أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
عناوين اخبارية
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
كورونا حول العالم
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
كورونا
انتخابات
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كورونا حول العالم
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 44
 
عدد الزيارات : 66452682
 
عدد الزيارات اليوم : 34078
 
أكثر عدد زيارات كان : 77072
 
في تاريخ : 2021-10-26
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
تشكيل حلف دفاعي ضد ايران .. بينيت: زيارة بايدن ستكشف عن خطوات امريكية لتعزيز اندماج إسرائيل في المنطقة.

أكاديميٌّ إسرائيليٌّ يُغرّد خارج السرب: العقوبات على روسيا هي بمثابة كيدٍ مُرتّدٍ على الغرب وستدفع موسكو والحلفاء للانفصال نهائيًا عن الاقتصاد الغربيّ…

بعد فضحية العيون الزرقاء.. صف للبيض وآخر للسود على حدود أوكرانيا.. العنصرية بشكلها الجديد وموجة الغضب تتصاعد

فضيحة مُدوية.. دبلوماسي أوكراني يكشف عن طرد إسرائيل العشرات من لاجئي بلاده الفارين من الحرب ورفض استقبالهم.

مجلة أمريكية: بوتين لم يخسر أي حرب وسينتصر في أوكرانيا ويوجه

الجعفري: الغرب مستعد لتسليح “النازيين الجدد” من أجل إيذاء روسيا ولا استبعد إرسال مقاتلي “داعش” إلى أوكرانيا.

جيروزاليم بوست: الصراع بين أوكرانيا وروسيا سيضرب إسرائيل والشرق الأوسط بقوة

باراك: لا أشعر بالذنب حيال مقتل مواطنين عرب بالعام 2000

سقوط أكبر شبكة تجسّس لإسرائيل داخل لبنان تعمل محليا واقليميا في عملية أمنية تعد الأكبر منذ 13 عاماً وصحيفة تكشف عن تفاصيل صادمة حول العدد والمهام المُكلفة للعملاء

عاصفة داخل الموساد: إقالة خمسة قادة كبار خلال سبعة أشهرٍ والجهاز يواجه بسبب الصعوبات بتشغيل العملاء حول العالم… القائد السابق للموساد: الجهاز عصابة قتل منظم..

واشنطن بوست: إدارة بايدن كان بإمكانها إنهاء الحرب الوحشية على اليمن لكنها أججت القتال

قناة عبرية تكشف: الإدارة الأمريكية تقترح على السلطة الفلسطينية وقف دفع الرواتب للأسرى وتضع خطط بديلة صادمة

تغيير إستراتيجيّ أمْ تكتيكيّ؟…”العرض الجويّ الروسيّ السوريّ في الجولان رسالةً مُزدوجةً للكيان وواشنطن”…”موسكو لم تُبلِغ تل أبيب”.

 
مواقع صديقة
الراية نيوز
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   رسميا: إسرائيل والسودان يضعان "اللمسات الأخيرة" على اتفاقية تطبيع ستوقع هذا العام       وأخيرًا تلاشى الضباب واتضحت الصورة- رانية مرجية      سيمفونية الحياة // بقلم معين ابوعبيد      تصعيد صهيوني فاشي ضد العرب المسيحيين وكنائسهم في فلسطين....! نواف الزرو       المدعية الإسرائيلية تحسم الجدل وتوصي بعدم مشاركة رئيس الحكومة بخطة إعادة هيكلة القضاء      الدوما الروسي: الدبابات الألمانية في أوكرانيا ستواجه المصير الذي واجهته قبل 80 عاماً      إسرائيل تفرض عقوبات مالية جديدة وقاسية على السلطة الفلسطينية وتُصادق على بناء 1200 وحدة استيطانية.      تحذيرات لبن غفير من استفزاز الأسرى: يوحدون الضفة وغزة      حالة الطقس: أجواء باردة ولا يطرأ تغيير على درجات الحرارة      عقلية جاهليّة في القرن السادس الميلادي// فازع دراوشة.      طائرات الاحتلال تشن غارات على قطاع غزة فجر اليوم والمقاومة تتصدى      بن غفير : ساواصل العمل ضد الاسرى وطلبت اجتماعات عاجلا الكابينت لبحث اطلاق صاروخ من غزة      مسئول روسي يكشف موعد اندلاع الحرب النووية..فقط في حال حاول حلف الناتو السيطرة على شبه جزيرة القرم      "ما تبقّى لكم" بعد "أن ودّعتكم" وفاء عمران محامدة.      خيوط واحدة تحرك المعتدين على المقدسات المسيحية في القدس، فهل نكتفي بالبيانات "الناعمة"؟ زياد شليوط      إطلاق صافرات الإنذار في سديروت بمحيط قطاع غزة والقبة الحديدية تعترض صاروخا.       السجون تشهد حالة من الغليان والأسرى مقبلون على خطوات نضالية      الامن الاسرائيلي يحذر نتنياهو: لا أحد يضمن رد الجهاد الاسلامي أو الاعتماد على قطر ومصر في تهدئة حماس      إبراهيم ابراش زيارة بلينكن وملهاة حل الدولتين      إسرائيل تعتزم وقف الاعتراف بشهادات الجامعات الفلسطينية..مقترح يهدّد طلبة فلسطينيي الداخل في الجامعات الفلسطينية..      تقرير دولي : معركة خلافة عباس ستتسبب بالآتي وهؤلاء أبرز المرشحين ..      أطباء من فلسطينيي 48 يقومون بإجراء عمليات زراعة كلى بغزة      "أنا مُلزم بمنع التسهيلات".. بن غفير يأمر بإغلاق "مخابز البيتا" التي تزود الأسرى بالخبز.      الطقس: امطار مصحوبة بالعواصف..      نتنياهو يلوّح باستخدام القوة ضد إيران.. ويدرس إرسال مساعدات عسكرية إلى كييف.      مصادر اسرائيلية: اصابة مستوطنين بجروح متوسطة في عملية دهس قرب نابلس      قناة عبرية تزعم: عباس أكد لواشنطن بأن تبادل المعلومات الاستخبارية مع إسرائيل لا يزال مستمرا      بلينكن: نعارض أي تحرّك يصعّب حلّ الدولتين.. عباس: الأساس وقف الأعمال أحاديّة الجانب.      حسين علي غالب بابان // خصخصة مدمرة      في تهديد صريح.. أمريكا تؤكد: الخيار العسكري ضد إيران مطروح إذا فشل المسار الدبلوماسي.. وطهران ترد     
كلمة الأمجاد 
 د.عدنان بكرية  |   عبد الرحمن عبد الله
 

ماذا يطبخ ابو الغيط وعمر سليمان؟

2010-11-08
 

الثنائي المصري المتمثل بالسيد احمد ابو الغيط وزير الخارجية واللواء عمر سليمان رئيس جهاز المخابرات العامة يكثفان نشاطهما هذه الايام، ويتحركان على اكثر من جبهة، تحت عنوان احياء مباحثات السلام الفلسطينية ـ الاسرائيلية المتعثرة.
فبعد زيارتهما الى كل من القدس المحتلة ولقائهما مع المسؤولين الاسرائيليين، والانتقال بعد ذلك الى كل من رام الله مقر السلطة، والعاصمة الاردنية عمان للاجتماع مع المسؤولين الاردنيين، يحط الرجلان الرحال اليوم في واشنطن لتقديم تقرير مفصل الى الادارة الامريكية حول حصيلة هذه اللقاءات والاجتماعات.
من المؤكد ان هناك طبخة ما يعدها هذا الثنائي لانقاذ ما يسمى بعملية السلام، بعد ان تأكد فشل مساعي السناتور جورج متشيل مبعوث السلام الامريكي في هذه المهمة، نتيجة رفض الحكومة الاسرائيلية الاستجداءات الامريكية بتمديد تجميد الاستيطان في الاراضي العربية المحتلة لمدة شهرين.
الحكومة الاسرائيلية استأنفت اعمال الاستيطان بوتيرة متزايدة، واعلنت عن بناء مئات الوحدات السكنية في مستوطنات القدس والضفة الغربية المحتلتين، ولم تعر اي اهتمام لردود الفعل الفلسطينية الغاضبة.
التحركات المصرية المكثفة هذه تتزامن مع تسريبات اخبارية تفيد بان لقاءات امنية سرية مكثفة عقدت في العاصمة الاردنية عمان بين مسؤولين مصريين واردنيين وفلسطينيين تمخضت عن اتفاق بمرابطة قوات من الجيش الاردني على حدود الدولة الفلسطينية المنتظرة لمنع تهريب اي اسلحة.
هذا الاتفاق اذا صح، يحاول تقديم تطمينات للاسرائيليين الذين يصرون على الاحتفاظ بغور الاردن، ووضع قوات اسرائيلية دائمة على الحدود مع الاردن تحت ذريعة منع تهريب الاسلحة او مقاتلين، يمكن ان يهددوا أمن اسرائيل في المستقبل.
لا نعرف طبيعة هذا الاتفاق، والدور الذي يمكن ان تلعبه القوات الاردنية في ظل اي اتفاق مستقبلي، لان جميع الاتصالات والاتفاقات التي تتم في هذا الخصوص، تتم في غرف مغلقة، والشعب الفلسطيني لا يعرف شيئا عنها، بل المطلوب ان لا يعرف شيئا.
مجموعة صغيرة حول الرئيس الفلسطيني هي التي تقرر كل شيء باسم هذا الشعب، دون ان تحصل على تفويض بالتمثيل او التفاوض، وتنسق مباشرة مع الولايات المتحدة، وتعمل على ارضاء حكومة نتنياهو الحالية بكل الطرق والوسائل.
من الواضح ان اي دولة فلسطينية جديدة لن تكون منزوعة السلاح فقط، وانما منزوعة السيادة ايضا، فالدولة التي لا تسيطر على حدودها، لا يمكن ان تكون دولة، او تصنف في خانة الدول المستقلة. ولا نعتقد ان قيامها يستحق كل هذه التنازلات التي ستقدم باسم الشعب الفلسطيني، وعلى رأسها انهاء حالة الحرب، والتنازل عن الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني، والاعتراف باسرائيل دولة يهودية صرفة.
الرئيس الفلسطيني محمود عباس مهد لمثل هذه التنازلات عندما اعترف بالحقوق التاريخية لليهود في فلسطين اثناء اجتماعه بممثلي الجالية اليهودية في واشنطن، واعرب عن استعداده للتنازل عن الحقوق التاريخية للشعب الفلسطيني في المقابل في حال التوصل الى تسوية تؤدي الى قيام دولة فلسطينية مستقلة على حدود عام 1967.طبخة ابو الغيط ـ سليمان ملغومة، ولا نقول مسمومة، وكل المؤشرات توحي بأنها تأتي لتلبية شروط نتنياهو كاملة دون نقصان. فالمهم هو رضاء نتنياهو وليبرمان، اما الشعب الفلسطيني وثوابته فلا قيمة له ولا احترام.

القدس العربي

 
تعليقات