أمجاد العرب
صحيفة الكترونية يومية amgadalarab.48@gmail.com
ألصفحة الرئيسة
أخبار .. بيانات
ملفات اخبارية
مختارات صحفية
بيانات و تصريحات
تحت المجهر
كواليس واسرار
مقالات وتحليلات
مواضيع مميزة
مقالات وافكار
تقارير دراسات
ادب وثقافة
منوعات
الأسرى
كلمة الأمجاد
راسلنا
من نحن
 
كلمة الأمجاد
حكومة طوارئ كتب : شاكر فريد حسن
 
المتواجدون حالياً
 
المتواجدون حالياً :
 
 39
 
عدد الزيارات : 40350494
 
عدد الزيارات اليوم : 14564
 
أكثر عدد زيارات كان : 76998
 
في تاريخ : 2014-04-20
 
 
مقالات
 
مواضيع مميزة
المطران حنا: لحزب الله دور في الدفاع عن الحضور المسيحي في سوريا وأكثر من موقع في المشرق

نتنياهو: اتصالات مع حماس لهدنة طويلة الامد في قطاع غزة

ديختر : على إسرائيل خوض حرب واسعة النطاق بغزة تمتد لسنتين أو ثلاث

خبراء عسكريون بالكيان: ضربةٌ حقيقيةٌ ستكون سببًا بتفكك إسرائيل و200 ألف مُواطِن بالشمال بدون حمايةٍ من صواريخ حزب الله وانفجار الأمونيا بخليج حيفا سيُوقِع مئات آلاف القتلى

وثيقةٌ عسكريّةٌ سريّةٌ بتل أبيب: معركة بنت جبيل أشرس المعارك ضراوةً خلال حرب لبنان الثانيّة وما زالت عالقةً بالذاكرة الجماعيّة الإسرائيليّة

لماذا تشكيل حلف جديد في منطقة الخليج؟ فهيم الصوراني

تل أبيب: حزب الله نجح بإقناع المجتمع الإسرائيليّ أنّ لبنان مقبرة جيش الاحتلال مع عددٍ هائلٍ من القتلى وسيستفيد بأيّ نزاعٍ مستقبليٍّ من تأثير تهديداته الكابوسيّة

موقع عبري يتحدث عن خطة حزب الله السرية لـ"غزو إسرائيل" ومهمة أعضاء وحدة "رضوان" بالهجوم

تل أبيب: الحرس الثوريّ يُواصِل التمركز بسورية لإقامة جبهةٍ ضدّ الكيان بالإضافة للجبهة التي يُقيمها حزب الله بلبنان وبتقدير الروس سيؤدّي الوضع لحربٍ إسرائيليّةٍ سوريّةٍ

إسرائيل تستعد لتدخل عسكري في أي تصعيد محتمل بين إيران والولايات المتحدة بالخليج

نتنياهو: الجيش يستعد لاندلاع مواجهات على أكثر من جبهة واحدة واي اتفاق نووي مع إيران كذبة كبيرة

الإعلامّيون الإسرائيليون شاركوا في مأدبة عشاءٍ نظّمها ملك البحرين… ووزير خارجيته يؤكّد استعداد بلاده لمشاريع مُشتركةٍ مع الكيان.

خبراء أمريكيون وبريطانيون وفرنسيون في خدمة السعودية يعجزون عن مواجهة صواريخ الحوثيين ومهمتهم أصبحت مستحيلة مع صواريخ كروز

 
مواقع صديقة
نبض الوعي العربي
سورية العربية
الصفصاف
مدارات عربية
 آخر الأخبار |
   فصائل فلسطينية تطالب بتحقيق دولي بقتل إسرائيل لشاب من ذوي الاحتياجات الخاصة في القدس      استمرار التعليم في جميع المدارس باستثناء المدارس التي سجلت بها اصابات بالكورونا      شرارة احتجاجات قتيل الشرطة الأمريكية تنتقل للعاصمة واشنطن.. حرق مبنى للشرطة ومهاجمة مركز”سي ان ان” والأمن يستنفر      التنسيق الأمنيّ بين الاحتلال والسلطة الفلسطينيّة مستمرّ رغم ادعاءات وقفه ووزيرٌ إسرائيليٌّ: “عبّاس بحاجة للتنسيق مع إسرائيل      الإعلام الحربي التابع لحفتر: مقتل قائد فرقة سوري مدعوم من تركيا جنوب طرابلس وحسابات رسمية للمعارضة السورية تنعي القتيل      صحيفة عبرية تكشف: رئيس الموساد اجتمع سرا الأسبوع الماضي بقيادات مصرية في القاهرة لبحث “صفقة القرن” وضم الضفة      الأونروا ليست خصماً للاجئين.. علي هويدي*      الأجندات الخارجة عن الإجماع الوطني بقلم : سري القدوة      هل قرار التحلل الفلسطيني من التزامات اوسلو يعدُ قفزة غير محسوبة .؟! بقلم د. عبد الرحيم جاموس      ذكرى تحرير الجنوب اللبناني بقلم : شاكر فريد حسن      التحديات المصيرية يجب أن تعيد للبيت الفلسطيني مكانته وأن يتسع للجميع بقلم : محمد علوش *      إبراهيم أبراش السفينة الفلسطينية لم ولن تغرق      الحبُّ خريفٌ شرس نمر سعدي/ فلسطين      79 مريضا جديدا بالكورونا في اسرائيل - وزارة الصحة ستعقد جلسة لبحث الارتفاع المقلق      ترامب يوقع قرارا انتقاميا يستهدف منصات التواصل الاجتماعي      “كورونا”.. 1297 وفاة خلال 24 ساعة بأمريكا والبرازيل تُسجل عدد قياسي بالوفيات والصين خالية من الحالات الجديدة      وسط توتر أمريكي وتهديد إيراني.. ناقلة نفط إيرانية جديدة تصل المياه الإقليمية الفنزويلية والخامسة تنتظر الإبحار خلال أيام      “الكورونا” تتوغل في مصر وتضرب بقوة لا قبل للدولة بها.. الإصابات تتجاوز حاجز الألف ومائة لأول مرة..      جنرال إسرائيلي: السلطة تهددنا فقط.. وهذا ما تخشاه اسرائيل في حال اقدمت على الضم      تقارير عبرية تزعم : حماس تبلغ مصر بنيتها التصعيد      نتائج تهميش الصراع مع إسرائيل والتصالح معها صبحي غندور*      عروبتنا أقوى من تطبيعكم وكيان احتلالكم زهير أندراوس      تـَحـالــُف الـسـَّـيـف والـقـَلـَم الـدكتور عبـدالقـادر حسين ياسين      الموسمية اللاذعة The Annual Caustic Gift ترجمة ب. حسيب شحادة      لافروف يكشف عن أساليب الدول الغربية لفرض سياساتها في زمن كورونا      جنرالٌ إسرائيليٌّ: يؤكد عدم قدرة الجيش على إدارة المعارك في أكثر من جبهةٍ واحدةٍ بنفس الوقت      رؤساء سابقون لأجهزة الاستخبارات بإسرائيل يُقّرون: عمليات الاغتيال لا تؤثِّر بتاتًا على الأحداث تكتيكيًا أوْ إستراتيجيًا      نتنياهو يكشف عن رؤيته لتفاصيل تطبيق السيادة على الأراضي الفلسطينية      لعبة الحرب .. سيناريوهات اسرائيلية استعدادا للتصعيد بعد الضم      قناة عبرية: إسرائيل ستتخلى عن 30 بالمائة من المنطقة "ج" بالضفة.. وهذا ما تريده ادارة ترامب!     
مقالات وافكار 
 

محور المقاومة واستراتيجية التصعيد المدروس على جبهات متعددة.. هل يطيح المحور بإدارة ترامب؟ كمال خلف

2020-04-08
 

محور المقاومة واستراتيجية التصعيد المدروس على جبهات متعددة.. هل يطيح المحور بإدارة ترامب؟

كمال خلف

يدخل وباء كورونا على العواصم والمدن ، وتبدأ الأقلام بالتبشير بتغييرات عميقة في بنية النظام الدولي، وقدرة تحدي الوباء على تغيير في المسارات الاستراتيجية والسياسات على المستوى الدولي، مازلت غير مقتنع بذلك رغم أن المنظرين في هذا المجال من عتات السياسيين ورجال الفكر، ومازلنا حتى الآن نرى محدودية تأثيرات أزمة كورونا في مسار السياسات العامة للدول والأزمات العسكرية والسياسية في منطقتنا، فالحروب والنزاعات مازالت مستعرة، والعقوبات على الدول مثل سورية وإيران وفنزويلا مستمرة وباقية، والأزمة الخليجية ثابته ولم ينقلب خطر الوباء إلى تعاون بدل القطعية والتناحر، وحتى الخطاب الإعلامي وظف الوباء في الخلافات السياسية بشكل رديء.

 ننطلق من هذه المقدمة حول نظريات تأثيرات الوباء وعدم قناعتنا بها على الأقل حاليا،  للاضاءة  على تطورات الصراع ومعركة فرض الارادات بين محور المقاومة ومركزه الجمهورية الاسلامية في إيران وبين الولايات المتحدة، على هذا المسار تبدو تأثيرات وباء كورونا محدودة بشكل واضح، الولايات المتحدة رفضت تعليق الحصار على إيران من أجل مواجهة انتشار الوباء، والتصعيد سيد المشهد مع فصائل المقاومة العراقية وفي سورية وغزة واليمن.

تتبع مجريات الأحداث في ساحات وجبهات محور المقاومة تؤشر إلى أن المحور بغالبية اطرافه قرر التصعيد مع الولايات المتحدة على عدة جبهات، وربما يكون القرار مرتبطا بحساسية الأشهر المقبلة بالنسبة للولايات المتحدة ، فهي الأشهر التي سوف تحدد فيه الأحداث والتطورات مصير دونالد ترامب وإدارته في البيت الأبيض، ولعل انشغال الولايات المتحدة بتصاعد وتيرة انتشار الوباء بشكل كبير في الولايات الأمريكية ، والأداء السيء لإدارة ترامب في هذا الملف وبدأ دراسة تداعيات ذلك على حظوظه في الحصول على ولاية  ثانية في البيت الأبيض يشكل عاملا مساعدا لأطراف محور المقاومة للاطاحة بالإدارة الحالية.

في غضون الأسابيع  القليلة الماضية  بدأت تلوح في الأفق بوادر استراتيجية محور المقاومة، وترابط وتناغم اطرافه لتحقيق هذه الإستراتيجية، وتلك الإستراتجية قائمة فيما يبدو من مؤشرات على التصعيد العسكري المدروس والمتنامي.

 وبالطبع يشكل العراق أوضح صورة لبداية عمل محركات تلك الاستراتيجية، وتمثل ذلك في تصعيد الهجمات والتهديدات ضد القوات الأمريكية من قبل فصائل المقاومة العراقية، ووضوح هدف الإطاحة بمرشح الولايات المتحدة لرئاسة الوزراء في العراق “عدنان الزرفي”.

 واللافت أن الإدارة الأمريكية أدركت ذلك وحاولت جاهدة تعطيل هذا المسار التصاعدي عبر محاولة تضليل العراقيين بالتحركات العسكرية الغامضة وإخلاء أربع قواعد عسكرية وإغلاق السفارة بذريعة مواجهة فايروس كورونا، لعل ذلك  يدفع فصائل المقاومة العراقية لانتظار نتائج تلك التحركات.

 وعندما لمست الإدارة تصعيدا متواصلا من قبل الفصائل أقدمت على خطوة أكثر تقدما وهي فتح ما سمته مفاوضات استراتيجية مع العراق ومع السيد عادل عبد المهدي تحديدا لإعطاء نوعا من الاطمئنان للفصائل العراقية وطهران معا، وبتقديرنا وهو ما نعتقد أن على محور المقاومة والعراقيين على وجه الخصوص التنبه له، هو أن الإدارة الأمريكية تحاول كسب الوقت فقط وتمرير الأشهر المقبلة حتى الوصول إلى موعد الانتخابات وتمرير أزمة مواجهة كورونا، وبرأينا حتى معركة الزرفي وإيحاء الولايات المتحدة أنها هي من تقف خلفه هو نوع من دفع الفصائل العراقية لحرف المسار إلى معركة ضد الزرفي، والهاء تلك القوى العراقية بمعركة جانبية تؤجل المواجهة مع القوات الأمريكية في العراق.

ليست العراق هي الجبهة الوحيدة للتصعيد وان كانت الاوضح، فالإنباء أمس تتحدث عن استهداف ضابط أمريكي في مناطق قسد في سورية في ريف دير الزور شرقا  في كمين محكم أدى إلى مقتله ومعه عناصر من قوات قسد، وهذه بداية فقط، فالتقديرات هناك تقول ان وضع  القوات الأمريكية وعلى عكس الظاهر هش للغاية، واستهداف تلك القوات أسهل بكثير من ذلك في العراق.

وعلى جبهة غزة صعد قائدان بارزان  في المقاومة الفلسطينية ضد إسرائيل فبعد تهديد قائد حركة حماس في غزة “يحيى السنوار” إسرائيل بقطع النفس عن ستة ملايين اسرائيلي اذا ما منعت إسرائيل دخول المعدات الطبية إلى غزة، جاء أمس تهديد الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي “زياد نخالة”  أن على إسرائيل اختيار الملاجيء أو رفع الحصار عن غزة.

وعلى جبهة اليمن فبعد التصعيد الأخير وقصف حركة أنصار الله الرياض بالصواريخ الباليستية قبل أيام، حاولت السعودية احتواء التصعيد بالتنسيق مع واشنطن، رغم إعلانها قبل التهدئة  عن بداية عملية عسكرية نوعية في اليمن، لكن إحتمالات عودة التصعيد مع الرياض كبيرة، ويبدو حسب التصريحات اليمنية أن حركة أنصار الله تحضر لهجمات نوعية في العمق السعودي.

الجبهات تتجه إلى التسخين ويبدو أن محور المقاومة من يملك المبادرة لذلك، بينما تدرك واشنطن أن هذا ليس في مصلحتها في هذا التوقيت، وتسعى إلى تمرير هذه الشهور دون خسائر أو صدام عسكري غير مضمون النتائج، فهل ستتصاعد استراتيجية محور المقاومة في الأيام المقبلة، وهل يطيح بإدارة دونالد ترامب؟

كاتب واعلامي فلسطيني

 
تعليقات