أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
د.عدنان بكرية // الحرب قادمة وساعة الصفر قريبة جدا........
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 8
 
عدد الزيارات : 31135079
 
عدد الزيارات اليوم : 401
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
إيران: البغدادي جثة هامدة ومقرب من خامنئي يؤكد

تزامنًا مع الاعتداءات الإسرائيليّة على سوريّة: قيادات وكوادر في المُعارضة المُسلحّة يُشجعون تل أبيب على المزيد من الضربات و”يترّقبون أنشطةً أكثر أهميةً”

إيران تحذر أمريكا من “مغامرة اللعب بالنار” في سوريا.. وتتوعد بتغيير المعادلة في حال “شن عدوان أمريكي جديد”

القناة الثانية الإسرائيلية... مفاوضات سرية بين حماس واسرائيل لتبادل أسرى

وزير الاستخبارات الإسرائيليّ يدعو الملك سلمان وولي العهد لزيارة تل أبيب أوْ دعوة نتنياهو لزيارة المملكة ويُطالب دول الخليج بسلامٍ اقتصاديٍّ وتطبيعٍ تدريجيٍّ

ارتياح في إسرائيل لتعيين الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد وصحيفة هأرتس تؤكد انه تل ابيب سرا عام 2015

أيزنكوت: حزب الله التهديد المركزي وروسيا تتجاهل نقل سلاحها له

مسؤول فلسطينيّ رفيع لصحيفةٍ إسرائيليّةٍ: عبّاس يدرس الإعلان عن غزّة “إقليمًا متمردًا”.. وتل أبيب “تُبدي تحفظها من الخطوة”!

حرب جديدة تلوح في الافق ستكون كارثة للجميع يديعوت احرونوت : غزة ستنهار عشية انتهاء رمضان ولا بد من مفاوضة حماس

روسيا الرابحة من الافراج عن سيف الإسلام وعودته الى السياسة.. والسعودية وفرنسا على رأس الخاسرين

حزب الله يكشف بنك أهدافه: 9 مواقع استراتيجية إسرائيلية

معهد واشنطن: دول الخليج تُواجِه تحدّيات داخليّةٍ وخارجيّةٍ تُهدد استقرارها وعلى ترامب الإقرار بأنّ القضيّة الفلسطينيّة لا تُشكّل عائقًا أمام تطوير العلاقات مع إسرائيل

نقل خبرته الى حماس جيولوجيون وخبراء إسرائيليون يؤكّدون: حزب الله يحفر أنفاقًا ضمن منظومةٍ قتاليّةٍ ضدّ تل بيب

 
مواقع صديقة
موقع زيتونة
موقع ميثاق الاحرار العرب الدروز في ال 48
اسرى 48
كرملنا
سورية العربية
موقع البروفسور محمد ربيع
الصفصاف
فلسطيني
الاردن العربي
نبض الوعي العربي
 آخر الأخبار |
   اللمسات الأخيرة على "صفقة القرن"..هذا ما قاله بن سلمان لعبّاس      سعد الحريري يتراجع عن استقالته من رئاسة الحكومة      د/ إبراهيم ابراش إشكال الديني والسياسي والبحث عن مرجعية ناظمة      إيران تعلن سقوط "شجرة داعش الملعونة" في سوريا والعراق      روحاني: قمة سوتشي يجب أن تلبي وجهات نظر الشعب السوري      د لقاء الأسد بوتين.. باراك: فشل ذريع لسياسة إسرائيل الخارجية وعلى نتنياهو الاستقالة      الجامعة العربية .....لا هي جامعة ولا هي عربية بقلم :- راسم عبيدات      في ظاهرة غريبة تلفت الانظار.. الصورة السيئة عن الأمراء السعوديين المعتقلين من تبذير وإسراف تحول دون تضامن عربي ودولي معهم.. وجمال خاشقجي من بين القلائل المدافعين عنهم      في أول ردة فعل منه على الاجتماع الطارئ لوزراء الخارجية العرب.. روحاني يصف الجامعة العربية بالمتعفنة والمترهلة والقديمة وعديمة الأثر      السيد نصر الله: أُطلبوا من السعوديّة وَقْف القَتل الجَماعي وَسحْق الأطفال في اليمن أوّلاً ثم ابحثوا عن حلٍّ سياسي.. لم نُرسل أسلحةً أو صواريخ باليستيّة أو أسلحة مُتطوّرة إلى أيِّ بَلدٍ عربي..      إيران تعلن سقوط "شجرة داعش الخبيثة" في سوريا والعراق      في معركته الأخيرة.. داعش ينتهي ومحور المقاومة في الصدارة      هآرتس: يمكننا تخيل وجود خط هاتف بين الرياض والقدس      اجتماع القاهرة: لن نعلن الحرب على ايران في المرحلة الحالية والهدف هو مناشدة الدول وإدانة تصرفاتها      هل يوجد خّط ساخن بين الرياض وتل أبيب؟ توجّه الجامعة العربيّة لمجلس الأمن ضدّ إيران وحزب الله يؤكّد بأنّ إسرائيل والسعوديّة في حالة تعاونٍ وتنسيقٍ عاليّ المُستوى      الجامعة العربية تحمل حزب الله “مسؤولية دعم الجماعات الارهابية في الدول العربية” والرياض تشن هجوما شديد اللهجة على طهران       يقرعون طبول الحرب في لبنان تحت قبة الجامعة العربية وان اجلوا.. وهل يلعب صاروخ الرياض الحوثي دور اسلحة الدمار الشامل العراقية؟      “قمة جبل الثلج” بين برلين والرياض أزمة الحريري وما خفي أعمق: تغريدة للخارجية الالمانية تطالب بفك الحصار عن قطر.. وجدل في البرلمان حول “أخلاقية” تسليح السعودية مع حرب اليمن..      الحريري: أمامنا مسؤوليات كبيرة.. وأتطلع إلى الاستفادة من الشعور الوطني العابر للانقسامات      نحن مع إغلاق مكتب مُنظّمة التحرير في واشنطن بأسرعِ وَقتٍ مُمكن.. والتّحذير السعودي للرئيس عباس يَجب أن يُرفض دون تَردّد.. وهذهِ هي مُرافعتنا      ليبرمان يدعو الزعماء العرب لزيارة القدس والتلفزيون يكشف عن خطّة ترامب: دولة فلسطينيّة بدون إخلاء المُستوطنات ودور رئيسيّ للسعوديّة وعبّاس لن يجرؤ على رفضها      أحمد بدارنة// طوّل علينا الليل      شَعِبْ عِزَة ...!! نص / د. عبد الرحيم جاموس      الحريري يؤكد عقب لقائه الرئيس الفرنسى فى باريس استقالته من الحكومة وسيعلن موقفه السياسى قريبا.       السعوديّة تُطلق وعد بلفور العربيّ زهير أندراوس      جواد بولس // أعذارهم سيئة كذنوبهم      اجتماع القاهرة ....وما هو الملطوب ..؟؟ بقلم :- راسم عبيدات      احمد بدارنة الخربوش.. عرابة البطوف بلدي      ”صفقة الخروج الآمن” بين الرياض والأمراء المعتقلين... التنازل عن 70 بالمائة من ثرواتهم      "الصحة العالمية": 150 ألف طفل يمنيّ قد يموتون خلال أشهر     
كواليس واسرار 
 

لهذه الاسباب كُبل "محمد" بالسلاسل في حظيرة

2016-02-22
 

 لن يصدق البعضُ إن سمعوا أنه في عام 2016 يوجدُ إنسان مُكبّل بسلاسل كبيرة في غرفة أقرب لأن تكون حظيرة، بلا تهوية ولا تدفئة، يُقدّم له الطعام في طبقٍ بلا ملعقة، ليتناوله بيده، لأنّ في هذا العصر يوجد الكثيرون ممن يُطالبون بحقوق الحيوان، فما حال الإنسان!

 

 

هنا في بيت لحم..

 

 

محمّد مواطن يبلغ من العُمر 52 عاماً، من مدينة بيت لحم، له ثلاثة إخوة وأخت واحدة، يختلف عنهم بأنه من ذوي الإعاقة، تُوفيّت أمه بعد أن كانت أمانه الوحيد منذُ شهرين، واضطربت بوفاتها حياته.

 

 

كيف علمنا بحالة محمد..

 

 

مدير الشؤون الإجتماعية في بيت لحم بدران بدير أوضح لـ معا، أن اسم محمد واسم والدته كانا مسجلين في سجلّ الشؤون الإجتماعية، وكانت والدته تتقاضى 750 شيقلا، بالإضافة إلى مواد تموينية، وتأمين صحيّ لمحمد، لأنها من كان يعتني به، ويقضي إحتياجاته.

 

 

توفيت والدة محمد منذ قرابة الشهرين، ولأنه مسجل لدى الشؤون الإجتماعية، فقد ذهبت مرشدة تعمل لدى الشؤون، يوم الخميس الماضي، لتفقد أوضاعه ضمن زيارة تفقدية عادية، وخلال زيارة المرشدة لمنزل عائلة محمد، علمت حينها أن والدته توفيت منذ شهرين، لتجده مكبلا في غرفة كالحظيرة، تفتقر لأدنى مقومات الحياة.

 

 

لا يوجد بهذه الغرفة منفسٌ لتهوية تُخفف من رائحتها الكريهة، ولا تدفئة تقيه من برد الشتاء، ولا حتّى "حمّاماً" يقضي حاجته فيه، ما أصابها بالصدمة.

 

 

"أبلغت المرشدة مكتب الشؤون على الفور عن حالة محمد، وفكّت قيوده، وطلبت طعاما له، وأعلمت العائلة عن أنها ستعود لزيارتهم والتأكد من أنهم يعتنون به، وانهم لن يعيدوه لهذه الحظيرة، وان لا يعيدوا تكبيله، وإلا سيتم وضعه في مؤسسة مختصة لتعتني به" كما أفاد بدير.

 

 

لكن العائلة اعتقدت أن الشؤون الإجتماعية ستهمل حالة محمد وتنسى قضيته، فأعادت تكبيله في تلك الغرفة الأشبه بالحظيرة، دون اكتراث لما قالته المرشدة.

 

 

"كان يجب على عائلته مراجعة مكتب الشؤون اليوم، لكنهم لم يلتزموا بالمراجعة، ما جعلنا نذهب إلى منزلهم، لنجدهم أعادوا تكبيله ووضعه بتلك الغرفة، بلا رحمة" يقول بدير.

 

 

عاطفة الأمومة التي جعلت والدة محمد تعتني به، وتؤدي احتياجاته من تناول الطعام، والإستحمام، وقضاء حاجته، جعلتها ترفضُ أن تتركه في مؤسسة اجتماعية، لتعتني هي به رغم كبر سنها وسنّه.

 

 

خوفُ والدة محمد عليه، جعلها تحاولُ إيجادَ ضمانٍ ماديٍّ له، يُجبرُ اخوته على الإعتناء به، ويمنعهم من إرساله إلى مؤسسة، يقول بدران لـ معا: "توفيّت والدته منذُ قرابة الشهرين، وعلمنا أنها كتبت في وصيتها 5 دونماتٍ من قطعة أرض باسمه، بالإضافة إلى الغرفة التي كان يعيشُ فيها مع والدته، شرط أن يعتني به أبناء أخيه".

 

 

"لكنّ هذه الوصيّة أثرت بشكلٍ عكسي على تعامُل اخوة محمد معه، فقد أخرجوه من الغرفة التي كان يعيش فيها مع أمه، وكبلوه بسلاسل في حظيرة كريهة الرائحة، وتركوه يتبوّل على نفسه، وعلى الطعام الذي يأكله" كما قال مدير الشؤون الإجتماعية.

 

 

وعندما سألت الشؤون أبناء أخيه عن سبب عدم اعتنائهم به، كان ردهم: "نحن نعمل ولا وقت لدينا".

 

 

وعندما سألت مراسلة معا عن سبب تكبيله بالسلاسل، ردّ أحد اخوته: "لأنه يتبول على نفسه، ويأكل فضلاته، ويجعل المكان متسخا، ولا يمكننا العناية به".

 

 

وأنكرت عائلة محمد أن الشؤون الإجتماعية مهتمة به، فقال شقيقه الأصغر لمراسلة معا "توجهنا عدة مرات للشؤون الإجتماعية، ولكن لم تقبله أي مؤسسة، لأن عمره تجاوز الخمسين عاما".

 

 

لكن مدير الشؤون الإجتماعية بدر بدير أكد لـ معا أنه تم إمهال عائلة محمد ليوم الإثنين، حتى يتشاورا فيما بينهم، ليتم نقله إلى جمعية مختصة للإعتناء به.

 

 

وأوضح بدير: "تم التنسيق مع جمعية الإحسان الخيرية في مدينة الخليل، ليتم نقل محمد إليها، ولن ننتظر قرار العائلة، لأن اخوته لا يريدون نقله خوفا على الورثة".

 

 

وبيّن: "جمعية الإحسان مكان صحي، به طاقم ممرضين، وطاقم علاج وظيفي، ويستقبل النزلاء من حالات محمد مقابل عائد مادي بسيط، سيفرون له حياة كريمة فيها عوضا عن الحظيرة تلك".

 

 

وأضاف بدير: "قدمت له إحدى قرائبه صحنا من الطعام غير نظيف، بلا ملعقة، وأرادت منه أن يأكله بيده، ما أصابني بالجنون".

 

 

وأما عن المقتضى القانوني بحق أهله، قال بدير لـ معا، "إن دائرة الشؤون الاجتماعية مختصة بالجانب الإجتماعي الإنساني، ومهتمة بالقضية، ولن تترك محمد في تلك البيئة، وستهتم الشرطة بعدها بالمقتضى القانوني بحقهم".

 

اعداد ياسمين الازرق

 


 
تعليقات