وبعد الاتفاق على الصفقة الاستثمارية مع قطر، أخبر بوث محامي باركليز جوديث شيبرد: "أخشى أن يكتشف كل صحفي ذلك ويقول: هذه، كما تعلمون...".

فطلب منه شيبرد أن يفسر شواغله ووفقا للمحضر، قال بوث: "إنها تبدأ بحرف راء".

وقال إد براون كيو سي، الذي كان يمثل الادعاء نيابة عن "مكتب مكافحة جرائم الاحتيال الخطيرة"، أمام هيئة المحلفين إن بوث قال في وقت لاحق: "ربما كانت الراء رشوة".

سمعت المحكمة أن بوث طلب من شيبرد إذا كان من الممكن "إعادة" الاتفاقية المكونة من 5 فقرات، التي تضمنت مذكرة مكتوبة بخط اليد تتعهد بدفع 42 مليون جنيه إسترليني؛ لأنها "لا تبدو أنيقة للغاية".

ويقال إنه أخبر شيبرد أنه عندما يعيد قراءة الاتفاقية: "أنا أبدأ بالارتجاف؛ لذا فأنت تعلم، أود حقًا أن أذهب وأفعل شيئًا حيال ذلك، حتى أتمكن من النوم".

وقيل أمام المحكمة، الجمعة، إن شيبرد حذر بوراث من أنه إذا لم يتمكن من إظهار الخدمات الحقيقية، التي قدمها رئيس الوزراء القطري آنذاك، الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني، للبنك "ستنتهي به المطاف أمام فريق الاحتيال يشرح لماذا ". فقال بوث: "لا، لدي منزل في البرازيل، لا توجد معاهدة تسليم، أنا راحل".

وكان مكتب مكافحة جرائم الاحتيال الخطيرة في المملكة المتحدة قد اتهم 4 من كبار المسؤولين التنفيذيين السابقين في باركليز هم: جون فارلي رئيس البنك السابق، ومسؤول الخدمات المصرفية الاستثمارية روجر جينكينز، وتوماس كالاريس رئيس أعمال إدارة الثروات بالبنك، وريتشارد بوث الرئيس السابق لمجموعة المؤسسات المالية الأوروبية، بأنهم كذبوا على البورصة والمستثمرين الآخرين بشأن دفع 322 مليون جنيه إسترليني سراً إلى قطر مقابل استثمار 11 مليار إسترليني كفت "باركليز" الحاجة إلى خطة إنقاذ من الحكومة البريطانية.

ووفقا لمكتب جرائم الاحتيال، استثمر ابن جاسم في باركليز بشكل شخصي إلى جانب صندوق الثروة السيادية القطري، وكان يريد الرسوم نفسها التي سيحصل عليها الصندوق (وهي رسوم أعلى من التي تدفع لبقية المستثمرين وقبلها البنك نظرا لاحتياجه الشديد للتمويل)، لكن المديرين التنفيذيين أدركوا أنهم لا يستطيعون عقد اتفاق استشاري منفصل معه (لتخبئة دفع الرسوم الإضافية).

وبحسب هيئة المحلفين، استثمر حمد بن جاسم أكثر من 4 مليارات جنيه إسترليني في البنك من خلال شركته "تشالنجر" إلى جانب صندوق الثروة السيادية القطري.

 
تعليقات