أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
نتنياهو والكورونا والتضحية بالمواطنين بقلم : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 41
 
عدد الزيارات : 43138367
 
عدد الزيارات اليوم : 216
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
الامين العام للامم المتحدة غوتيريش يحذر: كورونا خارج السيطرة.. والعالم يحترق!

نتنياهو يُؤكّد بأنّ دولاً في المِنطقة ستحذو حذو الإمارات وتُوقّع اتفاقيّات تطبيع مع إسرائيل قريبًا.. ويُوافق على حلٍّ وسط يُرجِئ المُوازنة ويَحول دون إجراء انتخابات جديدة

“الدم والنفط”.. كتابٌ جديد يروي قصّة صُعود محمد بن سلمان إلى الحُكم.. تعذيبٌ وزيّ خاص للمُعتقلين لتغذية شُعوره بالسّطوة والقوّة..

روحاني: المخططات والمؤامرات الأمريكية للسيطرة على إيران باءت بالفشل 100 بالمئة والعقوبات لم تمنعنا من التقدّم

الميادين: معركة شرسة داخل الجامعة العربية وتحركات للحجر على القضية الفلسطينية وقبول “صفقة القرن” بعد رفض طلب لعقد اجتماع طارئ لرفض التطبيع والبحرين تهدد

السيد خامنئي..الإمارات خانت العالم الإسلامي، وخانت الدول العربية ودول المنطقة، وكذلك خانت القضية الفلسطينية، هذه الخيانة لن تدوم طويلاً لكن هذه الوصمة ستبقى عليها

مفاوضات حاسمة بين إيران والدول الكبرى حول الاتفاق النووي مع تزايد الضغوط على الولايات المتحدة.. عراقجي يؤكد: العالم بأسره يراقب ما الذي ستفعله الدول الأعضاء ضد واشنطن وسنحدد مسارنا للتعاون

فيلم وثائقي مدعّم بشهادات علماء نفس يشخّص ترامب بأنه .“نرجسي خبيث” ويحذرون الأميركيين من أربعة عوارض: اضطراب الشخصية الاكثر تدميرا تشمل البارانويا والنرجسية

نتنياهو : مستعد للتفاوض مع الفلسطينين على اساس خطة ترامب وزرت بلدان عربية سرا

الجنرال غلعاد يكشِف: قلتُ دائمًا لنظرائي العرب إنّ التفوّق النوعيّ لإسرائيل يُعمِّق الاستقرار والسلام والسيسي أنقذنا من تهديدٍ استراتيجيٍّ واسعٍ وعظيمٍ

تهديد أمْ حربًا نفسيّةً.. تل أبيب: باستطاعتنا اغتيال نصر الله في كلّ زمنٍ نختاره

صحيفة عبرية : مفاوضات سرية بين السعودية وإسرائيل برعاية أمريكية حول الأقصى

التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   تضارب الأنباء حول حالة عريقات الصحية.. الميادين: مشفى هداسا طلب من أفراد عائلته إلقاء النظرة الأخيرة عليه      راشد حـُسين والـقـتـال بالـكـلـمـات الدكتور عـبد القادر حسين ياسين      خفايا شخصية وزير الترانسفير الإسرائيليّ زئيفي الذي اغتالته الجبهة الشعبيّة قبل 19 عامًا: مُغتصِب مُجندّات وعلاقات وطيدة مع المافيا وجرائم قتلٍ وتهجيرٍ فظيعةٍ بحقّ الفلسطينيين      تشخيص 892 اصابة كورونا جديدة في اليوم الاخير      المرشح الاشتراكي المقرب لموراليس يكتسح الانتخابات البوليفية ويهزم مشروع الانقلاب الفاشي      أوروبا والقضية الفلسطينية وبيانات الإدانة بقلم : سري القدوة      الاستيطان الاستعماري في فلسطين عقبة كأداء أمام الشرعية الدولية وأمام المجتمع الدولي بقلم : حكم طالب *      رئيس الموساد يُلمّح لوجود صراعاتٍ داخل الأسرة الحاكمة بالسعوديّة: بن سلمان ليس قادِرًا على التطبيع لأنّ “الأمر بالمملكة مُعقّد جدًا” واتفاقيات السلام تُعطي إسرائيل عمقًا استراتيجيًا بالغ الأهمية      وول ستريت جورنال: مسؤول بالبيت الأبيض زار دمشق لعقد اجتماعات سرية مع الحكومة السورية سعيا للإفراج عن مواطنين أمريكيين      وسط تأهب إسرائيلي... موقع عبري: "نصر الله" يحاول استهداف جنودنا       رماح - معين أبو عبيد// وحوش بهيئة بشر      سوريا تطالب الأمم المتحدة بإخضاع اسرائيل لمراقبة دولية على نشاطها النووي      انخفاض حاد باصابات الكورونا في البلاد ..تشخيص 395 مصابا بالكورونا منذ الامس..وبدء المرحلة الاولى من فك الغلاق      اكثر من 400 الف اصابة خلال يوم واحد ....إجراءات صارمة في أوروبا لمواجهة الموجة الثانية من كوفيد-19.. مَنع التجمّع في لندن وحظر التجوّل في فرنسا وإغلاق المدارس في بولندا      رسام فلسطيني يتحدى الإعاقة بريشة الرسم      عن الانتخابات الفلسطينية والقائمة المشتركة بقلم : شاكر فريد حسن      عذرًا يا أبا إبراهيم لروح حنّا إبراهيم الذي ترجل عن صهوة القصيدة والحياة بقلم : شاكر فريد حسن      فاطمة والنهر! فراس حج محمد/ فلسطين      إيران: قصف قواعد أمريكا كان انتقاما لـ”سيارة سليماني” أما الثأر لروحه فأكبر وهذا ما يعلمه الأمريكان      واصفاً إياه بـ"مصدر الرعب".. بايدن: ترامب يشكل خطراً على الولايات المتحدة      صار واقعا ملموسا ...كاتبة سودانية تكشف المستور عن تطبيع بلادها مع إسرائيل      الخريف يطرق الأبواب: بداية أسبوع حارّة نسبيًا وتوقعات بهطول أمطار بدءًا من الخميس      تقرير الاستيطان الأسبوعي: موجة استيطانيّة تضرب الضفة الغربية المحتلة في ظل صفقات التآمر      مسؤول استخباراتي إسرائيلي لصحيفة سعودية: نتدخل في الشأن السوري وبشار الأسد عدو لإسرائيل وكان يجب قتله!!!      تجدد القصف على عاصمة ناغورني قره باغ وباريس وواشنطن تشددان على ضرورة وقف إطلاق النار وتسوية النزاع سلميا      جنرالٌ إسرائيليٌّ يكشِف سيناريو كابوس الرعب: الحرب القادمة ستكون الأكثر قسوةً والجيش ليس جاهزًا و40 بالمائة “فقط” من صواريخ حزب الله وحماس ستُعيد إسرائيل عشرات السنوات للوراء      قضية “قطع رأس المدرس” في فرنسا تتصاعد.. الأمن يوقف خمسة أشخاص آخرين ويحدد هوية المنفذ “شيشاني وعمره 18 عام”      اتهّم نتنياهو بالمسؤولية.. رئيس الموساد الأسبق يُحذّر من اغتيالٍ سياسيٍّ تعقبه حربًا أهليّةً خطيرةً ويؤكِّد: الحاخامات يُحرِّضون المؤمنين ويُصدِرون فتاوى تُجيز القتل      شعبيته في حضيض غير مسبوق .. 54% يؤيدون تنحي نتنياهو      لقاء مع الشاعر والأديب الكبير المناضل "حنا إبراهيم " - ( أجرى اللقاء : الشاعر والإعلامي الدكتور حاتم جوعيه     
كواليس واسرار 
 

من دفاتر الذاكرة لمذكرات السفير السابق عاطف ابو بكر ١٤٢--اعدام الصحفي بالانروا البريطاني اليك كوليت

2014-04-26
 

١٤٢--وآعجبي،،وآعجبي،،

١٤٢--اعدام الصحفي بالانروا البريطاني اليك كوليت
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
الصحفي البريطاني الاصل،اليك كوليت ،كان يعمل ببيروت مع الأنروا،ورغم انه يعمل بعمل انساني لصالح اللاجئين الفلسطينيين، الا ان الجماعة استهدفت اي مواطن بريطاني يقع صيدا لها ،فقاده حظه العاثر ليكون الضحيه،وعلى عكس ما قيل ان الجماعة اختطفته،فلم يكن ذلك صحيحا كما ادعت،بل هي اشترته من خاطفيه ،فقد اتفقت معهم على الصفقه،وهم ثلاثة اخوة كانوا مع حركة امل ،لكنهم مرتزقه،كانوا يتواجدون احيانا على حاجز خلده،فاتفقت معهم العصابة على شراء اي مواطن بريطاني خصوصا وغربي عموما،يستطيعون خطفه،وفعلا استطاعوا خطف المذكور اثناء تواجدهم على الحاجز،وهم الاخوه،احمد عاصي وعلي عاصي والثالث ربما ابو العباس او عباس عاصي ،ولهم اسماء حركيه،هي ،،ستيف،وابو الفضل والدو مورو،وتم تسليمه لعنصرين من قتلة العصابه،هما العراقي الذي يحمل جوازا لبنانيا انتحل به اسم شقيق زوجته الميت،طارق محمد المصري المتزوج من سناء محمد المصري،والاخر هو محمد امهز ويسميه البعض عماد امهزمن بلدة اللبوه،وسلموه بدورهم للبناني العامل مع مصطفى حمدان عثمان عوض من دائرة معلومات الجماعة اي مخابراتها ومن كبار قتلتها ،،اي علاء،،وهو محمد المصري اي الشيخ غالب،والذي سلمه بدوره لعلاء،،واخفوا سيارته الحمراء بشادر في الروضه،واحتجزوه في سجن عيتا،،وكان ذلك في اذار ٨٥م،وحاولوا من خلال دول اوروبية الضغط على بريطانيا ،لمبادلته بمساجين العصابة بلندن،وهم،نواف الروسان،وغسان احمد سعيد ،،ومروان يوسف البنا ورسمي عوض عبدالحافظ،فرفضت مارغرييت تاتشر اي مساومه،وبقي الامر كذلك حتى الغارة الامريكية على باب العزيزية في ليبيا،في نيسان ٨٦م،فاعلن البنا في بيان باسم منظمة الاشتراكيين المسلمين،وهي احدى يافطات العصابة،انها قررت اعدامه عقابا على دور تاتشر في العدوان،ونفذ الاعدام وصوّر،واخبرني شاهد عيان،انه يوم الاعدام له ،حضر للمنطقة هناك ،كل من،عصام مرقه،،اي سليم احمد وهو يقيم للان بالبرج،،ومصطفى عوض الذي قتلته الجماعة اوائل عام ٩٣م بلبنان ،اي علاء،وسليمان سمرين اي غسان العلي وقد اعدمته الجماعة بليبا عام ٩٣م،واحسان رضوان اي سعد عمر وهو الان برام الله وكان مشرفا على قتل الدبلوماسي الاردني نائب المعايطه عام ٩٤م ،وجمال فطاير اي راشد عطيه والذي شارك باغتيال الدبلوماسي المذكور. واعدم بعمان ،واديب طه الحج حسين،اي ابو العبد محروش والمقيم ببرالياس وربما توفي،ومحمد احمد شمه اي ابو الاديب وهو الان بعمان،ومحمد حلمي وهو الان بامريكا اللاتينيه ،وطلبوا اغلاق المنطقة،وكان معهم فتية من الجماعة ايضا،وطلبوا من محمد حلمي تلاوة بيان منظمة الاشتراكيين المسلمين باعدامه،وكان الفتية يرددون شعارات اسلاميه،واحسان رضوان اي سعد عمر يصور الوقائع،وقام ابو العبد محروش بشنقه،ولما لم يمت بالشنق وبقي به روح ،اطلق عليه رصاصة من مسدسه فانهى حياته،ثم تم دفنه ،واخذ سليمان سمرين اي غسان الشريط المصور ،لتساوم تاتشر على جثته مجددا،ولكنها تمنعت ورفضت،وبعد ربع قرن عثر على الجثة وسلمت لذويه،،وكان وقتها المشرف على كل المسألة عصام عبدالرحيم اسعد مرقه،مسؤول لجنة المهمات الخاصة اي القتل وقتها،والذي اشرف على قتل المئات من اللبنانيين والفلسطينيين والسوريين في لبنان بين اعوام ٨٧-٩٠م،ويحتفظ بارشيف كل تلك الجرائم ببيته بالبرج،،

١٤٣--غير الصادق وغير الأمين(١)
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
المزوِّر عينك عينك،المسمى محمد امين،من فلول العصابه،وهو قطعا غير صادق ولا امين،حتى على امور واضحة كالشمس في رابعة النهار،كتب على صفحته ما يبعث على القيء من تزوير،وزاد صفحته اتساخاً ( بصورة عيدي امين البنا)،قال اللاأمين،ان الرئيس صدام والقيادة العراقية ،مشوا يوم موت البنا وبالاحرى هلاكه في جنازته،فتذكرت من تبارزا بالكذب،،فقال الاول ،مزرعتي تنتج بطيخ ،كل بطيخه،تحتاج لمئة كي يقطّعوها، فقال الثاني،انا اصنع في محددتي صواني للاكل اي صدور ،كل واحد يحتاج لالف حداد،ضربة مطرقة كل منهم لا يسمعها جاره ،فقال الاول ،ولو شو هالصدر كبير ،قال الثاني ،حتى يوسع بطيختك،،اي كذبتك،يعني الرئيس والقيادة العراقية ،قتلوا القتيل ومشوا بجنازته،طيب اذا هو عظيم لهذه الدرجه ،ليش قتلوه،؟ربما خافوا من زلمكم فمشوا بالجنازه وقالوا انتحر،وربما انتم دخلتم مع الدبابات الامريكية زي ما ركبوا النشامى الطيارات وراحوا الكويت ،حتى تسقطوا النظام العراقي،طيب اذا كرموه ،اذن مين القاتل،العب غيرها يا نصاب،قتلوه لانه تامر عليهم مع خصومهم ،عربا وغير عرب،وقال البعض ان ابن شقيقه ابو حسام اوشى به ،واخرون قالوا ان خليل صلاحات ،كما سلم نفسه طوعا للامريكان ،هو من اوشى به،،وانتم تقولون انه مات بالسجن لدى الامريكان ،وانا اقول مات بالسرطان وليس بالسجن،عجيب امركم،لا تخجلون من الكذب، قتلتم المئات وتنكرون ،وهذه الاكاذيب الجديده،سنضيفها لاخواتها،بيني وبينك،قتلوه وارسلوا لعزام الاحمد كسفير وقتها،لكي يتسلم جثة الفلسطيني صبري البنا،فرد ،ان ليس لشعبنا علاقة به فهو مجرم،ودفن كجيفة في ابو غريب ،باسم سعيد العتيبي،بس يا يا من تفوقت على مسيلمه،ليش نسيت من حضروا الجنازه من الكبار امثال بوتين وتشافيز وكاسترو والقذافي الخ،
أمّا قولك ان الايرانيين كانوا يسمونه آية الله ابو نضال والاحرى زفت،فليت للكذب ميزان كالعدس والبطاطا حتى ازين ،هذه الكذبة ام سابقتها اثقل،هم لم يطلقوا هذه التسمية على منظمات مقاتلة لهم بها صلة عضوية ولم يعطوه لقادتها رغم انهم معممون ،ومتخرجون من مدارسهم الدينية وهم من انصار ولاية الفقيه،لانهم لم يحصلوا على الدرجة الشرعية التي تجيز ذلك،،فكيف يعطونها ولو باللغط،لسكير وقاتل،وليس له بالمقاومة شروى نقير ،والأنكى انه مولود في مهد المخابرات العراقية خصمهم اللدود،،تواضع ايها المحتال حتى على ابسط الامور وضوحاً،،وانا كنت، بقيادة الجماعة وناطقها الرسمي ،ومسؤولها السياسي،وكنت التقي بالايرانيين ،ولم اسمع منهم يوما مثل هذا التهجيص والكذب،ولم اسمعه يوماً من احد من الجماعة سواك اليوم،خيالك واسع،وتلفيقك اوسع، وكذبك بحاجة لصدر او صنية اكبر من صاحب البطيخة،فكذبه لا شيء بجانبك،،

١٤٤--اللأمين واللاصادق،اذا حدّث كذب(٢)
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
قال اللاامين،ان مرور البنا في ايران الى العراق،يعني انهم يقدرونه،ويا من انت آخر من يعلم،لم يعطه الايرانيون يوما الثقه،لانه صنيعة اجهزة معادية لهم،وكانوا يخشون ان يعود لذات الحضن يوما وقد عاد،مرّ بها متسللاً،ولم ير احدا ،وكان معه الاردني ماجد الهبرات اي كفاح عيسى، وتشاجرا بطهران ،فصفع البنا صاحبه فضربه الاخر بالمزهرية وغادر لعمان،اما التاليفات انه التقى المرشد واغدقت عليه الهدايا ،فضعوها بالخرج،ولو كان ذلك صحيحا لما وطيء ارض العراق،وكان العلامة المرحوم محمد حسين فضل الله على حق ،حينما كان يقول انهم ظاهرة امنيه وليست وطنية سياسيه،والمفلس هو من يقيس الامور بمقياس رضا هذا البلد او ذاك،الاهم ،ما موقف شعبك منك،،فان خسرت شعبك ،لن تنفعك الدنيا بطولها وعرضها ،وهكذا كان البنا وزمرته،ثلث قرن تقريبا حتى موته،لم يحظ من شعبنا الا باللعنات،وبقدر ما تعددت الاراء حول غيره سلبا وايجابا ،اجمعت كلها على لعنته،فهل كان ذلك مزاجا او صدفه،ام انه راي قاطع بافعاله وعصابته
اما القول ان الجماعة لم تكن متواجدة بليبيا عند الغدر بالامام ،فدع مالا تعلم لمن يعلمون،فليبيا والعارق مولتا البنا وعبد الغفور حتى قبل انشقاقهما عن فتح،،لابي الزفت مباشرة بالعراق،وللاخر عبر السفير عبد القادر غوقه ببيروت،وعند اختطاف الطائرة البريطانية من دبي لبيروت ،وكان بين الخاطفين علي زيدان،،اتفقت المنظمة مع القذافي ،ان يغدروا لليبيا اي الخاطفين حسب طلبهم وان يسلموا للمنظمه،ولكنه خدع وهربهم للبنان ،لان تسليمهم سيكشف دوره،وعام٧٧م،ارسل البنا مدرسين لليبيا وعناصر مدربه،للانضمام للجيش العربي الذي شكله الطاووس،وقبلها افتتح له مكتبا بشارع عمر المختار ،كان يديره ابو ناصر والذي ترك وعاد لعمان،،وبعد اغتيال السفراء الثلثة بالمنظمة ،السادة ،سعيد حمامي ،وعز الدين القلق ،وعلي ياسين،،بلندن وباريس والكويت،هاجمت مجموعة من قوات ال١٧مكتب الجماعة وقتلت العامليْن فيه وسبق ان ذكرت بالحلقات اسميهما،
،واغلقت العلاقة العلنية بنهاية العام ،وفي اب منه ،غدر بالامام الصدر،اي ان التواجد للعصابة كان علنياحتى اخر ٧٨م،ومن قال ان التواجد هو شرط ضروري لتقديم الخدمات المؤجره ؟الم يقدم لليبيا خدمات وهو ببولندا ودمشق،وكانت تلك سببا لطردهم من سوريا؟الم يلعب دور الممسحة او الطربوش في حالات مشابهه؟فعندما تورط الطاووس باحتجاز قارب سياحي بلجيكي ،به او عليه،بلجيك وفرنسيون،وليخرج من الورطة،ادعى البنا انهم اسرائيليون احتجزهم مقابل غزه،فتاجر كذبا بالاسرى ارضاءً لولي نعمته ،ولعب دور الممسحة،فلماذا يتمنع عن لعب نفس الدور مقابل ما يوعد به ؟هل كان صدفة عندما قتل الرفيق ابو نزارهناك،ان يخرّج الليبيون جواز سفره من المطار على انه مغادر لاثينا،تماما مثل الامام لروما ؟ولماذا سكتوا عن قتله وهم يعرفون قيمته وكان قبلها بيوم قد قابل القذافي مع الطاغيه ؟ولماذا قتل هناك وصمتوا بل شاركوا ضمنيا،ثم قتلوا هم عبد الرحمن عيسى عام ٢٠٠٢م،وكان منسق العلاقة معهم معظم الوقت،الانهما يعلمان بدور العصابة بالامر؟نعم هو كذلك،،ومن يريد كل الحقيقة حول كل الجرائم وبينها تلك،فارشيف العصابة كله لدى المجرمين بالبرج ،عصام مرقه ،،سليم،،الذي كان نائبا للبنا ومسؤولا للجنة القتل عنده،وحسن عزيز عبد الخالق،،عواد،،جاره ،والذي كان مسؤولا للارشيف السري،وهو لديهما ببرج البراجنه ،وبه بحر الجرائم كلها،،

١٤٥--اسماء ومهمات اعضاء المجلس الثوري للجماعه(٣)
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--عبدالله يوسف شريتح،،طارق موسى،،كان كل عمله بالمعلومات والمهمات،واخر مهماته هي انه كان نائبا لمصطفى عوض ،،علاء،،وهو مشرف ومنفذ عمليات معروف ،وترك العصابة عام ٩٣م والتحق بجماعة ابو موسى بدمشق
--علي حسين زيدان،من الرشيديه،كان مع مجموعة احمد عبد الغفور،وبين خاطفي الطائرة البريطانية لتونس عام٧٤م،انضم للجماعة بعد مقتل عبد الغفور ،وكان منفذا ومشرفا بارزا،وسجانا ومعذبا ومدربا لعمليات دموية كروما وفينا ،واعتقل بروما ودمشق،وتوفي قبل فترة قصيره بلبنان
--عبدالفتاح عليان،عصام ،او سامي الشايب،عمله الرئيسي بالمالية ،وكان مسؤولا لمالية لبنان،عندما بدأت ازمات العصابة ،جمع ما تحت يده من مال وغادر لبنان ،وهو الان بعمان
--ماجد ابو النصر،ماجد عكاوي او ابو علي ماجد،كان بالامن الموحد ،والتحق مع مصطفى عوض بالجماعة،اخر مهماته مسؤولا لمنطقة الجنوب،له علاقة بالاغتيالات،وورطه وصفي حنون باغتيال المرحوم المعايطه،وسجن بلبنان،وخرج مؤخرا ،وهو الان بجنوب لبنان
--خليل خضر صلاحات،معن ادهم ،او نعيم يوسف ،او ابو محمود،وهو ابن اخت زوجة البنا،عمل بعدد كبير من المواقع ،وسلم نفسه للقوات الامريكية ببغداد،وتوفي بالسرطان قبل اعوام ،وهو جلاد معروف،وهو الذي اشرف على تهيئية المجرم حمزه ابو زيد للقتل اي اغتيال الشهيد الكبير ابو اياد
--محمود خضر عبد العدرا،،هشام حرب،،من مجرمي لجنة المهمات على امتداد عمله ،لا جريمة للعصابة الا وله صلة بها ،والان برام الله
--كايد حجاب،،فريد ابو عريشه،،كان من قادة الوحدات العسكرية،وقتل بانجار مقنبلة هو وشخص اخر 
غانم صالح عوض،كان مع جماعة ابو موسى ومخبرا للجماعة ،ثم التحق بهم،وعمل بالعلاقات السياسية بلبنان،،وهو انتهازي معروف ومرتبط بدوائر الامن المحليةبلبنان،ويسكن الان بمكتب العصابة بمارالياس
--عبدالرحيم محمد سعيد عبد الرحيم،،ساري عبدالله،،كان بدائرة التنظيم ،مسؤولا للساحات الخارجية،،وهو الذي ارسل المجرم حمزه ابو زيد للفلبين،وهو الذي حقق مع الثاني الذي كان مع حمزه فاعترف بعمالته للعدو ،ولكن البنا برأه وبرأر حمزه ايضاليستخدمهما لاحقا،وبقي مع البنا بمصر لاخر لحظه ،ثم كما تقول روايات الجماعة انه سحب وزميل له هو جميل خضير مليوني دولار وغادرا لعمان ،ويمتلكان الان مطعم ريفي على دوار الواحه،ومسائل اخرى،،انتهت الاسماء،،

١٤٦--هشام حرب وسعد عمر(توم وجيري)،لغمان وقاتلان في رام الله
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
--محمود خضر عبد العدرا،،حركي هشام حرب،،
--احسان صالح رضوان،،حركي سعد عمر وناصر سابقا
قاتلان ومجرمان بامتياز،يقيم الاول برام الله ،بعد ان اقام بغزه سنوات،ويقيم الثاني في بيتونيا،الاول كان طوال عمله في لجنة المهمات اي القتل منذ انتمى للجماعة ببغداد،ولا تكاد عملية اجرامية للجماعة ليس له صلة بها ،منفذا او مشرفا،فالهجوم على مطعم روزنبرغ بباريس عام ٨٢م،كان هو المشرف،والهجوم على كنيس اسطنبول عام ٨٦م والذي اودى بحياة اثنين وعشرين مصليا ،كان المخطط والمشرف وغادر المكان قبل التفيذ بقليل،وهجوم روما عام ٨٥ م في المطار كان المشرف وموفر السلاح للمنفذين،ومقتل الدبلوماسي الاماراتي بروما المرحوم محمد السويدي كان هو المشرف وموفر السلاح،وكنيس روما كذلك ،ومحاولة اقتحام كنيس بومبي الفاشلة كذلك،وقتل الدبلوماسي السعودي صالح المالكي ببانكوك كذلك،وهو من قتل بيده معلمه السابق سليمان سمرين اي غسان العلي عام ٩٣م بطرابلس بامر من سيده،وهو المشرف على قتل الامام السعودي ببروكسل ونائبه التونسي عام ٨٩م،وهو من قدمّم التوقيت بالسيارة المفخخة باثينا لقتل سميح خضر فيهاعام٨٨م،هل اضيف امثلة اخرى ام كفى، انه مجرم ملطخ وغارق بالدم من راسه حتى اخمص قدميه،وانا لم اذكر الهجمات على مراكز يهودية عفوا بل متعمدا ،لاقول،هذا المطلوب لعدد من الاجهزة الدولية،كيف عبر لغزة والضفة منذ. ٩٩م دون اي سؤال؟وكيف تنقل بين غزة والضفة عبر الكيان دون سؤال؟وكيف دخل غزة باسم اخر ثم غادر وعاد باسمه الاصلي بردا وسلاما ؟ربما يقول قائل انها صفقة ووفقها لم يساله العدو،الم يكن هناك صفقة مع العدو تجاه الاخوة احمد سعدات ورفاقه والاخ فواد الشوبكي وبضمانة امريكية وبريطانية؟فهل احترمها العدو ام مزقها متذرعا انهم قتلوا يهوديا؟فلماذا يصمت بحالة هذا القاتل؟هذه ليست دعوة لاعتقاله،ولكنها دعوة للتنبه وفتح العيون فلسطينيا،فهذا المجرم لم يكن يعمل بالحقل الطالبي كما قال ،بل بالقتل والقتل والقتل،ورغم حمايته من فتح واعطائه تقاعدا برتبة عقيد ،واقامة وراتبا ،الا اننا توصلنا مؤخرا انه وسعد عمر لا زالا على صلة بفلول العصابة ببيروت ،عصام مرقه وعواد اي حسين عبد الخالق ،ويكتبان في صفحات الفلول وينسقان لاحياء ولملمة شظايا العصابة مجددا،ولهذا لا محذور او محرم مع امثالهما،لو لم تضق الدنيا على سيدهما لما التجآ للسلطة الفلسطينية،ولم يحترما ما قدم لهما ،واخفيا ما يعرفانه من جرائم لهما وللعصابه،وخيوطهما ايضا،الا يذكر هذا المجرم ان كل نزقه كان بعد اتهامه بسرقة عشرة الاف دولار ادعى انها احتجزت على الحدود الليبيه ؟لقد وصلتني رسالته المخجلة التي بعثها من بلغراد للبنا بمصر ،والتي يقول له فيها ،،ابوس حذاءك ،وانا عبدك ،ولا ابغي الا رضاك وعفوك ،،،فهل هذه، شهامة القاتل هشام هذا قليل حول توم ،اما جيري ،،فبعد ان كان موضع سر البنا بمصر ،وجليسه في نواديها الليلية او قواده بالاصح،فقد تخلى عنه وهرب عند اول ورطة له ،وسرق مئة الف دولار بحسابه للعصابه وامتلك بها سيارة وارضا بمنطقة رام الله،،الست ايها القاتل ،من قدت المجموعة التي اغتالت الدبلوماسي الاردني المعايطه ببيروت عام ٩٤م،وحكمت نتيجة ذلك بالاعدام غيابيا ؟الست من اعدم المئات بالقضاء الدموي الذي كنت تديره؟الست ووصفي حنون ،،من تقفان وراء اغتيال الشهداء يونس عواد وانور ماضي ومطيع ابو الليل وابو زهدي وابو الكايد ومعين شبايطه وابو سليم ال ال ١٧،والشهيد عايش بدران ابو عمر وجاسر العموري ابو المامون والرائد مؤمن والحجه ام موسى والدكتو صادق وابو الصادق ووالبريطاني اليك كوليت و٨٠٠ بريء بين عامي ٨٧-٨٩م وانت تدير القضاء ،وكنت بلجنة التحقيق التي ارسلتهم للموت ؟لدي شهود بعدد شعر الراس من رفاقي السابقين ،منهم من هو بفلسطين وبالاردن ولبنان وغيرها ،وهم جاهزون للشهاده،وان قتلة مثلكما واخرين ،لا يجب ان يكرما ،بل يجب ان ينالا العقاب الرادع،ولا يجب ان يعطيا من اموال الثورة والشهداء ،بل يجب ان يكون بيتهما سجن المجرمين،وان مئات الارواح ،فلسطينية وغيرها ،تستصرخ كل ذي ضمير حي ،ان يطالب بفتح ملفات هؤلاء المجرميْن وغيرهما ،ممن يلبسون اليوم زورا ثياب العفة ،وفي سجلهم ضحايا وضحايا ،خاصة من ابناء فتح ،التي يتمسكنون اليوم على اعتابها ،وكانوا بالامس يسنون حد السكاكين على رقاب ابنائها ،،وان غدا لناظره قريب ،،٠
٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠٠
ملاحظه،،اعطيت هذه الحلقات ارقام١٤٢-١٤٣-١٤٤-١٤٥-١٤٦-لانني قفزت سهوا بالترقيم عنها،وسالني بعض الاخوة بانها غير موجودة ،فتنبهت للسهو الذي وقع

 
تعليقات