أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 46
 
عدد الزيارات : 66452799
 
عدد الزيارات اليوم : 34195
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..      تقرير دولي : معركة خلافة عباس ستتسبب بالآتي وهؤلاء أبرز المرشحين ..      أطباء من فلسطينيي 48 يقومون بإجراء عمليات زراعة كلى بغزة      "أنا مُلزم بمنع التسهيلات".. بن غفير يأمر بإغلاق "مخابز البيتا" التي تزود الأسرى بالخبز.      الطقس: امطار مصحوبة بالعواصف..      نتنياهو يلوّح باستخدام القوة ضد إيران.. ويدرس إرسال مساعدات عسكرية إلى كييف.      مصادر اسرائيلية: اصابة مستوطنين بجروح متوسطة في عملية دهس قرب نابلس      قناة عبرية تزعم: عباس أكد لواشنطن بأن تبادل المعلومات الاستخبارية مع إسرائيل لا يزال مستمرا      بلينكن: نعارض أي تحرّك يصعّب حلّ الدولتين.. عباس: الأساس وقف الأعمال أحاديّة الجانب.      حسين علي غالب بابان // خصخصة مدمرة      في تهديد صريح.. أمريكا تؤكد: الخيار العسكري ضد إيران مطروح إذا فشل المسار الدبلوماسي.. وطهران ترد     
كلمة الأمجاد 
 د.عدنان بكرية  |   عبد الرحمن عبد الله
 

الشباب الفلسطيني والهبة الأخيرة ..! بقلم: شاكر فريد حسن

2021-05-23
 

الشباب الفلسطيني والهبة الأخيرة ..! 

بقلم: شاكر فريد حسن  

العدوان الاسرائيلي على الاقصى وحي الشيخ جراح في القدس ثم قطاع غزة، فجر الغضب الساطع في نفوس الشباب الفلسطيني في كل مكان، خصوصًا في الداخل الفلسطيني 48، الذي شهد حراكًا شبابيًا وهبة عفوية غير منظمة، تجسدت وتمثلت في المظاهرات والمسيرات الاحتجاجية واغلاق شوارع البلاد، وتتوج الاحتجاج بإنجاح الإضراب العام غير المسبوق منذ يوم الأرض الأول عام 1976، الذي أعلنته لجنة المتابعة العليا، وتحول ليوم غضب للكل الفلسطيني. 

وقد تجاوز الشباب الفلسطيني الغاضب والثائر القيادات السياسية التقليدية في حراكه، وعبر عن رفضه لخطاب الاندماج والانصهار والأسرلة والتأثير، ولنهج المقايضة. 

ومن نافلة القول، أن الهبة الشعبية الأخيرة لجماهيرنا العربية الفلسطينية، إن عبرت عن شيء، فعن فشل سياسات الأسرلة التي اتبعتها وعمدت إلى تنفيذها المؤسسة الصهيونية الحاكمة خلال العقدين الأخيرين، وبشكل خاص وعميق بعد أحداث هبة القدس والأقصى العام 2000. 

إن الحراك الشبابي الذي بدأ وانطلق ضد الجريمة والعنف، يعكس حقيقة واضحة أن الجيل الشبابي الفلسطيني الجديد، جيل "الببجي" و" التوكتوك"، كشريحة ومجموعة وطنية، لم يتخل عن وعيه وهويته الوطنية الفلسطينية، وكجزء من شعب مشرد يناضل ويقاوم الاحتلال ويكافح لأجل الحرية والاستقلال، وإنه كسر حاجز الخوف والصمت في مواجهة المشروع الاستعماري الاستيطاني الاحتلالي. 

وما من شك أن السياسة الاسرائيلية العدوانية  وتعاملها مع الجماهير العربية الفلسطينية التي صمدت وبقيت في وطنها، أدت إلى انتاج وعي ووطني وسياسي، وخلق جيل شبابي فلسطيني مناهض لكل السياسات الاسرائيلية، متمسك بهويته الوطنية، ومدافعًا عن قضايا شعبه، وعن الأقصى والقدس وشعبه في كل مكان. 

هذه الهبة التي قوامها الشباب، وهذه الاحتجاجات والمسيرات والإضراب الأخير الشامل والناجح، هو ما يقلق الأوساط السياسية في اسرائيل بهذه المرحلة المعقدة. وهي تؤسس لمرحلة مفصلية جديدة في الوعي الفلسطيني، ومحطة فارقة تعيد الحسابات في مستقبل العلاقة ما بين جماهيرنا العربية والمؤسسة الاسرائيلية، التي تواجه تحديات حيال كيفية التعامل مع الجيل الشبابي الفلسطيني الجديد، الذي لا يتردد بالخروج عن دائرة الصمت لينتفض ويحتج على الممارسات الاسرائيلية والسياسة الحكومية القائمة على الاضطهاد والتمييز العنصري وهدم البيوت، خنق قرانا ومدننا العربية وجعلها غيتوات، وعدم توفير مساحات من الأرض للبناء، وانعدام الخرائط الهيكلية ما يزيد الضائقة السكنية للنشء الجديد، ويجعله في توتر دائم. 

 
تعليقات