أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
عبد الباري عطوان // السُّؤال المَطروح الآن: ما هِيَ الخُطوة التَّالية بعد عَمليّة نِتنياهو الاستِعراضيّة
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 19
 
عدد الزيارات : 35216727
 
عدد الزيارات اليوم : 25332
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
نتنياهو : نقيم علاقات مع كافة الدول العربية الا سوريا و نتطلع إلى قبول خطة ترامب وأمريكا قلقة على أمننا

استعدادًا لحرب لبنان الثالثة: كوخافي يُقيم ورشات عملٍ لجيش الاحتلال لإيجاد الـ”حلّ السحريّ” لسحق حزب الله… وتخوّف من ردٍّ إيرانيٍّ وسوريٍّ

روسيا وإسرائيل ستشكلان فريق عمل بمشاركة عدد من الدول لدراسة مسألة إبعاد القوات الأجنبية من سوريا..!!!

كوخافي يطلب من قادة الجيش إعداد خطة للانتصار في الحرب المقبلة

وزيرة الخارجية الإسرائيلية السابقة تسيبي ليفني بصدد إعلان اعتزالها من الحياة السياسية وتقول

مسؤولان أمريكيان: صفقة القرن جاهزة وترامب راض عنها و5 مسؤولين فقط اطلعوا عليها

استخبارات الاحتلال: لهذه الاساب.. حماس قد تبادر للتصعيد واحتمالية كبيرة لحرب خلال 2019

ليبرمان : المواجهة القادمة مع غزة ستكون الاخيرة

لهذه الاسباب.. حركة الجهاد ترفض التوقيع على البيان الختامي لجلسات الحوار بموسكو

مادورو في لقاء خاص مع الميادين: أي هجوم على فنزويلا لن يمر من دون رد في العالمين العربي والإسلامي

صفعةٌ مُجلجِلةٌ لإسرائيل: ممثلو الدول الأعضاء بالأمم المُتحدّة الذين زاروا شمال الكيان أبلغوا تل أبيب رفضهم القاطِع الإعلان عن حزب الله تنظيمًا إرهابيًا

الأسير المقت من زنزانته: دول الممانعة تخوض المعركة نفسها إلى جانب فنزويلا

أردوغان: محمد بن سلمان كذاب ..لا أستطيع فهم صمت الولايات المتحدة إزاء جريمة مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
الاردن العربي
 آخر الأخبار |
   رضوان للميادين: على السلطة الفلسطينية إعلان البراءة من أوسلو ووقف التتنسيق الأمني مع الاحتلال      تل أبيب: التعاون الإيرانيّ السوريّ والعراقيّ هو سيناريو الرعب الذي خشينا منه دائمًا وتدّفق الأسلحة الدقيقة ما زال مُستمرًا لحزب الله الذي يسعى لفتح جبهةٍ جديدةٍ بالجولان      موقع عبري يزعم: تشكيل عسكري يشمل 3000 مقاتل تابع لحماس في لبنان وابرز مهامه كالتالي..      لم تعد شفاعمرو بخير حقا زياد شليوط      د/ إبراهيم أبراش كل تاريخ الثورة الفلسطينية منعطفات مصيرية      انتخابات جامعة بيرزيت وتجربة حُكم حماس د. عبير عبد الرحمن ثابت      الحصار الأمريكي على سوريا وشماتة المعارضة السورية بشعبها… أين روسيا؟ كمال خلف      الرئيس الإيراني يدعو دول الشرق الأوسط إلى “طرد الصهيونية” :”فلننهض ونتحد ونخلص المنطقة من وجود المعتدي      قيادي بحماس يكشف عن عرض أوروبي لصفقة تبادل أسرى رفضته حماس      الحب في زمن الانتصار      المبعوث الأمريكي للسلام في الشرق الأوسط ينشر خريطة جديدة توضح السيادة الإسرائيلية على هضبة الجولان السورية المحتلة      هشام الهبيشان.// "الصمود والأنتصار السوري...ماذا عن تماسك الداخل وتداعياته على الخارج!؟"      درسٌ مهمٌ للعرب من تجربة الحركة الصهيونية صبحي غندور*      الجزائر إلى أين ....... بقلم : محمد فؤاد زيد الكيلاني      لافروف يؤكّد اتفاق العرب وروسيا على ترسيخ الحل السياسي في سوريا       تعليقاً على إعلان الرئيس الفلسطيني محمود عباس استعداده لقاء نتنياهو من دون شروط،...هنية لمحمود عباس: نتنياهو لن يعطيك شيئاً      نتنياهو : زعماء عرب اتصلوا بي وقدموا المباركة بفوزي وأمامنا فرصة كبيرة للتقدم      الشمال الأفريقي يزداد سخونة واستتباعاً السودان بفعل مفاعيل وتفاعلات الأدوار العسكرية لأفريكوم : المحامي محمد احمد الروسان*      المالكي: الرئيس عباس مستعد للقاء نتنياهو دون شروط مسبقة في موسكو      حريق كاتدرائية نوتردام الباريسية تحت السيطرة والحزن يلف العالم..رمز الثقافة الاوروبية و صرح تاريخي يزورها ما بين 12 و 14 مليون سائح كل سنة      هل من استراتيجية فلسطينية لمواجهة اليمين الاسرائيلي...؟ د.هاني العقاد      السودان والجزائر: بشارة الغد العربي// طلال سلمان      أدعو الفلسطينيين للنزول الى الشارع للمطالبة بالحقوق وافشال مخطط التصفية.. ولابديل عن حقنا بانتخاب مجلس وطني ورئيس جديدين      الإعلام الأميركي: صفقة القرن لا تتضمن إقامة دولة فلسطينية مستقلّة ذات سيادة      معركة الكرامة 2 تنتصر.. التوصل لاتفاق بين الاسرى و الاحتلال وهذا ما تناوله..      ايران “تذكّر” باريس بقدرتها على تخصيب اليورانيوم بعد سلسلة تغريدات لمسؤول دبلوماسي فرنسي رفيع أثارت استياء طهران      الأسد للفياض: تعزيز العلاقات بين سوريا والعراق يساعد في القضاء على بؤر الإرهاب      مُستشرِقٌ إسرائيليٌّ: بعض الحكّام العرب تنفسّوا الصعداء عندما تبينّ لهم أنّ نتنياهو باقٍ لأنّه سيُواصِل الحرب بشراسةٍ على الوجود الإيرانيّ بسوريّة بدعمٍ أمريكيٍّ وصمتٍ روسيٍّ      المطران حنّا: الفلسطينيون لن يتخلّوا عن واجباتهم وحقّهم المشروع بالدفاع عن القدس ووطنهم السليب حتى وإنْ تخلّى عنهم بعض العرب وتآمر عليهم البعض الآخر      نتنياهو يؤكد : لن نسمح بتعريض "إسرائيل" للخطر ..وقراره بشأن مطالب الاسرى كتالي!!     
كواليس واسرار 
 

أسرار العلاقات السعوديّة الإسرائيليّة: لقاءات بعيدة عن الأضواء في عدّةٍ دولٍ و”رجل الظلّ” المُحامي مولخو بإيعازٍ من نتنياهو مَهَدّ الطريق لفتح الأجواء؟

2018-03-20
 

 

الناصرة-“رأي اليوم”- من زهير أندراوس:

بنيامين نتنياهو يخشى جدًا من الإعلام العبريّ ويتوجّس كثيرًا من التسريبات، لذا يعمل على تعيين أشخاصٍ مُقرّبين جدًا منه لتنفيذ مُهمّاتٍ سياسيّةٍ وأمنيّةٍ حساسّةٍ جدًا، بعيدًا عن الأضواء. المُحامي يتسحاك مولخو، (73 عامًا)، الذي تصله برئيس الوزراء الإسرائيليّ أيضًا صلة قرابة، كان حتى تشرين الأوّل (أكتوبر) الماضي 2017 رجل الظّل الأول في علاقات الدولة العبريّة السريّة مع الدول العربيّة، علاوةً على كونه المُراقب للمفاوضات التي جرت بين إسرائيل والسلطة الفلسطينيّة بقيادة الوزيرة السابقة، تسيبي ليفني.

وبحسب صحيفة (يسرائيل هايوم) العبريّة، المُقرّبة جدًا من نتنياهو، والتي اعتمدت على مصادر سياسيّةٍ رفيعةٍ في تل أبيب، فإنّ المُحامي مولخو، المُتّهم الآن بالحصول على رشاوى في قضية شراء الغواصّات من ألمانيا، اجتمع بشكلٍ سريٍّ للغاية مع كلّ زعيمٍ أوْ رئيسٍ أوْ قائدٍ في العالم من أجل مصلحة كيان الاحتلال، وكان دوره بالغ الأهميّة في تثبيت وترسيخ العلاقات مع كلٍّ من مصر والأردن، وكان يقوم بهذه المُهمّات بصفته مبعوثًا خاصًّا لنتنياهو.

المصادر عينها شدّدّت، بحسب الصحيفة، على أنّ “رجل الظلّ”، الذي كان يُفرش له السجاد الأحمر لدى وصوله إلى ديوان رئيس الوزراء الإسرائيليّ، خلافًا لغيره من المُقرّبين، عقد اجتماعاتٍ مع قادة الولايات المُتحدّة الأمريكيّة، ألمانيا وبريطانيا، بالإضافة إلى لقاءات رسميّةٍ وسريّةٍ للغاية مع قادة المملكة العربيّة السعوديّة، مصر والمملكة الأردنيّة الهاشميّة وقادة دول أخرى لا تُقيم مع إسرائيل علاقاتٍ دبلوماسيّةٍ، في إشارةٍ واضحةٍ إلى الدول المُصنفّة بحسب المُعجم الصهيونيّ، بـ”الدول العربيّة السُنيّة المُعتدلة”.

علاوةً على ما ذُكر أعلاه، فقد أفادت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكيّة للأنباء، والتي يعتمد عليها الإعلام العبريّ كثيرًا، أفادت أنّ المُحامي مولخو برفقة دبلوماسيين اثنين من تل أبيب، التقوا على مدار سنتين بشكلٍ سريٍّ مع شخصياتٍ رفيعةٍ من المملكة السعوديّة في كلٍّ من إيطاليا، التشيك والهند، حيث شدّدّ الجانبان على تقاطع مصالح تل أبيب والرياض في كلّ ما يتعلّق بالتمدد الإيرانيّ في المنطقة، واعتبروا أنّ العدو الأخطر للدولتين هو الجمهوريّة الإسلاميّة في إيران، لافتةً في الوقت عينه إلى أنّ د. دوري غولد، المدير العّام السابق لوزارة الخارجيّة في تل أبيب، كان ضمن الوفد الإسرائيليّ، الأمر الذي مهدّ الطريق أمام الجنرال في الاحتياط أنور عشقي، المُقرّب من العائلة الحاكمة في الرياض، لزيارة تل أبيب بشكلٍ علنيٍّ عدّة مرّاتٍ والمُشاركة في مؤتمراتٍ نظمّتها الدولة العبريّة.

وشدّدّت الوكالة الأمريكيّة في تقريرها المذكور على أنّ العلاقات بين تل أبيب والرياض تزداد قوّة وترابطًا، مُشيرةً إلى الاستطلاع الذي تمّ إجراؤه في السعوديّة، والتي أكّدت نتائجه على أنّ السعوديين يخشون من إيران أكثر بكثير من خشيتهم من إسرائيل.

بناءً على ما تقدّم، كشفت مساء أمس الاثنين شركة الأخبار الإسرائيليّة ( القناتان 12 و13)، نقلاً عن مصادر سياسيّة وصفتها بأنّها رفيعة للغاية، كشفت النقاب عن أنّ المُحامي مولخو كان “المُحرّك الرئيسيّ” أوْ الدينامو، الذي بذل مجهودًا كبيرًا في التوصّل لاتفاقٍ مع السلطات السعوديّة لكي تُوافق الأخيرة على السماح للطائرات المُتوجهة من تل أبيب إلى دلهي وبالعكس المرور في الأجواء السعوديّة، وتابعت المصادر قائلةً إنّه بعد استقالة مولخو من منصبه، تولّى مهمّة الاتصالات مع السعوديّة، مئير بن شابات، رئيس مجلس الأمن القوميّ الإسرائيليّ.

وكانت صحيفة (يسرائيل هايوم) العبريّة كشفت النقاب أخيرًا عن أنّ شركة الطيران الإسرائيليّة “إلعال” تقدّمت بطلبٍ رسميٍّ إلى منظمة الطيران المدنيّ الدوليّ لمساعدتها على تلقي ترخيص من سلطات المملكة العربيّة السعوديّة لاستخدام المجال الجوي السعوديّ من أجل تنظيم رحلاتٍ جويّةٍ بين إسرائيل والهند. ولفتت الصحيفة، نقلاً عن مصادر في الشركة، إلى أنّ “إلعال”، وهي الشركة الأكبر في إسرائيل، قامت بتقديم طلبٍ مُشابهٍ إلى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

كما قالت المصادر إنّ الهدف من الطلب هو تجاريّ فقط، لأنّ السماح للشركة الهنديّة بعبور الأجواء السعوديّة سيؤدّي إلى تقصير مّدة الرحلة من تل أبيب إلى دلهي، الأمر الذي سنعكس على أسعار التذاكر، في ظلّ التنافس الحّاد بين الشركتين، وسيعود بالأضرار الماديّة على الشركة الإسرائيليّة، التي تُعاني من مشاكل اقتصاديّة جمّة بسبب التنافس مع الشركات الأجنبيّة التي تنقل المُسافرين من وإلى تل أبيب.

ولفهم نظرة الإسرائيليين إلى السعوديّة، يكفي في هذه العُجالة العودة قليلاً إلى الوراء، والاستعانة بأقوال عميل الموساد سابقًا والمؤرخ حاليًا، غاد شيمرون، الذي أكّد في حديث لتلفزيون (I24NEWS)، إنّه لا شيء يجمع بين السعودية وإسرائيل سوى ما وصفه بـ”الشيطان المُشترك”، أيْ إيران، لافتًا إلى أنّ الدولة العبريّة تُعتبر دولةً متقدّمةً وعلمانيّةً بينما السعودية هي دولة محافظة ومتخلفّة، ولا يجمعهما أي شيء، على حدّ تعبيره

 
تعليقات