أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 54
 
عدد الزيارات : 43164205
 
عدد الزيارات اليوم : 4704
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   هل تستغل “داعش” حالة “الاستفزاز التطبيعي الخليجي” مع إسرائيل؟ وتصدّر “خطابها الدموي” بعد دعواتها ضرب نفط السعوديّة واستهداف الرّعايا الغربيين ومُهاجمتها الإمارات وقطر؟      هيئة الأسرى: مخابرات وإدارة سجون الاحتلال تحاول إنهاء إضراب الأسير الأخرس بأي وسيلة      رام الله...وزيرة الصحة : تسجيل 8 وفيات و 513 إصابة جديدة بفيروس كورونا      هل يقبل العرب قرار الأمم المتحدة بتقسيم الضفة الغربية؟ د. فايز أبو شمالة      آمال أمريكا بسقوط الاستقلاليين خائبة ومضحكة د. عبد الستار قاسم      إبراهيم أبراش الوجه الخفي والخطير لتدهور العلاقات الرسمية الفلسطينية العربية      وزارة الصحة الاسرائيلية: 1479 اصابة جديدة بالكورونا خلال اليوم الاخير والوفيات 2268..3.7% من الفحوصات ايجابية      تضارب الأنباء حول حالة عريقات الصحية.. عائلة عريقات: الوضع الصحي للدكتور صائب مستقر وما زال في العناية المكثفة      محلل إسرائيلي: مصر تعاقب حماس لتقاربها لفتح، وعباس ينتظر بايدن      نتنياهو في ورطة.. غانتس يهدّد بتمرير قانون لإسقاط الحكومة وتوجه لتشكيل حكومة دون مشاركة “الليكود” والحركات الدينية      في أول زيارة رسمية.. وفد إماراتي رفيع المستوى يصل إسرائيل للقاء نتنياهو وتنفيذ اتفاق “التطبيع” وواشنطن تؤكد أن البحرين ودولة الاحتلال دخلوا مرحلة جديدة بإقامة علاقات دبلوماسية      ترامب يبدي استعداده لشطب السودان من لائحة الدول الداعمة للإرهاب بعد أن تدفع تعويضات لـ”ضحايا الإرهاب”.. والبرهان يعبر عن تقديره للرئيس الأمريكى..      الأسير/ نصري عايد عاصي يصارع المرض في سجون الاحتلال// بقلم :- سامي إبراهيم فودة      86 يومًا على معركة الأسير الأخرس      راشد حـُسين والـقـتـال بالـكـلـمـات الدكتور عـبد القادر حسين ياسين      خفايا شخصية وزير الترانسفير الإسرائيليّ زئيفي الذي اغتالته الجبهة الشعبيّة قبل 19 عامًا: مُغتصِب مُجندّات وعلاقات وطيدة مع المافيا وجرائم قتلٍ وتهجيرٍ فظيعةٍ بحقّ الفلسطينيين      تشخيص 892 اصابة كورونا جديدة في اليوم الاخير      المرشح الاشتراكي المقرب لموراليس يكتسح الانتخابات البوليفية ويهزم مشروع الانقلاب الفاشي      أوروبا والقضية الفلسطينية وبيانات الإدانة بقلم : سري القدوة      الاستيطان الاستعماري في فلسطين عقبة كأداء أمام الشرعية الدولية وأمام المجتمع الدولي بقلم : حكم طالب *      رئيس الموساد يُلمّح لوجود صراعاتٍ داخل الأسرة الحاكمة بالسعوديّة: بن سلمان ليس قادِرًا على التطبيع لأنّ “الأمر بالمملكة مُعقّد جدًا” واتفاقيات السلام تُعطي إسرائيل عمقًا استراتيجيًا بالغ الأهمية      وول ستريت جورنال: مسؤول بالبيت الأبيض زار دمشق لعقد اجتماعات سرية مع الحكومة السورية سعيا للإفراج عن مواطنين أمريكيين      وسط تأهب إسرائيلي... موقع عبري: "نصر الله" يحاول استهداف جنودنا       رماح - معين أبو عبيد// وحوش بهيئة بشر      سوريا تطالب الأمم المتحدة بإخضاع اسرائيل لمراقبة دولية على نشاطها النووي      انخفاض حاد باصابات الكورونا في البلاد ..تشخيص 395 مصابا بالكورونا منذ الامس..وبدء المرحلة الاولى من فك الغلاق      اكثر من 400 الف اصابة خلال يوم واحد ....إجراءات صارمة في أوروبا لمواجهة الموجة الثانية من كوفيد-19.. مَنع التجمّع في لندن وحظر التجوّل في فرنسا وإغلاق المدارس في بولندا      رسام فلسطيني يتحدى الإعاقة بريشة الرسم      عن الانتخابات الفلسطينية والقائمة المشتركة بقلم : شاكر فريد حسن      عذرًا يا أبا إبراهيم لروح حنّا إبراهيم الذي ترجل عن صهوة القصيدة والحياة بقلم : شاكر فريد حسن     
كواليس واسرار 
 

من دفاتر الذاكرة لمذكرات السفير السابق عاطف ابو بكر ...١٧١--تجارة الاسلحة القذره

2014-05-12
 

١٧١--تجارة الاسلحة القذره 
والحسابات لغسل الاموال القذره
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--مؤسسة س،ا،ش اي ساش،s-a-sh،،وهي اختصار للاحرف الاولى لثلاثة اشخاص سجلت باسمهم في بولندا ،وهم sاي سمير نجم الدين ،وهو الاسم الحركي الذي استعمله نمر مصطفى ابو نجم المعروف بابي مصطفى وكان مسؤولا للاستثمارات بالجماعه،aوهو عدنان كيلاني وقد ترك وغادر لامريكا ،shوهو شاكر فرحان ،الاسم الذي استخدمه عاطف حسن حموده 
المعروف بابي سهام ،وكان شكليا مسؤولا للدائرة الاقتصاديه ،وذيلا للبنا ،والان ببغداد،وتاسست عام ٨٢م،وكانت تقع في،٢ نهج ستاوكي،الطابق ٢٥،،،،ومسكن مديرها في ٣شارع بانوي ،شقه ٢٤
والهواتف،،٣٩٧٥٤٤-٣٩٥٤١٨-بوارسو ،بوقتها
وكانت المؤسسة المغطية لها بوزارة التجارة الخارجيه هي cenzin وتلفظ تسنزن
وتنوب عنها مؤسسةmachi charnieski
ويعمل مخلصا لها ،وهو ضابط مفروز من الامن Andrey marhefka
ويوقع باسم الشركة النائبه. Yerji dembovski
وكان يتواجد مع نجم الدين ،المرحوم نديم ابو عليان المعروف بنديم او ابوغسان ،والذي توفي بعمان قبل سنوات قليله،وتلك الشركة،كانت تقوم بصفقات اسلحة لصالحها ،او لصالح البلد وتتقاضى عمولات او تتوسط للبلد ،وكان البنا واسرته يقيمون على بعد ستون كم من وارسو في بلدة بيانيتسي،ومن مخازي تلك الشركة ،انها كانت تتوسط للبيع لكل من ايران والعراق اثناء الحرب ،فاستغلت ذلك ليحشو البنا حساباته بالمال ،على حساب تزويد البلدين المسلمين بوسائل الدمار والقتل،وظلت تلك الشركة تعمل حتى كشفها هروب ضرار محمد عبد الفتاح السلواني شقيق محمد السلواني اي جهاد رضوان لالمانيا الغربية ثم امريكا ،،وكان هو وجهاد عام ٨٢م بقبرص،في عمل شبيه فاتصل به الموساد ،ويبدو ان ذلك زكاه بدلا من ان يضعفه،فنقله البنا من كادر الى نائب له ومسؤولا للساحة اللبنانيه،،عجبي. ،،عجبي،،!!
حسابات للعصابه بالكويت:-
البنك التجاري الكويتي ٠١١٣٠١٦٨٢٦
٠١٠٣٨٠٤٤٣٣
بأسم محمد حاتم علي صبري ،واسمه الحقيقي نبيل محمود حسن عثمان ،والمعروف باسم حمزه ابراهيم بالجماعه ،وكان مندوبهم السري لدى الامن الكويتي ،ولا زال لليوم هناك،وكان سابقا بلجان القتل،وهو شقيق محمد فاروق الجاسوس للموساد والذي له دور بمقتل الشهيد ابوجهاد ،
بالبنك الشعبي:-
٠٣٩١٦١٧٢٢٠٣٦١
٠٠٠٩٩٤٦٨٥٠٣٦١
باسم السابق
٠٣٩٧٤٥٨٠٣٠
باسم السابق ومعه احمد خضر الحلبي وهو الان بغزه ومتزوج ابنة شقيق البناع
بنك الخليج:-
١٤٨٨١١٤٧
٠١٠٣٨١١١٦٧
باسم الشخصين السابقين
البنك التجاري:-
٠١١٣٠٢٠٣٥٩
باسم محمد حاتم صبري
ويتبع،،بغيرها،،،
فهل هذا تاليف وتلفيق واكاذيب يا عصابة الاجرام،،،؟؟؟

١٧٢--من ضحايا عصابة البنا
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--عبد العزيز فايق عاصي،،كان بمعسكر ليبيا ويحمل اسم علي و احمد،وابنه الاكبر يزن،،،وهو ابن شقيق الشهيد الحج ابو موسى،وكان يدرس سابقا بيوغوسلافيا،وقد اختفت اثاره منذ تسعينيات القرن الماضي،فامل ممن عرف او يعرف اية معلومة مفيدة عنه ان يوافيني بها،وهذا بالضبط ،ما فعلته العصابة ليس به وحده ،بل بمئات الاسر ،التي انقطعت اخبار ابنائهم وازواجهم عنهم ،منذ سنوات ،دون ان يتحرك ضمير لمجرمي العصابه،لابلاغ اهلهم بمصيرهم،،
--المدرب سامر بمعسكر الهرمل ،وهو قريب سليمان التعمري اي فارس عواوده ،اعدمته العصابه،فمن كان لديه المزيد ،امل ان يوافينيي به
--عام ٨٨م،احضروا ثلاث فتيات بعمر،١٣-١٦-١٧-سنه،من سوريا،وكان لهن شقيق يعمل على اجهزة الاتصال بين الوحدات العسكريه،في بقسطه ويدعى عليان،واختفى عليان اولا على طريقتهم ،ثم سجنت اخته سناء ،بتهمة اغراء القياده واقامة علاقة مع والدها،وفي النهاية تم اخفاؤهن ايضا،
--وليد بهيج ،،ابو حسان ،والحركي جهاد عبد الحق،وهو من بين من ذاقوا الامرين بالسجن،ولولا ضغوط اهله،لكان مصيره الموت
--حمزه ابو زيد ،وهو من غزه ،وليس المجرم القاتل حمزه ،،وكان سابقا بكتيبة الشهيد ابو يوسف النجار،وكان متزوجا من السيده امنه ابو العسل،اعتقلته العصابه وقتلته
--اما ابن المغدور السابق حمزه،وكان فتى يافعا ،فقد قام بقتله ،ابن احد مجرمي العصابة الكبار وهو عمر حميدي الفاعور ،حيث قام ابنه رامي ،بقتل الفتى ذبحا
--عبدالمجيد ياسين ،قتلته العصابة بلبنان،باتهامات معتاده
--انور عبدالله ياسين دنون،من ضحايا العصابه 
--محمود الخطيب،من ضمن الكوادر في فتح ،الذين اغتالتهم العصابة بتعليمات وصفي حنون. في لبنان،وبلغ عددعم تسعة عشر كادرا ،اضافة لعدد من الضباط المرموقين بفتح،،

١٧٣--عمَ يتساءلون؟
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--كم جرت في ساحتنا الفلسطينية انقسامات وانشقاقات واختلافات،على اسس مختلفه،وكان الانقسام تعلو سخونته في كل مره،ويتراشق المختلفون بالبيانات ومثيلاتها،ثم يذهب كل فريق في طريقه،فاما ان يدير كل طرف ظهره للاخر ولكن دون استخدام الرصاص ولغة التخوين والردح البذيء،واما ان يتعايشا بعد ذلك ،ضمن منظومة العمل الفلسطيني،وقد يتحالفا في لحظة من اللحظات،،ولنا في خروج الديمقراطية من رحم الشعبية مثال،وفدا من الديمقراطية مثال اخر ،وقبلهما وبينهما القيادة العامه من الشعبية والثورية منها ايضا،ورغم سخونة الاجواء لوقت ،الا ان الامور هدات بعد حين،وذلك حدث في جبهة التحرير الفلسطينية وفي العربيه،وحدث ما كان رد فعله اقسى في فتح عام. ٨٣م،وسالت دماء طاهرة اولا ثم توقف النزف ،ولم نر بعدها فريق يغتال او يفجر او يستخدم لغة القتل كاسلوب اوحد لاستمرار الصراع،الاّ عصابة البنا،التي جعلت منه معبودها ولغتها الوحيده،وحين ضعف ارهابها واجرامها الخارجي ،امتدت يدها داخليا،لتكمل ما ادمنت عليه،ولانها ظاهرة بوليسية مصنوعة ،ولانها بندقية مؤجرة،قرارها ليس بيدها ،بل بيد مستخدميها،فان كفت عن اجرامها ،ينتهي مبرر وجودها ويتوقف حقنها بمصل الحياة،وراحت تحصد داخليا اعناق كل من يتعارض مع الطاغية او يجتهد براي شبه مخالف،او يكفر باساليب العمل ،او بحياة العبيد الداخلية،وبالتالي،فمن يفكر بالخروج يقتل ،ومن يخرج او يهرب يقتل،،واذا انشقت مجموعة تخون وتشوه وتطارد وتقتل،ومن يلتجيء لفصيل اخر،يعهَر ذلك الفصيل وتشن عليه الحرب ،فلا مكان للطلاق الودي،ولا مكان للراي الاخر،ولا مكان للقول ،لكم دينكم ولي دين،وحتى لو انحنى الطاغية لسبب او لاخر لك او لغيرك ،وابدى نعومة الافاعي،فان اقصى الحماقة ان تعطيه ثقتك،فكم ابدى النعومة وغدر،هذا اذا كان امرك فرديا ،،ولكن اذا ادركت حجم المهازل،وتسربت لسمعك اخبار الجرائم،ولمست بنفسك حجم الاستخدام المأجور،والغيتو الداخلي ،و،و،و،وحتى لو كان ذلك لا يمسك كشخص،فإن الحل الفردي رغم شرعيته وفهمي لاسبابه،الا انه لا يحل مشكلة الاخرين ،ولا يكشف دموية العصابه،ولا يقوى على تدميرها كأذىً وطني وكعصابة اتاها الناس من اجل فلسطين ،فباعت دماءهم برخص في ساحات العبث،ولهذا كان لا بد من مواجهتها مهما كان الثمن،ولا بد من كشف كل اوراقها ،ولو كانت حياتك هي الثمن،فذلك المعتوه البنا ،كان يجب ان يعاقب على زج البشر ليموتوا في الامكنة الغلط،وان يحاسب على كل ما اقترفه وعصابته من جرائم،والا لاتسعت رقعة محرقته وجرائمه،ولا اعتبر ان انهاء تلك العصابة هو ضرب لفصيل وطني،بل هو ضرورة وطنية بعد ان عرفنا حجم المصائب،ففي المعركة مع الجريمة لا حياد او وسط،فاما معها او ضدها ،اما من يبررها فهو الشيطان بعينه،ومن ينكر وقوعها فهو الاحط من بني صهيون اوخادمهم،فالحرب مفتوحة مع بقايا الفلول حتى يفرد العدل اجنحته وياخذ القصاص مجراه،،وبعد كل ذلك ،عمَ تتساءلون ايها القتله ؟لماذا قمت بما قمت به ،فلو لم اقم به ،لكنت عديم الحس والضمير والخلق،،فهل تحسبون ان تلك الدماء من اولها لاخرها ،رخيصة لدي ويمكن التستر عليها ،او انكارها من اجل سواد عيونكم او نيل رضاكم او اتقاء قذارتكم ؟لقد اخترت الانحياز لتلك الدماء ،فاركبوا اعلى حميركم،،،،فالخيول لا تليق الا بالفرسان ،وللفرسان اخلاق وقيم بعيدة عنكم،،

١٧٤--الفلول لا يتقنون سوى القتل والردح !!
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--بهذه الحلقات ،اكون قد كتبت الحلقة السبعين بعد المئه،وعلى امتداد ما فيها من حقائق دامغه،ظلّ فلول العصابة ،يتجنبون الدخول في معترك تفنيد ما قلته،او الرد بحقائق داحضه،ولا اظنهم سيفعلون،لمعرفتي بضعف بل انعدام حجتهم،وخوفهم من الدخول عميقا في يمّ النقاش الموضوعي ،فعلى امتداد عمر العصابه،ظلّ فعلها كردحها غير موضوعي،سمتهما الافلاس والزعبرة والكلام من فوق السطوح،واعترف،ان تلك الفلول ،تتقن الردح كما اتقنت القتل ،وهما لديها وجهان لعملة واحده،وفي كل يوم ،يبدّل الرداحون اسماءهم ،ليكثّروااعدادهم، او يستعينون ،برداح او كذاب ومفترٍ جديد،،وتبقى لغتهم تدور في نفس الفلك،او تراوح مكانها،واتساءل،هل يحترم الكذاب نفسه حين يضطر جراء ضعف حجته للكذب؟الا يبصق لو نظر الى المرآة في صورته؟الا يشعر ان صورته تنم عن وجه كاذب وقاتل،؟ام ان وجهه لا دماء او حياء فيه،فقد اضحى بعد كل تلك الجرائم كالاسفلت او الكاوتشوك او نعل الاحذيه؟واليوم استعان عوره او المقواد ،بمسيلمة عراقي وجهه كقفاه،لينتصر به علي،وليغرف من كيس قذارته حفنة من السباب،وكم ضحكت من قوله،انني كنت اهرب الويسكي من لبنان لدمشق،ولم يقل ،اكان ذلك يتم بسيارات العصابة ام بغيرها؟فانا لم تطأ قدماي لبنان الا بها،فهل وحدك وانت لم ارك او اعرفك وقتها الذي رايت ذلك؟الا لعنة الله عليك من فاجر مارق،من لبنان ،كان ياتي الويسكي والمكسرات لمعلمك فقط،وان كان هو يضع الزجاجة تحت طاولته ويغب،فانت تضعها دوما في جيك ،ولا تتوانى ان تذهب لمكان بمستواك لتغب وهو الحمام،واقول جهارا ،انتم كمن عاب الورد باحمر الخدين،فانتم وغيركم من بني البشر ،من رآني يوما ارشف نقطة من خمر فليقل،او احضر من لبنان لسوريا علبة من جعة فليقل،او راني حتى آكل اي نوع من المكسرات فليقل،والاخيرة بسبب امر في معدتي ،ففي كل مرة تخترعون قصة مضحكه،وليس ذلك بغريب على اخلاق فلول ،اخترعت لمن قتلتهم مئات القصص ،لتبرير قتلهم،ووصل بمرقه كما حدثني البعض ،ان يلقي الشبهة على من يسمي نفسه حركيا باسماء معينه ،كربيع،او نزار وغيرهما،مدعيا ان المخابرات الاردنية تنصحهم بها،ويا ويل من يصدف انه يطلقها على نفسه صدفة،فتودي به للموت،حتى لو لم يرَ الاردن ثانية او دقيقة في حياته،ذلك المهووس،الذي كان يشك باي مارٍ امام بيته او مكتبه ،فويل له ان تلفت او وقف صدفه،وهو لا يعلم ان جيفاراعصره هناك،حيث تتناوشه كلاب العسس،وقد يلقى حتفه ،لانه اقلق بال الزعيم مرقه ،الم يفكر بحفر نفق بين بيته ومكتبه بطول ثلاث كيلومترات ؟والله لم يفكر بذاك المرحومين عرفات وجنبلاط،ولربما تكون مطلوبا اكثر منهما او انك اهم ،وعلى مين يلي بترقص بالعتمه،فلم تكن الا اجيرا لمأجور ،واطمئن ،فمن قتل عددا كما قتلت من خيرة المقاتلين،له جائزة وليس عليه خطر من بني صهيون ،ولست سوى ابن امك جاسوستهم،فقد ضمنت لك الامن والامان منهم،فلا تقلق ،ففرخ البط عوّام ،وانت مثلها بالكمال والتمام،وربما اخطر ،فقد قتلت من ابناء الجماعة وفتح وغيرهما ،اكثر مما قتل الاعداء من فرسان الانتفاضة في لواء الخليل ،،خليل الرجال ،ولكن لكل بيت مصرف ،مثل عوره وفلوله،،

١٧٥- رزق عبد المجيد،،الشاهد والشهيد
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
كما اسعدني اتصال ذوي الشهيد الحج ابو موسى،فقد اسعدتني اتصالات اخرى ،من بينها ،اتصال من ذوي الشهيد العزيز ،رزق سعيد عبد المجيد ،المعروف باسم وليد خالد،اتصالهم ،لا ليتاكدوا عمن وراء الجريمه،بل ليؤكدوا معرفتهم بمن اقترفها،وليشدوا على يدي،من اجل كشف المزيد من الجرائم التي اخفتها وزورتها تلك العصابه،والتي ينطبق عليها تماما،مقولة من يقتل القتيل ويمشى منتحبا في جنازته،وهم على علم ومعرفة باعتقاله لاربعة شهور وما حل به من تعذيب ومساخر ،على يد اكثر البشر انحطاطا ،كابي مروان العوره،وعواد ،وسعد عمر ،وطبعا بامر مرقة الجرائم،وهم على علم بآخر زيارة لعلاء لبيته وهو معتكف،وباتفاق مع النذل وصفي ،لاعادته للعمل،فعاد صباح اليوم التالي،فكان بانتظاره القتلة ممن شكل وصفي لجنتهم ،ثم بيان النعي العرمري الذي جاءه مسبقا من تأبطَ شراًالبنا،،وكم تحدث مرقه عن الرجولة التي يفتقرها،،رغم شنبه وعضلاته،فمن يقتل عضو لجنة مركزية بورقة تاتيه من ليبيا،دون ان يعرف السبب،وقد كان بالامس رفيقه وجليس مائدته،أبهِ ذرة من رجولة او شرف ؟ومن يقتل المئات ،ممن خاضوا معارك مع الصهاينة،ويومها كان يلعب بخنانته،ابه مناقب الرجال ،ام انه اداة ارخص من الاحذية المهمله ؟فيوم كان امثالكم نكرات ،كان رزق مناضلا في فتح ،وكان سباقا في اي نشاط وتضحيه،ذنبنا ،اننا ظننا خطأً ان ذنب الكلب قد يصبح غير اعوج بمرور الايام،فدفعنا ثمنا غاليا ،لكنا خلصنا رفاقنا وشعبنا من تلك الحثالة والعصابه،،لم آتيها انا وغيري ورب محمدٍ متامرين،بل جاءها بعضنا من ارفع المواقع،،كابي عمر ،وابي المامون وكايد ورزق ومؤمن والمئات من خيرة ابناء فتح وسواها،وشخصيا جئتها من مكان وموقع لم يحظ به يوما طاغيتكم ،وكنت معززا ومجاهرا برايي ،يوم كان طاغيتكم شرطيا ،لمن رماهم بعد ذلك بالخيانه،واراكم اليوم بين ،،حانا ومانا تجاه ارثه الممسخ،،فاليوم هم رموز ومؤسسون ،وهم بالنسبة لي كذلك ،لكن ان كانوا كذلك لكم ،فعليكم ان تدينوا تراثه الوسخ لا ان تتمسكوا به ،والا كنتم اشد المنافقين والدجالين،قولاً واما فعلاً فانتم كذلك،فليس من طلقة او حجر تجاه العدو في اربعين عاما رغم كل النهيق والنباح،،وقد تعمدّ مسيلمة العراقي ان يفسر ما اقوله وبشكل مسموم،فانا حين اقول العصابة لا اعمم،ولا اتهم كل من مروا بها ،والا اتهمت نفسي واعز رفاقي ،وقد اكدت مرارا انني اعني ،القتله ،وهم حلقة معروفه ومدانة من الغالبية،،اما الاخرون ،فاؤلئك اخواني ورفاقي،ومن اجلهم،قمنا بما كان ضروريا،،قلت جئنا كلنا بنية حسنه،وعندما لمسنا الارتداد عن التحولات ،وبدات المذابح الداخليه،ولمسنا مدى الخدمات المأجوره،وادركنا ان ذيل الكلب ما زال اعوجا،وان فلسطين وانتفاضتها ليست في دائرة تعاطيه او اهتمامه،وراح يذبح اشرف فرسان الجماعة،فقد اضحى الاستمرار عارا،وكان الانسحاب بصمت والنجاة الفردية ممكنا،ولكنه معيبٌ ونذاله،اي ان تنجو وتترك الاخرين يموتون ،وان تصمت على مذابح ودور مشبوه،فكانت الرجولة تضعنا امام خياري،العار او المواجهة ولو كان الموت ثمنها،،فكان ذلك،،وربحنا بذلك انفسنا وقناعاتنا واحترام شعبنا،والان ،قولوا ما شئتم ،معركتكم ليست معنا فقط بل مع كل شعبنا،فهل تريدون الاحتكام للشعب وباي شكل تختارونه،اهلا بذلك،،عبر تلفاز او استفتاء او محكمة او اسر الضحايا ،او اغلبية الرفاق الساحقة او ،او، او،واخيرا اقول للالغاء الدخيل،،قلت في صفحتك ،،علمنا استاذنا وليد خالد،،فاخجل ايها المتثاقف،،فانت تعرف انهم قتلوه وتغطي ،،وتحاول ان تغطي على مخازيهم وسوءة جرائمهم ،،فخيانة الكلمة لا تغتفر ،،فأخرج نفسك ان كنت تحترمها من مستنقعها الآسن،،وسيبقى رزق اي وليد ،،الشهيد والشاهد على غدركم ،،وكل الرحمة له والمودة لاسرته واحبته 

 
تعليقات